العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 29-07-2018


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

التقرير اليومي لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا 29-7-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 30-تموز-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (107) أشخاص يوم الأحد 29-7-2018، بينهم: (6) أطفال و (96) شخصاً تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قصى (62) شخصاً تحت التعذيب في سجون قوات النظام من بينهم (61) شخصاً من بلدة كناكر وحدها.

وفي محافظة درعا قضى (13) شخصاً من بينهم (7) أشخاص تحت التعذيب في سجون قوات النظام و(6) جراء القصف على مخيم للنازحين في بلدة كويا.

وقضى في محافظة دير الزور(9) أشخاص من بينهم (6) أشخاص تحت التعذيب في سجون قوات النظام و(2) تم العثور على جثمانيهما في بلدة جديد بكارة وقد قضيا برصاص مجهولين و(1) قضى برصاص ميليشيا قسد في مدينة الشحيل. كما قضى (3) في محافظة حماة من بينهم (1) قضى بانفجار مقذوف في قرية بريديج و(1) جراء القصف على بلدة جسر بيت الراس.

ووثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان مقتل عدة أشخاص تحت التعذيب في سجون قوات النظام حيث وصلت أسماؤهم إلى دوائر النفوس في محافظاتهم من بينهم (10) أشخاص في محافظة الحسكة و(9) في محافظة اللاذقية و(1) في محافظة حمص.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- محمد أحمد معتوق/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

2- أيمن أمين شتو/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

3- محمد عبد الحميد همشري/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

4- سامر ابراهيم بكري/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

5- محمد عبد العزيز حمادة/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

6- محمود مصطفى السيد أحمد/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

7- محمد بشير معتوق/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

8- أحمد محمد السيد أحمد/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

9- راتب علي كربوج/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

11- خالد علي كربوج/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

12- محمد ضياء الشيخ/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

13- محمود بهاء الدين الخطيب/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

14- محمد خالد حمادة/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

15- خالد محمد السيد أحمد/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

16- ياسين محمود دمراني/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

17- بشير أحمد حسن حمادة/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

18- أسامة محمد الخطيب/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

19- محمد أحمد صوان/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

20- أحمد محمود الشيخ/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

21- محمد نور الخطيب/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

22- محمود محمد إدريس/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

23- عصام خليل الحلبي / ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

24- أحمد محمد الشيخ/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

25- خالد عدنان سلامة/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

24- خالد محمود جمعة/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

27- زياد أحمد حسين/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

28- محمد خالد عبد الرزاق الخطيب/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

29- علي صالح الشيخ/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

30- رضوان محمد علي/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

31- زكريا عمر زين الدين/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

32- عدنان محمد سليمان/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

33- جمال عدنان منصور/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

34- عبده عثمان الشيخ/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

35- قاسم يوسف زين الدين/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

36- محمد خالد داوود/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

37- محمد أحمد الواوي/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

38- يوسف منصور/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

39- عبدالرحمن كربوج/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

40- أحمد محمد صوان/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

42- محمد الخطيب/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

43- أحمد محمد الخطيب/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

44- ابراهيم الشيخ/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

45- زاهر محمد سليمان/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

46- محمد خير بدوي الشيخ/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

47- محمد محمود الشيخ/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

48- حكمت عبد الحكيم صوان/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام 49- أمجد وليد حمدان/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

50- محمد رجب رجب/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

51- عدنان الحلبي/ ريف دمشق – كناكر/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

/ الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام.52- أحمد زاهد الهرك

53- محمد شاهر الحمّادة/ الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

54- أحمد حميَّد الحسين/ الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

55- علي دحام الشيخ علي (العباد) / الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

56- ياسر سليم حاج قدّور/ الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

57- ابراهيم عقاب المسلط / الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

58- محمود طالب علي الصوفي / الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

59- محمود حسين العلي / الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

60- شاهر سرحان الخلّوف / الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

61- أحمد فيّاض الصالح / الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

62- مهند حسن المحيسن الصالح / ديرالزور- الشحيل/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

63- زياد عواد أحمد الوادي/ ديرالزور- الشحيل/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

64- كاظم أمين الزعال/ ديرالزور- الشحيل/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

65- أحمد حمود العبدالله الدندل/ ديرالزور- الشحيل/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

66- أيهم رمضان المحيسن العبود/ ديرالزور- الشحيل/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

67- ابراهيم حمد سعيد الهجر/ ديرالزور- الشحيل/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

68- ذيب عبدالله المصلوخ  / ديرالزور- الشحيل / اثر تبادل اطلاق نار بين عناصر قسد وشخص مجهول اثناء حملة مداهمات قامت به على منازل المدنيين في المدينة.

69- ياسين قنزوعة / اللاذقية / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

70- يحيى مثبوت/ اللاذقية / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

71- يحيى محمد صوان/ اللاذقية / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

72- بهاء حاج بكري/ اللاذقية / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

73- الطفل عثمان سوسي / اللاذقية / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

74- عدنان أحمد عبدالحق / اللاذقية – بستان الريحان /تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام 75- الطفل عدنان حسن عمران / اللاذقية –  السكنتوري / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

76- عقبة سليمان طربوش/ اللاذقية – الحفة / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

77- علاء الدين إدريس / اللاذقية – الحفة / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

78- علي أحمد الصباغ / اللاذقية / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

79- بلال بن رغدان عبّارة  / حمص / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

80- محمد اسماعيل هلال / درعا – بصرى الشام / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

81- زياد عودة الطعمة/ درعا – بصرى الشام / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

82- أسامة محمد سعيد المقداد/ درعا – بصرى الشام / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

83- محمد سليمان الحمير/ درعا – بصرى الشام / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

84- عبدلله أحمد المقداد/ درعا – بصرى الشام / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

85- ياسين محمد المقداد/ درعا – بصرى الشام / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

86- سليمان خالد المقداد/ درعا – بصرى الشام / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

87- أحمد الابراهيم / درعا – كويا / جراء القصف على البلدة

88- غاده الابراهيم/ درعا – كويا / جراء القصف على البلدة

89- منى الابراهيم/ درعا – كويا / جراء القصف على البلدة

90- رغد الابراهيم/ درعا – كويا / جراء القصف على البلدة

91- الطفلة رنا الصفدي/ درعا – كويا / جراء القصف على البلدة

92- الطفلة غزل الصفدي/ درعا – كويا / جراء القصف على البلدة

93- عبدالكريم محمد هواش / حماة – مورك / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام.

94- الطفل علي محمود الشلاف / حماة – قرية بريديج / إثر انفجار مقذوف(23) في القرية الواقعة تحت سيطرة قوات النظام.

95- الطفل جميل بن محمد صطوف الخليل” ( 15 سنة)  / حماة – كفرنبودة / إثر استهداف قوات النظام المتمركزة في معسكر جورين لقرية جسر بيت الرأس في سهل الغاب بقذائف المدفعية.

=============================

التقرير اليومي لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا 28-7-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 29-تموز-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (62) شخصاً يوم السبت 28-7-2018، بينهم (57) شخصاً قضوا تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قضى (28) شخصاً تحت التعذيب في سجون قوات النظام حيث وصلت أسماؤهم إلى دائرة السجل المدني في كل من يبرود وداريا.

وفي محافظة إدلب قضى (27) شخصاً منهم (24) شخصاً من مدينة خان شيخون قضوا تحت التعذيب في سجون قوات النظام، و(2) اغتيالاً على يد مجهولين على أطراف مدينة معرة النعمان و(1) برصاص حرس الحدو التركي أثناء محاولته العبور للأراضي التركية.

وقضى في محافظة درعا (5) أشخاص تحت التعذيب في سجون قوات النظام. كما قضى (2) في محافظة حلب في انفجار لغم أرضي من مخلفات الميليشيا الكريدة في ناحية جندريس في ريف عفرين.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- ضياء هدلة / ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

2- زهير موفق الساعاتي/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

3- محمد إسماعيل جلة/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

4- ياسين شربجي/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

5- عبدالرحمن محمد الخطيب / ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

6- بسام أحمد زينة / ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

7- حسن ناصر الخربوش/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

8- عبد عمر الحلاق/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

9- محمد مجد الحوري/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

10- أنس محمد خليفة/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

11- ياسين محمود عاشور/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

12- أحمد طلعت جبل/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

13- سليمان عبدالله عاشور/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

14- إسماعيل ساطع حافظ/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

15- معتز عوض عيسى/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

16- محمد فادي عيسى/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

17- وسام محمد خير عاشور/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

18- سعيد رمضان زينة/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

19- محمد عمر ياسر خميس/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

20- عيسى عمر خميس/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

21- محمد أحمد بربور/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

22- محمد عماد الأخرس/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

23- بلال الأخرس/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

24- أحمد دياب خميس/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

25- علاء عيسى زينة/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

26- يوسف محمد شيخ سليمان/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

27- يحيى أحمد الخصاونة / ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

28- وليد محمد خليفة/ ريف دمشق كناكر / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

29- أحمد خالد القطيني / إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

30- خالد صلاح النجم / إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

31- أحمد محمد عنداني/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

32- أسامة محمد خطاب/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

33- يوسف محمد خطاب/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

34- مصعب سلوم العبد/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

35- محمد ابراهيم النسر/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

36- محمد سمير النسر/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

37- عبيدة عمر الرجب/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

38- يوسف محمد الريم/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

39- واصل خالد الحموي/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

40- طارق عز الدين الزين/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

41- حسين هواش الهواش/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

42- خالد زياد حاج رحمون/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

43- محمد أحمد عبدالكريم/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

44- عبد الكريم مصطفى القدور / إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

45- عبدالحكيم حاج رحمون/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

46- باسل شعبان / إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

47- إسماعيل بكور/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

48- أحمد الجوهر/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

49- عبدالله قدح/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

50- لؤي خطاب/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

51- حسان عويد / إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

52- خير الله بكور/ إدلب – خان شيخون / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

53- خالد عبيد / ريف دمشق – سقبا / برصاص الجندرما التركية أثناء محاولته عبور الحدود السورية التركية بطريقة غير شرعية قرب بلدة دركوش غرب شمال إدلب.

54- أسامة الجقمرة / إدلب/ اغتيالاً على يد مجهولين على أطراف مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.

55- مبارك حسن سلامة الرشدان / درعا – إنخل / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

56-  ياسر حسن سلامة الرشدان/ درعا – إنخل / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

57- عبد الملك حسن سلامة الرشدان/ درعا – إنخل / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

58- علوان عبد الكريم الفروان/ درعا – إنخل / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

59- مؤيد محمد الخطيب/ درعا – إنخل / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

=============================

التقرير اليومي لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا 27-7-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 28-تموز-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (38) شخصاً يوم الجمعة 27-7-2018، بينهم : سيدة و(33) شخصاً قضوا تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قضى (32) شخصاً تحت التعذيب منهم (31)  من منطقة يبرود وصلت أسماؤهم إلى دائرة النفوس و(1) من مدينة داريا قضى إعداماَ في سجن صيدنايا العسكري.

وفي محافظة ديرالزور قضى (4) أشخاص منهم (2) عثر على جثمانيهما في بادية الشعفة و(1) في انفجار لغم أرضي في حي العمال بمدينة دير الزور و(1) وهي سيدة إعداماً على يد تنظيم داعش في بلدة السوسة .

وقضى في محافظة حلب (1) في انفجار لغم موجه على طريق دارة عزة. كما قضى (1) في محافظة حماة تحت التعذيب في احد سجون قوات النظام.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- محمود عبد اللطيف يزبك 1984/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

2- محمد عبدالرحيم غمازة 1987/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

3- وسيم ماهرضبعان 1994/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

4- أحمد نبيل شميطي1996/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

5- عبد الله أحمد عزوز 1995/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

6- عبد الباسط حسين 1983/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

7- أنس ماهر ضبعان 1996/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

8- عبد الرزاق بسام السيد 1987/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

9- حسام السيد عمر 1968/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

10- محمد علي نبيل رجب 1989/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

11- عادل عبد الرحمن فتح الله 1987/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

12- سامر محمد ديب سالم 1985/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

13- معاذ فرح حمود 1985/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

14- أمير فائز فتح الله 1988/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

15- محمد هيثم حمود 1996/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

16- توفيق درويش السوقي 1991/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

17- حسان محمد عيروط 1983/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

18- عمر كمون كمون 1991/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

19 عبدالعزيز هاشم عمام 1989/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

20- أبو الفراس هاشم عمام 1975/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

21- سهيل هاشم عمام 1989/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

22- أحمد أبو الطيب هاشم عمام 1983/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

23- سامي أحمد العبيد 1985/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

24- زكريا مرعي عبداللطيف 1971/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

25- سامر أحمد العبيد 1997/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

26- عبدالكريم محمد عقيل 1965/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

27- محمود محمد الحاج علي 1977/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

28- طلال حسن منعم 1981/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

29- إياد سمير زهر الدين 1976/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

30- زياد سمير زهر الدين 1978/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

31- عزام خالد 1984/ ريف دمشق – يبرود / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

32- عبد الحكيم الشربجي  / ريف دمشق – داريا /  اعداما في سجن صيدنايا العسكري يوم 15-1-2013

33- أحمد عبد الله العكاري / حماة – حربنفسه / تحت التعذيب بعد اعتقال دام عدة سنوات في سجون قوات النظام.

34- محمود أحمد ضبعان / ريف حلب- رتيان/ الحدودي جراء انفجار لغم موجه بسيارته على طريق دارة عزة.

35- عبد الله حسن الهويدي / ديرالزور- البوليل/ اثر إنفجار لغم أرضي في حي العمال بمدينة دير الزور.

36- داواود الشايش/ ديرالزور- الهري / تم العثر على جثته  في بادية بلدة الشعفة بعد فقدان الاتصال به منذ ايام

37- أحمد الشايش / ديرالزور- الهري / تم العثر على جثته  في بادية بلدة الشعفة بعد فقدان الاتصال به منذ ايام

=============================

التقرير اليومي لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا 26-7-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 27-تموز-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (22) شخصاً يوم الخميس 26-7-2018، بينهم: سيدتان و(12) شخصاً تحت التعذيب.

في محافظة ريف دمشق قضى (6) أشخاص بينهم (5) تحت التعذيب في سجون قوات النظام و(1) إعداماً في سجن صيدنايا العسكري وقد علم أهلهم بوفاتهم بعد وصول أسمائهم إلى دائر النفوس وقيام أهلهم باستصدار قيود عائلية.

وفي محافظة إدلب قضى (5) أشخاص بينهم (4) في انفجار عبوة ناسفة في مدينة سرمين و(1) قضى تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام.

أما في محافظة الحسكة فقضى (4) أشخاص بينهم (3) تحت التعذيب في سجون قوات النظام وقد علم أهلهم بوفاتهم م بعد وصول شهادات وفاتهم إلى مبنى النفوس في الحسكة، و(1) في انفجار عبوة ناسفة في بلدة الشدادي.

وقضى(4) أشخاص في محافظة ديرالزور بينهم (2) جراء قصف طيران التحالف الدولي على بلدة السوسة و(1) برصاص ميليشيا قسد في حي الإصلاح على أطراف مدينة هجين، و(1) تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام. كما قضى (1) قضى تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام وهو من محافظة دمشق.

وتم توثيق (2) من محافظة السويداء وهما سيدتان مسنتان في محافظة إحداهما  نتيجة طلقة في الرأس  والاخرى جراء التعب الشديد والإعياء بعد هروبها من بلدة الشبكي التي تعرضت لهجوم من قبل تنظيم داعش.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

 

1- صلاح نقشبندي / ديرالزور/ تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام.

2- صالح خليف الحسن/ ديرالزور/ جراء قصف طيران التحالف الدولي على بلدة السوسة

3-  فليح خليف الحسن / ديرالزور/ جراء قصف طيران التحالف الدولي على بلدة السوسة

4- مسلم محمد الصالح / ديرالزور/  برصاص أحد عناصر قسد في حي الإصلاح على أطراف مدينة هجين اثر مشادة كلامية.

5- عمر الختلان / الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

6- عامر الختلان / الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

7- ماهر الختلان / الحسكة – غويران / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

8- مازن الشربجي / ريف دمشق – داريا /  اعداما في سجن صيدنايا العسكري يوم 15-1-2013.

9- سعيد السقا  / ريف دمشق – داريا/ تحت التعذيب في أحد سجون النظام

10- مهند خالد العطر / ريف دمشق – داريا/ تحت التعذيب في سجون النظام يوم 1-9-2014،

11- محمد عمر السقا  / ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

12- أحمد الكشك / ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

13- أسامة الكشك/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون النظام:

14- محمد عبد الكريم سماق / إدلب- بنش / تحت التعذيب في أحد سجون النظام.

15- مهند خالد العطر/ دمشق/ تحت التعذيب في أحد سجون النظام

16- حسن الحوار/ الحسكة – الشدادي / جراء انفجار عبوة ناسفة في الشارع العام في مدينة الشدادي.

=============================

التقرير اليومي لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا 25-7-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 26-تموز-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (164) شخصاً يوم الأربعاء 25-7-20018، بينهم: (5) أطفال و(18) سيدة و(9) أشخاص تحت التعذيب.

في محافظة السويداء قضى (144) شخصاً (الحصيلة غير نهائية) بينهم (121) شخصاً جراء عدة هجمات لتنظيم داعش استهدفت القرى الشرقية في المحافظة حيث توزع الضحايا على النحو التالي: (47) في قرية الشبكي، و(22) في قرية الرامي و(19) في قرية الشريحي، و(14) في قرية دوما، و(6) في قرية الرحى و(6) في قرية المتونة و (4) في قرية الكسيب و (3) في قرية السويمرة.  كما قضى (23) شخصاً في مدينة السويداء جراء أربع تفجيرات  انتحارية قام بها عناصر من تنظيم داعش والحصيلة غير نهائية كذلك.

وفي محافظة حلب قضى (4) أشخاص بينهم (3) برصاص ميليشيا قسد في بلدتي الصيادة والصندلية و(1) في انفجار لغم من مخلفات الوحدات الكردية في مدينة عفرين.أما في محافظة إدلب فقضى (3) أشخاص جراء استهدافهم بالصواريخ على طريق الهبيط  من قبل قوات النظام.

وقضى في محافظة درعا (3) أشخاص منهم (2) جراء قصف سابق على بلدتي عين التينة وتسيل و(1) تحت التعذيب في أحد سجون النظام. كما قضى (2) في محافظة دير الزور برصاص قوات النظام أثناء محاولتهما عبور نهر الفرات من قرية أبو حردوب الخاضعة لسيطرة قسد الى بلدة صبيخان الخاضعة لسيطرة قوات النظام بسفينة عبر نهر الفرات.

ووثقت اللجنة السورية (8) اشخاص قضوا تحت التعذيب في سجون قوات النظام في وقت سابق واستلم ذووهم مؤخراً بيانات بوفاتهم منهم (5) في محافظة ريف دمشق و(3) في العاصمة دمشق

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية :

1- أمين عطا الجباعي / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

2- فايز عطا الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

3- زيدون ثليج الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

4- هندي الجباعي / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

5- زوجة هندي الجباعي / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

6- لطفي الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

7- فايز الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

8- سلمان الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

9- ناظم عز الدين الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

10- شوقي الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

11- منصور الجباعي / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

12- ريدان منصور الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

13- فرحان الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

14- توفيق الجباعي / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

15- زوجة توفيق الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

16- مشرف توفيق الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

17- ريدان سالم الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

18- نصر الدين الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

19- نسيب الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

20- يوسف الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

21- اسماعيل الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

22- حسن الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

23- علي أبو عمار / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

24- جهاد علي أبو عمار / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

25- مأمون علي أبو عمار / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

26- ياسر أبو عمار / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

27- أدهم أبو عمار / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

28- أيمن أبو عمار/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

29- سعيد أبو عمار / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

30- برزان سعيد أبو عمار/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

31- كمال أبو عمار/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

32- مهند نوفل أبو عمار/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

33- وليد علبة/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

34- حمد زيد الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

35- هزاع زيد الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

36- محمود الجباعي/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

37-42- ثامر أبو عمار وزوجته وابنه وبناته اثنتين/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

43 -44- بنات سعيد الجباعي الاثنتين / السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

45- 47- خالد ثليج الجباعي وأخته وأمه/ السويداء- قرية الشبكي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

48- هاشم حمد مقلد/ السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

49- نورس فواد مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

50- فندي شفيق مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

51- رأفت شفيق مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

52- ايمن مقلد مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

53- رواد صابر مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

54- سجيع فضالله مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

55- هاشم منصور مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

56- معين عبد الكريم مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

57- فارس مرسل مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

58- فرحان رشراش مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

59- طارق يوسف مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

60- طليع يوسف مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

61- 63- عائلة ابو معتز شاكر مقلد (3اشخاص )/ السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

64- فداء جدالله مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

65- أكرم سعدو مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

66- ورد الشام هندي مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

67- دانيال ناصر مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

68- اسامة نزيه مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

69- الطفل راشد شاكر مقلد / السويداء- قرية رامي / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

70- معذى حمزه/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

71- مدحت ناصيف/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

72- قيصر حمزة/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

73- كمال النجم/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

74- أنيس النجم/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

75- شادي النجم/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

76- صايل مخيبر/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

77- ريان صايل مخيبر/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

78- واثق جمول/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

79- رسلان واثق جمول/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

80- زياد الحسين/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

81- خضر حرب/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

82- سامر يوسف حرب/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

83- مزيد ذيب/ السويداء – قرية دوما/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

84- أكرم شحاذة الخطيب/ السويداء – قرية الكسيب/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

85- عاهد الغوطاني / السويداء – قرية الكسيب/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

86- بشير فندي سلام / السويداء – قرية الكسيب/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

87- مبارك شبلي الخطيب/ السويداء – قرية الكسيب/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

88-  إبراهيم جادالله منصور/ السويداء – بلدة المزرعة / في تفجير إرهابي لتنظيم داعش على المدينة

89-  يوسف محمد العقباني / السويداء – بلدة المزرعة / في تفجير إرهابي لتنظيم داعش على المدينة

90-  إياد محمد العقباني/ السويداء – بلدة المزرعة / في تفجير إرهابي لتنظيم داعش على المدينة

91- ماهر عطالله غرز الدين / السويداء / في تفجير ارهابي لتنظيم داعش في المدينة

92- هندي أبو سعيد / السويداء / في تفجير إرهابي لتنظيم داعش على المدينة

93- وائل نزيه الجغامي / السويداء – الرحى / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

94- يحيى الأعوج / السويداء – الرحى / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

95- ابراهيم الغضبان/ السويداء – الرحى / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

96- حمد أبو فخر / السويداء – الرحى / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

97- يعرب أبو فخر/ السويداء – الرحى / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

98- خالد مسعود / السويداء – الرحى / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

99- فريال الحلبي / السويداء- المتونة / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

100- هبة الحلبي / السويداء- المتونة / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

101- ابنة فريال الحلبي/ السويداء- المتونة / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

102- وليد اسماعيل زين / السويداء- المتونة / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

103- كمال عفاش حيدر/ السويداء- المتونة / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

104- حامد سالم الحلبي/ السويداء- المتونة / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

105- صياح هاني صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

106- صالح هاني صعب/ السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

107- زوجة صالح صعب/ السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

108-110- ثلاثة  أطفال لنضال صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

111- واصف صالح صعب/ السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

112- وليد أنيس صعب/ السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

113- تميمة قيصرصعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

114- محمد سرحان صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

115- بشير سلام صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

116- حسام ماجد سلام صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

117- بسام فوزي صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

118- بهجت عطالله صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

119- جمال لطفي صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

120- ربيع رسلان صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

121- معين مؤيد صعب / السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

122- نضال ممدوح عامر/ السويدا – قرية السويمرة / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

123- يامن جمال أبو عاصي/ السويدا – قرية السويمرة / في هجوم لتنظيم داعش على القرية

124- عاصم عامر/ السويداء – قرية السويمرة/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

125- لطفي صعب/ السويداء – قرية الشريحي/ في هجوم لتنظيم داعش على القرية

126- أيمن مقلد / السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

129-  عدي سلمان طربيه/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

130-  والدة عدي سلمان طربيه/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

131- ناصيف ناصيف/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

132- راجح ناصيف/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

133- أنور ناصيف/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

134- منور أنور ناصيف/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

135- إيهاب ريدان الصحناوي/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

136- عماد محمود جمول/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

137- فيصل الصالح/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

138- هيثم الصالح/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

139- محمد هزاع البدعي/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

140- أبو مؤنس نبيل صيموعة/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

141- اياد نسب الشعار/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

142- عباس حمد الشاعر/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

143- كاترين ناصر شرف/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

144- هاشم أبو حمر/ السويداء / جراء هجوم تنظيم داعش على السويداء

145- عبد الحميد البوسيف / ديرالزور/ برصاص قوات النظام أثناء محاولته عبور نهر الفرات من قرية أبو حردوب الخاضعة لسيطرة قسد الى بلدة صبيخان الخاضعة لسيطرة قوات النظام بسفينة عبر نهر الفرات

146- برع مروان الصالح المحيمد ديرالزور-صبيخان/  برصاص قوات النظام اثناء محاولته العبور الى صبيخان من بلدة ابو حردوب عبر نهر الفرات

147- ماهر الجهدو / حماة – حلفايا / نتيجة استهداف قوات النظام المتمركزة في حاجز المغير لسيارته على طريق الهبيط.

148- حسن الفيصل النعيمي / ريف حلب – منبج ،حارة الحزاونة / قتل على يد ميليشيا قسد ورميت جثته على ضفاف الفرات عند قرية الصندلية

149- حافظ الرمضان/ ريف حلب- منبج، قرية الصيادة / برصاص ميليشيا قسد

150- شقيق حافظ الرمضان/ ريف حلب- منبج، قرية الصيادة / برصاص ميليشيا قسد

151- عمر نوفل الحجي / ريف حلب – تل رفعت / إثر انفجار لغم أرضي كانت قد زرعته “ميليشيا الوحدات” في مدينة عفرين قبل خروجها منها

152- الطفلة نور قريش الفروخ / درعا – الحارة / متأثرة بجراحها التي اصيبت بها جراء البراميل المتفجرة على مدرسة عين التينة قبل أيام

153- عبد الله غالب العودات/ درعا / جراء الغارات الجوية على البلدة.

154- محمد صالح عبد الجليل ابازيد / درعا / تحت التعذيب في سجون النظام بعد اعتقال دام لاكثر من خمس سنين

155- محمد فياض مصطفى ( فلسطيني الجنسية) / دمشق – كفرسوسة / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

156- نبيل فياض مصطفى ( فلسطيني الجنسية) / دمشق – كفرسوسة / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

157- علاء الدين البحصلي / دمشق – العمارة / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

158- محمد جنح / دمشق – داريا / تحت التعذيب في سجون النظام في عام 2015

159- أحمد الكحيل / ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون النظام

160- محمد الكحيل / ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون النظام في عام 2014

161- زاهر شحادة / ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون النظام في عام 2015

162- فايز شحادة / ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون النظام في عام 2015.

=============================

التقرير اليومي لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا 24-7-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 25-تموز-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (21) شخصاً يوم الثلاثاء 24-7-2018، بينهم سيدتان و (8) أشخاص تحت التعذيب.

في محافظة درعا قضى (6) أشخاص جراء القصف على بلدتي الشجرة وسحم الجولان. كما قضى (4) أشخاص في انفجار لغم أرضي بالقرب من كفريا في محافظة إدلب.

أما في محافظة ديرالزور فقضى (3) أشخاص جراء القصف على بلدة السوسة من قبل قوات النظام.

ووثقت اللجنة السورية (8) أشخاص قضوا تحت التعذيب في سجون قوات النظام بينهم (6) أشخاص من محافظة دمشق و(1) من محافظة حمص و(1) من العاصمة دمشق.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- باسل مشهور طعاني / درعا – سحم الجولان / جراء الغارات الجوية

2-  السيدة ام بلال رويلي/ درعا – سحم الجولان / جراء الغارات الجوية

3-  القابلة تغريد العبسي / درعا – الشجرة/ جراء الغارات الجوية

4- عبد المجيد السقا / ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

5- بلال السقا/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

6- مجد الدين خولاني/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

7- عبد الستار خولاني/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

8- خلدون السق/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في سجون قوات النظام ا

9- عامر حلمي/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

10- رائد حسن / حمص / تحت التعذيب في سجون قوات النظام.

11- صفوان الحجار/ دمشق – حي المهاجرين / تحت التعذيب في سجون قوات النظام

=============================

التقرير اليومي لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا 23-7-2018

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 24-تموز-2018

بلغ مجموع الضحايا الذين استطعنا توثيقهم في سوريا (21) شخصاً يوم الإثنين 23-7-2018، بينهم: طفلان و(5) تحت التعذيب.

في محافظة حلب قضى (7) أشخاص بينهم (6) في انفجار سيارة مفخخة في قرية باب ليمون و(1) في انفجار سيارة مفخخة بالقرب من مبنى المجلس المحلي في بلدة أخترين.

وفي ماحفظة إدلب قضى (7) أشخاص بينهم (4) في انفجار عبوة ناسفة على طريق أريحا و(3) بر صاص حرس الحدود التركي عند محاولة العبور للأراضي التركية.

وقضى في محافظة دير الزور (1) برصاص مجهولين في بلدة أبو حردوب. كما قضى (5) أشخاص تحت التعذيب في سجون قوات النظام بينهم (4) في محافظة ريف دمشق و(1) في محافظة درعا.

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان أسماء الضحايا التالية:

1- يحيى الشربجي/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

2- محمد شربجي/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

3- عبد الله خشروم/ ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام

4- مالك عبدالله خشروم / ريف دمشق – داريا / تحت التعذيب في أحد سجون قوات النظام.

5- محمد محسن العمر الجريم / ديرالزور/ اثر إطلاق النار عليه من قبل مجهولين في بلدة أبو حردوب

6- خالد محمد صبر الاحمد  / درعا – غباغب / تحت التعذيب في سجون قوات النظام بعد اعتقال دام عدة سنوات

=============================

المختفون قسرياً يظهرون في قوائم (الموت الطبيعي)!

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 28-تموز-2018

تواصل الأجهزة الأمنية في سورية منذ بداية شهر تموز إرسال قوائم بأسماء المختفين قسرياً، والذين قُتلوا تحت التعذيب، إلى دوائر النفوس في مختلف المناطق السورية. ووصلت مثل هذه القوائم من وزارة الداخلية (وفي بعض الأحيان من أجهزة أمنية بعينها، مثل المخابرات الجوية) إلى دوائر النفوس الرئيسية في المحافظات، والتي يطلب منها إرسال المعلومات إلى دوائر النفوس الفرعية في المحافظة.

وتقوم دوائر النفوس في بعض المناطق بتعليق القوائم التي تصلها في لوحات الإعلانات داخل الدوائر، وتطلب من الأهالي مراجعتها لإكمال معاملة الوفاة لأعضاء أسرهم، وفي حالات أخرى قام عناصر من أجهزة الأمن بالتواصل مع الأهالي أو المخاتير مباشرة، من أجل إبلاغهم بضرورة مراجعة دوائر النفوس لإكمال المعاملات اللازمة.

وتراوحت أسباب الوفاة الواردة في القوائم حتى الآن بين العوارض الصحية، كـ”السكتة القلبية”، أو “الوفاة بأمراض سارية ومعدية”، وترفق بشهادة وفاة من المشافي العسكرية، وخاصة مشفى تشرين، ومشفى حرستا العسكري، والمشفى العسكري 601. كما ظهرت بعض الحالات التي كُتب في سبب الوفاة أنها “بناء على قرار محكمة الميدان الأولى والثانية”، وهؤلاء ممن أعدموا بموجب أحكام المحاكم الميدانية.

وتعود تواريخ الوفاة لمن تم تسليم أسمائهم إلى الفترة ما بين 2012-2015.

يتم تعليق القوائم في دوائر النفوس ويطلب من الأهالي استكمال معاملة الوفاة لأبنائهم

يتم تعليق القوائم في دوائر النفوس ويطلب من الأهالي استكمال معاملة الوفاة لأبنائهم

توزّع الضحايا

منذ بداية شهر تموز/يوليو وحتى تاريخ نشر هذا التقرير، وصلت قوائم بأسماء ضحايا الاختفاء القسري إلى دوائر النفوس في ريف دمشق ودمشق وحلب واللاذقية والحسكة. وكانت أوسع قائمة تلك التي تحوي أسماء المختفين قسرياً من مدينة داريا في ريف دمشق، حيث بلغ عدد الضحايا فيها حوالي (1000) اسم، تليها محافظة الحسكة بـ (750) اسماً، ثم محافظة حلب بـ (550) اسماً، ثم معضمية الشام بـ (450) اسماً، إضافة إلى (533) اسماً من اللاجئين الفلسطينيين في سورية.

مختفون قسرياً لا معتقلون!

يسود إعلامياً وسياسياً توصيف “المعتقلين” على “ضحايا الاختفاء القسري” لدى الأجهزة الأمنية، ويتم الخلط بينهم وبين المعتقلين الموجودين في السجون النظامية.

ويُقصد بالاختفاء القسري بحسب “الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري”: “الاعتقال أو الاحتجاز أو الاختطاف أو أي شكل من أشكال الحرمان من الحرية يتم على أيدي موظفي الدولة، أو أشخاص أو مجموعات من الأفراد يتصرفون بإذن أو دعم من الدولة أو بموافقتها، ويعقبه رفض الاعتراف بحرمان الشخص من حريته أو إخفاء مصير الشخص المختفي أو مكان وجوده، مما يحرمه من حماية القانون”.

وينطبق التعريف على كل من تم اعتقاله من قبل الأجهزة الأمنية المختلفة، ولم يتم تحويله إلى المحاكمة (بغض النظر عن شرعيتها أو عدالتها)، ولم يحول إلى سجن نظامي، ولا يتمكن ذووه من التواصل معه أو حتى معرفة مكان وجوده، ولا تتمكن أي جهات محايدة من زيارته.

وتُقدّر اللجنة عدد المختفين قسرياً في سورية في الموجة التي بدأتها أجهزة النظام الأمنية عام 2011 بحوالي140 ألف شخص، اختفى معظمهم في الفترة ما بين عام 2011 و2014، ويعتقد أن أجهزة النظام السوري والجهات الأجنبية الداعمه له تتحمل المسؤولية عن اختفاء حوالي 90% منهم، فيما يتحمل فاعلون آخرون، أهمّهم تنظيم داعش المسؤولية عن اختفاء حوالي 15 ألف شخص.

وينبغي ملاحظة أن كل عمليات التبادل التي شهدتها سورية خلال السنوات السابقة شملت معتقلين فقط لا مختفين قسرياً. وأن كل المعتقلين الموجودين في السجون النظامية المعروفة (كسجن حماة المركزي وسجن حمص المركزي.. إلخ) هم من غير المدانين بما تعتبره الأجهزة الأمنية جرائم فعلية، وأن معظمهم –حتى لو كانوا من المحكومين من قبل محكمة الإرهاب- معتقلون بناء على اعتبارات جغرافية وطائفية، ويتم استخدامهم لغايات الابتزاز والعقاب الجماعي.

يعتقد أن عشرات الآلاف من المغيبين قسرياً في سجون أجهزة الأمن السورية قد قتلوا خلال السنوات السابقة، بأقسى أشكال التعذيب

يعتقد أن عشرات الآلاف من المغيبين قسرياً في سجون أجهزة الأمن السورية قد قتلوا خلال السنوات السابقة، بأقسى أشكال التعذيب

أثر الاختفاء القسري

خلافاً للاعتقال، وحتى القتل خارج إطار القانون، وغيرها من الجرائم التي ارتكبها النظام بحق السوريين، فإنّ الاختفاء القسري يحمل عدداً من التداعيات القانونية والاجتماعية المضاعفة، والتي تجعل منها واحدة من أكثر الجرائم قسوة، إذ تتجاوز الضحية نفسه لتشمل عدداً كبيراً من المحيطين به، كما أنها تتصف بالاستمرار، وأهم هذه الآثار:

1) الألم المستمر: فعلى خلاف بقية الجرائم، فإنّ من غير الممكن لذوي المختفين قسرياً أن يبدأوا بالتعايش مع حالة الخسارة التي حلّت بهم، وهي المرحلة التي تسمح للأشخاص بالتعافي –ولو بشكل جزئي- من أثر خسارة أحد أفراد العائلة أو غيرها من الخسائر.

2) الابتزاز مقابل المعلومة: إذ يسعى ذوو الضحايا بشكل مستمر للحصول على أي معلومة عن أبنائهم المختفين قسرياً، الأمر الذي يحوّلهم لضحايا ابتزاز من قبل ضباط أجهزة الأمن والشبكات المتصلة بهم. ويختلف الابتزاز المتعلق بضحايا الاختفاء القسري مقارنة مع الابتزاز الذي يتعرّض له ذوو المعتقلين (حتى المحكومين بقضايا الإرهاب) بأن المختفين قسرياً يصنفون باعتبارهم الأكثر خطورة من الناحية الأمنية، الأمر الذي يرفع كلفة الحصول على أي معلومة، كما أن المعلومات التي يتم الحصول عليها مقابل المبالغ الطائلة لا تستند إلى أي إثبات (معلومة مجردة دون إمكانية الزيارة أو مقابلة المختفي أو حتى الحديث معه صوتياً)، وبالتالي فإن عملية الابتزاز يمكن أن تستمر لسنوات رغم وفاة الضحية أصلاً.

وكانت فترة الثمانينيات قد شهدت هذا الانتهاك على نطاق واسع، حيث تشكّلت آنذاك شبكات لابتزاز ذوي المعتقلين، كان أشهرها شبكة فيصل غانم مدير سجن تدمر آنذاك، والذي كان يستخدم والدته كواجهة للشبكة التي تطلب الحصول على المصوغات الذهبية حصراً مقابل الحصول على معلومة عن المختفين قسرياً.

3) التعقيدات القانونية والاجتماعية: على خلاف كل الجرائم الأخرى، فإنّ جريمة الاختفاء القسري تحمل تعقيدات قانونية واجتماعية كبيرة، وأهم هذه التعقيدات معرفة مصير الشخص المختفي بغية تقسيم الميراث، ومصير علاقة الزواج التي تربط المختفين قسرياً بزوجاتهم.. إلى غير ذلك من التعقيدات.

ضحايا الاختفاء القسري بين عهدين

تُشكّل جريمة الاختفاء القسري واحدة من السمات التي طبعت نظام الأسد الأب والابن، وما زال ملف المختفين قسرياً في عهد حافظ الأسد واحداً من أبرز الجرائم المعلقة حتى اليوم، فيما شكّلت هذه الجريمة سمة عامة لمرحلة ما بعد عام 2011، وأدّت الظروف الأمنية والسياسية الخاصة التي شهدتها سورية منذ ذلك الحين إلى جعل عملية متابعة هذه الجريمة أمراً معقداً، وشبه مستحيل في معظم الأحيان.

وكانت موجة الإخفاء القسري الأولى قد استمرّت بشكل رئيسي منذ عام 1979 وحتى 1982، وبلغ عدد ضحاياها وفقاً لتقديرات اللجنة السورية لحقوق الإنسان ما بين (17-25) ألف شخص.

وتختلف الموجة الحالية عن السابقة في كونها أوسع نطاقاً من الناحية العددية والجغرافية، إذ كان معظم ضحايا الموجة السابقة من مدن حماة وحلب وإدلب وحمص، فيما شملت الموجة الحالية مدناً وأريافاً على نطاق جغرافي أوسع.

وتمثّل عملية إبلاغ ذوي الضحايا بوفاتهم تحت التعذيب، وإنْ بأسباب وفاة غير حقيقية، أبرز أشكال الاختلاف بين تعامل النظام القمعي في سورية مع الموجة الأولى والموجة الثانية، إذ لم يحظ ذوو المختفين قسرياً حتى الآن بشهادات وفاة، ولم يزل مصيرهم معلقاً منذ اختفائهم قبل حوالي أربعة عقود.

لماذا يقوم النظام بتوثيق ضحايا التعذيب الآن؟

تسعى روسيا بشكل حثيث إلى تثبيت حالة من الاستقرار النسبي على المستويات السياسية والميدانية والاجتماعية، بما يمكنها من فرض الحل السياسي الذي تسعى له، والذي يقوم على بقاء شكل النظام الحالي، مع بعض التعديلات الشكلية في هيكله، وتنفيذ بعض الإجراءات التي تخفف من حالة الاحتقان الشعبية ضد النظام.

ويبدو أن روسيا تسعى من خلال هذا الإجراء، إلى:

تثبيت حالة الوفاة الطبيعية في السجلات الرسمية، بما يُعقّد من عملية متابعة الجناة في المحاكم الدولية أو حتى على المستوى الوطني في أي حالة انتقالية.

سحب ملف المختفين قسراً من بين الملفات التي ينبغي التعامل معها من قبل المعارضة والأمم المتحدة والدول الضامنة، إذ أن المعتقلين المحكومين لا يخضعون للضغط السياسي أصلاً. ويمكن أن تقوم روسيا بتنفيذ عفو عام عنهم في حالة إقرار نموذجها للحل السياسي.

السماح لعائلات الضحايا بتجاوز التداعيات القانونية والاجتماعية المترتبة على اختفاء ذويهم، بما قد يخفف جزئياً من حالة الاحتقان الموجودة في المجتمع السوري تجاه النظام، ويسمح لمجتمع الضحايا بتبرير التعاطي مع مشروع الحل السياسي بصيغته الروسية.

=============================

اكتشاف مقبر جماعية في الرقة

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 28-تموز-2018

تم العثور على المقبرة في حوش أحد المنازل وفي قبو مجاور

تم العثور على المقبرة في حوش أحد المنازل وفي قبو مجاور

عُثر في حي البدو في مدينة الرقة على مقبرة جماعية تضم جثامين حوالي (20) شخصاً مدنياً، مع جثث أخرى لعسكريين لم يوضَّح عددهم.

وقد تم العثور على المقبرة اليوم السبت من قبل فريق الاستجابة الأولية في الرقة، والذي قام بالبحث في أرض تابعة لمبنى سكني مكون من عدّة طوابق بعد أن وصلت شكاوى من السكان المحليين عن انبعاث روائح كريهة منه.

وكان فريق الاستجابة قد انتهى يوم 26 تموز من من انتشال الجثث في مقبرة حديقة الحيوان، بعد قرابة شهر ونصف من العمل المتواصل في المنطقة، حيث تم استخراج (400) جثة، أغلبها لمدنيين يُعتقد أنهم كانوا معتقلين لدى تنظيم داعش، إضافة لعناصر من التنظيم.

وسبق ذلك انتشال (550) جثة من مقبرة ملعب الرشيد، و(120) من الحديقة المرورية، و(60) جثة من الحديقة البيضاء، و(70) جثة من حديقة الشهداء.

=============================

مجزرة مروعة في السويداء بتفجيرات انتحارية

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 25-تموز-2018

000

شهدت محافظة السويداء ثلاثة تفجيرات انتحارية أدّت إلى مقتل حوالي 150 شخصاً، في هجمات تبناها تنظيم داعش.

ووقعت التفجيرات الثلاث صباح الأربعاء في دوار النجمة ودوار المشنقة والشارع المحوري والمصلخ.

وسبق وقوع الانفجارات هجمات شنّها مسلحون من التنظيم، وغالباً فإنّ الانتحاريين أنفسهم كانوا من بينهم، على قرى شبكي وطربا وداما والشريحي والمتونة والغيطة في ريف السويداء.

وقامت ميليشيات عسكرية محلية بقتل مسلحين قالت بأنهم كانوا يحاولون تفجير أنفسهم أيضاً. وتم سحل جثثهم في الشوارع، ثم عُلّقت الجثث الثلاث على جسر في السويداء وسط تجمع لمسلحين ومدنيين.

وكان ضباط روس قد قاموا بزيارة السويداء يوم الإثنين، واجتمعوا أثناءها مع مشايخ العقل في المحافظة، بغية إقناعهم بعودة المحافظة إلى سيطرة النظام بالكامل، لكن هذه المباحثات لم تتكلل بالنجاح على ما يبدو.

وتقوم ميليشيات محلية بإدارة الأمن في المحافظة، وتخضع هذه الميليشيات لإشراف مشايخ العقل الدروز. كما رفضت الهيئات الدرزية خدمة شباب المحافظة في الجيش منذ انطلاق الاحتجاجات الشعبية في 2011، الأمر الذي ترك فيها حوالي 50 ألف متخلف عن الخدمة الإلزامية.

قام مسلحون وأهالي بقتل ثلاثة مسلحين قالوا بأنهم كانوا يريدون تفجير أنفسهم، وعُلقت جثثهم على جسر في مدينة السويداء

قام مسلحون وأهالي بقتل ثلاثة مسلحين قالوا بأنهم كانوا يريدون تفجير أنفسهم، وعُلقت جثثهم على جسر في مدينة السويداء

=============================

عقوبات أمريكية-فرنسية بحق متعاملين مع مركز البحوث

اللجنة السورية لحقوق الإنسان - 25-تموز-2018

فرضت وزارة الخزانة الأمريكية ووزارة الخارجية الفرنسية عقوبات مشتركة بحق مؤسسات وشخصيات، بتهمة تزويد معدات إلكترونية لمركز البحوث العلمية التابع للنظام السوري، والمسؤول عن تطوير وتصنيع الأسلحة الكيميائية وغيرها من الأسلحة الفتاكة التي استخدمها النظام السوري خلال السنوات السابقة لقمع الاحتجاجات الشعبية.

واستهدفت العقوبات مجموعة من الشركات والأشخاص المرتبطين بـ شركة قطرنجي للإلكترونيات (لبنان)، وشملت العقوبات داخل هذه الشركة كلاً من:

1.              أمير قطرنجي

2.              ماهر قطرنجي

3.              حسام قطرنجي

4.              محمد قطرنجي

5.              ميريل شاهين (محاسب)

كما شملت العقوبات شركات وأشخاص يتعاملون مع شركة قطرنجي للإلكترونيات، وهم:

1.              شركة قطرنجي للإلكترونيات الذكية (الصين والمملكة المتحدة)

2.              شركة بولو للتجارة (ويملكها أمير قطرنجي)

3.              شركة غولدن ستار

4.              الزوجان أنطوان أجاكا وآني بوركليان.

=============================

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ