العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 22 / 02 / 2004


نشرنا لأي مقال أو بحث لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

الموقع مختص بخدمة قضايا الحرية وحقوق الانسان في سورية فقط

 نص الرسالة التي وجهت بالبريد الى

المحامين المترافعين عن ال14 ناشطاً المحالين

الى محكمة عسكرية في حلب

الأستاذ المحترم :

تحية الحق والحرية وبعد :

إن " لجان إحياء المجتمع المدني في سورية " تشيد بموقفكم من الحريات العامة، وبدفاعكم عن حق مواطنيكم في التعبير عن آراءهم بحرية، والقيام بالأنشطة التي يرونها ملائمة من اجل إشاعة الديمقراطية في بلادنا.

وهي إذ تنوه بسعيكم إلى شد أزر الحق والحرية وحمايتهما من الانتهاكات، التي يتعرضان لها على يد جهات رسمية كثيرة والذي تجسد من خلال تضامنكم وتطوعكم للدفاع عن النشطاء الديمقراطيين الأربعة عشر أمام المحكمة العسكرية في حلب.

إننا نرى أن مبادرتكم إلى تبني الدفاع عن حرية الرأي والتعبير والاجتماع تفتح الباب واسعاً أمام نشاط اعم تمارسونه يطال مختلف جوانب العمل القانوني والقضائي في البلد الذي يعاني من أمراض كثيرة تدركونها مع غيركم، وربما أكثر من غيركم، وان من الضروري أن يتخذ المحامون موقفاً موحداً منها.

 إن الدفاع عن حقوق الإنسان والمواطن يعد بادرة لابد من البناء عليها وإعطاءها كامل أبعادها الوطنية والقانونية.

واللجان إذ تكرر اعتزازها بكم وتقديرها لجهودكم ومواقفكم، تقترح عليكم تعزيز وتطوير عملكم و تبدي استعدادها للتعاون معكم في كل ما من شأنه تعزيز نهج الديمقراطية والحرية في وطننا الغالي.

تقبلوا فائق الاحترام .....

لجان إحياء المجتمع المدني في سورية

14-2-2004

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

info@thefreesyria.org