العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 24 / 09 / 2006


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

الموقع مختص بخدمة قضايا الحرية وحقوق الانسان في سورية فقط 

موقف البارتي الديمقراطي الكوردستاني – سوريا

من التصريحات العنصرية النتنة ضد الطائفة العلوية في سوريا

تناقلت وسائل الإعلام (موقع الكتروني) تصريحات مغرضة من جهات تزعم أنها على اتصال مع مركز القرار الأمريكي مفادها أن إسقاط النظام السوري العلوي بات وشيكاً فهو قاب قوسين أو أدنى، لذا فإن تلك الجهات تدعوا كل من ينتمي إلى هذه الطائفة  من المدنيين والعسكريين حلى حد سواء إلى ترك أماكن سكناهم ومواطن عملهم واللجوء إلى جبالهم على الساحل السوري حتى ينجوا من العقاب.

إننا في الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا -  في الوقت الذي نعتبر فيه أن النظام بات غير مرغوب فيه من قبل الوطنيين الشرفاء من الطائفة العلوية قبل غيرهم من النسيج الوطني السوري وتغييره أضحى ضرورة تحتم نفسها دون تردد ودون تسويف – إلا أننا لن نقبل بحال من الأحوال التهجم على أي مكون من مكونات شعبنا السوري أو الإنتقاص من وطنيته أو النيل من قدسيته وحقوقه أو المزاودة عليه في الوطنية والإنتماء، ونعلن وقوفنا بصلابة غير محدودة أمام هذه الدعوات الطائفية  الممجوجة والمكروهة، والتي تحمل في طياتها عنصرية تفوق عنصرية النظام نفسه، فلن يستجير شعبنا السوري من الرمضاء بالنار، ولن يسمح لهؤلاء المتخلفين أن يجدوا لهم موطئ قدم في سوريا المستقبل، سوريا الديمقراطية، سوريا الحضارة، سوريا الإنسانية قبل أي شيئ آخر.

إن الطائفة العلوية كغيرها من الطيف السوري الجميل بكرده وعربه ومسلمه ومسيحيّه إيزيديّه وسنيّه وعلويّه وشيعيّه ودرزيّه وآراميّه وآشوريّه وسريانيّه وتركمانه وأرمنيّه وجركسيّه وجميع ملله ونحله دون استثناء إنهم متساوون في الحقوق والواجبات، ولاتفاضل بينهم إلا بمقدار مايقدمون لهذا الوطن الحبيب سوريا ولمواطنيه، لابمقدار ماينتهزون أو يزعمون أوينهبون، أو يتواطؤون.

فليندحر العنصريون والشوفنيون والبرابرة على مختلف ألوانهم ومقاساتهم وانتماءاتهم.

11/9/2006   

اللجنة المركزية لبارتي ديمقراطي كوردستاني – سوريا     

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

info@thefreesyria.org