العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 17 / 04 / 2005


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

الموقع مختص بخدمة قضايا الحرية وحقوق الانسان في سورية فقط 

التجمع الوطني الديمقراطي السوري (تود)

هيئة التنسيق العليا

تحيا سوريا حرة ديمقراطية

نداء آذار .. نداء النهضة

أيتها السورية .... أيها السوري

أيتها الجماهير المناضلة ....

أيها الوطنيون الأحرار في المعارضة السورية قيادات وقواعد ... أشخاص وتنظيمات .. في الوطن كنتم أم في المهجر ..

هاهم طغاة الشام ماضون في تآمرهم ومتاجرتهم بالوطن والمواطن وبمصالحه العليا... هاهم ماضون برمي الوطن والمواطن إلى الهاوية ..

أيها الوطنيون الأحرار .... طغاة الشام بعهديهما " القديم والجديد "مصرون على عرقلة مسار الوحدة الوطنية وإفشال كل المحاولات الحقيقية الصادقة الساعية لتحقيقها . فهاهم وبما يسمونه :

التغيير التدريجي  يفرغون هذه المحاولات من محتواها ، ويعملون على الإلتفاف عليها وإحتوائها لتبقي دوما تسبح في فلك خدمة مصالحهم ومخططاتهم ، البقاء في سدة الحكم والإستمرار في الهيمنة على الوطن ومؤسساته .... هاهم يجندون  وللمرة 99  مايسمى " الجبهة الوطنية التقدمية " جاعلين "قياداتها " أبواقا تبجل إنتصاراتهم وتبرر أكاذيبهم ، ويحاولون إظهار مؤتمر بعثهم  ببث شائعات هنا وهناك  بتعديل " دستورهم "، وكأنه النصر العظيم ،وكأنه المطلب الوحيد لجماهيرنا . وبأن  " ثورة " إبن أبيه  سوف تحل كل الأزمات والمشاكل ، وما على الجميع إلا رؤية حزبهم وجبهتهم كعمود فقري لوحدتنا الوطنية ، وبالتالي علينا الكف عن النشا ط السياسي وأي نشاط آخر إجتماعي كان أم ثقافي ، وعلينا أيضا الإعلان  كما هو حال أحزاب "الجبهة" الوقوف صفا واحدا خلف قيادته الحكيمة والمثابرة على ترديد  بالدم بالروح نفديك يا عبقري رفاقك  وإلا فإن كل من يستمر في المطالبة أو العمل من أجل تغيير أو إصلاح أو إنتخابات حرة ونزيهة ، وبرلمان حقيقي ومؤسسة تنفيذية فاعلة ، أو من يستمر في المطالبة بإنتخابات رئاسية حرة  هو معاد للوطن  وهو صهيوني وعميل أمريكي ....

أيتها الجماهير الصامدة  إننا نرى الأمور والأوضاع بعيون أخرى ، إننا نجد أن محاولات طغاة الشام تلك ليس أكثر من  حلقة أخرى وشكلا آخر للتآمر على مصالحنا والنيل من حقوقنا وكرامتنا وبالتالي كسب مزيد من الوقت ، وتحقيق مزيد من  التنفيس والتخدير  ....

إننا نريد نهضة حقيقية شاملة ومتكاملة ، إننا نعمل من أجل التغيير الجذري ، وبدايته السليمة حل البرلمان وإستقالة الحكومة ورئيس الجمهورية  فكل تلك المؤسسات ليست شرعية  ولم تنتخب يوما وفقا لإرادتنا .

أيها الوطنيون الأحرار نتوجه إليكم بنداء النهضة هذا متفائلين بتفاعلكم الإيجابي وإبدائكم الإستعداد لبدء مرحلة جديدة في تحمل مسؤوليات النضال الوطني ....

أيها الوطنيون الأحرار نناديكم من أجل البدء فعليا بالتغيير ....

هيا أيها الأحرار  لنلتقي ولنضع أسس الإنطلاقة البنائة ... هيا لنؤسس جبهة وطنية حقيقية تعتمد برنامجا نهضويا تنفذ أهدافه لجنة منتخبة ، تتحرك محليا عربيا ودوليا بمثابة حكومة ظل . تنشط على كافة الأصعدة والمجالات وتدير مرحلة التغيير والمرحلة الإنتقالية . إننا نرى أيها الوطنيون الشرفاء أن إنجازا عصريا كهذا يستطيع تجنيب شعبنا ووطننا مآسي مؤامرات ومخططات أعدائه .

أيها الوطنيون الأحرار في كل مكان هيا إلى مزيد من اللقاءات ثنائية كانت أم ثلاثية ، وإلى مزيد  من التشاور البناء .... هيا إلى لقاء جماعي مسؤول وفاعل ..

هيا إلى عمل جماعي حقيقي  واعد .... هيا إلى تغيير جذري نهضوي .. هيا نحو تحقيق المصالح العليا ..

(وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون)

لابد أن تظهر الشمس مهما طغت عصور الجليد

تحيا سوريا حرة ديمقراطية

التجمع الوطني الديمقراطي السوري  (تود)

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

info@thefreesyria.org