العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 31 /07/ 2011


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

عاجل: حماة تتعرض لحملة وحشية

أدانت اللجنة السورية لحقوق الإنسان الحملة الوحشية التي تتعرض لها مدينة حماة من كل محاورها منذ فجر هذا اليوم (31/7/2011) ، وحضور كبار ضباط الأمن والفرقة الرابعة للإشراف على عمليات القتل في المدينة. ومن الجدير ذكره أن مدينة حماة تتعرض للحصار منذ قرابة الشهر ومهددة بالاجتياح على خلفية المظاهرات السلمية الحاشدة التي تشهدها المدينة والمطالبة بزوال النظام القائم. وقد اعتلت عناصر القناصة أبنية المباني العامة والمدارس وبعض المنازل المشرفة وتصوب الرصاص الحي إلى الرؤوس والصدور بينما تقصف الدبابات والأسلحة المتوسطة والثقيلة بشكل عشوائي مما أدى إلى استشهاد مائة وعشرين مواطن حتى اللحظة على أقل تقدير وجرح المئات واختطاف أعداد كثيرة من المواطنين المسالمين العزل لمجرد تواجدهم في الشوارع وحتى في ساحات منازلهم المكشوفة، وإصابة عدد من المباني لا سيما المشافي، بينما ينادى في الشوارع على التبرع بالدم نظراً للإصابات الكثيرة ونزف دماء الكثير من الجرحى.

ولقد وردنا في هذه العجالة بعض أسماء الذين سقطوا شهداء صباح اليوم، وهم:

فارس الناعم / نزار عبد الله / احمد فرهود/ أحمد نصر موظف -بمشفى الحوراني/ عصام موسى باشا/ فراس طهماز / طارق المليح/ عمر المصري/ طارق تركماني/ خالد الحامض/ احمد فاروق/ كمال الشمالي/ فايز محمد العزي/ علاء سلوم/ وضاح خالد العوير/ أحمد العبد.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ندين بأقوى التعابير حملة القتل خارج نطاق القانون التي تقوم بها قوات النظام السوري ونحملها مسؤولية ذلك، ونحمل الرئيس السوري مسؤولية ما يحدث من قتل في مدينة حماة والمدن والبلدات السورية ونطالبهم جميعاً بالكف الفوري عن ذلك وتقديم المتورطين في عمليات القتل إلى القصاء المستقل.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

31/7/2011

روانكه : دورية أمنية تختطف الشاب سيبان حسين أوسي من أحد شوارع قامشلو

قامت دورية أمنية بعد ظهر يوم الخميس 29 / 7 / 2011 باختطاف الشاب سيبان حسين أوسي من أحد شوارع مدينة قامشلو، وعلم ذووه أنه تم تحويله لمدينة حلب ، وحسب مصادرنا فإن كل من يتم اعتقاله في منطقة الجزيرة يحول إلى حلب مباشرة .

كما أن منظمتنا تعرب عن قلقها البالغ على مصير الصحفيين : عبد المجيد تمر و محمود المحمد اللذين تم اعتقالهما بتاريخ 31 / 5 / 2011 ، إثر نصب كمين لهما من قبل أحد الفروع الأمنية في محافظة الحسكة ، وفيما بعد وصلت أنباء عن تعرضهما لتعذيب شديد ، وإلى الآن لا يعرف مصيرهما .

إن منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا – روانكه – تطالب السلطات السورية بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين ، دون قيد أو شرط ، باعتبار أن هذه الاعتقالات التعسفية تتعارض تماما" مع مواد الدستور السوري النافذ ، وتشكل مخالفة صريحة للمعاهدات الدولية الخاصة بحقوق الإنسان التي انضمت إليها الحكومة السورية ، وبشكل خاص العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ...

دمشق 19 / 7 / 2011 . . . منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا – روانكه –

شهداء جمعة صمتكم يقتلنا

سقط في "جمعة صمتكم" يقتلنا العديد من الضحايا المسالمين الذين قتلوا بدم بارد على يد قوات الأمن والمخابرات السورية والعصابات المرتبطة بها، ونذكر منهم الأسماء التالية:

 1- ياسين عبد الرحيم 18 سنة من حي قنينص في اللاذقية

2- براهيم صبحي الدرويش في دير الزور

 3- محمد هادي الصياح في دير الزور

4- امير هادي الصياح في دير الزور

5- كريم عواد المركة في منطقة البوكمال في دير الزور متأثرا بجراح الامس

6- بلال يوسف محيسن العلي من منطقة البوكمال في دير الزور

7- جهاد شلهوب من دوما

8- يوسف محمد البندر من المسيفرة في درعا

9- من عائلة المسالمة في درعا

10- من عائلة الابازيد في درعا

11- فيصل مصطفى الحمود في قرية ابو حوري في حمص

12- نورس فضو في دوما

13- محمد طه عمره 18 سنة في الميدان في دمشق

 14- نور غازي في الكسوة في ريف دمشق

 15- حسن دولي في الكسوة في ريف دمشق

16- خالد الزعبي في مدينه حماه

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ندين عمليات القتل ونعتبرها خارج نطاق القانون ومخالفة للقوانين المرعية والمواثيق الدولية ونحمل السلطات السورية بأعلى مرجعياتها مسؤولية ذلك، ونطالبها بالكف الفوري عن ممارسة القتل والقنص وإطلاق النار الحي على المواطنين وتقديم المتورطين في ذلك آمرين ومنفذين للقضاء المستقل.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

30/7/2011

بيان مشترك : استمرار القمع العنيف للتجمعات الاحتجاجية السلمية في سورية وتواصل سقوط الضحايا

تواصل المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اصدار بياناتها و نداءاتها التي تدين وتستنكر وتطالب بإيقاف دوامة العنف المسلح ونزيف الدم في سورية ,الا ان السلطات السورية مازالت مصرة على استعمال القوة المفرطة والعنف المسلح, في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والمناطق السورية والاعتداء على المتظاهرين السلميين ,حيث أدى ذلك القمع الى سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى)خلال اليومين الماضيين(28تموز-29 تموز2011), في مختلف المناطق والمدن السورية, ومنهم التالية اسماؤهم:

الضحايا القتلى

دوما:

• المهندس جهاد صبحي شلهوب (ابو عبد الله) تولد 1963

الكسوة:

• نور غازي-حسن دولة - سامر حمود- أحمد الصياد-عادل الصياد

الميدان - دمشق :

• محمد طه عمره 18 سنة

دير الزور :

• المهندس ماجد عكل - زاهر الناصر - اسامة النحاس - ابراهيم العسكر- أمير هادي الصياح - إبراهيم صبحي الدرويش - محمد هادي الصياح - أيمن هادي الصياح .

البوكمال :

• كريم عواد المركة - بلال يوسف محيسن العلي

المسيفرة –درعا:

• يوسف الزعبي - يوسف محمد البندر

اللاذقية:

• ياسين عبد الرحيم

قرية الموح- حمص :

فيصل مصطفى حمود

حمص :

ابراهيم خضر العسكر

 

كناكر-ريف دمشق:

أنس الجاهوش

القدم -دمشق :

• أحمد عواد - الشاب نورس فضو

حماه :

• خالد الزعبي

 

الاعتقالات التعسفية :

 مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ، الذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، بالرغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

درعا البلد:

• الطفل محمد يحيى أبازيد 13 عاما -واصل يونس أبازيد -علي نايف أبازيد- محمد عبدالقادر أبازيد- أحمد مسالمة - نبيل النبهان ( 52 عاما)

صيدا-درعا:

• أحمد فوزي الصبح -زهير عوض الحريري - مجدي عوض الحريري -يوسف زكي الغانم- سمير الحفري - ناصر إبراهيم -عدنان إبراهيم -مروان يوسف أحمد-محمد يوسف عثمان طلحة - منير خليل النابلسي- أشرف يوسف أحمد -حموده خلف البرم -عدنان أبو زعلان -فواز نواف الحريري- محمد الغزاوي 70 عاما- محمد زكي الغانم -محمد عوض الحريري - محمد الحفري -ناصر أبو زعلان -يوسف عثمان طلحة 65 عاما -مروان سويدان -فواز نايف الحريري- مأمون البرم -أكرم البرم -محمد البرم-يوسف حسين محاميد 75 سنه-عبدالجليل السلامه محاميد 85 عاما- رجا حسين محاميد 75 عاما -محمد إبراهيم البرم - صايل حسين عوض 85 عاما- أحمد حسين عوض-محمد حسين عوض -يوسف زكي الغانم -خالد زكي الغانم- نزار محمود عوض- محمد زكي الغانم - غازي حسن عوض- عبدالجليل السلامه- ابو عبدو المحاميد-خليل محمد الفهد الزعالين -عامر المصري- إبراهيم المصري

الطيبة- درعا:

• المهندس الزراعي عدنان يحيى الزعبي -جواد ماجد أبازيد- حمزة رضوان أبازيد

غصم - درعا :

• ماهر عبدالكريم الوضبان من مواليد 1973- زيد سامي الغثيان من مواليد 1975

الحراك- درعا:

• سمير التركي - مصباح الحريري - محمد مفعلاني- نبراس القدرو - محمد مسلماني- أبو قصي المعاني(سائق في مشفى الحراك وهو من مدينة طفس).

طفس-درعا:

• غسان ماجد القهوجي - خالد تركي الشنبور- محمود أحمد تركي البردان(اعتقلوا صباح 30\7\2011)

داعل-درعا:

• أحمد القاسم الحريري- رزق حمدان العاسمي -حمدي قاسم الحريري- علي سعد الحريري 55عاما -غسان أحمد الحريري( اعتقلوا صباح 30\7\2011).

البوكمال:

• حسين علوي البرغش- سيف مجود خليفة الدير ي- بلال قدر خليفة الديري -محمود ابو خرمة -ابراهيم الدبس -محمود شويش- ابراهيم فاروق القوزي- محمد الخرير- مقداد الاشعب -محمد عبد الرزاق المردود- ابراهيم محمد العجيل

 قرية البشرية-جسر الشغور-ادلب

• ايوب خليل حاج ابراهيم- محمد عبد القادر عبد القادر- المحامي فيصل طه رشواني- حسن جمعة محو- عيسى احمد عبد القادر -حسين جمعة محو - محمد كردش عبدالقادر - عبدالقادر محمد عبد القادر- حسين جمعة محو- محمد فارس عثمان -محمد عبدو العثمان- مصطفى سلمان عثمان- وليد علي محو

قرية الكستن التحتاني- إدلب :

• الدكتور محمد عمر المصطفى ٤٥ سنة - المدرس نوفل عبدالرحمن صادق - عبدالرحمن صبحي صادق (طالب )عبدالحليم عمر المصطفى - خريج ادب عربي نادر احمد الشبلي

قرية سرجة –ادلب:

• زكريا الشيخ

قرية احسم-ادلب:

• مضر طاهر سرحان

الحسكة :

• فهد حماد الملحم - عبدالله حميد المسلط -احمد فيصل الملسط - محمد فواز المسلط- نارت عبدالكريم - جلال الثابت - محمد مصطفى ابن 24 ربيعاً .

ريف حلب:

• قاسم سودة - علي بكور - محمد الجلب - علاء محمد الجلب- أحمد محمد الجلب- خالد طحان- صافي حاج خليل- عبد العزيز طحان- عبد الجبار تركي أوسو .

عين العرب-ريف حلب:

• علي محمد تمي والدته زليخة ,من مواليد 1977 من تل غزال-عين العرب

حلب:

• الدكتور محمد سليم جبان طبيب في مشفى شيحان أخصائي داخلية- أحمد المحمد الكياري - محمد المحمد الكياري -سعيد المحمد الكياري -خالد المحمد الكياري.

حمص:

• الدكتور إياد الرفاعي- عدنان مبارك الحمد-رامي مازن العوض -رسلان الناعس- منور العوض -كنعان الحمد -مطشر الحمد

حمص القصير :

• المهندس زكريا الزهوري- خالد مطر- انس محمود الصبيغ- رياض محمود حسيان2011

السلمية-حماه:

• الدكتور مولود محفوض تم اعتقاله بتاريخ 29\7\2011 في مدينة السلمية من عند النائب العام عند مراجعته من اجل فك حجز سيارته –مروان محمد عدرا-محمد ملوحي-اسماعيل محمد العسكري.

جبلة:

• أنس الطناني - علاء الوكيل-عمار هرموش

اللاذقية:

• ابراهيم فاروق صوص.

دوما:

• الدكتور عدنان وهبه القيادي في حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي- الناشط السياسي المهندس نزار الصمادي - عارف وهبة- مهند النجدي-ابراهيم الاسمر-هيثم الصباغ-انور الصباغ-ابو مصعب بدران

داريا-دمشق:

• جهاد ابن ياسر الشربجي -عبد الحميد الأحمر -محمد الجزر- نبيل بكري باشا -هيثم عديلة -عبدو يحيى -خالد مدور- محمد الخطيب- زيد شرارة

حي جوبر –دمشق:

• الشيخ محمود الناطور إمام جامع غزوة بدر -المحامي مازن صلاح- نور الحكيم- إبراهيم الحكيم - أحمد الشيباني - ضياء زيدان-مسلم سنطيحة

المعضمية-ريف دمشق:

• الشاب مروان زين الدين – محي الدين العسلي-احمد قاسم درويش-محمد علي جناح-عبد الواحد جناح-عبد الحكيم جناح-حمزة محمد جناح- عبد الحفيظ جناح- عبد الناصر جناج- عبد الله يوسف مطر- محدين عبد الله عساف

التل-دمشق:

• عامر سميطة - ياسر سلعس - أنس وليد البج (17 عاماً)

كناكر - ريف دمشق :

• الحاج مصطفى الاطرش 89 سنة

بانياس :

• جهاد محمد حديفة-معمر علي قرة-ملهم علي قرة-هاشم صهيوني-عبد الله مصطفى صهيوني-يوسف عبد المجيد عيروط- مصطفى شعبان.

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم,

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

3- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية. وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتجمع والاجتماع السلميين

4- وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

5- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

6- الكشف الفوري عن مصير المفقودين

7- ضمان الحريات الأساسية لحقوق الإنسان ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

8- ايقاف جميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى مواطنين ابرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , وحيث ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبته, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا.

9- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ومحاولة ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية من أجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع ابناءه دون اي استثناء.

دمشق في 30\7\2011

 

المنظمات الموقعة:

1- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

2- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

3- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

4- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

5- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

بسم الله الرحمن الرحيم

لجنة شهداء ثورة الخامس عشر من أذار - البيان رقم 45

إرتكبت أجهزة الأمن السورية التابعة للنظام مجازر متفرقة في الساعات الماضية وعلى إمتداد الوطن الصامد , وقد ورد إلى لجنة شهداء ثورة الخامس عشر من أذار أسماء جديدة لشهداء الحرية والكرامة في سورية وهم :

محافظة اللاذقية :

1-        الشهيد ياسين عبد الرحيم- 18 سنة - حي قنينص/ مدينة اللاذقية – 29/7/2011م

محافظة دمشق وريفها :

1-        الشهيد سامر إفندر – بقين – 28/7/2011م

2-        الشهيد بهاء عباس – كناكر – 27/7/2011م

3-        الشهيدة الطفلة سناء صلاح درويش – كناكر- 27/7/2011م

4-        الشهيد جهاد شلهوب- دوما- 29/7/2011م

5-        الشهيد البطل نورس فضو – دوما – 29/7/2011م

6-        الشهيد البطل محمد طه - 18 سنة –الميدان / دمشق – 29/7/2011م

7-        الشهيد البطل نور غازي – الكسوة / ريف دمشق – 29/7/2011م

8-        الشهيد البطل حسن دولي –الكسوة / ريف دمشق- 29/7/2011م

9-        الشهيد سامر حمود – الكسوة / ريف دمشق – 29/7/2011م

10-      الشهيد عادل الصياد – الكسوة / ريف دمشق – 29/7/2011م

11-      الشهيد أحمد الصياد -– الكسوة / ريف دمشق – 29/7/2011م

12-      الشهيد محمد أحمد الصياد -– الكسوة / ريف دمشق – 29/7/2011م

13-      الشهيد محمود طه قاسم – حرستا – 26/7/2011م

محافظة حمص :

14-      الشهيد فيصل مصطفى الحمود - قرية ابو حوري- 29/7/2011م

محافظة حماة:

15-      الشهيد خالد الزعبي – 29/7/2011م

محافظة حلب:

16-      الشهيد إبراهيم عمر عبدان – الباب/ تالف - 27/7/2011م

محافظة درعا :

17-      الشهيد البطل الحاج أسامة الشيخ نواف الزعبي- 63 عاماً - انتقل الى رحمة الله أمام منزله بعيد الافراج عنه متأثراً بالتعذيب الذي لقيه على أيدي عناصر المخابرات السورية حيث كان معتقلاً منذ تاريخ 1/7/2011م- 28/7/2011م.

18-      الشهيد يوسف محمد البندر - المسيفرة – 29/7/2011م

19-      شهيد من ال المسالمة – مدينة درعا – 29/7/2011م

20-      شهيد من ال ابازيد- درعا – 29/7/2011م

محافظة دير الزور:

21-      الشهيد إبراهيم العسكر – 28/7/2011م

22-      الشهيد ماجد توفيق العكال – 28/7/2011م

23-      الشهيد حسام غزال – 27/7/2011م

24-      الشهيد بلال كبار – 27/7/2011م

25-      الشهيد إبراهيم صبحي الدرويش – 29/7/2011م

26-      الشهيد محمد هادي الصياح – 29/7/2011م

27-      الشهيد أمير هادي الصياح – 29/7/2011م

28-      الشهيد كريم عواد المركة – البوكمال- متاثراً بجراحه من يوم سابق – 29/7/2011م

29-      الشهيد بلال يوسف محيسن العلي– البوكمال – 29/7/2011م

30-      الشهيد أحمد أسامة النحاس – 28/7/2011م

 

هذا وتتابع لجنة شهداء ثورة 15 أذار عملية التأكد من بقية الأسماء التي وردتها وستنشرها حال التأكد من صحتها وقد بدأت اللجنة بتضمين بياناتها وقائمتها الإسمية للشهداء الإشارة الى الشهداء الذين تتوفر أسماء عوائلهم منعاً لضياع هذه الحقائق ووقائع سقوط الشهداء على أمل أن تتمكن لاحقاً من الحصول على باقي معلوماتهم . كما تتمنى اللجنة الإشارة للمصدر عند النقل و النشر أو الإقتباس من بياناتها حفاظاً على مصداقية نشر المعلومات , وإذ تتوجه لجنة الشهداء لذوي الشهداء وشعبنا السوري الكريم بأصدق العزاء لتسأل الله سبحانه أن يتغمد شهداءنا بواسع رحمته وأن يلهمنا جميعاً وذويهم الصبر والسلوان - الرحمة والخلود لشهداءنا الأبرار والحرية لشعب سورية

للإطلاع على القائمة الكاملة لشهداء ثورة 15 أذار المباركة وبيانات لجنة الشهداء :

http://www.syrianmartyr.com/ar

لجنة شهداء ثورة 15 اذار

د.محمد شادي كسكين

syrianmartyrs@hotmail.com

في السابع والثلاثين بعد المائة من الثورة المباركة – التاسع والعشرين من يوليو / تموز 2011م

روانكه : قتلى وجرحى ومعتقلي جمعة " صمتكم يقتلنا "

يوما بعد يوم تتسع دائرة العنف المفرط بحق المدنيين العزل من قبل الأجهزة الأمنية وشبيحة النظام، ويذهب ضحيتها الكثيرين من مختلف المحافظات السورية، عدا الجرحى الذين لا يعرف مصير الكثيرين منهم، في حين أن الاعتقالات التعسفية تطال الكثيرين، منهم السياسيين والنشطاء الحقوقيين والفنانين والأساتذة والمحامين والنشطاء الشباب سواء أثناء التظاهرات الاحتجاجية أو أثناء المداهمات التي تقوم بها الأجهزة الأمنية مدعومة بالشبيحة للبيوت وتخريب الممتلكات ثم القيام بالاعتقالات .

في جمعة " صمتكم يقتلنا " الشعب السوري بكل محافظاته يقوم بالتظاهر السلمي مطالبا" برحيل النظام، والنظام من جهته لا يحيد عن الأسلوب الوحيد الذي يعرفه في مجابهة المواطنين، ألا وهو القتل وتدمير الممتلكات والغازات الخانقة والاعتقالات التعسفية، وقد استخدم في هذا الأسبوع سيارات الإسعاف في نقل الأمن والشبيحة لمواجهة المتظاهرين، وكانت أعنف المواجهات في محافظة دير الزور، وريف دمشق وخاصة الكسوة .

في قامشلو تجاوز عدد المتظاهرين عشرون ألفا، شاركت فيها معظم الأحزاب الكردية بالإضافة إلى أحزاب أخرى خارج إطار أحزاب الحركة الوطنية الكردية، ورابطة وحدة الشيوعيين السوريين، والمئات من الإخوة العرب. وعند انتهاء المظاهرة في دوار الهلالية توجهت مجموعة صغيرة تقدر ب 500 شخص من الشباب صغار السن باتجاه مركز المدينة لتصطدم في دوار شارع الحسكة مع الأجهزة الأمنية التي كانت متواجدة هناك بكثافة في هذه الأثناء، حيث استخدمت الغازات المسيلة للدموع لتفريقهم ومنع تقدمهم مما أدى إلى وقوع العديد من الشباب اختناقا" من جراء هذه الغازات.

ومع اقتراب شهر رمضان تستمر آلات النظام القاتلة في حصد أرواح السوريين ، إذ بلغ عدد القتلى 22 قتيلا" ، وعدد الجرحى بالعشرات، وعدد المعتقلين بالمئات، ناهيك عن تخريب البيوت والمحلات والسرقات من قبلهم .

الضحايا القتلى

دمشق و ريف دمشق

محمد طه / الميدان - الطفل طلحة دلال / جوبر - جهاد شلهوب / دوما - سامر افندر / الزبداني – احمد توفيق الصياد / الكسوة - عادل الصياد / الكسوة - نور غازي / الكسوة - حسن دولة / الكسوة - سامر حمود / الكسوة - نورس فضو / دوما

5 جرحى أصيبوا برصاص الأمن في الزبداني ومضايا و 3 جرحى في الكسوة

درعا : الحاج أسامة الشيخ نواف الزعبي 63 سنة – يوسف محمد البندر - الطفل محمد الزعبي

دير الزور والبوكمال: زاهر الناصر - المهندس ماجد توفيق عكل - احمد أسامة نحاس 15 سنة - الممرض إبراهيم خضر العسكر - بلال يوسف محيسن العلي - إبراهيم صبحي الدرويش - محمد هادي الصياح - كريم عواد المركة ........... كما يوجد خمسة عشر جريحا" في عدة مستشفيات حالة بعضهم خطيرة

حمص : فيصل مصطفى الحمود

حماه : الشاب خالد الزعبي توفي من جراء إصابته بطلق في الرأس

حلب : اغتيل الضابط عمر إبراهيم العبدان برصاصة في الرأس من الخلف

اللاذقيه : ياسين عبد الرحيم أو عبد الحميد

الاعتقالات التعسفية

درعا

جواد ماجد أبا زيد 13 سنه - حمزه رضوان أبا زيد 14 سنه - الفني المخبري أحمد مسالمة

الحسكة

فهد حماد الملحم - عبدالله حميد المسلط -احمد فيصل الملسط - محمد فواز المسلط - نارت عبدالكريم جلال الثابت - محمد مصطفى

إدلب

مداهمات واعتقالات وإهانات للمواطنين في ساحة قرية البشيرية، حيث تم سرقة 20 دراجة نارية وتحميلها على سيارة، وتم اعتقال كل من:

المحامي فيصل طه رشواني - حسن جمعة محو - حسين جمعة محو - عيسى احمد عبد القادر - حسين جمعة محو - وليد علي محو - محمد عبدو العثمان - مصطفى سلمان عثمان - محمد فارس عثمان - أيوب خليل حاج إبراهيم - محمد عبد القادر عبد القادر - عبد القادر محمد عبد القادر - محمد كردش عبد القادر

حلب

اعتقل الدكتور محمد سليم جبان، طبيب في مشفى شيحان، من أمام جامع النصر سيف الدولة.

قتلى واعتقالات سابقة

** في دمشق: لا تزال الأجهزة الأمنية تضرب طوقا" أمنيا" حول حي الأكراد (ركن الدين)، فأقامت حواجز تفتيش على جميع مداخلها، حيث تقوم العناصر المدعومة من الأمن والشبيحة بمداهمة المنازل، وتخريب الممتلكات، ونهب المحتويات، وتعتقل المئات من أبناء الحي، ويقدر عدد المعتقلين بأكثر من 325 معتقلا"، ومن بينهم : 1 - القيادي والناشط الحقوقي السيد أدهم وانلي عضو المكتب السياسي في البارتي الديموقراطي الكوردي – سوريا، والذي يعاني من ظروف صحية صعبة، وإلى الآن لم يعرف مصيره .

2 - ثلاثة أخوة هم :عمار عبد الرحمن عجك - عمران عبد الرحمن عجك - ياسين عبد الرحمن عجك ... بالنسبة لعمران وياسين فقد تم اعتقالهما معا" في 22 / 7 / 2011 حيث كانا مختبئين بعيدا" عن بيتهم، وعند مداهمة الأمن لمنزهم هددوا بأخذ والدهم وعمره 75 عاما"، وعند سماعهم الخبر قاما بتسليم نفسيهما، وهما موجودان في فرع الجبة للأمن السياسي، وذنبهما أنهما خرجا في تشييع جنازة المغدور زردشت وانلي، وكانوا يخرجون في مظاهرات القابون، أما بالنسبة للأخ الأكبر فهو لا يخرج في المظاهرات، ومع ذلك اعتقلوه .

3 - في حي القدم، اعتقل نذير يوسف خضير و منذر نذير خضير بتاريخ 21 / 7 / 2011 الساعة 3 فجرا"، وذالك خلال مداهمة الأمن لمنزلهما، وتكسير البيت وتخويف الأطفال والأهل، وإلى الآن لم يعرف مصيرهما .

** في حمص: الشبيحة مع الأمن يقتحمون بيت الموسيقار العالمي مالك جندلي، فقد قامت قوات الأمن بالتعاون مع الشبيحة باقتحام منزل الدكتور مأمون الجندلي مساء28 / 7 / 2011 ، بحثا عن الموسيقار مالك جندلي ، وهددوا أهله بالويل والثبور وعظائم الأمور .

**في ريف دمشق: قام فرع الأمن العسكري في فجر يوم الأربعاء 27 / 7 / 2011 بتنفيذ عملية عسكرية في بلدة كناكر بمنطقة سعسع التابعة لريف دمشق، راح ضحيتها أحد عشر قتيلا"، وأكثر من 300 معتقلا"، حيث قامت "دبابات" ترافقها "تركسات"، إضافة إلى عناصر أمنية وشبيحة بمداهمة البيوت واعتقال كل شخص يبلغ من العمر بين (15 و 40 سنة )، وحسب شهود عيان فإن أكثر من (11) باص مليء بالمعتقلين قد تم ترحيله من المنطقة .

أسماء الشهداء : محمد عمر خميس - محمد غزال - احمد سعيد قنبر - علي احمد عباس - احمد قبارة ابو عرب - براء جميل عباس - الطفل حمزة ياسين عيسى (سبع سنوات ) - ماجد عزو المصري - احمد شيخ سليمان - احمد سعد الدين الأطرش - خلدون احمد بربور .

إننا في منظمة روانكه ، إذ نتقدم بأحر التعازي إلى ذوي الضحايا- القتلى، فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية، آيا كانت مصادر هذا العنف أو أشكاله أو مبرراته، والذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ، ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون، والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 .

وإننا نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا" حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي، والتعبير عن مطالبهم المشروعة، ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة، وعلى الحكومة السورية العمل سريعا" على تنفيذها ، من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري، وضمان مستقبل ديمقراطي آمن وواعد لجميع أبنائه دون أي استثناء .

دمشق 30 / 7 / 2011 . . . منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا – روانكه –

السلطات السورية قتلت 19 سوريا في جمعة صمتكم يقتلنا على الاقل

أمعنت السلطات الأمنية السورية في استخدام القتل بحق المتظاهرين وخاصة بعد دخول محافظة دير الزور بقوة على تظاهرات جمعة صمتكم يقتلنايوم امس الجمعة. حيث سجلت المنظمة الوطنية سقوط \19\ شهيدا هم :

 

اللاذقية

ياسين عبد الرحيم 18 سنة من حي قنينص

http://www.youtube.com/watch?v=OZQWJEsbsjY

 

دير الزور

 ابراهيم صبحي الدرويش

محمد هادي الصياح

امير هادي الصياح

البوكمال

كريم عواد المركة

 بلال يوسف محيسن العلي

 

ريف دمشق

الكسوة

نور غازي

 حسن دولة

أحمد الصياد

عادل الصياد

 سامر حمود

دوما

 جهاد شلهوب

 نورس فضو

 

درعا

يوسف محمد البندر الزعبي من المسيفرة

http://www.youtube.com/watch?v=pYFqgSUxvlw&feature=player_embedded

من عائلة المسالمة

 من عائلة ابازيد

حمص

فيصل مصطفى الحمود (38 سنة ) في قرية ابو حوري

http://www.youtube.com/watch?v=VwFrOVGb1sE&feature=youtu.be

 

دمشق

محمد طه عمره 18 سنة - الميدان

 

حماة

 خالد الزعبي

________________

 الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان

 30\ 7 \ 2011

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق

فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

قافلة جديدة من قوافل شهداء الثورة السلمية

شهداء كناكر (ريف دمشق) في 27/7/2011

1- بهاء عباس-18 سنة/ 2- أحمد قبار-19 سنة/ 3- براء جميل عباس-20 سنة/ 4-أحمد سعد الدين الأطرش-19 سنة/ 5- ماجد عزو المصري-26 سنة/ 6- محمد الشيخ سليمان-31 سنة/ 7-حمزة عيسى-طفل 11 سنة/ 8-أنس الجاهوش-19 سنة/ 9-حسام غزال/ 10-الطفلة رهف بنت صلاح خريويش-تبلغ 10 سنوات/11- أحمد قصار/ 12- طفل يبلغ من العمر 7 سنوات.

 شهداء آخرون

13- فادي أحمد منصور العويشي حمص البياضة 27/7/2011 / 14- محمود طه قاسم 27/7/2011 / 15- ابراهيم خضر العسكر . دير الزور 28/7/2011/ 16-الضابط الشهيد عمر ابراهيم العبدان الذي اعدم برصاصة في الرأس من الخلف.

 ثلاث شهداء من دير الزور

وأكد اتحاد تنسيقيات الثورة السورية في دير الزوراستشهاد ثلاثة أشخاص من دير الزور على ايدي قوات الامن وهم: 1- ماجد عكل/ 2 - زاهر الناصر / 3- اسامة النحاس .

وأكدوا أيضاً على وجود أربعة عشر جريح في عدة مستشفيات حالة بعضهم خطرة

 شهيد من اللاذقية

وأكد ناشطون في اللاذقية في خبر عاجل إستشهاد ياسين علي عبد الرحيم سنة من حي قنينص استشهد برصاص الأمن خلال مشاركته بمظاهرة هناك.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان نكرر إدانتنا لعمليات القتل التي تمارسها سلطات الأمن والمخابرات وعصاباتها في سورية، ونذكرها بأن هذه الأعمال تجري خارج نطاق القانون، ونحملها مسؤولية ما يحصل ونطالبها بالكف الفوري عن ذلك.

 اللجنة السورية لحقوق الإنسان

29/7/2011

الاعتقالات مستمرة ضد المواطنين السلميين

مصادر موثوقة من إدلب قالت أنه في الكستن التحتاني بجسر الشغور اعتقل العديد من المواطنين ضمن حملة مداهمات شنتها السلطات الأمنية والمخابراتية، ومنهم: 1- نوفل عبد الرحمن صادق/مدرس 2-عبد الرحمن صبحي صادق/طالب 3- عبد الحليم عمر المصطفى /خريج أدب عربي 4- نادر أحمد الشبلي/ آذن مدرسة اعتقل مع دراجته النارية 5- الدكتور محمد عمر المصطفى/45 سنة.

وكان اتصل بنا أحد الناشطين من السويداء وأخبرنا أن أحمد سليم دياب ، أمين سر نقابة محامين القنيطرة اعتقل ظهر يوم الثلاثاء الماضي 26/7/2011

من جهة أخرى أفادنا مصدر موثوق أنه ضمن حملة اعتقالات أعقبت تظاهرة جمعة أحفاد خالد بتاريخ 22/7/2011 في مدينة ترمانين بمحافظة إدلب تم اعتقال التالية أسمائهم: 1- هلال عبد الرزاق عبد الرحيم عبد الحي/ تولد 1960 يعمل في الوساطة العقارية بحلب. 2- أحمد ليلى/ صيدلي في ترمانين من مواليد حلب أواخر السبعينات. شاب من عائلة "خانم" من ترمانين جرى اعتقاله لنفس السبب.

وأخبرتنا اللجنة العربية في محافظة الحسكة أنه تم استدعاءات للعديد من المواطنين من قبل فروع الأمن وتم تحذيرهم من التظاهر وتهديدهم من سوء العاقبة واعتقل الناشط الشاب أحمد المشوح يوم الأربعاء 27/7/2011 من قبل الأمن العسكري في القامشلي.

في هذه الأثناء وردتنا من مصادر عديدة مطلعة أسماء معتقلين سلميين نذكر منهم: 1- مختار الجيزة محمد أحمد خضر علما انه افرج عنه منذ 10 أيام فقط/ 2- ياسر احمد مسعود من حي السبيل بالمحطة / 3- عبدالسلام محمد منيذل من الجيزة / 4- محمد عبدالحميد الشريف من نصيب / 5- محمد عبد القادر الفالوجي / 6- الدكتور عبدو قداح- من الحراك / 7- المحامي فيصل طه رشواني/ 8-حسن جمعة محو / 9- حسين جمعة محو/ 10- عيسى احمد عبد القادر/ 11- حسين جمعة محو/ 12-محمد عبدو العثمان/ 13- مصطفى سلمان عثمان/ 14- محمد فارس عثمان/ 15- ايوب خليل حاج ابراهيم/ 16- محمد عبد القادر عبد القادر/ 17- عبدالقادر محمد عبد القادر/ 18- محمد كردش عبدالقادر / 19- وليد علي محو

 

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان نطالب السلطات السورية بإطلاق سراح المعتقلين فوراً والكشف عن مصير المختفين وإطلاق سراحهم ووقف كل ممارسات التعذيب والمعاملة الحاطة بالكرامة الإنسانية، ونحملها مسؤولية الانتهاكات الجسيمة التي ترتكبها.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

29/7/2011

حصيلة تسعة أيام من الاعتداءات على مدينة حمص

قال اتحاد أحياء مدينة حمص في بيان أذاعه يوم أمس الخميس 28/7/2011 أن 56 شهيداً سقطوا في المدينة خلال الأيام التسعة المنصرمة ، ووقع أكثر من 200 جريح.

وأدان البيان حملة الاعتقالات الواسعة التي انتهجها النظام ضد أبناء المدينة والتي شملت مؤخراً عدداً من العاملين في المجال الطبي ورواد العمل الخيري والإغاثي بالإضافة إلى العديد من شباب المدينة ورجالها، وأكد البيان أن هذه التصرفات لن تثني المدينة عن مواصلة الكفاح في سبيل التحرر من قبضة الظلم والاستبداد.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان نبدي تعاطفنا مع المصاب الأليم لمدينة حمص ومع كافة مدن وبلدات وقرى وأحياء سورية ونقدم تعازينا لأسر الضحايا ومواساتنا لأسر المصابين وندين عمليات قتل المدنيين وإصابتهم واعتقالهم واستهداف مصالحهم الطبية والخيرية والإغاثية من قبل السلطات السورية، ونطالبها بالتوقف الفوري عن استهداف المواطنين والاضرار بمصالحهم ونذكرها أن هذه التصرفات انتهاكاً للدستور السوري والقوانين النافذة والمواثيق الدولية، ونحملها مسؤولية ما يحدث من قتل وجرح واعتقال وتعذيب وتخريب ممتلكات.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

29/7/2011

حملات الاعتقال التعسفي بحق المواطنين والنشطاء السياسيين والمثفقفين السوريين وتزايد اعداد المعتقلين

مازالت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية تتلقى ببالغ الاستنكار والادانة, الانباء المقلقة عن استمرار السلطات السورية بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ، الذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، بالرغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وقد طالت حملات الاعتقال التعسفي العديد من المواطنين السوريين ,عرف منهم:

دمشق:

  بتاريخ 26/7/2011 قامت الاجهزة الامنية السورية باعتقال الدكتور عدنان وهبه القيادي في حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي و الناشط السياسي المهندس نزار الصمادي .

حلب:

  الأستاذ أسامة كنج وهو مدرس فيزياء من أهالي جرابلس - قرية تل شعير( اعتقل بتاريخ 8\7\2011).

  وضاح مكتبي- عبد الحميد مزراب- عمير شعبان- حمزة عزو- حسان حبوش- عمر شعبان- أحمد الخطيب( اعتقلو بتاريخ 17\7\2011).

  حسن ابن محمد منصور مواليد 1993 من بلدة عندان-ريف حلب, اعتقل بتاريخ26\7\2011

  عبد الجبار تركي أوسو – ريف حلب، اعتقل صباح يوم 28 / 7 / 2011

 الاتارب-حلب:

  الدكتور عبد الرزاق هاشم -- الدكتور حسن عبيد - الأستاذ أيمن هاشم- الأستاذ جميل أحمد هاشم - عبد الحميد حاجو بكر- محمد اليوسف - عبد المعين عكوش - عمار الشعار -خالد حلاق- معد عبيد- عبد الرزاق علي عبد الرزاق - أحمد حاج بكور- أسامة عواش - ماجد عبيد- حسام عبد الرزاق- سعد عبيد -جميل عبد الخالق - عادل جميل بن أحمد -غالب شحيدة بن محمود - عمر عكوش بن طاهر- عبد الكريم عكوش -محمد عبيد - عبد الكريم ابراهيم (اعتقلوا بتاريخ26\7\2011)

  ماجد عبيد - أنس جيلو- محمد رماح-عبد الباسط عبد الفتاح- عبد الرزاق حج حسين- أحمد شحود طه- د . محمد مصطفى عبيد- محمد شحود عبد الرحمن- أنس منصور- جهاد منصور- ياسر طاهر -محمد حاجو بكر- أحمد علي عبيد-محمد عكوش- ثائر عكوش- محمد عبد الكريم عبيد-طارق عبيد (اعتقلوا بتاريخ28\7\2011)

حلب - اعزاز :

  الأستاذ الشيخ يوسف حسانو - الدكتور حسن عشاوي- الأستاذ الشيخ يوسف عشاوي --الشيخ عبد الحق شوا- عبد الباسط شوا - أحمد سامح قبطور- مصطفى بدري ياسرجي -رضوان جمعة حرواني - محمد محمود فاضل - أحمد حسين حموش- أحمد عبد الله العرابي محمد سمعو هادي- هادي سمعو هادي- أحمد يوسف شمو

تل رفعت-حلب:

  حسان قدور بن قدور- محمد الصن بن أحمد-أحمد اعزازي بن عبدو - مصطفى عماد درباس- علي عبود بن سليمان- أسامة عبود بن عبد الرحمن- ياسر العمر بن عمر- منير حميده بن أحمد (و كان قد أجرى عملية جراحية بالقلب منذ 10 أيام و هو طريح بالفراش)- المهندس محمد حدبة بن عبد الوهاب(رئيس المصرف الزراعي في تل رفعت)- المهندس أحمد كبصو بن أمير- الأستاذ بكري قرندل بن يحيى -سمير كبصو بن محمد(مؤذن جامع عباد الرحمن حيث اعتقلته من داخل الجامع) -محمود حاج زكور بن أحمد- زكور حاج زكور بن أحمد - خالد حاج زكور بن أحمد - عبد الكريم حاج زكور بن أحمد- حسني الصن بن عبدو (55 سنة)- أنس عبدو مريميني - عبد المنعم الصن بن عبدو- محمد درباس بن يا سر(17 سنة) -عماد درباس بن مصطفى - غزوان عماد درباس (15 سنة)- أسعد الصن بن أحمد

 

الحجر الأسود- دمشق

  محمد خالد - ياسر العدي -محمد العدي- رفعت سمور- بكري الزعبي- معن ا لعاتقي - هشام المحمود - محمد المحمود - أحمد صالح الحسني - طارق خابع- ضياء شتيوي - أحمد العدي- زهير عقلة- حسن سكاف- عبد الله المحمود - بشار سمور- وليد محمد علي- محمد الحريري- شحادة محمود- مهند حسن الحج- أحمد المصطفى - محمد حسين وهام- باسل سمور- ثابت أحمد العور- عبد المنعم سمور- حسام الأحمد- عمران ديان أكبر- رياض......إمام جامع حمزة

دمر- دمشق :

  أبو الخير الحمروني- خالد أبو ذراع- مراد خضير(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011)-

القدم- دمشق:

  سعدو الزين- -بدر الزين--بلال نعيمي-محمد أديب حاج علي -أنس عزيّز -محمد كامل السلطي(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011)- نذير يوسف خضير مواليد 1963- منذر نذير خضير مواليد 1983(اعتقالوا بتاريخ 21\7\2011

سبينة- ريف دمشق:

  نذير مدني - محمود مدني - ياسين مدني - رضوان مدني (اعتقلوا بتاريح 25/7/2011 )-الشيخ مصطفى مدني أبو نذير ( تم اعتقاله بتاريخ 4\7\2011) .

القابون-دمشق:

  الاستاذ خالد الطويل ( خطيب مسجد في عين منين )- عثمان البغدادي- مروان المدني- خليل بلال - نضال طالب زينو- ثائر القاضي - احمد نذير عبد الواحد - محمود عليان - فادي جوعانة - جهاد السعدي - هيثم المهدي - صبحي زينو- خالد عبد الباري- احسان عبد الباري- نعيم عبد الباري- محمد عبد الباري -عمران البغدادي -محمد لباد - الشيخ عيسى الصغير - كمال طعمة - عيس الهبول- براء عبد الواحد - حسان القاضي- تمام اسعيد - محمد البعلي - صفوان رباح المصري - نورس رجب عبد الواحد - ايمن ابو اذان - عبدو البغدادي- عدي الحموي - فراس شكور - طلال عبد الحي - عبد الرحمن النابلسي- ماهر بدوي- احمد عبد الرحمن قابيل- غازي ابو اذان

 

سرمين ادلب:

  جهاد بن محمد راجي عبد الرزاق - رضا عبد القادر غزال غزال ( اعتقلوا بتاريخ 25\7\2011)- محروس عبد الرزاق ابن فؤاد يحمل إجازة جامعية في الحقوق ،وهو موظف في مديرية الزراعة بمدينة إدلب( اعتقل بتاريخ 25/7/2011)- عمر طلال عبيدين

ادلب - أريحا :

  صفوان صادر الغادري- عبدالله مصطفى موسى- أيمن عبد قزموز -يوسف صالح حبوش- غريدي محمود محمد زرزور.- مصطفى الخرفان

ادلب :

  عبد اللطيف خربوطلي من الحزب القومي السوري -محمد زكريا كدرش- نضال زكريا كدرش- جمال يحيا كدرش-- أحمد شحود بن يوسف-- سليم حاج لطوف- أحمد ياسر قاضي 16سنه

بلدة محمبل- ادلب:

  الدكتور طاهر عبد الباقي - صهيب مصطفى صواف( اعتقلوا بتاريخ 25\7\2011)-

معرة النعمان- ادلب :

  أحمد رياض الرحمون : عضو نقابة خدمات صحية وسكرتير قسم الأطفال في المشفى الوطني في المعرة - عبد الرزاق صبيح : إداري في العيادات الخارجية في المشفى الوطني في المعرة(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011)-

الرقة:

  عبدالفتاح الرومي- أحمد الحسن- زياد بكاري(اعتقلوا بتاريخ 25\7\2011)- عبدا لله المواس بن علي- رضوان العلي بن أحمد- محمد نعسان بن هيثم- رامز دعدوش بن فرزات- مهند شحاذة بن خليف- محمد الملا ابن اسماعيل- احمد الحمدان ابن محمد-- ياسر الحماد- ياسر الاسماعيل- مصطفى الاسماعيل- - عبد اللطيف محمد علي العلي - عبدا لله الحاج عبد -حسين الأسود.

  مهرب فياض الخلف - ندى فياض الخلف - احمد فياض الخلف - راكان فياض الخلف(اعتقلوا بتاريخ 12/7/2011 وتم ترحيلهم من الرقة إلى دير الزور إلى صيدنا يا)

حمص:

  الدكتور عصام العكاري طبيب الأسنان(اعتقل بتاريخ 25\7\2011)- الدكتور جلال حسون النجار (اعتقل بتاريخ 09/07/2011 )-

صيدا-درعا:

  وليد مجاريش - نبيل مجاريش- علي محاميد - خليل محمد فهد الزعيل(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011)-

 

الجيزه – درعا:

  مختار الجيزة: محمد احمد خضر (ابو زياد) - الشيخ حسين محمد منيزل (ابو منصور ) - حسن عبدالله حمد(اعتقلوا بتاريخ 28\7\2011).

انخل-درعا:

  مالك الخطيب- الشيخ علي الفروان- مجد منجد السمير-مروان العيد- علي الناصر- محمد حسن العيد- يوسف اسماعيل الكردي-عيسى اسماعيل الكردي-فيصل الفروان- عيسى الدوخي- محمود سيف الدين الحر- محمود اسماعيل العيد- خالد عطيه العبيدي(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011).

دير الزور:

  المهندس فرحان الحيجي تم اعتقاله بتاريخ 23\7\2011

القامشلي:

 * أحمد مشوح، تم اعتقاله في 22 / 7 / 2011

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم,

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

3-        اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية. وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتجمع والاجتماع السلميين

4-        إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

5-        ضمان الحريات الأساسية لحقوق الإنسان ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

6-        أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ومحاولة ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية من أجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع ابناءه دون اي استثناء.

دمشق في 29\7\2011

المنظمات الموقعة:

1-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

2-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

3-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

4-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

5-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق- فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

استمرار آلة القتل في حصاد السوريين

مع اقتراب شهر رمضان استمرت آلة القتل في حصاد السوريين حيث قتلت السلطات السورية سبعة من السوريين على الاقل واستمرت في اعتقال المئات وحاصرت عناصر ومدرعات من الجيش بعض المحافظات وارسلت تعزيزات الى العديد من المدن والقرى

ريف دمشق

قتيلان في الزبداني

عرف من اسمائهما سامر افندر و 5 جرحى اصيبوا برصاص الامن في الزبداني ومضايا..كما استمرت الاشتباكات بين منشقين من الجيش والوحدات الامنية ونقل الاهالي للمنظمة أمس اطلاق كثيف في الزبداني

 

درعا / قرية الطيبة

 الشهيد الحاج اسامة الشيخ نواف الزعبي 63 سنة – حيث استشهد نتيجة التعذيب على يد الامن اثر اعتقاله

 

دير الزور :

1- زاهر الناصر من منطقة الحويقة

2- المهندس ماجد توفيق عكل من منطقة الحويقة

http://www.youtube.com/watch?v=2duhD6Gw9Ps&feature=youtu.be

3 احمد اسامة نحاس 15 سنة

4- الممرض ابراهيم خضر العسكر

http://www.youtube.com/watch?v=0Wu06qtj0Tw&feature=player_detailpage

وهناك جريح بحالة خطيرة ,ونقل الاهالي للمنظمة عن قصف مباشر في منطقة الحويقة بدير الزور

 

حلب :

استشهاد ضابط عمر ابراهيم العبدان برصاصة في الراس من الخلف

 

الاعتقالات

درعا

وتشهد درعا انتشار امني كثيف في درعا المحطة واستمر حظر التجول في درعا البلد وأما الشيخ احمد صياصنة فهو تحت الاقامة الجبرية منذ حوالي الشهرين بشقة جانب فرع الامن السياسي للضغط عليه وفصله عن الثوار وعلما ان جثة ابنه الشهيد اسامة لم يتم تسليمها حتى اللحظة .

واستمرت حملة الاعتقالات وقام محافظ درعا محمد خالد هنوس بتهديد أهالي درعا بقطع الماء و الكهرباء ,والاتصالات عنهم في محافظة درعا أثناء شهر رمضان الفضيل في حال استمرت المظاهرات..فكان جواب اهالي درعا رفض التهديدات .

ووردنا أن أكثر من 40 باص أمني وصلت الى مدينة درعا -سجن غرز المركزي ....وقد تكون هذه الباصات هي لنقل مساجين أو جلب مساجين ..

داعل:

 تعزيزات أمنية تصل مدينة داعل و تداهم بيوت الناس الآمنين في المدينة بحثا عن مطلوبين على خلفية التظاهر و ما زالت متواجدة حتى الان

دمشق

مازالت السلطات تحاصر منطقة ركن الدين وتداهم المنازل وتجري حملات الاعتقال واعتقلت السلطات الامنية السورية العشرات من منطقة ركن الدين وبينهم 3 أخوة :

1-عمار عبد الرحمن عجك اعتقل يوم الخميس الماضي الساعة 5 فجرا متزوج ولديه طفلة وهو موجود في فرع باب مصلى

2-عمران عبد الرحمن عجك وهو الأخ الأوسط لديه مشكلة في معدته حيث اضطر لعمل عمل جراحي لإزالة جزء من المعدة سابقا

3-ياسين عبد الرحمن عجك وهو الأخ الأصغر

بالنسبة لعمران وياسين فقد تم اعتقالهما معا يوم الأحد الماضي حيث كانا مختبئين بعيدا عن بيتهم ولكن عند مداهمة الأمن للمنزل ولم يجدهم هدد بأخذ والدهم وعمره 75 عاما عندها قاما بتسليم نفسيهما خوفا على والدهم وهما موجودان في فرع الجبة الامن السياسي ذنبهما أنهم خرجا في تشييع الشهيدنزردشت وانلي وكانو يخرجون في مظاهرات القابون ومناطق أخرى أما بالنسبة للأخ الأكبر فهو لا يخرج في المظاهرات خوفا على ابنته وزوجته ومع ذلك اعتقلوه و ليس لأهلهم أولاد ومعيل غيرهم .

___________

الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان 29\ 7 \ 2011

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق- فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

اختفاء الملازم أول خالد رحال

أفادت تنسيقية الثورة باللاذقية أن الفرع 293 بدمشق استدعى الملازم أول خالد رحال من اهالي قنيص باللاذقية في 27/6/2011 ولم يعرف مصيره بعد ذلك، وقالت التنسيقية بأن الاستدعاء كان على خلفية السماح لبعض المواد الغذائية بالدخول إلى أهالي درعا المحاصرة. وطالبت التنسيقية السلطات السورية بالكشف عن مصيره وحملتها مسؤولية الحفاظ على حياته.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ندين هذا الاعتقال التعسفي ونطالب السلطات السورية بالكشف فوراً عن مصير الملازم أول خالد رحال واخلاء سبيله ونحملها مسؤولية الحفاظ على حياته.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

28/7/2011

المنظمة السورية لحقوق الانسان سواسية

  لا يجوز اعتقال أي إنس ان أو حجزه أو نفيه تعس فياً .

( المادة /9/من الإعلان العالمي لحقوق الإنس ان )

  لكل إنسان حق في اعتناق آراء دون مضايقة.

ولكل إنسان حق في التعبير ويشمل هذا الحق حريته في التماس مختلف ضروب المعلومات والأفكار و تلقيها ونقلها إلى الآخرين دونما إعتبار للحدود سواء بشكل مكتوب أو مطبوع أو في قالب فني أو بأية وسيلة أخرى يختارها .

( المادة /19/ من العهد الخاص بالحقوق المدنية والسياسية )

بيان

اعتصم مجموعة من المحامين في قاعة المحامين في القصر العدلي بدمشق اليوم الاثنين 25/7/2011 ترحماً على أرواح الشهداء و احتجاجاً على الممارسات الخارجة عن القانون التي تمارسها الأجهزة الأمنية بحق المحامين في العديد من المدن السورية لا سيما في حلب و السويداء.

تصدى لهم بعض المحامين الموالين إضافة لبعض العناصر من خارج سلك المحاماة الذين حاولوا التعرض لهم و الاعتداء عليهم مما استدعى تدخل السيد رئيس فرع نقابة المحامين بدمشق إضافة للسيد المحامي العام الأول بدمشق الذين قاموا بفض الاعتصام و الانتقال لمكتب نقابة المحامين بدمشق ضمن القصر العدلي و أكدوا على أن قاعة المحامين بالقصر العدلي ليست مكاناً صالحاً للاعتصام والتعبير عن الرأي و دعوا للحوار في مكان آخر.

بدورهم عبرّ المحامين المحتجين عن تنديدهم بالتجاوزات الأمنية بحق زملاءهم المحامين لاسيما فيما يتعلق بالمضايقات اليومية من قبل الموالين و دهم المكاتب و تفتيشها من قبل عناصر الأمن دونما التزام بالأصول القانونية و أعلنوا عن تضامنهم مع المعتقلين لاسما المحامين منهم و طالبوا نقابة المحامين بتحمل مسؤولياتها تجاههم و أكدوا على ضرورة استقلال القضاء و المحاماة عن سيطرة الأجهزة الأمنية و انفض الاعتصام دون إصابات أو اعتقالات.

نرى في المنظمة السورية لحقوق الإنسان أن منع الاعتصام و التدخل العنيف لبعض الجهات الموالية " محامين و غير محامين " كان مخالفاً لما ورد في الفصل الرابع من الدستور السوري المتعلق بالحريات العامة ولمنطلقات المشرع السوري الذي أكد على أن الأصل في الأشياء الإباحة لا المنع فمن باب أولى الإسهام في الحياة العامة للسوريين.

كما أنه مخالف للعهد الخاص بالحقوق المدنية والسياسية لاسيما المادة /19/ منه والتي أكدت على حق كل إنسان في اعتناق آراء دون مضايقة وفي التعبير و في التماس مختلف ضروب المعلومات والأفكار و تلقيها ونقلها إلى الآخرين دونما اعتبار للحدود سواء بشكل مكتوب أو مطبوع أو في قالب فني أو بأية وسيلة أخرى يختارها.

المنظمة السورية لحقوق الانسان سواسية

25 / 7 / 2011

مجلس الادارة

حملة اعتقالات في قرية أتارب بمحافظة حلب

قال مواطنون من قرية أتارب بمحافظة حلب أن أجهزة المخابرات والأمن وعصابات بلباس مدني تابعة لها شنت حملة أمنية شرسة صباح يوم الثلاثاء الماضي 28/7/2011 قوامها أكثر من /400/ عنصر أمن وخمسون سيارة على أبناء القرية حيث تم اقتحام البيوت بوحشية واعتقل شبان معظم أعمارهم دون الثامنة عشر ومنهم

 1- د . حسن عبيد 2- د . محمد مصطفى عبيد . 3- ماجد عبيد/ خريج آثار 4- المفتش/ أحمد حج بكور ...5- أ . سعد عبيد 6- أ . جميل هاشم 7- أنس جيلو 8- محمد رماح 9- عبد الباسط عبد الفتاح 10- عبد الرزاق حج حسين 11- أحمد شحود طه 12- محمد شحود عبد الرحمن 13- أنس منصور 14- جهاد منصور 15- ياسر طاهر 16- محمد حاجو بكر 17- أحمد علي عبيد 18- محمد عكوش 19- ثائر عكوش 20- جميل عبد الخالق 21- محمد عبد الكريم عبيد 22- عبد الكريم إبراهيم 23- معد عبيد 24- عادل جميل 25- عبد الحميد حاجو بكر 26- أسامة عمر 27- أحمد هلال 28- طارق عبيد 29- أحمد حسن عبيد

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان نحمل السلطات السورية مسؤولية سلامة المعتقلين ونطالبها بإطلاق سراحهم فوراً.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

29/7/2011

بيان مشترك: حملات الاعتقال التعسفي بحق المواطنين والنشطاء السياسيين والمثفقفين السوريين وتزايد اعداد المعتقلين

مازالت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية تتلقى ببالغ الاستنكار والادانة, الانباء المقلقة عن استمرار السلطات السورية بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ، الذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، بالرغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وقد طالت حملات الاعتقال التعسفي العديد من المواطنين السوريين ,عرف منهم:

دمشق:

  بتاريخ 26/7/2011 قامت الاجهزة الامنية السورية باعتقال الدكتور عدنان وهبه القيادي في حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي و الناشط السياسي المهندس نزار الصمادي .

حلب:

  الأستاذ أسامة كنج وهو مدرس فيزياء من أهالي جرابلس - قرية تل شعير( اعتقل بتاريخ 8\7\2011).

  وضاح مكتبي- عبد الحميد مزراب- عمير شعبان- حمزة عزو- حسان حبوش- عمر شعبان- أحمد الخطيب( اعتقلو بتاريخ 17\7\2011).

  حسن ابن محمد منصور مواليد 1993 من بلدة عندان-ريف حلب, اعتقل بتاريخ26\7\2011

  عبد الجبار تركي أوسو – ريف حلب، اعتقل صباح يوم 28 / 7 / 2011

 الاتارب-حلب:

  الدكتور عبد الرزاق هاشم -- الدكتور حسن عبيد - الأستاذ أيمن هاشم- الأستاذ جميل أحمد هاشم - عبد الحميد حاجو بكر- محمد اليوسف - عبد المعين عكوش - عمار الشعار -خالد حلاق- معد عبيد- عبد الرزاق علي عبد الرزاق - أحمد حاج بكور- أسامة عواش - ماجد عبيد- حسام عبد الرزاق- سعد عبيد -جميل عبد الخالق - عادل جميل بن أحمد -غالب شحيدة بن محمود - عمر عكوش بن طاهر- عبد الكريم عكوش -محمد عبيد - عبد الكريم ابراهيم (اعتقلوا بتاريخ26\7\2011)

  ماجد عبيد - أنس جيلو- محمد رماح-عبد الباسط عبد الفتاح- عبد الرزاق حج حسين- أحمد شحود طه- د . محمد مصطفى عبيد- محمد شحود عبد الرحمن- أنس منصور- جهاد منصور- ياسر طاهر -محمد حاجو بكر- أحمد علي عبيد-محمد عكوش- ثائر عكوش- محمد عبد الكريم عبيد-طارق عبيد (اعتقلوا بتاريخ28\7\2011)

حلب - اعزاز :

  الأستاذ الشيخ يوسف حسانو - الدكتور حسن عشاوي- الأستاذ الشيخ يوسف عشاوي --الشيخ عبد الحق شوا- عبد الباسط شوا - أحمد سامح قبطور- مصطفى بدري ياسرجي -رضوان جمعة حرواني - محمد محمود فاضل - أحمد حسين حموش- أحمد عبد الله العرابي محمد سمعو هادي- هادي سمعو هادي- أحمد يوسف شمو

تل رفعت-حلب:

  حسان قدور بن قدور- محمد الصن بن أحمد-أحمد اعزازي بن عبدو - مصطفى عماد درباس- علي عبود بن سليمان- أسامة عبود بن عبد الرحمن- ياسر العمر بن عمر- منير حميده بن أحمد (و كان قد أجرى عملية جراحية بالقلب منذ 10 أيام و هو طريح بالفراش)- المهندس محمد حدبة بن عبد الوهاب(رئيس المصرف الزراعي في تل رفعت)- المهندس أحمد كبصو بن أمير- الأستاذ بكري قرندل بن يحيى -سمير كبصو بن محمد(مؤذن جامع عباد الرحمن حيث اعتقلته من داخل الجامع) -محمود حاج زكور بن أحمد- زكور حاج زكور بن أحمد - خالد حاج زكور بن أحمد - عبد الكريم حاج زكور بن أحمد- حسني الصن بن عبدو (55 سنة)- أنس عبدو مريميني - عبد المنعم الصن بن عبدو- محمد درباس بن يا سر(17 سنة) -عماد درباس بن مصطفى - غزوان عماد درباس (15 سنة)- أسعد الصن بن أحمد

 

الحجر الأسود- دمشق

  محمد خالد - ياسر العدي -محمد العدي- رفعت سمور- بكري الزعبي- معن ا لعاتقي - هشام المحمود - محمد المحمود - أحمد صالح الحسني - طارق خابع- ضياء شتيوي - أحمد العدي- زهير عقلة- حسن سكاف- عبد الله المحمود - بشار سمور- وليد محمد علي- محمد الحريري- شحادة محمود- مهند حسن الحج- أحمد المصطفى - محمد حسين وهام- باسل سمور- ثابت أحمد العور- عبد المنعم سمور- حسام الأحمد- عمران ديان أكبر- رياض......إمام جامع حمزة

دمر- دمشق :

  أبو الخير الحمروني- خالد أبو ذراع- مراد خضير(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011)-

القدم- دمشق:

  سعدو الزين- -بدر الزين--بلال نعيمي-محمد أديب حاج علي -أنس عزيّز -محمد كامل السلطي(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011)- نذير يوسف خضير مواليد 1963- منذر نذير خضير مواليد 1983(اعتقالوا بتاريخ 21\7\2011

سبينة- ريف دمشق:

  نذير مدني - محمود مدني - ياسين مدني - رضوان مدني (اعتقلوا بتاريح 25/7/2011 )-الشيخ مصطفى مدني أبو نذير ( تم اعتقاله بتاريخ 4\7\2011) .

القابون-دمشق:

  الاستاذ خالد الطويل ( خطيب مسجد في عين منين )- عثمان البغدادي- مروان المدني- خليل بلال - نضال طالب زينو- ثائر القاضي - احمد نذير عبد الواحد - محمود عليان - فادي جوعانة - جهاد السعدي - هيثم المهدي - صبحي زينو- خالد عبد الباري- احسان عبد الباري- نعيم عبد الباري- محمد عبد الباري -عمران البغدادي -محمد لباد - الشيخ عيسى الصغير - كمال طعمة - عيس الهبول- براء عبد الواحد - حسان القاضي- تمام اسعيد - محمد البعلي - صفوان رباح المصري - نورس رجب عبد الواحد - ايمن ابو اذان - عبدو البغدادي- عدي الحموي - فراس شكور - طلال عبد الحي - عبد الرحمن النابلسي- ماهر بدوي- احمد عبد الرحمن قابيل- غازي ابو اذان

 

سرمين ادلب:

  جهاد بن محمد راجي عبد الرزاق - رضا عبد القادر غزال غزال ( اعتقلوا بتاريخ 25\7\2011)- محروس عبد الرزاق ابن فؤاد يحمل إجازة جامعية في الحقوق ،وهو موظف في مديرية الزراعة بمدينة إدلب( اعتقل بتاريخ 25/7/2011)- عمر طلال عبيدين

ادلب - أريحا :

  صفوان صادر الغادري- عبدالله مصطفى موسى- أيمن عبد قزموز -يوسف صالح حبوش- غريدي محمود محمد زرزور.- مصطفى الخرفان

ادلب :

  عبد اللطيف خربوطلي من الحزب القومي السوري -محمد زكريا كدرش- نضال زكريا كدرش- جمال يحيا كدرش-- أحمد شحود بن يوسف-- سليم حاج لطوف- أحمد ياسر قاضي 16سنه

بلدة محمبل- ادلب:

  الدكتور طاهر عبد الباقي - صهيب مصطفى صواف( اعتقلوا بتاريخ 25\7\2011)-

معرة النعمان- ادلب :

  أحمد رياض الرحمون : عضو نقابة خدمات صحية وسكرتير قسم الأطفال في المشفى الوطني في المعرة - عبد الرزاق صبيح : إداري في العيادات الخارجية في المشفى الوطني في المعرة(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011)-

الرقة:

  عبدالفتاح الرومي- أحمد الحسن- زياد بكاري(اعتقلوا بتاريخ 25\7\2011)- عبدا لله المواس بن علي- رضوان العلي بن أحمد- محمد نعسان بن هيثم- رامز دعدوش بن فرزات- مهند شحاذة بن خليف- محمد الملا ابن اسماعيل- احمد الحمدان ابن محمد-- ياسر الحماد- ياسر الاسماعيل- مصطفى الاسماعيل- - عبد اللطيف محمد علي العلي - عبدا لله الحاج عبد -حسين الأسود.

  مهرب فياض الخلف - ندى فياض الخلف - احمد فياض الخلف - راكان فياض الخلف(اعتقلوا بتاريخ 12/7/2011 وتم ترحيلهم من الرقة إلى دير الزور إلى صيدنا يا)

حمص:

  الدكتور عصام العكاري طبيب الأسنان(اعتقل بتاريخ 25\7\2011)- الدكتور جلال حسون النجار (اعتقل بتاريخ 09/07/2011 )-

صيدا-درعا:

  وليد مجاريش - نبيل مجاريش- علي محاميد - خليل محمد فهد الزعيل(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011)-

 

الجيزه – درعا:

  مختار الجيزة: محمد احمد خضر (ابو زياد) - الشيخ حسين محمد منيزل (ابو منصور ) - حسن عبدالله حمد(اعتقلوا بتاريخ 28\7\2011).

انخل-درعا:

  مالك الخطيب- الشيخ علي الفروان- مجد منجد السمير-مروان العيد- علي الناصر- محمد حسن العيد- يوسف اسماعيل الكردي-عيسى اسماعيل الكردي-فيصل الفروان- عيسى الدوخي- محمود سيف الدين الحر- محمود اسماعيل العيد- خالد عطيه العبيدي(اعتقلوا بتاريخ 26\7\2011).

دير الزور:

  المهندس فرحان الحيجي تم اعتقاله بتاريخ 23\7\2011

القامشلي:

 * أحمد مشوح، تم اعتقاله في 22 / 7 / 2011

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم,

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

3- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية. وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتجمع والاجتماع السلميين

4- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

5- ضمان الحريات الأساسية لحقوق الإنسان ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

6- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ومحاولة ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية من أجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع ابناءه دون اي استثناء.

دمشق في 28\7\2011

 

المنظمات الموقعة:

1- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

2- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

3- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

4- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

5- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

بيان مشترك : حملات الاعتقال التعسفي ما زالت تعصف بحرية النشطاء والمواطنين السوريين

 مازالت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تتلقى ببالغ الادانة والاستنكار الشديدين, الأنباء المقلقة عن استمرار السلطات السورية بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ، الذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، بالرغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, ونتيجة لحملات الاعتقال التعسفي ,في مختلف المناطق والمدن السورية, وخلال الايام الماضية, فقد طال الاعتقال التعسفي العشرات من المواطنين السوريين, وعرف منهم:

دمشق:

* بتاريخ 23 / 7 / 2011 تعرض للاختفاء القسري, من احد شوارع دمشق, المخرج المبدع والمنتج السينمائي الاستاذ شادي ابو فخر, ومازال مجهول المصير حتى هذه اللحظة, وهنالك مخاوف جدية على حياته.

مدينة دير الزور:

* وبتاريخ 5 / 7 / 2011 قامت قوات الأمن السورية باعتقال الدكتور أحمد طعمة من عيادته، ومازال مجهول المصبر حتى هذه اللحظة, وهنالك مخاوف جدية على حياته. والدكتور أحمد طعمة: هو أمين سر الأمانة العامة لإعلان دمشق, وناشط سياسي معروف من مواليد دير الزور في 1965 وهو أب لأسرة مؤلفة من أربعة أطفال وحاصل على الإجازة في طب الأسنان ومهتم في مجال الشأن العام وقد تمّ انتخابه بأمانة سر المجلس الوطني لإعلان دمشق. وقد تم اعتقاله يوم الأحد 9 / 12 / 2007 وافرج عنه بتاريخ 13 حزيران 2010

* ومازال مجهول المصير الطبيب الجراح عدنان عرسان الذي اعتقلته أجهزة الأمن بالرقة بتاريخ 27 / 6 / 2011 والذي تم ترحيله إلى دير الزور ثم دمشق ..

دير الزور:

احمد الحيوان ( اعتقل في 2 / 7 / 2011 ) - عبد الهادي عبد السلام ( اعتقل في 3 / 7 / 2011 ) - عبد اللطيف عبد الحميد الحن اعتقل في 4 / 7 / 2011 ) - اديب الدبس- داوود الكيال ( اعتقلوا في 6 / 7 / 2011 ) - محمد سلوم الفجر ( اعتقل بتاريخ 8 / 7 / 2011 ) - بسام الحيوان ( اعتقل في 9 / 7 / 2011 ) - عبيدة محمد درويش - نبيل ناجي حطاب - ريان الهلاط – ماجد الكاطع - عبد الكريم علي الجدعان - حسين خليفة - عبد العزيز الرشيد الشيخ – محمود علي قاسم - جلال مطر الشحاذة - غالب محمد الحيجي - عصام مصطفى الطوكان - طه الوهيبي (اعتقلوا في 12 / 7 / 2011 ).

الرقة:

عصام عبد الحكيم الحمد ( طالب جامعي ) - رمضان الكرو - صالح احمد عرب - محمد نور خلف - ( اعتقلوا في 22 / 7 / 2011 ) - احمد حسن المظهور - علي الصران - شامان المظهور - محمد خلف السلامة - غيث الفخري - رياض علو - جعفر اليوسف النجم - علي توفيق السليمان - رضوان محمد الدلي - عبد الوهاب حميد الشيخ - رأفت نوفل - مصطفى عموري زين العابدين.

ادلب:

عمر جبيرو - أحمد قطيع - محمد سيد عيسى - محمد غريب - حسام سيد عيسى - عروة سيد عيسى - محمد عاف الاسعد - سمير محمد عارف الاسعد - عبد العزيز محمد عارف الاسعد - احمد نديم اليوسف - محمد نورس سميع - ( اعتقلوا في 12 / 7 / 2011 ) - خالد عبد المعطي الابرص - عبد المعطي اعما - احمد اعما (اعتقلوا من جبل الزاوية في 20 / 7 / 2011 ) الطبيب فارس احمد ( اعتقل في 22 / 7 / 2011 ) - احمد محمد شلاش ( اعتقل من سراقب في 24 / 7 / 2011 ).

منخ - ريف حلب:

* محمد جمال حجازي - محمد عبد الجليل حميدو ( اعتقلوا في 22 / 7 / 2011 ) - محمد انس برد ( اعتقل في 15 / 7 / 2011 ).

حماه:

باسم حسين الشيخ حامد (26 سنة اعتقل من حلفايا بتاريخ 1 / 7 / 2011 ) - بهاء غسان زكية - امين المشنوق - ابراهيم غناج - فراس النبهان - عز الدين فران - ( اعتقلوا في 9 / 7 / 2011 ).

حمص:

* خالد نهار نهار التركاوي - يوسف الصالح - عمار الشيحان - محمد قاسم الاشتر.

ركن الدين – دمشق:

* محمد عثمان ميقري مواليد 1967 ( اعتقل في 21 / 7 / 2011 ).

قطنا -ريف دمشق:

* هاني هيثم دكاك - ضياء حسن شوشان - حمود ديب حبيبة - نسيم ديب حبيبة - محمود خضرة - عمر بطيخة - حسنين غندور - محمد جهاد حنانا -( اعتقلوا في 17 / 7 / 2011 ).

الميدان - دمشق:

اويس الشيخ محمد ( اعتقل في 22 / 7 / 2011 ) - نور بوتاري - عبادة المزيك (اعتقلوا في 13 / 7 / 2011 ).

 دمر - دمشق:

محمد خير جمروني - خالد ابو دراع.

الحجر الاسود - دمشق:

* مازن العاتقي - حسام عبد الله الاحمد - غياث الادلبي - احمد الخانجي.

مخيم اليرموك - دمشق:

* رائد خرطبيل - نضال باكير - اياد الشهابي.

دوما - ريف دمشق:

* مازن الكسم - سامر سعيد الحوري - محمد احمد الشويش.

القابون - دمشق:

* محمد ربيع ابو اذان ( اعتقل في 22 / 7 / 2011 ).

الضمير - ريف دمشق:

* قاسم سيف - جهاد الحفة - حمادة الحفة - غالب مرشد - لقمان جبل - عمر خليفة - علي حمدان - عبيدة مصطفى السوقي - مجد مصطفى السوقي -عفيف الناطور - خالد صبه الكعك - حسين العلام - موسى صقر - عبد الله فيصل العسلي - احمد غزال دلول - نبراس غزال - خالد غزال ( اعتقلوا في 4 / 7 / 2011 ) - ابراهيم خليفة - خالد يوسف الفية ( اعتقلوا في 18 / 7 / 2011 ).

بانياس:

محمد عبد العزيز شعبان - عز عبد العزيز شعبان ( اعتقلوا في 9 / 7 / 2011 ) - نهاد الشعار - صفوان عابدين ( اعتقلوا في 10 / 7 / 2011 )- انس محمد عبيد - محمد احمد عبيد - مروان طبوش- محمد درويش - محمد نبيل بريص ( اعتقلوا في 8 / 7 / 2011 ) - غسان صهيوني - بشار صهيوني - محمد صهيوني ( اعتقلوا في 12 / 5 / 2011 ).

درعا:

* بلال الجوابرة - مناف الجوابرة - باسل الجوابرة ( اعتقلوا في 22 / 7 / 2011 ) - شاهين حسين أبازيد - احمد محمد فندي أبازيد - يوسف محمد فهد أبازيد ( اعتقلوا في10 10 / 7 / 2011 ) - احمد فوزي الصبح - يوسف زكي الغانم - عدنان ابو زعلان - محمد عوض الحريري - مجدي عوض الحريري - زهير عوض الحريري - سمير الحفري - محمد الحفري - فواز نواف الحريري - محمد يوسف عثمان طلحة - منير خليل النابلسي - اشرف يوسف احمد -مروان يوف الاحمد - مروان سويدان - ناصر ابراهيم - عدنان ابراهيم - حمود خلف البرم - يوسف حسين المحاميد - عبد الجليل سلامة المحاميد - رجا حسين المحاميد - فواز نايف الحريري - سمير نايف ابو زعلان - ماجد عبد الرحمن الحريري - عبد الكريم بطيح - احمد حسين عوض - نزار محمود عوض - ( اعتقلوا من صيدا في 23 / 7 / 2011 ).

الحسكة:

* فائق خلف العلي - عبود فاعور المسلط - عبد الله صالح المسلط - يوسف خضر المسلط - عبد العزيز خلف الخضر - محمد كمال محمد - أحمد خضر المسلط - وردي الوردي ( موقوف في المشفى الوطني بالحسكة ويعالج بسبب إصابته بطلق مطاطي في الظهر ) - حمادي ( نجهل أسمه الكامل موقوف في المشفى الوطني بالحسكة ويعالج بسبب إصابته بقنبلة غازية في الأذن ).

* وفي سياق مماثل, فقد تم توقيف ( 15 ) شخص في الحسكة, وتقديمهم لقاضي التحقيق بالحسكة بموجب ادعاء النيابة العامة بالحسكة رقم ( 407 ) بالملف التحقيقي رقم ( 314 ) بجرم حيازة مواد مهربة وتظاهرات شغب بسبب مشاركتهم في المظاهرات السلمية بالحسكة وهم:

فادي زهير طوكان - شادي زهير طوكان - محمد خليفة سرور - حميد خليفة سرور - جمال الطوكان - معاذ حميد العبود - سليمان عبود المحل - عبد العزيز خلف الخضر - حسان حسين العلاوي - تميم علي الحماده - زكريا محمد زكريا - سمير عبد الكريم عطية - عارف عبد الكريم العطية - عبد الرزاق محمد عبد الرزاق.

القامشلي:

* لايزال مصير الطالبة الجامعية شورش جمال يوسف مجهولا, ومنذ اعتقالها بتاريخ 9 / 7 / 2011 بمدينة دير الزور, وهي من اهالي مدينة القامشلي وتدرس بجامعة الفرات بدير الزور.

* سمير زهرة إبراهيم, اعتقل في 22 / 7 / 2011 وتعرض للضرب الشديد أثناء اعتقاله, ومازال مجهول المصير حتى الآن.

* صباح 23 / 7 / 2011 اعتقل الأمن الجنائي بالقامشلي الشابين عبد العزيز صبري وحكمت عبدو من منزلهما.

* أعتقل فرع الأمن الجنائي في القامشلي - الحسكة, بتاريخ 23 / 7 / 2011 الناشط السياسي الكردي عبد العزيز عبدي شيخموس ولازال مصيره مجهولاً.

* الطالب معن محمد العاجل (سنة ثالثة ر.ف.ك في جامعة ديرا لزور ).

* اسعد حندو فتاح: صاحب حلويات الموعد - في القامشلي اعتقل صباح 24 / 7 / 2011

 إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 وإننا نرى في استمرار اعتقالهم واحتجازهم بمعزل عن العالم الخارجي لفترة طويلة، يشكلان انتهاكاً لالتزامات سوريا بمقتضى تصديقها على الاتفاقيات الدولية المعنية بحقوق الإنسان، كما نذكر السلطات السورية أن هذه الإجراءات تصطدم أيضا بتوصيات اللجنة المعنية بحقوق الإنسان بدورتها الرابعة والثمانين، تموز 2005 وكذلك بتوصيات اللجنة ذاتها المتعلقة بالضمانات القانونية الأساسية للمحتجزين الفقرة ( 9 ) التي تؤكد على ضرورة اتخاذ تدابير فعالة لضمان أن يمنح المحتجز جميع الضمانات القانونية الأساسية منذ بداية احتجازه، بما في ذلك الحق في الوصول الفوري إلى محام و فحص طبي مستقل، إعلام ذويه، وأن يكون على علم بحقوقه في وقت الاحتجاز، بما في ذلك حول التهم الموجهة إليهم، والمثول أمام قاض في غضون فترة زمنية وفقاً للمعايير الدولية دون المساس بهم أو ممارسة التعذيب بحقهم.

 وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء عن استخدام التعذيب على نطاق واسع وممنهج، ونعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه دون أي استثناء.

 إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل:

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته.

2- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

3- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية. وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتجمع والاجتماع السلميين.

4- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

5- ضمان الحريات الأساسية لحقوق الإنسان ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية.

6- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ومحاولة ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية من أجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع ابناءه دون اي استثناء.

دمشق في 25 / 7 / 2011

المنظمات الموقعة:

1- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

2- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

3- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

4- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية.

5- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سورية ( الراصد ).

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل. د. ح ).

بيان مشترك : مسار القمع والعنف وسقوط الضحايا وتزايد الاعتقالات يعمق الأزمة أكثر في سورية

 ما زالت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية تتلقى ببالغ الاستنكار والادانة, الانباء المقلقة عن استمرار العنف ونزيف الدم في سورية ,عبر اصرار السلطات السورية على استعمال القوة المفرطة والعنف المسلح, في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والمناطق السورية, حيث أدى ذلك القمع الى سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى ) خلال الايام الماضية, في مختلف المناطق والمدن السورية, ومنهم التالية أسماؤهم:

الضحايا القتلى:

ادلب:

* رفاه عبادي العمر 30 عاما.

ريف دمشق:

* محمد الشيخ سليمان كناكر27 27 / 7 / 2011 أنس الجاهوش كناكر 27 / 7 / 2011 أحمد فيار كناكر 27 / 7 / 2011 بهاء عباس كناكر ريف دمشق 27 / 7 / 2011 رهف صلاح خربوش كناكر ريف دمشق 27 / 7 / 2011 حمزة ياسين كناكر ريف دمشق 27 / 7 / 2011 محمد عمر خميس كناكر ريف دمشق 27 / 7 / 2011 محمد غزال كناكر ريف دمشق 27 / 7 / 2011 احمد قبار الملقب ابو عرب 19 سنة كناكر ريف دمشق - براء جميل عباس 20 سنة كناكر ريف دمشق - احمد سعد الدين الاطرش 19 سنة كناكر ريف دمشق - ماجد عزو المصري 26 سنه كناكر ريف دمشق، محمود طه قاسم ريف دمشق حرستا

اللاذقية:

هشام السيد 26 / 7 / 2011

الاعتقالات التعسفية:

 مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين، الذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، بالرغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

حلب:

* الدكتور يوسف عشاوي ( اعتقل بتاريخ 23 / 7 / 2011 ).

* الدكتور غياث الضللي من مواليد 1985 متزوج وعنده طفل ,اعتقل بتاريخ 25 / 7 / 2011 سنة ثالثة اختصاص جراحة فكية بمشفى الرازي بحلب.

* الدكتور ياسر درويش مواليد 1979 متزوج وعنده ثلاثة اولاد اعتقل بتاريخ 18 / 7 / 2011 اختصاص جرحة بولية, ولديه وضع صحي سيئ جدا.

* الدكتور محمد أحمد الحاج - الدكتور فراس جعارة.

* أيمن أديب أمونه - ياسر سماق - محمود زرزور - عبد الله خالد معتوقي - عبد الكريم المونة - أحمد حاج حمدو ( اعتقلوا بتاريخ 22 / 7 / 2011 ) - فارس أقرع - ياسر درويش ( اعتقلوا بتاريخ 15 / 7 / 2011 ) - محمد كامل فتوح - عمار نايف ابراهيم - أحمد محمد عطا غزال أحمد طقيقة - لؤي دهنة - عبد الرحمن عبد الله - عبد العزيز مغربي ( اعتقلوا بتاريخ 1 / 7 / 2011 ).

دمشق:

محمد ياسر محايري - عبد العزيز الدريد - علاء الدين عرنوس - سميح البهرا - عمر عبد الدين - فؤاد الموصللي ( اعتقل بتاريخ15 15 / 7 / 2011 ) - مضر العاسمي ( اعتقل بتاريخ 22 / 7 / 2011 ).

قطنا -ريف دمشق:

* الدكتور مازن عمران- زكريا محمد جمعة شحادة ( اعتقلوا بتاريخ 17 / 7 / 2011 ) - جمال مشو.

* المعارض السوري نظير الصيفي اعتقل بتاريخ 16 / 7 / 2011 وكان قد خضع لعملية قسطرة قلبية قبل عدة أيام من اعتقاله، وهو من مواليد 1962 وهو سجين سياسي سابق لمدة 12 عاما ( 1986-1998 ) بتهمة الانتماء إلى حزب العمل الشيوعي في سورية.

داريا - ريف دمشق:

* الدكتور أكرم بركات خولاني ( اعتقل بتاريخ 16 / 7 / 2011 ) - زهير عبد المجيد الصيصي - خيرو الدباس - وليد وزان - عماد منصور محمود ( اعتقلوا بتاريخ 2 / 7 / 2011 ).

الزبداني – ريف دمشق:

* حسان مرعي بن مرعي اعتقل بتاريخ 17 / 7 / 2011 زياد محو اعتقل منذ حوالي الشهرين ومازال مجهول المصير.

القابون - دمشق:

* محمد علي جناح - زاهر محمد مخيبر.

زملكا - ريف دمشق:

* فهد دباك - قصي نوح.

التل - ريف دمشق:

* علاء مصطفى شيحة ( اعتقل بتاريخ 8 / 7 / 2011 ).

الحجر الاسود - دمشق:

* أكرام فايز دياب - ثابت عويد - قاسم محمد حمد ( اعتقلوا بتاريخ 24 / 7 / 2011 ).

اللاذقية:

بكر باكير ( اعتقل بتاريخ 13 / 7 / 2011 ) - جمال قدور علوش ( اعتقل بتاريخ 2 / 7 / 2011 ).

جبلة:

* طارق بيطار - فراس ياسمين - محمد نعنوع - عبد الرحمن ياسمين - محمود ابراهيم القصاب - ايمن خالد عبدالباقي - محمد زينب طه - عبد الله حسن حجوز - عمر سكرت - ربيع هرموش - باسم دنين - زياد هرموش - علي سكرت.

دير الزور:

* ساري الحافظ - الدكتور عبد الملك فناد – الدكتور أحمد عطا الله - نوري كاكاخان - عامر عبد الرحيم كلاوي - عامر النجم - محمود أحمد الحسين - الدكتور غسان كضيب - مؤيد عبد الرؤوف - حسام الكبيسي ( اعتقلوا بتاريخ 10 / 7 / 2011 ) - أيمن كرجوسلي - يوسف الأبكع.

الرقة:

* مضر الخلف - وائل يونس - عصام عبد الحكيم الحمد - طارق الموسى - داوود الموسى.

صيدا - درعا:

* فواز الحريري ( اعتقل بتاريخ 24 / 7 / 2011 ).

الجيزة – درعا:

* الدكتور حسين الخلف ( اعتقل بتاريخ 21 / 7 / 2011 ).

المغارة – درعا:

* مؤيد يوسف النابلسي ( اعتقل بتاريخ 19 / 7 / 2011 ).

درعا:

* زياد الأسود ( اعتقل بتاريخ 16 / 7 / 2011 ) - ياسر الزوكاني.

ادلب:

* الدكتور ابراهيم صباغ ( 23 / 7 / 2011 ) - الدكتور محمد غالب تناري - عبد الرزاق العبسي ( اعتقلوا بتاريخ 5 / 7 / 2011 ) - الدكتور غسان عبد اللطيف تيزري ( اعتقل بتاريخ 2 / 7 / 2011 ) - محمد أحمد السلوم - أحمد رياض الرحمون - محمد مصطفى الخضر - أسعد شفيق الأسعد - كامل شفيق الأسعد - محمد مسلم خالد الغزول - محروس فؤاد عبد الرزاق.

حمص:

* جلال حسون النجار (9 / 7 / 2011 ) - إياد الرفاعي - مازن العكش - قتيبة المصطفى - سهيل حويك ( اعتقلوا بتاريخ 14 / 7 / 2011 ).

حماه:

* عبد القادر عدنان عدي ( اعتقل بتاريخ 9 / 7 / 2011 ) - محمد قاسم الأشتر - عزو أحمد شنات ( اعتقلوا بتاريخ 13 / 7 / 2011 ) - محمد احمد رزوق (بتاريخ 15 / 7 / 2011 ).

 إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا - القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة.

 كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان.

 وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

 وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل:

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته.

2- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

3- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية. وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتجمع والاجتماع السلميين.

4- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة.

5- ضمان الحريات الأساسية لحقوق الإنسان ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية.

6- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ومحاولة ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم, هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية من أجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع ابناءه دون اي استثناء.

دمشق في 27 / 7 / 2011

المنظمات الموقعة:

1- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

2- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

3- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

4- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

5- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

متابعة تفاصيل اختطاف شبلي العيسمي من لبنان

لاحقاً لبيان اللجنة السورية لحقوق الإنسان بتاريخ 25/5/2011 فقد علمت اللجنة لاحقاً ومن مصادر خاصة في بيروت أن السياسي السوري المخضرم شبلي العيسمي (87 سنة) الذي تعرض للاختطاف في 24/5/2011 كان بواسطة دورية تابعة للأمن اللبناني برئاسة ضابط معروف بولائه لجهة متحالفة مع السلطة السورية (ووصفها المصدر باسمها).

وقال المصدر إننا نعلم نوع السيارة التي نقلته إلى سورية ورقم لوحتها ، والوقت الذي عبرت فيه السيارة الحدود اللبنانية ناقلة شبلي العيسمي باتجاه دمشق وأضاف المصدر أن السيد العيسمي معتقل حالياً في أحد فروع المخابرات العسكرية بدمشق.

وعلى الرغم من بلوغ السياسي السوري شبلي العيسمي سناً متقدمة وتقاعده من العمل السياسي والحياة العامة فقد تعرض للاختطاف وللمعاملة الحاطة بالكرامة البشرية على يد جهة في جهاز الأمن اللبناني متجاوزةً بذلك القوانين المحلية والدولية ومفضلة تقديم الخدمات للسلطة السورية على احترام القانون فيما يخص بالزائرين والمقيمين. فحادثة الاختطاف هذه ليست الأولى فلقد ورد العديد من الحوادث التي اعتقل فيها معارضون سوريون مؤخراً وسلموا للسلطات السورية. وبالتالي نعلن أن لبنان في ظل نظامه وحكومته الحالية بلداً غير آمن للمقيمين والزائرين السوريين المعارضين، ونعلن أن هناك جهات مشاركة في الحكومة اللبنانية الحالية تمارس اضطهاد وملاحقة المعارضين السوريين نيابة عن السلطة السورية.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان نحمل السلطات اللبنانية مسؤولية خرق القوانين الدولية المرعية باختطاف السيد شبلي العيسمي وتسليمه للسلطات الأمنية السورية ونحملها مسؤولية سلامته في هذه العمر المتقدمة جداً ونطالبها باسترداد السيد شبلي العيسمي وإطلاق سراحه. ونحملها مسؤولية اعتقال العديد من المواطنين والنشطاء السوريين وتسليمهم للسلطات السورية لتعتقلهم وتعذبهم وتسيء معاملتهم.

وندين في نفس الوقت روح القرصنة وأساليبها التي تمارسها السلطات السورية باختطاف المعارضين مهما تقدم سنهم وقل نشاطهم، ونطالبها بإطلاق سراح السيد شبلي العيسمي فوراً ليعود لأسرته ويمارس حياته العادية.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

27/7/2011

مجزرة جديدة للامن السوري في كناكر –ريف دمشق-

قام فرع الامن العسكري بمنطقة سعسع في الساعة الثانية والثلث من فجر اليوم الاربعاء 27-7-2011 بتنفيذ عملية عسكرية في بلدة كناكر التابعة لريف دمشق " 25 الف نسمة " راح ضحيتها حنى الان احد عشر شخص من المدنيين واعتقال اكثر من 300 معتقل ...وفي الوقت الذي لازالت فيه العمليات العسكرية مستمرة تقوم حاليا " تركسات " بصحوبة بدبات من ورائها اضافة الى عناصر امنية بمداهمة البيوت في كناكر واعتقال كل شخص يبلغ من العمر بين (15 و 40 سنة ) ووضعه في باصات مرافقة لعملية الاقتحام , وبالحديث مع شهود عيان في المنطقة اكدوا ان اكثر من (11) باص مليئ بالمعتقلين قد تم ترحيله من المنطقة .

ويعتقد ان هذه العملية تاتي على خلفية الانتقام من اهالي بلدة " كناكر" لمساهمتهم الفترة الماضية بامداد اهالي درعا بالمؤن الغذائية والدوائية بعد حصارها.

اسماء الشهداء :

محمد عمر خميس

محمد غزال

احمد سعيد قنبر

علي احمد عباس

احمد قبارة ابو عرب

براء جميل عباس

حمزة ياسين عيسى ( طفل عمره سبع سنوات )

ماجد عزو المصري

احمد شيخ سليمان

احمد سعد الدين الاطرش

خلدون احمد بربور

ان المنظمة الوطنية لحقوق الانسان وهي تتقدم باحر التعازي لاسر الشهداء فإنها تطالب السلطات السورية بإحالة العميد سميح رئيس فرع الامن العسكري بمنطقة سعسع الى القضاء بعد وقفه على العمل بصفته مسؤولا عن عمليات القتل خارج القانون التي تمت اليوم مع معاونيه الضباط ( راتب و نيقولا ).

_____________

الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان 27\ 7 \ 2011

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

استمرار القمع العنيف للتجمعات الاحتجاجية السلمية في سورية وتواصل سقوط الضحايا

تواصل المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اصدار بياناتها و نداءاتها التي تدين وتستنكر وتطالب بإيقاف استمرار العنف ونزيف الدم في سورية ,الا ان السلطات السورية مازالت مصرة على استعمال القوة المفرطة والعنف المسلح, في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والمناطق السورية ,حيث أدى ذلك القمع الى سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى)خلال الايام الماضية, في مختلف المناطق والمدن السورية, ومنهم التالية اسماؤهم:

الضحايا القتلى

حمص:

  مروان عبدالحكيم المروان بتاريخ 25\7\2011 في تلبيسة-حمص

  محمد ممتاز حالو 24/07/2011- ناصر السبع 25/07/2011- أحمد محمد قاروط 24/07/2011

ادلب:

  عبد القادر صائب فيضو 24/07/2011- أيمن اسماعيل باكير 24/07/2011

 

الاعتقالات التعسفية :

مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ، الذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، بالرغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

 

مدينة نوى –درعا:

أنور صالح الشرع –اعتقل بتاريخ (24/6/2011) - حيان قاسم المذيب - اعتقل بتاريخ (15/7/2011) - محمد عبدو بكر المذيب - اعتقل بتاريخ (12/5/2011) - مصطفى محمد قاسم القراعزة - اعتقل بتاريخ (1/7/2011) -الشيخ خميس العمارين ، اعتقل بتاريخ (11/5/2011) - نمر يوسف أبو خروب - اعتقل بتاريخ (27/4/2011) -وجيه خاد كعبور- يحيى عدنان معتوق الجهماني( اعتقلوا بتاريخ 1/7/2011) -ياسر محمد الكعبور- اعتقل بتاريخ (1/7/2011) -صلاح محمد سعيد المذيب - أحمد عبد ربه السيد أحمد (اعتقلوا بتاريخ 28/6/2011)- نادر عدنان معتوق الجهماني- محمد منور الخشارفة ( اعتقلوا بتاريخ 19/7/2011) – ياسر العثمان -محمد سليمان الجهماني - سعيد العثمان -حسام طعمة الجهماني -محمد قاسم بطحة ( اعتقلوا بتاريخ 9/7/2011) – حمزة حميد المفعلاني - فتحي حميد المفعلاني( اعتقلوا بتاريخ 15/7/2011) – هاني حامد أبو خروب - اعتقل بتاريخ (21/6/2011) – عبد الرحمن دحدل ( إمام مسجد و خطيب ) - اعتقل بتاريخ (19/5/2011) .– محمد خالد العودة الله - اعتقل بتاريخ (20/7/2011) – أحمد مصطفى حمودة-مهند فواز الجهماني - مصطفى محمد حمودة -عبد الناصر حسين الجهماني- جمال محمد شرف (اعتقلوا بتاريخ 17/7/2011) - يحيى ناجي الجهماني - محمد محسن الشرقاوي غازي خالد الشاذلي( اعتقلوا بتاريخ 19/5/2011) -عبد اللطيف دروبي السويداني - اعتقل بتاريخ (13/7/2011) – عماد محمود الصقر – اعتقل بتاريخ (20/7/2011) – إبراهيم يوسف النابلسي - اعتقل بتاريخ (19/5/2011) - أيمن محمود خطاب - اعتقل بتاريخ (28/6/2011) - نورالدين قاسم عرفات - خالد عماد أبو سويد( اعتقلوا بتاريخ 19/7/2011) - عبد المنعم علي أبو السل - اعتقل بتاريخ (10/6/2011) والدته سعدة العقلات

درعا :

عمر خليل العميرة عمره 16 عام - مؤيد يوسف النابلسي مدرس لغة انكليزية      (اعتقل بتاريخ 19\7\2011)-- محمد يوسف الراضي- تيسير عيد الراضي (اعتقلوا بتاريخ 4\7\2011من نصيب)- عبد الوهاب قاسم البليلي- منهل الشوامرة- فاروق العمور- ميلاد فاروق العمور

الحسكة:

  الناشط فائق العلي من مدينة الحسكة ( وهو طالب دراسات عليا في جامعة دمشق يجهز أطروحة الدكتوراه في الجغرافية البشرية)

  قعقاع فرهود- ميزر حمزة السلطان- محمد خليفة سرور- بندر وطبان أصلان المسلط- احمد فيصل خضر المسلط - عبود فاعور أصلان -عبد الرحيم صالح هواش المسلط

دمشق:

  المحامي والناشط باسل مانع مدير منتدى محامو سورية اعتقل بتاريخ6\7\2011 – خلدون البطل اعتقل بتاريخ 20\7\2011- عبد الرحمن الخطيب –معاذ دعاس ( اعتقلوا بتاريخ 29\6\2011)- خزامى درويش (اعتقلت بتاريخ20\7\2011)- محمد دعين

  بتاريخ 2/7/2011 تعرض السيد أحمد العبسي رئيس هيئة الطلاب من قبل دورية امنية, من حرم كلية الآداب ,ومازال مجهول المصير حتى الان.

الحجر الاسود-دمشق:

  طارق رفعت خابور اعتقل في 23\7\2011.

  أكرام فايز دياب - ثابت عويد- قاسم محمد حمد (موظفين في بلدية الحجر الأسود).

دمر-دمشق:

  مراد الجوخدار اعتقل بتاريخ 15\7\2011

القابون-دمشق:

  سمير حسن عبد الباري- براء عبد الواحد- حسان القاضي - أحمد الحموي - عيسى الهبول - خالد عبد الباري (اعتقلوا في 22\7\2011)

قطنا –ريف دمشق:

  علي حسين قدورة- محمود نايف قدورة- حسين دبور- عمر محمد عوض- ياسر بدر المقطران- محمد حلال

دوما- ريف دمشق:

  مروان المنسي اعتقل بتاريخ 8\7\2011-زياد نذير النمس المصري-ياسر سربول- سامر سعيد الحوري- محمد أحمد الشويش- ابراهيم محمود العفا - محمد محمود العفا - ( اعتقلوا بتاريخ 20\7\2011)- خالد عبد الدايم

ربف دمشق التل :

  بتاريخ 24\7\2011 تم اعتقال كلا من: الشاب معدي ابن خالد برمو (22 عاماً) - عزات نقشبندي- علاء عرفه-عمر عرفه- اياد الحريري

الزبداني-ريف دمشق:

  حسان بيطار- ناصر هزيمة-خالد يوسف- مصطفى عز الدين- أسامة محمد نور برهان - أسامة علي يوسف- محمد برهان السيرمكي (اعتقلوا بتاريخ 19\7\2011)- مازن محمد الدرساني اعتقل في 5\7\2011- شبيب الدالاتي

داريا-ريف دمشق:

  امين قريطم اعتقل بتاريخ 18\7\2011-انس سعدية- جهاد عليان-اياد الفحل- امين سمرة- قتيبة أحمد دقو

مخيم اليرموك-دمشق:

  الدكتور اياد الشهابي اعتقل بتاريخ 19\7\2011

الضمير –ريف دمشق:

  الطبيب علي المعضماني- مجيد جمال نقرش – (اعتقلوا بتاريخ 4\7\2011)- أحمد ابراهيم هذال

حلب:

  الدكتور اياس الضللي تم اعتقاله من مشفى الرزي بتاريخ 25\7\2011

  المحامي زكريا الديبي - حسين مرشد كنو( اعتقلوا بتاريخ 22\7\2011 )– عصام عبد الوهاب- الحارث جهاد الحجي- ( اعتقلوا في 1\7\2011)- الدكتور عبد السلام الجاهوش اعتقل بتاريخ 29\6\2011- عمر جمعة اعتقل بتاريخ 20\7\2011- علي البنية اعتقل في 16\7\2011-حمزة عزو

تل رفعت –ريف حلب:

  تم في 22 / 7 / 2011 اعتقال كلا من : ماهر قرندل بن أسعد- محمد قرندل بن أسعد -عمر قرندل بن محمد- ظافر قرندل بن محمود- حسان قرندل بن علي- بسام قرندل بن علي - احمد مصري - بكري حسون- فراس حلاق- محمد عبد اللطيف اصطيف- شعبان بارحي- محمد مريميني ابن عبدو - هشام مريميني ابن عبد الرزاق - علاء جمال ابن محمد - محمد الصن ابن زكريا

 

كفر نبل- ادلب:

  المدرس محمد مسلم خالد الغزول اعتقل بتاريخ 4\7\2011 - محمد أحمد السلوم اعتقل بتاريخ 9\7\2011-

 إدلب:

  الطبيب فارس احمد- عبد الحكيم معلم- عبد الله جزار-برهان جمال سفلو- احمد فياض- ( اعتقلوا بتاريخ 22\7\2011)- عبد الله المحمد( اعتقل بتاريخ 24\7\2011)- كنان أحمد القاسم- محمد ديب مصطفى حج موسى- عبد العظيم محمد العبسي- أيمن ست الدار

  بتاريخ 24\7\2011 تم اعتقال العسكري محمد محمود حلوم في سراقب للاشتباه بمشاركته بالتظاهرة التي حصلت بسراقب

دير الزور:

  سعد سعود اعتقل بتاريخ 12\7\2011- عبود العاشج اعتقل بتاريخ 24\7\2011-

الرقة:

فيصل محمد الفياض- ابراهيم فواز العبد الله - عبد السلام السلامة /طالب ادب عربي- محمد علي حميد

حمص:

  احمد الاشقر الفجر اعتقل بتاريخ 20\7\2011- محمد عبد اللطيف الرحيل- خالد الصالح- شادي الصالح -محمد الصالح- عبدو عمر الصويص- محمد نايف السقا

اللاذقية:

  محمود زلوخ- أحمد سبيعي (اعتقلوا بتاريخ 8\7\2011)

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم,

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

3-        اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية. وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتجمع والاجتماع السلميين

4-        إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

5-        ضمان الحريات الأساسية لحقوق الإنسان ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

6-        أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ومحاولة ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية من أجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع ابناءه دون اي استثناء.

دمشق في 25\7\2011

المنظمات الموقعة:

1-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

2-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

3-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

4-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

5-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

6-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

دمشق- فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

الخيار الأمني و تواصل قمع التجمعات الاحتجاجية السلمية في سورية وتواصل سقوط الضحايا، يعمق الأزمة أكثر في سورية

تواصل المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اصدار بياناتها و نداءاتها التي تدين وتستنكر وتطالب بإيقاف استمرار العنف ونزيف الدم في سورية ,الا ان السلطات السورية مازالت مصرة على استعمال القوة المفرطة والعنف المسلح, في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والمناطق السورية ,حيث أدى ذلك القمع الى سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى)خلال الايام الماضية, في مختلف المناطق والمدن السورية, ومنهم التالية اسماؤهم:

الضحايا القتلى

حماه :

• خالد علي الحموية

حمص:

• أحمد محمد قاروط (اصيب بطق ناري في 20\7\2011 وتوفي اليوم 24\7\2011 متأثرا بإصابته) - سمير عشيرة -حسام الدين الشعار- محمد أمير .

اعزاز-ريف حلب:

• باسل فاروق المرعنازي – احمد سامح كنو

ادلب:

• محمد حسين الحميد وعمره 35 سنة، سليم حسون

ريف دمشق:

• فايز الساعور بن علي عمره 32 سنة توفي تحت التعذيب( دوما)، ابو سميرطافش   مليحة ،حسام الحرستاني ، طلحت مظهر هلال من مواليد 1999 اصيب بتاريخ 15\7\2011 (جوبر)، طيب حاج علي ( القدم).

درعا

• سليم صالح أبا زيد

 

الاعتقالات التعسفية :

مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ، الذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، بالرغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

الرقة :

• عبد المحسن حسن سليمان- بسام يحيى حماد -عمر اسعد المحمد العويدي- محمد سليمان- معد اسعد المحمد الهويدي - فيصل عبد القادر الهويدي -ياسر محمد حماد – داوود الموسى-مصطفى علي اليوسف -رمضان الكرو- حسام الدين فيصل الحمدان

تلبيسة-حمص:

• اعتقل خلال الايام الماضية كلا من: الشيخ زكريا ابراهيم الدقة - الشيخ محمد محمود الحديد - الشيخ عبد العزيز شنات - عبد الناصر الضحيك

جبلة-اللاذقية:

• محمد مريم

بانياس:

• الطالب الجامعي يوسف سمير الشغري(مجهول المصير منذ حوالي الشهرين)-عمر عبد الله صهيوني والدته غادة مواليد 1968- المدرس ياسين احمد ياسين-انس درويش عمار(مجهول المصير منذ حوالي الشهرين)-محمد يوسف(من اهالي مدينة بانياس وتم اعتقاله في مدينة جبلة منذ حوالي الشهر ومازال مجهول المصير)

معرة مصرين-ادلب:

• نور محمد جدوع-خالد محمد جدوع عبد الحميد كسار النجار

ادلب:

• الطبيب فارس احمد- الدكتور احمد عبد الحميد بكور- حذيفة الرفاعي-محمد عمر اسعد-محمد عيسى حسون - محمد عارف اسعد-عبد الكافي شيخ نجيب-خالد عبد اللطيف فرحات-فاروق احمد فرحات-ايهم عبد الله الشيخ-عدي مصطفى-ابراهيم طاهر الخضر-مالك بكور-عبد الوهاب الحمد- اسعد شفيق اسعد-اسامة طالب الخطيب-عبد العزيز اسعد-ناصر -احمد اليوسف-كامل اسعد-محمد خضر

دير الزور:

• الصيدلي محمد هزاع- عباس رمضان الغنام- حنون الخضر- الطالب معن محمد العاجل (سنة ثالثة ر.ف.ك في جامعة ديرا لزور)-محيسن الحمود-محمد الحمود

دوما-ريف دمشق:

• عمر عبد الله فواز-جلال عمر فواز-محمد زارع بن محمود-امجد ابراهيم نابلسي-عامر حافظ الضب- حسام داود(جريح )- احمد النابلسي(جريح)-انس طالب(جريح)..

باب توما-دمشق:

• المهندس أحمد الخانجي

داريا-دمشق:

• عبد الستار الخولاني-اسلام دباس-مظهر لطيفة

حلب:

• الصيدلاني احمد ليلى وتم اعتقاله يوم الخميس 21\7\2011-الدكتور ياسر درويش- المحامي شفيق صبري حرح-بشار عبدالقادر- منقذ عبد القادر -احمد كنجو

عين العرب-ريف حلب:

• ادريس حمو عبدي بن خليل والدته زيبو من مواليد 1981,اعتقل في 23\7\2011.

• عايد محمد عثمان والدته ميري من مواليد 1977 عين العرب متزوج وعنده اربعة اولاد ,تعرض للاختفاء القسري بتاريخ 12\11\2010 ,ومازال مجهول المصير حتى هذه اللحظة.

 

القامشلي:

• سمير زهرة ابراهيم ,اعتقل في 22\7\2011 وتعرض للضرب الشديد اثناء اعتقاله ,ومازال مجهول المصير حتى الان.

• صباح23\7\2011اعتقل الامن الجنائي بالقامشلي الشابين عبد العزيز صبري وحكمت عبدو من منزلهما .

• أعتقل فرع الأمن الجنائي في القامشلي-الحسكة, بتاريخ 23/7/2011 الناشط السياسي الكردي عبد العزيز عبدي شيخموس ولازال مصيره مجهولاً

• اسعد كزو(حندو) صاحب حلويات الموعد في القامشلي اعتقل صباح 24\7\2011

قرية الجيزة-درعا:

• زياد احمد عمر-سمير عمر محمود-حسين محمد فلاح-محمد عدنان الخزنة-الدكتور حسين الخلف-احمد الخلف

قرية النعيمة – درعا:

• عبدالرحمن رحيل- عبدالستار رحيل -مظهر يوسف الزيتاوي -محمد ذيب محاميد

الحسكة

• الشيخ ميزر السلطان - محمد خليفة - عبد العزيز الخضر

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم,

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

3- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية. وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتجمع والاجتماع السلميين

4- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

5- ضمان الحريات الأساسية لحقوق الإنسان ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

6- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ومحاولة ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية من أجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع ابناءه دون اي استثناء.

 

دمشق في 24\7\2011

 

المنظمات الموقعة:

1- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

2- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

3- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

4- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

5- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

 

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

دمشق- فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

بيان مشترك : الاعتقال التعسفي بحق بعض النشطاء في الحسكة اثر تجمع احتجاجي سلمي للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين

 تلقت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, ببالغ الادانة والاستنكار ,اصرار السلطات السورية على نهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين، الذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، بالرغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, ففي تاريخ 26 / 7 / 2011 تم اعتقال كلا من الناشطين المعروفين:

- الاستاذ حسين عيسو

- الاستاذ محمد الحريف

 وذلك اثر مشاركتهم بتجمع سلمي امام قصر العدل في محافظة الحسكة,للمطالبة باطلاق سراح المعتقلين الذين تم اعتقالهم من مدينة الحسكة, اثر مشاركتهم بالتظاهرات السلمية والاحتجاجية بتاريخ 22 / 7 / 2011

وكذلك تم اعتقال كلاً من:

سامي الفياض – دحام الفياض.

 ومن جهة أخرى، فقد تم توقيف الحدث آرام فيصل بدر والدته كفاح بدر تولد 1994 اليوم الثلاثاء 26 / 7 / 2011 من قبل فرع الأمن السياسي بالحسكة، لدى مراجعته له من أجل استلام هويته الشخصية التي صودرت منه في وقت سابق على خلفية المظاهرات الاحتجاجية في محافظة الحسكة.

 إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اذ ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب بالافراج الفوري عنهم ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة.

دمشق في 26 / 7 / 2011

المنظمات الموقعة:

1- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

2- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

3- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

4- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

5- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

" اليوم العالمي سوريا : أوقفوا قتل اطفالنا "

لجنة دعم الثورة السورية في النمسا تدعوكم إلى إضاءة شمعة من أجل أطفال سوريا حيث استشرس نظام القمع في دمشق في الأشهر الأخيرة فقتل العديد من الأطفال ، وتعرض الكثير منهم لعاهات مستديمة إثر التعذيب الوحشي في المعتقلات ، لذلك سنضئ الشموع من أجل أطفال سوريا في يوم السبت الواقع في الثلاثين من تموز / يوليو 2011 / اليوم العالمي سوريا وذلك تحت شعار : "أوقفوا قتل اطفالنا " 30 بمشاركة دولية في تسع عشرة دولة مختلفا، أصغر ضحايا نظام الأستبداد القائم في دمشق .

Zündet eine Kerze für die Seelen der Kinder an

Am 30. Juli 2011, werden in 27 Städten der Welt Kerzen für die Kinder

 in Syrien angezündet.

 Wir erlauben niemandem, unsere Kinder zu töten.

 Bisher wurden mehr als 100 Kinder in Syrien ermordert.

 Wir wollen Ihnen unsere Geschichte erzählen.

 Wir laden sie herzlich zu unserer Veranstaltung ein.

 Nehmen sie teil und setzen sie ein Zeichen gegen

 die Ermordung von Kindern.

Ausstellung

 Kurz Dokumentarfilm

 Musik

 und Buffet

 Samstag 30. Juli 2011, um 19:00 Uhr

Aula der Akademie der bildenden Künste

Schillerplatz 3

 1010, Wien

Eintritt frei

سوريا أصبحت سجنا كبيرا

مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ومازالت السلطات السورية تدهم المنازل وسط استمرار اختفاء المئات من السوريين ، الذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، بالرغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

 

حلب وريفها

1-محمد بن علاء الدين الحاج

2-احمد السمان طبيب عينية

3- وضاح مكتبي

4-لورانس خليل هندسة

5-ايمن ايوب

6-محمد عرب هندسة

7-عبد الكريم بركات

8-حسن الايبو بن عبد الجواد

9-عبد الرحمن عبد الله مدرس

10-حسين عثمان اقتصاد

11-محمود عمر الدحدوح

12-محمد ابن احمد الحاج

13-محمد ابن حسين الحاج

14- حمزة عزو( خريج جامعي(

15- حسان حبوش( طالب هندسة(

16-عمير شعبان(طالب ثانوية(

17-عمر شعبان(خريج جامعي(

18-عبد الحميد مزراب(طالب جامعي(

19-أحمد الخطيب

20-محمد عزام عرب 22سنة اعتقل في حلب بتاريخ 20-6 وهو طالب جامعي وحول الى دمشق.

21- اعتقل الطالب عبد اللطيف الغالي من تاريخ 17/6 بتهمة تحقير رئيس دولة وهو طالب في الهندسة التقنية

 22-الطالب محمد سعيد قلعجي طالب حقوق سنة اولى .

 

 كما تم اعتقال المحامين في حلب :

1-بشير حاوي

2- عمر حج جاسم.

3-زكريا الديبي اعتقل على يد المخابرات الجوية.

وذلك أثر اعتصامهم في نقابة المحامين بحلب، وتم ضربهم بالعصي الكهربائية وتكسير الكراسي على رؤوس البعض الآخر واصابتهم، بالاضافة إلى تكسير كاميرا النقابة الموجودة أمام المدخل. وكل ذلك على مرأى من الشرطة الجنائية. هذا الاعتقال للمحامين هو الثاني لمحامين بعد اعتقال المحامي أحمد حاج حمدو من مسجد أمنة في حي سيف الدولة بحلب أيضاً.

 

اعزاز

اعتقل في اعزاز في ريف حلب كلا من:

1-جمال علوي

 2-محمد محمود بري

3- الدكتور حسن عشاوي

 

حماة

 إعتقلت أجهزة الأمن منذ إندلاع الإحتجاجات في حماه الطفل أحمد نعسان شعيرة من مواليد حماه وعمره 17 سنة إسم الأب: محمود، إسم الأم : رولا.مكان السكن : حماه-المصافي ,تهمة الإعتقال : التظاهر السلمي.

وقد قامت أجهزة الأمن بإعتقاله وتعذيبه مع تهديد أهله بإعتقالهم جميعا وطلب الإمضاء على تعهد بعدم التظاهر إلا أن الطفل لم يستجب وآثر التظاهر في مظاهرات حماه رغم الإعتقالات المتكررة له .

 

السلمية:

هذا وتم الإفراج عن ثلاثي تنسيقية مدينة السلمية (الدكتور مولود محفوض والأستاذ نوار ياغي والناشط حازم رستم) بعد إحتجازهم في مديتة الثورة من قبل الأمن العسكري وتم نقلهم للأمن العسكري في دير الزور ومن ثم في فرع الأمن العسكري في حماه منذ 30/6 .

دمشق

   1-المهندس أحمد الخانجي تولد 1983 خريج كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية، اختفى بظروف غامضة من منطقة باب شرقي الجمعة 8\7 بعد أن شوهد مطارداً من أفراد من الشبيحة يحملوا السكاكين، آخر مرة شوهد فيها كان في زنزانات الأمن الجنائي في باب مصلى، وقد بدت عليه آثار التعذيب الشديد، ويتوقع أنه أحيل الآن إلى فرع الأمن السياسي.

2-سهيل الجزائري 27 سنة من سكان المجتهد في دمشق

3- فادي عبد الواحد من القابون من الذين بدأو المظاهرات خرج من منزله ولم يعد الى الان.

 4-رائد خرطبيل المعروف أبو زيد

5- الدكتور إياد الشهابي طبيب أسنان

6- نضال باكير أبو هادي

7- اختفى الشاب شادي أبو فخر, ناشط و منتج سينمائي, و ذلك مساء 23- 7-2011 بينما كان يتجول في شوارع المدينة علماً أنه لم يكن هناك أي حراك في المنطقة .

 

برزة

تم خطف الشاب عماد شتيوي من قبل الامن بتاريخ 22-7-2011 ولم يتم معرفة مصيره حتى اللحظة

 

معتقلو مظاهرة القيمرية:

انطلقت مساء الأربعاء 20 تموز مظاهرة في منطقة القيمرية، وسط الشام القديمة شارك بها حوالي 500 شاب وشابة من مختلف الطيف السوري ، وتعرض المشاركون فيها لمضايقات من بعض الأنصار والزعران وصلت لدرحة الضرب، حيث هجموا عليهم بالكراسي والبعض بالعصي وهناك شخص كان معه "ساطور" وبعد انتهاء المظاهرة تم اعتقال مجموعة منهم وتم أخذهم الى مخفر باب توما أسماء المعتقلين.

خزامي درويش

 ربا حسن

وفاء صالح

رهف عيسى موسى

نوال شاهين

أليس مفرج

الدكتور عمر عبد الدين عقبة عامود

خلدون البطل

 

البويضة

 اعتقل الاخوة التالية اسماؤهم بتاريخ 10 تموز وذلك بمداهمة بيتهم في قرية البويضة بريف دمشق وهم من ابناء محافظة القنيطرة وهم :

1- محمود ورنس الطحان النعيمي تولد الامارات1982

2-محمد ورنس الطحان النعيمي تولد دمشق 1986 ,دكتور اسنان خريج باقي له مادتين ويتخرج لهذه السنة

3-موسى الطحان النعيمي تولد دمشق 1990 ,يدرس الحقوق في لبنان سنة ثانية

 

الحجر الاسود:

 اعتقال 17 شخص من الحجر الاسود بطريقة الخطف من الشارع صباح 23-7 من بينهم اطفال عُرف منهم:

1-طارق رفعت خابور 13 سنة

2- ضياء فايز عقلة 14 سنة

وحملة اعتقالات جديدة في 24-7-2011 طالت العشرات بنفس الطريقة

 

دوما

كانت هناك عمليات دهم واعتقال ومن بين المعتقلين عماد الدين ابن ابراهيم كحلوس شقيق عبد الناصر حيث داهم الامن بيته في السادسة صباحا واعتقلوه لجهة غير معلومة

 

درعا وريفها

بلدة نمر

1. سامر محمد البكري

2. ياسر محمد البكري

3. هندي محمود الزوكاني

4. ياسر محمود الزوكاني

5. عبدالله اسماعيل المطلق

6. محمد احمد البكري

 

المسيفرة:

 قامت عناصر المخابرات باعتقال ثلاثة طلاب جامعيين من أبناء قرية المسيفرة في جامعة حلب و هم:

1-علاء عبدالمولى حسن الزعبي - ابن الدكتور عبدالمولى الزعبي

2-حسام نذير مصطفى الزعبي

3-مازن محمد الزعبي

 

نوى:

قامت قوات الأمن باعتقال المئات من مدينة نوى منذ تاريخ اجتياح المدينة و استمرت بعملية الاعتقالات العشوائية التعسفية بحق العديد من أبناء المدينة ومازال هناك العشرات من المعتقلين في سجون النظام الذين يتعرضون لأقسى ألوان التعذيب و قد وصلنا أسماء بعض المعتقلين و هم :

1 - أنور صالح الشرع –منذ اكثر من شهر.

2 - حيان قاسم المذيب منذ أكثر من أسبوع

3 – محمد عبدو بكر المذيب ، قبل دخول الآمن مدينة نوى – قبل شهرين .

4 – مصطفى محمد قاسم القراعزة ، منذ 20 يوماً .

5 – الشيخ خميس العمارين ، منذ 12-5 .

6 – نمر يوسف أبو خروب منذ10-5.

7 – وجيه خاد كعبور ، منذ أكثر من أسبوع .

8- ياسر محمد الكعبور ، منذ أكثر من أسبوع .

9 – صلاح محمد سعيد المذيب منذ أكثر 10 أيام .

10 – يحيى عدنان معتوق الجهماني منذ أسبوع .

11 – نادر عدنان معتوق الجهماني منذ 19-7.

12 – ياسر العثمان و أخوه منذ أسبوع .

13 – سعيد العثمان ، منذ أسبوع .

14 – محمد سليمان الجهماني . منذ أسبوع

15 – حمزة حميد المفعلاني منذ15-7.

16 - فتحي حميد المفعلاني منذ15-7.

17 – هاني حامد أبو خروب منذ أكثر من 30 يوماً .

18 – عبد الرحمن دحدل ( إمام مسجد و خطيب )- أكثر من شهرين .

19 – مهند فواز الجهماني من تاريخ 17-7.

20 – حسام طعمة الجهماني9-7.

21 – محمد خالد العودة الله20-7.

22 – أحمد مصطفى حمودة 17-7 .

23 – مصطفى محمد حمودة17-7.

24 – يحيى ناجي الجهماني منذ شهرين .

25 – محمد محسن الشرقاوي منذ شهرين .

26 – غازي خالد الشاذلي ، منذ شهرين .

27 – محمد منور الخشارفة 19-7.

28 - عبد اللطيف دروبي السويداني13-7.

29 – عماد محمود الصقر 20-7 .

30 – إبراهيم يوسف النابلسي – منذ شهرين .

 

انخل :

1. نزار حميد القاسم- طالب بكالوريا

2. محمد حامد الزامل- طالب بكالوريا

3. أحمد محمد الزامل- طالب بكالوريا

4. مالك الفروان

5. محمد الفروان

 

 الصنمين:

قامت عناصر المخابرات باعتقال مجموعة أبناء مدينة الصنمين و تم اقتيادهم إلى أماكن مجهوله و لا يعرف أهلهم عنهم شيء حتى الان وهم :

1-الشيخ قاسم النجم أبو يوسف – منذ اكثرمن 36 يوم

2- الدكتور خالد يوسف الحبوس- أخصائي داخلية - من اسبوع

3-الشيخ محمد عبد الرحمن الهيمد أبو قاسم – منذ شهر

4-أسامة الفلاح- موظف بالبريد –منذ اكثر 20 يوم

5-يوسف فايز المصري ابو رائد – منذ اكثر من 23 يوم

 

كما قامت قوات الأمن بحملة اعتقالات في مدينة الصنمين الخميس 21/7/2011 وفي الساعة السابعة صباحا أسفرت عن اعتقال كل من

6-ابراهيم فيصل الهيمد 21 سنة.

7-معاذ محمد ذياب طالب سنة ثانية صيدلة.

8-فايز المصري اعتقل بعد مفاوضات بينه وبين الأمن على أساس أن يسلم نفسه مقابل إطلاق سراحه فورا إلا أن لايزال معتقلاً منذ أكثر من عشرين يوماً.

 

النعيمة:

استفاق أهالي قرية النعيمة على صوت باصات و سيارات الأمن التي اقتحمت القرية و لم تخرج إلا باعتقال أكثر من 20 شاب وصل منهم الأسماء التالية:

1. مراد أحمد العبود

2. خلدون فوزي العبود

3. هيثم عيسى العبود

4. ليث هيثم العبود

5. سليمان عيسى العبود

6. محمد طه النقاوة

7. محمد أحمد النقاوة

8. أحمد خليل الصلخدي

9. غياث عامر الصلخدي

10. مؤيد حسن النابلسي

11. محود علي العبود – مساعد أول بالجيش

12. محمد إبراهيم العبود

13. وليد أحمد عرار

14. خالد أحمد عرار

15. قسيم محمد الصلخدي

16. أحمد حسني جنادي

وفي جمعة احفاد خالد بن الوليد 22-7-2011 في مدينة درعا النعيمة اثناء خروجهم للمشاركة بالمظاهرة الحاشدة التي جرت هناك اعتقل:

1- عبد السلام الرحيل 44سنة

2-عبد الستار الرحيل 40 سنة

3-عبد الرحمن الرحيل 38 سنة

4- ياسر المحاميد 40سنة

 

المليحة الغربية:

 قامت عناصر المخابرات باقتحام قرية المليحة الغربية و اعتقلت أكثر من 20 شاب و منهم :

1. محمد عبد الرزاق الحراكي

2. ادهم محمد الحراكي

3. احمد يوسف الحراكي

4. محمد احمد الحراكي

5. عبد المطلب سليمان الحراكي

6. انس ياسين الحراكي

7. مروان محمود الحراكي

8. عدنان احمد مخزومي

9. فايز مصطفى مخزومي

10. خالد مصطفى مخزومي

11. حسين مصطفى مخزومي

12. احمد يحيى الخطيب

13. محمد احمد الخطيب

14. اسامة احمد الخطيب

15. ايمن احمد الخطيب

16. مؤمن ماجد الداغري

17.غالب اسماعيل الزمزم

 

الحسكة

قامت أجهزة الامن بحملة اعتقالات في مدينة الحسكة ، حيث اعتقل مجموعة من الشباب في مختلف أحياء المدينة على خلفية مشاركتهم في مظاهرات يوم الجمعة 15/7/2011 ( جمعة أسرى الحرية ) التي خرجت في أحياء غويران والمفتي ، تم إبلاغنا عن بعضهم وهم :

1-سليمان حمدي المحل

2-عبد العزيز خلف الخضر

3-باسل خليل الخلف

الذين اختطفوا من منازلهم يوم السبت 16/7 ولازالوا قيد الاعتقال حتى هذه الساعة .

4- كما قامت قوات الأمن السورية باعتقال فائق العلي من مدينة الحسكة ( وهو طالب دراسات عليا في جامعة دمشق يجهز اطروحة الدكتوراه في الجغرافية البشرية)على خلفية مشاركته في المظاهرة السلمية ضد النظام في جمعة (احفاد خالد ) في حي غويران .

وشهدت مدينة الحسكة اعتقالات واسعة أبلغنا عن عدة اسماء منها :

5-قعقاع فرهود

6-ميزر حمزة السلطان

7-محمد خليفة سرور

8-بندر وطبان اصلان المسلط

9-احمد فيصل خضر المسلط

10-عبود فاعور اصلان

11-عبد الرحيم صالح هواش المسلط

 

حمص

 تم اعتقال الشاب عمار قويض الذي كان يقوم بتوصيل أكياس دم فارغة إلى منطقة باب السباع وقد ألقي القبض عليه قبل وصوله إلى باب السباع

 

اللاذقية

عبد الله عبد الوهاب سقاطي اب لطفلين, اعتقله الامن منذ بداية الاحداث من مدينة اللاذقية منطقة العوينة من امام منزله . عند دخول الامن والشبيحة الى حي العوينة اصيب اخاه يوسف سقاطي برصاصة في الظهر . فاخذ الامن عبدالله ومن ذلك الحين لم يُعرف عنه أي شيء ولا تزال عائلة عبد الله تعيش منذ 25/3 على أمل معرفة مكانه.

 

ادلب

تم اختطاف رئيس هيئة الطلاب أحمد العبسي من قبل جهاز أمن الدولة بطريقة غير قانونية من حرم كلية الأداب في إدلب يوم السبت بتاريخ 2/7/2011 مما أدى إلى حرمانه من التقدم الى امتحانات الفصل الثاني مع تعتيم كامل عن وضعه أو أين يوجد حتى اللحظة.

 

كفرنبل

اعتقل الفتى وائل جهاد زعتور عمره 15 سنة من كفرنبل بتاريخ 15/07

 

معرة النعمان

منذ اخر خطاب للرئيس السوري بشار الاسد مازال معتقلا

1-وحيد سليم ترمان( 35 عاما)

2- سليم وحيد ترمان( 13 عاما)

3-عبد الهادي وحيد ترمان( 11 عاما)

 

سرجة

 1-يوسف طه مجلاوي 60 سنة

 2- حمودي زين الدين

 3- محمد نديم حج درويش

 4- احمد نديم حج درويش

 5-ماجد حج محمد

 6-انس زين الدين = خياط القرية=

 7-احمد امين حاج موسى

 

كفرومة

1-اسعد محمد البرو

2-وائل حسن البرو

3-محمد مصطفى البرو

4-محمد محمود البرو

5-جمال محمود البرو

6-مصطفى احمد الحصرم

7-احمد محمد الخطيب

8-نضال احمد الديبو

9-احمد مصطفى الدرويش

10-عدنان يوسف السلمو ابو غسان 57 سنة من الحامدية كفرومة معتقل من 3 ايام

 

 معرتحرمه

1-ابراهيم عبدالرحمن حاج حمود

2-عاصم محمد زيدان

 3-مصطفى عبدالرحمن حاج حمود

عسكري متطوع اعتقل في قطعته

4- ماهر أحمد قطيش

 

كنصفرة

1- أنس حلاق

2- عبد الرزاق عبسي خليل

3- زياد حسين حمدون

4- عدنان عادل هشوم

5- عدنان مصطفى هشوم

6- أحمد صالح نجار

7- يوسف فارس الفارس

8- ملهم عكل حاج علي

9- بشار محمد الشيخ

10- حسان محمد الشيخ

11- ماهر محمد الشيخ

12- ابراهيم احمد الحمدون

13- الصيدلي جمال حسين حاج علي

14- الشرطي أحمد صالح نجار

15- محمد عدنان هشوم

16- الممرض عبد الرزاق العبسي

17- عمر ياسين الأمين

18- أحمد جهاد شيخ يوسف

19- جمال حاج علي

20- حمدان حلاق -تم الافراج عنه

 

بلدة حاس :

1-احمد عبد الوهاب الضعيف

2-عبدالقادر عسكر الفرحات عمره 80 سنه

3-عبدالله علي الفرحات

4-مصطفى احمد الفرحات عمره 12 سنه

5-عبدالله كامل الشحود

6-ابراهيم احمد المندو

7-محمدعبدالله الفرحات

8-فضل عبدالله النجار

9-زكريا محمد النجار

10-مصطفى محمد المندو

11-حسن محمد المندو

12-ابراهيم عمر الزيدان

13-مصطفى جميل الفرحات

14-احمد جميل الفرحات

15-عمر احمد الكامل

16-غياث جميل النجار

17-قتيبة محمد الفرحات

18-حمزة محمد شرف الدين

19-طاهرجمال الدرويش

20-يوسف عبدالله الزيدان

21-محمد عبالله الزيدان

22-عبدالله محمد الزيدان

23-مضر فاتح الزيدان

24-عبدالله كسار الزيدان

25-ناظم عمر الزيدان

26-معاوية عبدالله الزيدان

27-عبدالرؤوف الزيدان

28-عمر محمد السليمان

29-عقبة الضعيف

 

قرية المغارة:

1-عدي رفاعي 15سنة

2-حذيفة رفاعي14سنة

3-محمدعمر اسعد35سنة

4-محمد عبسي حسون35سنة

5-سمير اسعد 35سنة

6-سائر الحمدو35سنة

7-شحود الحمد 33سنة

8-مصطفى الحسون34

9-ابراهيم الخضر 35سنة

10-اسامة الخطيب 30سنة

11-عبد العزيز الاسعد30

12-احمد نديم اليوسف30

13-ناصر بكور22سنة

14-اسعد شفيق اسعد44سنة

15-كامل الاسعد 40سنة

16-محمد مصطفى الخضر 42سنة

17-عبد الوهاب الحمد 60سنة

18-عبسي حسون75سنة

19-محمد عارف الاسعد 65سنة

 

كما اعتقل ماجد شفيق بعجانو يوهو ملك مطعما و الياس نعمي اعتقل من محله وهو يعمل كبائع مجوهرات 35سنة

 

إننا في المنظمة الوطنية لحقوق الانسان ندين ونستنكر بشدة اعتقال المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان.

____________

 الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان 26\ 7 \ 2011

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق

فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

السلطات الأمنية السورية تهدد عضو مجلس أمناء منظمة روانكه – حسن علي بره – بالتصفية الجسدية

لا تزال السلطات الأمنية السورية مستمرة في ضرب حقوق الإنسان بعرض الحائط، وملتزمة بالنهج القمعي الذي لن تحيد عنه، ولا تعرف غيره في مواجهة الشعب الذي لا ذنب له سوى المطالبة بحريته المصادرة منذ عقود، وكل مواطن شريف يتجرأ ويبدي رأيه في الظلم والقتل والاعتقال التعسفي الذي يتعرض له أخوته أمام ناظريه، ينتظره مصير مظلم .

تعرض الزميل الناشط الكاتب وعضو مجلس أمناء روانكه- حسن علي بره" لاوكي مشكيني" للضغوطات والملاحقة والتهديد بالتصفية الجسدية بسبب مساهمته مع بعض زملائنا في دمشق بتزويدنا بأخبار ما يجري من انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان من قبل أجهزة النظام ، ونتيجة لعمله الإنساني فقد اتهمته السلطات بالعمل الإعلامي للثورة، وقيادته للتنسيقية الشبابية في سري كانيي- رأس العين .

إن منظمة روانكه باعتبارها إحدى المنظمات الحقوقية المدافعة عن معتقلي الرأي في سوريا، فإنها ترى بأن النظام الحاكم في سوريا لا يراعي أي حق للإنسان ، وتحمل الجهات الأمنية في سورية مسؤولية أي اعتداء على حياة زميلنا .

الحرية لمعتقلي الرأي في سجون النظام الأمني السوري

دمشق في 25 / 7 / 2011

منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا– روانكه –

Rewangeh@gmail.com

بسم الله الرحمن الرحيم

لجنة شهداء ثورة الخامس عشر من أذار - البيان رقم 42

ما يزال شلال الدم الطهور متدفقاً بعطاء أبناء سورية الأبرار وقد ورد إلى لجنة شهداء ثورة الخامس عشر من أذار أسماء جديدة لشهداء الحرية والكرامة في سورية وهم:

محافظة حمص:

1-        الشهيد عامر ياسين حوسة - 15/7/2011م

2-        الشهيد خالد احمد الحلاق – 16 عاماً- متأثرا بجراحه من اليوم السابق- 16/7/2011م

3-        الشهيد عبدالمعطي زكريا-27 عاماُ –متاثراً بجراحه من جمعة " إرحل " في 8/7/2011م ولبى نداء ربه في 16/7/2011م

4-        الشهيد عبد المهيمن السيوفي- باب السباع – 16/7/2011م

5-        الشهيد الطفل بشار الشعار – 12 عاماً – الخالدية – 16/7/2011م

6-        الشهيدة آلاء تمام حمصية حمص 17/07/2011

7-        الشهيد خالد دندن - البياضة 10/7/2011م

8-        الشهيد محمد مضر وحود – 10/7/2011م

9-        الشهيد سمهر الرجوب - باب السباع 14/7 /2011م

10-      الشهيد الطفل عدنان الزير - 13 عاماً- 14/7/2011م

11-      الشهيد محمد نور الدين الكحيل 14/7/2011م

12-      شهيد مجهول الإسم يلقب بأبي حيدر من القصير17/7/2011م

13-      الشهيد زياد حسين حمادي باب تدمر 17/7/2011م

14-      الشهيد محمد سفور – الخالدية 18/7/2011م

15-      الشهيد محمد دبدوب- 22 سنة- الخالدية- 18/7/2011م

16-      الشهيد فرحان الحاج يونس - 50 سنة -- 18/7/2011م

17-      الشهيد محمد فراس الشامي و هو اصم و ابكم و اصله من دير بعلبة- 18/7/2011م .

18-      الشهيد خالد الشامي- 18/7/2011م

19-      الشهيد احمد الرفاع- 18/7/2011م ي

20-      الشهيد يامن راشد النجار – و أنجبت زوجته مولودها أثناء تشييع جنازته- 18/7/2011م

21-      الشهيد اسامة الحمصي- 18/7/2011م

22-      الشهيد محمد راتب النمر- 18/7/2011م

23-      الشهيد حمادة النمر – 19/7/2011م

24-      الشهيد الطفل وليد خالد القصاب – 10 أعوام – تلبيسة – إستشهد بطلقة في العين في 18/7/2011م

25-      الشهيدة البطلة دلال الكحيل والدة الشهيدين حسام و ربيع جورية – إستشهدت في حي الخالدية بحمص وهي تشيع ابنها الشهيد ربيع جورية في 19/7/2011م

26-      الشهيد البطل محمد ياسين ايهم الفرا - 24 سنة – إستشهد أثناء تشييع جنائز الشهداء في 19/7/2011م

27-      الشهيد البطل حسام جورية – إستشهد أثناء تشييع جنازة شقيقه الشهيد ربيع في 19/7/2011م

28-      الشهيد ربيع جورية – في 18/7/2011م

29-      الشهيد البطل فريد العتال-19/7/2011م

30-      الشهيد البطل ميلاد حكوم و هو من الاخوة المسيحيين-19/7/2011م

31-      الشهيد البطل عبد الجواد حاج يونس-19/7/2011م

32-      الشهيد البطل فادي ابراهيم19 /7/2011م

33-      الشهيد البطل فادي الشيخ- 15 سنة-19/7/2011م

34-      الشهيد خالد العفنان – الوعر – 10/7/2011م

35-      الشهيد مضر عبد السلام وحود – باب السباع – إعتقل منذ شهر قبل قتله و تسليم جثمانه لأهله في 10/7/2011م

36-      الشهيد عدي الخالد – 24/6/2011م

37-      الشهيد سؤدد عبد الله الكردي – تلكلخ – قتل بعد إعلانه إستقالته من حزب البعث وشيع في 1/6/2011م

38-      الشهيد مجد عبد الله الكردي– تلكلخ – قتل بعد إعلانه إستقالته من حزب البعث وإعتقاله وشيع في 1/6/2011م

39-      الشهيد كنان عبد الله السيوفي – 20/7/2011م

40-      الشهيد محمد نور مراد الطيباني – 20/7/2011م

محافظة إدلب:

41-      الشهيد عيسى خالد الصالح – معرة النعمان – 8/7/2011م

42-      الشهيد وجدي عبد الحميد صادق – بنش –إستشهد في القابون في15 /7/2011م

43-      الشهيد جمال خالد معروف – مرعيان -جبل الزاوية 13/7/2011م

44-      الشهيد نضال الحسن جبل الزاوية 13/7/2011م

45-      الشهيد علي بكران -جبل الزاوية- 13/7/2011م

46-      الشهيد نضال عمر عبدالوهاب - جبل الزاوية - 13/7/2011م

47-      الشهيد احمد يوسف الشيخ - جبل الزاوية- 13/7/2011م

48-      الشهيد نصر النايف - جبل الزاوية - 13/7/2011م

49-      الشهيد محمد خير الدين السيد عيسى- 15/7/2011م

50-      شهيد من ال برهوم – 15/7/2011م

51-      الشهيد عبد الرازق زكريا الهلول – إستشهد تحت التعذيب– 15/7/2011م

52-      الشهيد مصطفى القسام – 35 عاماً – اب لسبعة اطفال – 15/7/2011م

53-      الشهيد عبد القادر قدور – إستشهد في القابون في 15/7/2011م

54-      الشهيد عمر سعيد القصير – إستشهد في القابون في 15/7/2011م

55-      الشهيد فراس المصطفى- قرية كللي – 17/7/2011م

 

محافظة دمشق وريفها :

56-      الشهيد الطفل محمد صبورة – 7 أشهر –أصيب مع والدته برصاص الامن عند مفرق المساكن في قطنا – 16/7/2011م

57-      الشهيد راتب سريول – دوما – إستشهد متاثراً بجراحه من يوم الجمعة في 16/7/2011م

58-      الشهيد شادي علوش من الزبداني في ريف دمشق يوم 19/7

59-      الشهيد خالد شاكر بشلح القلمون 18/07/2011

60-      الشهيد الطفل يزن الريس دمشق 17/07/2011

61-      شهيدة طفلة من ال جوهر في دوما عرمها شهرين استشهدت خنقا بالغاز 13/7

62-      الشهيد محمد صادق الشربجي – القابون – 15/7/2011م

63-      الشهيد أحمد الخشن – 28 عاماً- القابون -15/7/2011م

64-      الشهيد حسن عبد القادر هبول – القابون – 15/7/2011م

65-      الشهيد محمد خير ماهر الحموي- 17 عاماً – القابون – 15/7/2011م

66-      الشهيد محمد إبراهيم سيفو – القابون – 15/7/2011م

67-      الشهيد إياد رياض البغدادي – القابون – 15/7/2011م

68-      الشهيد وليد ليلا – القابون – 15/7/2011م

69-      الشهيد عبد المنعم الحمصي – القابون – 15/7/2011م

70-      الشهيد جمال عبد الواحد – القابون – 15/7/2011م

71-      الشهيد عمر الخطيب ( أبو عبادة ) – القابون- أصيب يوم الجمعة 15/7/2011م وفاضت روحه إلى بارئها يوم الخميس 21/7/2011م

72-      الشهيد فهد الدباس – القابون – 15/7/2011م

73-      الشهيد أحمد حاج حميدي – القابون – 15/7/2011م

74-      الشهيد محمد فؤاد مهدرج – القدم – 15/7/2011م

75-      الشهيد صلاح راغب شامية –القدم – 15/7/2011م

76-      الشهيد الطفل محيي الدين سواقية – 15 عاماً – برزة – 15/7/2011م

77-      الشهيد طلحة دلال –12 عاماً- جوبر -15/7/2011م

78-      الشهيد نعيم محمد البندي – دمشق – ركن الدين – 15/7/2011م

79-      الشهيد عمر عبد الجبار إسماعيل – دمشق – ركن الدين – 15/7/2011م

80-      الشهيد زاردشت وائلي – دمشق – ركن الدين – 15/7/2011م

81-      الشهيد صالح ياسين الصيداوي – دوما – 15/7/2011م

82-      الشهيد غزوان السيروان – دمشق ركن الدين – 15/7/2011م

محافظة درعا :

83-      الشهيد مالك سامي خليل المصري - درعا 18/07/2011

84-      الشهيد أحمد المسالمة – درعا – 15/7/2011م

85-      الشهيد محمد عليوي الكلش – درعا إعتقل في 29/4/2011م وأعيد لأهله جثة مشوهة متحللة في 4/7/2011م

محافظة دير الزور :

86-      الشهيد محمد الشعلان – 35 عاماً- إستشهد في 18/7/2011م

87-      الشهيد الطفل ليث مؤيد محسن كامل - 15 عاماً- 16/7/2011م

88-      الشهيد عبد القادر المطرود – قتل وألقيت جثته في منطقة الهجانة وشيع في 17/7/2011م

89-      الشهيد عبد القادر اللطيف – البوكمال – إستشهد في 17/7/2011م متأثراً بجراحه من اليوم السابق 16/7/2011م

90-      الشهيد حيان محسن البحر- إستشهد إثر قيام قوات الأمن النار على المواطنين والمنازل رغم عدم وجود مظاهرات أو اي حراك شعبي في المنطقة – في البوكمال – 16/7/2011م

91-      الشهيد غيلان معيوف - إستشهد إثر قيام قوات الأمن النار على المواطنين والمنازل رغم عدم وجود مظاهرات أو اي حراك شعبي في المنطقة – في البوكمال – 16/7/2011م

92-      الشهيد رائد قاسم خليفة - إستشهد إثر قيام قوات الأمن النار على المواطنين والمنازل رغم عدم وجود مظاهرات أو اي حراك شعبي في المنطقة – في البوكمال – 16/7/2011م

93-      الشهيد موسى محمد الموسى 27سنة البوكمال 17/7/2011م

94-      حمزة الحمادي العلي الناصر ( أبو عجاج) 40 سنة 17/7/2011م

محافظة حلب:

95-      الشهيد مصطفى الخطيب من حلب- 14/7/2011م

96-      الشهيد إبراهيم بكار - الباب- 14/7/2011م

 

هذا وتتابع لجنة شهداء ثورة 15 أذار عملية التأكد من بقية الأسماء التي وردتها وستنشرها حال التأكد من صحتها وقد بدأت اللجنة بتضمين بياناتها وقائمتها الإسمية للشهداء الإشارة الى الشهداء الذين تتوفر أسماء عوائلهم فقط منعاً لضياع هذه الحقائق ووقائع سقوط الشهداء على أمل أن تتمكن لاحقاً من الحصول على باقي معلوماتهم . كما تتمنى اللجنة الإشارة للمصدر عند النقل و النشر أو الإقتباس من بياناتها حفاظاً على مصداقية نشر المعلومات , وإذ تتوجه لجنة الشهداء لذوي الشهداء وشعبنا السوري الكريم بأصدق العزاء لتسأل الله سبحانه أن يتغمد شهداءنا بواسع رحمته وأن يلهمنا جميعاً وذويهم الصبر والسلوان - الرحمة والخلود لشهداءنا الأبرار والحرية لشعب سورية

للإطلاع على القائمة الكاملة لشهداء ثورة 15 أذار المباركة وبيانات لجنة الشهداء :

http://www.syrianmartyr.com/ar

لجنة شهداء ثورة 15 اذار

د.محمد شادي كسكين

syrianmartyrs@hotmail.com

في التاسع والعشرين بعد المائة من الثورة المباركة – الحادي والعشرين من يوليو / حزيران 2011م

المنظمة السورية لحقوق الانسان سواسية

لكل شخص حق في حرية الاشتراك في الاجتماعات والجمعيات السلمية

/ المادة 20 من الإعلان العالمي لحقوق الإنس ان /

لكل فرد حق في تكوين الجمعيات مع آخرين بما في ذلك إنشاء النقابات والإنضمام إليها من أجل حماية مصالحه

/ المادة 22 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية /

بيان

الأستاذ أحمد حاج الحمدو من فرع نقابة المحامين بحلب الذي تمّ حوالي الساعة الواحدة و النصف من بعد ظهر أمس الواقع في 22/7/2011.

و اعتقال المحامي الأستاذ محمود حمزه عرفه و المحامي الأستاذ خالد مزهر حوالي الساعة الثانية من فجر يوم 19/7/2011 فقد اعتصم مجموعة من الأساتذة المحامين في مقر نادي فرع نقابة المحامين بحلب – حي السبيل.

و على الفور قامت مجموعة ممن بات يعرف " بالشبيحة " و يقدر عددهم بنحو مئة " شبيح " بتطويق النادي و التهجم على الأساتذه المحامين و لم يتورعوا عن ضرب بعضهم ضرباً مبرحاً سقط على أثره المحامي الأستاذ عبد المنعم قشقش في حالة يرثى لها بعد أن أصيب بمنطقة الرأس.

و لم تفلح محاولات عناصر الشرطة ثني " الشبيحة " عن اقترافاتهم و الذين لم يتوانوا عن إشباع المحامين ضرباً و شتماً و تحقيراً و الذي لم ينجوا منه حتى الأستاذ رئيس فرع نقابة المحامين بحلب.

جدير بالذكر أن العشرات من الأساتذة المحامين في حلب كانوا قد اعتصموا مطلع الإسبوع المنصرم أمام مكتب السيد المحامي العام الأول في حلب احتجاجاً على امتناع النيابة العامة عن تحريك الدعوى العامة بحق مجموعة من الشبيحة الذي اقترفوا مجموعة من الجرائم بحق المدنيين من جهة.

و على اعتقال زملائهم الأستاذين مصطفى حاج عبد الله من منبج الكائنة شمالي حلب و سلام عثمان من منطقة الباب بحلب من جهة أخرى.

و كان الأساتذة المعتصمين قد صدّروا بياناً جاء فيه ما معناه : أن رفع حالة الطوارئ يستوجب حكماً الامتناع عن مداهمة منازل المحامين و اعتقالهم و طالبوا بنتيجته بإطلاق سراح جميع المعتقلين على خلفية التعبير عن الرأي و على رأسهم الأساتذة المحامين.

المنظمة السوية لحقوق الإنسان إذ تعبر عن تضامنها الكامل مع الأساتذة المحامين بحلب و تحيي تلك الروح التضامنية التعاضدية للأساتذة المحامين في نصرة الحق و القانون فإنها تهيب بالنقابة المركزية و اتحاد المحامين العرب و اتحاد المحامين الدوليين و منظمة محامين بلا حدود و جميع الهيئات ذات الصلة تحمل مسؤولياتهم تجاه ما يتعرض له الأساتذة المحامين في حلب و الذين لا ذنب لهم سوى الانتصار لسيادة القانون و المطالبة بإطلاق سراح زملاءهم المحامين و محاولة الحؤول دون فتح المنافذ أمام الخارجين على القانون للتنصل بجرائمهم من المسائلة القانونية انتصاراً منهم للحق و إعلاءاً لرايته و إعمالاً لمقتضياته.

المنظمة السورية لحقوق الانسان سواسية

24 / 7 / 2011

مجلس الإدارة

اعتقال اطفال ونساء تعسفياً واختفاء قسري في سورية.

إن الانتهاكات اليومية الواسعة التي تمارسها السلطة السورية بحق المواطنين لا تفرق بين طفل وبالغ او بين مريض وعاجز , فالانتقام والعنف والسادية هي عناوين تصرفات السلطة دون رادع قانوني او وازع اخلاقي...وفي هذا الاطار رصدت المنظمة الوطنية الانتهاكات التالية:

 

درعا وريفها

1- اعتقل نعيم فضل قطيفان منذ ثلاثة ايام وهو طفل عمره( 7 سنوات) في درعا البلد

2-رغم دخول الشهر الخامس في عمر الثورة السورية فلازال الطفل احمد ابا زيد(13 عام) قيد الاعتقال التعسفي علماً ان احمد من اطفال درعا الذين كتبوا على الجدران" الشعب يريد اسقاط النظام " في بداية اذار الماضي وسبب اعتقالهم وتعذيبهم نقمة الاهالي الامر الذي ولد شرارة الثورة الاولى , ورغم خروج خرج جميع رفاقه من السجن الا ان احمد لم يخرج الى الآن مما يرسم الشكوك حول مصيره.

3- اعتقل الشيخ عبد القادر قصير معه شلل رباعي و هو غير قادر على خدمة نفسه و هذه المرة الثانية التي يعتقل بها

 

حلب وريفها

1-في خطوة تصعيدية ضد المثقفين وتجاوز لكل الاعراف, تم اعتقال الدكتور محمد جمال طحان (53 سنة) في حلب من منزله ، وهو عضو اتحاد الكتاب العرب ومصاب بالسرطان , الطحان من قامات حلب الفكرية والثقافية وهو عضو في جمعية العادياتله مؤلفات عديدة في الدول العربية اضافة لكتابته في الصحف والدوريات العربية بما فيها الصحف الرسمية السورية.

2-اعتقال الدكتور أحمد الطعان أستاذ كلية الشريعة بدمشق ،وأستاذ الكلية الاسلامية في الاردن قبل امس من منزله في بلدة منبج التابعة لحلب .

 

حمص

اعتقلت قوى الأمن الملاكم محمود عبد القادر كعدي 26 سنة, وهو من أبطال الملاكمة السوريين, أثناء قيامه بالتمارين الرياضية في احدى الصالات في حمص.والملاكم الشاب محمود يعد ثروة وطنية و أحد أبطال سوريا و العرب الرياضيين.

 

بانياس

1-مازال المهندس عدنان الشعري رئيس بلدية بانياس معتقلا لدى الاجهزة الامنية.

2-المهندس علي جركس أحد رجال الأعمال لازال قيد الاعتقال علما انه لم تكن لهما أية مشاركة بالتظاهرات ، وكان من ضمن اللجنة التي قابلت موفدي الرئيس السوري بشار الاسد لحل أزمة بانياس.

 

ريف دمشق

 خان الشيخ: اعتقلت الشابة خلود محمد ادريس توالد 1991 بتاريخ 17-4-2011عند أحد الحواجز الامنية ولم يعرف مصيرها ولا مكان تواجدها حتى اللحظة وقد تردد بانها رهن الاعتقال في فرع الامن السياسي بريف دمشق.

______________

 الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان 25\ 7 \ 2011

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق- فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

استمرار حملة الاعتقالات التعسفية في قامشلو و حي الأكراد بدمشق

ضمن حملة الاعتقالات التي تقوم بها الأجهزة الأمنية تم اعتقال المواطن أسعد حندو فتاح صباح الأحد 24/7/2011، وهو صاحب محل حلويات الموعد في قامشلو، ولا يزال مجهول المصير .

 

كما أن القوات الأمنية والشبيحة لا تزال تضرب طوقا أمنيا" حول حي الأكراد بدمشق، حيث أقامت حواجز للتفتيش على جميع مداخل ومخارج حاراتها، وتقوم عناصر من الأمن مدعومة بالشبيحة بمداهمة المنازل، وتخريب الممتلكات، ونهب المحتويات، وتعتقل المئات من أبناء الحي، فيما المحال التجارية لا تزال مغلقة منذ عدة أيام ، ويقدر عدد المعتقلين بأكثر من ثلاثمئة مواطن .

 

إن منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا – روانكه – تستنكر إتساع دائرة العنف المفرط بحق المدنيين العزل من قبل الأجهزة الأمنية وشبيحة النظام، التي حصدت وتحصد أرواح الكثير من المواطنين في مختلف المحافظات السورية، هذا عدا عن الجرحى الذين لا يعرف مصير الكثيرين منهم، في حين أن الاعتقالات التعسفية تطال الكثيرين، سواء أثناء التظاهرات الاحتجاجية أو أثناء المداهمات التي تقوم بها الأجهزة الأمنية مدعومة بالشبيحة للبيوت وتخريب وسرقة محتوياتها، ثم القيام بالاعتقالات التعسفية بشكل مهين للكرامة الإنسانية.

 

ونطالب السلطات بالكف عن هذه المداهمات والاعتقالات التعسفية، والإفراج الفوري عن جميع المعتقلين، دون قيد أو شرط، باعتبار أن هذه الاعتقالات التعسفية المترافقة مع الإهانة للكرامة الإنسانية، تتعارض تماما" مع مواد الدستور السوري النافذ، وتشكل مخالفة صريحة للمعاهدات الدولية الخاصة بحقوق الإنسان التي انضمت إليها الحكومة السورية، وبشكل خاص العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ... كما نطالب بالكشف عن ظروف الاغتيالات التي تمت وتتم على أيدي أفراد الأجهزة الأمنية الذين يحاولون بشتى الوسائل زرع الفتنة الطائفية بين السكان، ومحاسبة منفذي هذه الأعمال المنافية للقانون ، وحقوق الإنسان ، والأخلاق ، والضمير .

الحرية لمعتقلي الرأي في سجون البلاد ....... دمشق في 24 / 7 / 2011

منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا– روانكه – Rewangeh@gmail.com

الجالية السورية تعتصم أمام مبنى وزارة الخارجية النمساوية وتقدم مذكرة

الخطوة – فيينا 22/7/2011

تظاهر بعد ظهر اليوم الجمعة الواقع في 22/7/2011 جمع غفير من بنات وأبناء الجالية السورية في النمسا أمام مقر وزارة الخارجية النمساوية في فيينا عاصمة جمهورية النمسا استنكارا لممارسات النظام السوري القمعية بحق المتظاهرين ، والمغالاة في القتل وسفك دماء الأحرار السوريين العزل من السلاح في شوارع مدن وبلدات وقرى سوريا ، مطالبين بكف ملاحقة السفارة السورية لأبناء الجالية المؤيدين للثوؤرة السورية بطرد السفير السوري من فيينا لأنه لم يعد يمثل إلا نظام القتل والاجرام ؟

ومن المعلوم أن الجالية السورية تواصل احتجاجاتها في النمسا إلى أن يتم سقوط النظام .

حيث تعتصم جموع السوريين بكل مكوناتهم الدينية والأثنية بمعدل مرتين بالأسبوع في المدن النمساوية وخاصة العاصمة فيينا

وقد ورفع المتظاهرون أمام الخارجية النمساوية شعارات تؤكد على وحدة مصير السوريين من أجل دولة الحرية ، وإقامة دولة ديمقراطية مدنية ، تتساوى فيها كل الأطياف في الحقوق والواجبات كشعار وواحد واحد ، الشعب السوري واحد ، ولا للقتل ، لا لسفك الدماء ، وارحل .

وتسائل الماظاهرون في هتافاتهم عن سبب تأخر الخارجية النمساوية رسميا في الوقوف إلى جانب الثورة السورية .

وقبل نهاية الاعتصام حضر ممثل للسيد الدكتور شبينديلغير من وزارة الخارجية النمساوية حيث تقدم إلى الجمهور المحتشد وأعرب عن تفهم المسؤولين النمساويين لتطلعات ورغبات الشعب السوري الثائر ، واستلم مذكرة الجالية التي تعكس نبض الشارع السوري وهذا نصها :

S.E. Dr. Michael Spindelegger

Vizekanzler und Außenminister der Republik Österreich

Ballhausplatz 2

1010 Wien

Wien, am 22. Juli 2011

Exzellenz!

Seit Beginn der Proteste Mitte März 2011 haben syrische Sicherheitskräfte und Armeeverbände des Assad-Regimes gezielt und vorsätzlich auf die freiheitsliebenden Demonstranten in den verschiedenen Städten und Ortschaften von Syrien mit scharfer Munition geschossen.

Bei Hausdurchsuchungen in ganz Syrien sowie bei Beerdigungen von Opfern sind zudem viele Zivilisten gezielt erschossen worden. Sowohl die Strom- und Wasserversorgung als auch das Telefonnetz wurden bewusst unterbrochen.

Menschenrechtsorganisationen zufolge, sind mindestens 1.930 Zivilisten (vor allem Kinder und Frauen) vom gefürchteten Geheimdienstapparat sowie Scharfschützen des Assad-Regimes kaltblütig erschossen und zahlreiche Weitere verletzt worden (über 9.000 Zivilisten). Die Anzahl der syrischen Flüchtlinge in der Türkei und im Libanon beträgt aktuellen Zählungen zufolge mehr als 18.800 Personen.

Wie Sie wissen, Herr Bundesminister, hat die freie Presse keinen Zugang in Syrien. Somit ist von einer viel höheren Dunkelziffer auszugehen.

Das totalitäre Regime in Damaskus beabsichtigt offensichtlich eine neue „Wand der Angst“ aufzubauen. Sie liquidieren Symbolträger der syrischen Revolution auf bestialische Art und Weise, um den freiheitsliebenden Demonstranten ein Exempel zu statuieren, wie z.B. Ibrahim Qashoosh; oder der 13 Jährige Hamza Al Khatib, (siehe Medienberichte der letzten Wochen).

 

Exzellenz!

Die österreichischen Staatsbürger syrischer Abstammung, welche die syrische Revolution unterstützen, ersuchen Sie, das Verbrechen des syrischen Regimes vehement zu verurteilen!

Weiters fordern wir Sie, bzw. Ihre Bundesregierung auf, den syrischen Botschafter in Wien als persona non grata zu erklären.

Die Syrische Botschaft in Wien und einige Kollaborateure versuchen Informationen über die Demonstranten in Österreich zu sammeln. Sie versuchen ebenfalls die Identität der Demonstranten auszukundschaften, um diese Informationen an die Verbrecher des Assad-Regimes weiterzuleiten. Die resultierenden Repressionen an ihren Angehörigen sollen so als Druckmittel genutzt werden.

Österreich hat im Laufe der Geschichte immer wieder eine Vorreiterrolle bei den internationalen demokratischen Umwälzungen eingenommen. Wir sind voller Erwartungen, dass auch Sie einen Beitrag für das Anliegen des syrischen Volkes leisten!

Mit vorzüglicher Hochachtung,

Die Syrische Gemeinde Österreich

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ