العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 21 / 12 / 2003


نشرنا لأي مقال أو بحث لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

الحرية للمحامي حبيب عيسى

مكان المحامي منصة الدفاع وليس خلف القضبان

حبيب عيسى محام سوري اعتقلته السلطات السورية منذ تاريخ 12/9/2001 وحتى تاريخه .

سبب الاعتقال الفعلي هو آراء حبيب ودفاعه عن المعتقلين السياسيين {معتقلي الرأي } .

وجهت له إحدى المحاكم الاستثنائية في سوريا " محكمة أمن الدولة " تهم متعددة , لاعلاقة لها بواقع الحال .

حكمت عليه بالسجن خمس سنوات , وهو رهن الاعتقال في  سجن عذرا المركزي بدمشق  منذ تاريخ 12/9/2001 وحتى تاريخه .

يتم وضعه أحيانا بزنزانة منفردة , مثله مثل أغلبية المعتقلين في سوريا .

المكان الطبيعي للمحامي هو قوس المحكمة , والدفاع عن الناس كما أسلفنا , بينما حال زميلنا حبيب عيسى غير ذلك , الحرمان والسجن والعزل عن بقية المعتقلين .

في نهاية كل عام يلتقي المحامين في سوريا وفي العالم أجمع  للتداول حول أوضاعهم المهنية , وعلينا طرح السؤال التالي على أنفسنا :

كيف ندافع عن المظلومين وزميل لنا خلف القضبان بسبب آرائه فقط دون أن يرتكب أي جرم , ولا نجعل قضيته أساساً لعملنا . 

فمن واجبي المهني والإنساني اوجه إليكم هذا النداء راجيا التوقيع عليه وخاصة الزملاء المحامين أولا وللنشطاء ثانيا , يحدوني الأمل أن نتمكن من إطلاق سراح الزميل المحامي حبيب عيسى , وذلك من خلال جمع اكبر عدد من التواقيع , واعتبار قضية الزميل هي أولى مداخلاتنا السنوية . 

الحرية للمحامي حبيب عيسى وكافة معتقلي الرأي

-----------------

نتلقى التواقيع على العناوين التالية :

البريد الإلكتروني

a1948@scs-net.org  

info@thefreesyria.org

الفاكس : 0096322226418

الهاتف : 0096393389139

         0096322222248

        0096322222640    

المحامي عبدالله الخليل

سوريا الرقة 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

info@thefreesyria.org

ـ