العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 23 / 05 / 2004


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

الموقع مختص بخدمة قضايا الحرية وحقوق الانسان في سورية فقط

الحزب السوري القومي الاجتماعي

"قد تسقط أجسادنا أما نفوسنا فقد فرضت حقيقتها على هذا الوجود"

سعادة

هاهو يوم جديد معمد بدم الأبطال من شعب فلسطين في تلاحم أسطوري مع شعب العراق في النجف و كركوك و الفلوجة .

 باستشهاد القائد الرنتيسي الذي أعطى لقضيته الكثير و أنهى حياته مثلما ينهيها كل من يمارس البطولة و لا يخاف الموت ....

باستشهاده تكون حلقة جديدة من سلسلة قديمة من جرائم اليهود التوراتية ، فنزداد قناعة بقذارة اليهود و دمويتهم .. و بأن لا عدو لنا في حقنا و أرضنا إلا اليهود.

إننا اليوم و باسم الطلبة السوريين القوميين الاجتماعيين ، ندعو إلى ربط القول بالفعل و نطالب المعنيين :

أولاً : تفعيل مفهوم المجتمع الحربي في حياة الشعب بكافة شرائحه و خاصة الطلبة و إعدادهم ليكونوا دروعاً تجاه الأطماع اليهودية و الخارجية .

ثانياً : إعادة خيار المقاومة الوطنية و القومية و دعمها في جنوب لبنان و فلسطين و الجولان و جميع الأراضي لتوسيع النضال ضد عدونا و توجيه ضربات موجعة لكافة الأهداف و اعتبارها عسكرية معتدية .

ثالثاً : رفض جميع المساومات و ما يسمى بالسلام مع اليهود و تثقيف شعبنا و طلبتنا بأن السلام هو أن يسلم العدو بحقنا في أرضنا و استقلالنا التام .

رابعاً : إغلاق السفارة الأمريكية و طرد موظفيها على اعتبار أنهم وقفوا دون قيد أو شرط في الخندق المعادي .

خامساً : تفعيل المقاطعة الاقتصادية لأمريكا و منع بضائعها من الدخول إلى أراضينا .

لقد قام هذا الكيان اليهودي ، فكان يوم حداد للأمة السورية و كان كارثة على الإنسانية و إننا نعلنه اليوم كياناً غير شرعياً و خلاص البشرية منه واجب على كل إنسان في هذا العالم . و أمتنا هي خط الدفاع الأول عن القيم الأخلاقية.

دوموا للحق و الجهاد

و لتحي سورية و ليحي سعاده

الطلبة السوريين القوميين الاجتماعيين

حلب / 18 /  4 / 2004  

 

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

info@thefreesyria.org