العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 21 /10/ 2012


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

حواجز أمن النظام وشبيحته .. وإهانة المواطن السوري

الأخبار المتواترة الواردة من المدن وخصوصاً مدينة دمشق تشير إلى استفحال ممارسات النظام القمعية ضد المارة والمتسوقين وسائقي السيارات وراكبيها.

عشرات التقارير تشير إلى أن التوقيف الإجباري أمام الحواجز المدعمة بالدبابات والأسلحة الثقيلة يعني إهانة المواطنين واعتقال بعضهم ومصادرة سياراتهم وسرقة نقودهم والمقتنيات الثمينة ومعاكسة النساء وإهانتهن وفي كثير من الأحيان تنتهي بإطلاق النار وخصوصاً على أولئك الذين يتجرؤون ويردون على الإهانات الموجهة إليهم.

وعند التدقيق على الهويات يكفي أن ينتمي المواطن إلى الأماكن المنتفضة ضد النظام وحمص تحديداً لتوجه إليه التهم وليهان ولينال بأقذع الشتائم من عناصر الأمن والمخابرات والشبيحة، والأمر ينسحب على المناطق المشتعلة الأخرى مثل درعا وحماة ودير الزور وريف دمشق وإدلب ...

عناصر الأمن والشبيحة الذين يستهلون ركاب السيارة بكلمات الشتائم المنافية للأخلاق العامة والآداب والحشمة يطلبون منهم أن يطأطأوا رؤوسهم ولا ينظروا إلى عناصر دورية الحاجز وإلا كانت العقوبة صفعة في الوجه أو قد تنتهي إلى رصاصة في الرأس.

يعاني الملتحون والمحجبات أكثر من غيرهم إذ يعمد عناصر الدورية إلى تخصيصهم بالقدر الأكبر من الإهانة، وكثيرا ما تؤدي الحالة إلى شد الملتحي من لحيته حتى يركع إلى الأرض مع الإهانة والضرب والإذلال وسب الدين والذات الإلهية، ثم يعمدون إلى نزع الحجاب في كثير من الحالات عن النساء ويسخرون منهن ومن رجعيتهن أو يتذرعون بأنهم يريدون التأكدون من لون الشعر. ولربما قتلت النساء وهن يدافعن عن شرفهن وحجابهن.

لقد أضحى المرور وخصوصاً بالسيارات مخاطرة كبيرة في شوارع العاصمة السورية والمدن والأماكن التي يسيطر عليها أمن النظام وشبيحته الذين لا يلتزمون بنظام ولا قانون ولا دستور ولا أدب.

لكن التحرك الليلي يصبح مخاطرة كبرى قد يفقد المواطن فيها حياته، وخصوصاً إن كان لأمر طارئ كنقل مريض أو مصاب إلى مستشفى أو للبحث عن قريب مفقود.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ونحن نعرض للعالم صورة موجزة لما يعانيه المواطنون السوريون وحتى الصامتون منهم أو الموالون للنظام نعجب من الصمت المطبق الذي انتابه وانتاب الأمم المتحدة ومنظماتها التي تدافع عن الحريات العامة وتدافع عن حرية البشر في التنقل داخل مدنهم وبلداتهم وداخل البلاد وخارجها والتي تنص عليها المواثيق الدولية وينص عليها الدستور السوري، نعجب من صمتهم على جرائم النظام السوري وشبيحته وانتهاكه لكل الحريات والتقاليد والأديان بدون اتخاذ إجراءات لتوقفه عند حده.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

21/10/2012

=======================

السلطات السورية تقصف بعبوات الزرنيخ المحرمة دولياً

الأنباء الواردة من ريف حلب اليوم تشير إلى قصف الطائرات السورية المزارع بعبوات تحتوي على خيوط وألياف تشبه بيوت العنكبوت سرعان ما تتلاشى بمجرد ملامستها المزروعات أو لمس الإنسان لها.

 

وقد قام بعض المختصين في حلب بتحليل هذه المواد فثبت أنها تحتوي على مادة الزرنيخ السامة التي يسبب التعرض لها مشاكل صحية عديدة قد يصل إلى الموت ويؤدي تناولها إلى التسمم، ومجرد التعرض لمستويات منخفضة منها تؤدي إلى الحروق الجلدية وبروز الثأليل وتغير لون الجلد وتقرنه وجفافه.

 

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ونحن نراقب عن كثب الاستخدام المتدرج للمواد المحرمة دولياً ضد الإنسان والنبات والبيئة من قبل النظام السوري، نذكر الدول التي قالت بأنها لن تسمح للنظام السوري بأن يستخدم المواد الكيماوية بأنه شرع فعلاً باستخدامها بصورة أو بأخرى، وعليها إنفاذ وعودها بإيقاف ذلك. ونطالب منظمات الأمم المتحدة المباشرة في الكشف الفوري عن ذلك وإحالته للجهات المختصة لتقول كلمتها.

إنه من غير المعقول ولا الإنساني أن يتعرض الشعب السوري والبيئة السورية للإبادة والدمار بالأسلحة والمواد المحرمة دولياً ثم يلوذ العالم بالصمت. على المجتمع الدولي أن يتحرك فوراً لوقف هذه الإبادة وهذا الاستخدام المحرم دولياً.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

19/10/2012

=========================

بيان مشترك : استمرارا للتطورات الخطيرة التي تشهدها الأزمة السورية سقوط المزيد من الضحايا القتلى والجرحى مع استمرار التدمير والتهجير والاغتيالات والاختفاءات القسرية والاعتقالات التعسفية

مازلنا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نتلقى ببالغ القلق والإدانة والاستنكار, الأنباء والمعلومات المدانة ,عن تواصل الاشتباكات المسلحة العنيفة الدموية واتساعها في المدن السورية, وكذلك تواصلت عمليات القصف والتدمير والتفجيرات الإرهابية والتهجير والاغتيالات والاختفاءات القسرية والاعتقالات التعسفية,,مما زاد في أعداد الضحايا والمهجرين والفارين والمختطفين والمختفين قسريا والمعتقلين تعسفيا.

وقد وصلت للمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية,العديد من أسماء الضحايا القتلى والجرحى الذين سقطوا خلال الساعات الماضية(بتاريخ17-8\10\2012),علاوة على ذكر أعداد من الضحايا المجهولة الهوية,من جراء تواصل الاشتباكات المسلحة العنيفة,وبعد التدقيق,قمنا بتوثيق الأسماء التالية:

دمشق:

* أحمد بنيامين-علاء يزبك- (بتاريخ17\10\2012)

دوما-ريف دمشق:

* نذير سليم الساعور- هشام أحمد أبو هلال-زياد إسماعيل جعرش-سعيد محمد الوزير- غياث شيخ القصير- محمود عبد الدايم(بتاريخ17\10\2012)

* نادر عبيد-عبد الرحيم غنيمة- (بتاريخ18\10\2012)

سقبا-ريف دمشق:

* أحمد نور-سامر حمود-عبد الرحمن عبيد-(بتاريخ18\10\2012)

القاسمية-ريف دمشق:

* عقاب حيا-فتحي حيا-(بتاريخ18\10\2012)

البلالية-ريف دمشق:

* خالد قويدر-عبد الرحمن رمزي قويدر-اسماعيل حمد الطويل-زياد رمزي قويدر-(بتاريخ17\10\2012

* مروان هارون-أحمد رضوان -(بتاريخ18\10\2012)

حمورية-ريف دمشق:

* نادية حمزة-مكية الشربجي-هبة عرابي-محمد هاشم-مهند غزال-سامر محمود عرابي-مهند سامر عرابي-(بتاريخ18\10\2012)

قارة-ريف دمشق:

* أحمد الدهب -(بتاريخ17\10\2012)

جوبر-دمشق:

* عبد الله زياتنة-(بتاريخ18\10\2012)

عقربا-ريف دمشق:

* خالد البوشي -(بتاريخ17\10\2012)

حرستا-ريف دمشق:

* عمر عبد الهادي حسين-(بتاريخ17\10\2012)

ريف دمشق:

* أيمن محمد جمال الخطيب-علي الحمصي-أسامة البعلة-محمد نزيه الرواس-محمد سعيد جعارة-أحمد عمر زين الدين-محمد هيثم نبيل شموط -(بتاريخ17\10\2012)

الخالدية-حمص:

* أحمد الشعبان-طه أحمد العطية-خضرة العطية

* أديب أيمن الحموي(بتاريخ18\10\2012)

كرم الشامي-حمص:

* عمر شمس الدين(بتاريخ18\10\2012)

البياضة-حمص:

* يوسف نزار حمام(بتاريخ18\10\2012)

حمص:

* طارق عبد العزيز صطيف(بتاريخ18\10\2012)

تير معلة-حمص:

* محمود محمد الشامي-نضال قدور (بتاريخ17\10\2012)

حمص:

قلعة الحصن-حمص:

* فوزية عبد الكريم-مازن ديب شهباز- (بتاريخ18\10\2012)

كرم الزيتون-حمص:

* طاهر صبحي حمشو-(بتاريخ18\10\2012)

الغنطو-حمص:

* أحمد عبد الإله محمد نديم سطوف-علي عبد الكريم قجعة-محمود محمد صويص-عامر عبد الرحمن عثمان - (بتاريخ18\10\2012)

القصير-حمص:

* بلال ناظم اسماعيل-بلال قدور-رائد الواو-عبد الكافي أحمد العتر-مصطفى شمسيني-بهاء محمد العامر(بتاريخ17\10\2012)

* محمد زاهر نصر الزهوري-عمار محمد عامر-أحمد صعب-منذر بهاء الزهوري-أسامة عودة-منذر حسن قرقوز -(بتاريخ18\10\\2012)

الحولة-حمص:

* عبد الكريم وليد الحسين-بشرى مصطفى اليونس-محمد مصطفى اليونس- (بتاريخ18\10\2012)

حماه:

* سامي الأسطة-(بتاريخ18\10\2012) 

قلعة المضيق-حماه:

* عمر محمد العمر(بتاريخ17\10\2012)

* مصطفى عبد الحق خير الله-عبد الكريم رسلان-أحمد مازن الحمش-(بتاريخ18\10\2012)

طيبة الإمام-حماه:

* منذر عبد العزيز عبد الرحمن-(بتاريخ17\10\2012)

المسحرة-القنيطرة:

* محمود مخيبر الخطيب-زيد شحادة-أحمد عثمان الخضر-عمر عثمان الخضر-أسامة ياسين الحجي-محمد متعب-(بتاريخ18\10\2012)

ادلب:

* شاهر حمودي-عبد الله أحمد الأرنب-يوسف جمعة شريف-وليد كتلاتي ياسمين سعيد رجب(بتاريخ17\10\2012)

* عدي نزار حاج أحمد-أحمد محمد الخضر- حسن لطوف-وليد عبد الحميد العلي-محمود خالد كردش-عدي نزار حاج سعد -(بتاريخ18\10\2012)

حزانو-ادلب:

* محمد خالد ذكور(بتاريخ18\10\2012)

حاس-ادلب:

* محمد عبد الرزاق الرشيد        - عبد الله محمد المصطفى-محمد أحمد الرشيد-عبد الله ابراهيم اليحيى(بتاريخ17\10\2012)

سراقب-ادلب:

* ثائر هيثم باكير-عمر خالد أصلان- حمزة فتح الله-معاذ أحمد رزق-(بتاريخ17\10\2012)

كفر نبل-ادلب:

* علي محمد علي السويد-مريم أحمد السويد-زكريا محمد علي السويد-حمود محمد السويد-أحمد عبد الله السويد-محمد علي محمد السويد-رغد أحمد السويد-خالدية السبع-صفاء محمد خير فارس السويد-بسيمة محمد علي السويد- عبد الحميد قوجة-جميل عادل حيدر (بتاريخ17\10\2012)

كفر رومة-ادلب:

* أيمن أحمد البرهوم-عادل نادر الشحادي-حمدو حسن القبلاوي-سامر حسن الزيادي- (بتاريخ18\10\2012)

الهبيط-ادلب:

* محمد نور الدين جلول-(بتاريخ18\10\2012)

جسر الشغور-ادلب:

* أحمد موسى الفارس- (بتاريخ18\10\2012)

بنش-ادلب:

* عمر زيواني-نجدت أحمد الحريري-(بتاريخ18\10\2012)

معرة النعمان-ادلب:

* رابعة العريض-أحمد مصطفى العاهي-باسل السعيد-مصطفى العاهي-جمال العاهي-أمير بلاني-وسيم نجار--محمد فيصل بلاني-فاطمة زاهر حاج خميس-إبراهيم مثقال-محمود الذكرى-دلع مصطفى العاهي-محمود حسن جعفر شردوب-يمامة كمال حاج خميس-آلاء كمال حاج خميس-حنين كمال حاج خميس-شهد كمال حاج خميس-إكرام الشيخ محمد وحيد-عبد العزيز زاهر حاج خميس-زاهر حاج خميس-آية كمال حاج خميس-سارة مروان حاج خميس-فاطمة مروان حاج خميس-فاطمة جعفر شردوب-مروان عبد العزيز حاج خميس-أنور عبد العزيز حاج خميس-فاطمة عصام حاج خميس-كمال عبد العزيز حاج خميس-عصام عبد العزيز حاج خميس-حسناء حاج خميس-فاطمة كمال حاج خميس-(بتاريخ18\10\2012)

معر دبسة-ادلب:

* مناع حسن رحال-يحيى حسين حاج يحيى -(بتاريخ17\10\2012)

حريتان-حلب:

* جهاد طبشو-زوجة جهاد طبشو-فاطمة خلف-جهاد حسين طبشو-(بتاريخ18\10\2012)

الباب- حلب:

* ابراهيم نهاد الجنيد-سمية العسكري-محمد سليمان-محمد حسن الشيخ صالح-أكرم بكور-محمد الحاج خلف-(بتاريخ17\10\2012)

النيرب-حلب:

* فايق رسلان الغش-محمود عبد الفتاح عطار-(بتاريخ17\10\2012)

* نهاد علوش-أحمد عزيز غش-محمد ديب شاد-(بتاريخ18\10\2012)

حي الشعار-حلب:

* محمد عمر قطو-عمار صالح سعودي(بتاريخ17\10\2012)

الفردوس-حلب:

* عبد السلام الدوري-حسين محمد الوحش-زاهر فيصل السيد-عبد السلام الحارث-أحمد عبود عمايا-محمد محمد نور الجعفر-خالد عيسى-محمود كادك-(بتاريخ17\10\2012)    

قاضي عسكر-حلب:

* ديبو السقعان-عبد القادر ديبو السقعان-أسراء ديبو السقعان-براء ديبو السقعان-خالد زينو- (بتاريخ17\10\2012)

الاتارب-حلب:

* عبدو عيسى عبيد- (بتاريخ17\10\2012)

عفرين-حلب:

* محمد حسين هورو-علي عبد الله قلندر-(بتاريخ17\10\2012)

حلب:

* علي استنبولي-محمد سليم بيره جكلي-أسامة زايد(بتاريخ17\10\2012)

* عبد الشكور ألويسي-عادل أحمد جميل- محمد عبد الله طبشة-(بتاريخ18\10\2012)

النجيح-درعا:

* موسى محمد خاطر البلخي-حسن فلاح المحمد -(بتاريخ18\10\2012)

معربة-درعا:

* مالك محمد سعيد المصلح-(بتاريخ18\10\2012)

الحارة-درعا:

* إيهاب فارس اللكود-(بتاريخ17\10\2012)

درعا:

* محمد عدنان أبو فياض -(بتاريخ17\10\2012)

الرقة:

* وضاح سلطان الدعاس-خليل العيسى(بتاريخ17\10\2012)

* كمال غازي دادا-محمد عيسى الهلال-حلا عيسى الهلال-(بتاريخ18\10\2012)

الشميطية-دير الزور:

* خلفة العبيد المرهش-الاء صالح الحميدي-منال العبيد-أسماء صالح الحميدي-(بتاريخ18\10\2012)

دير الزور:

* محمد علي العريب-فادي فاروق أحمد الجيجي-محمد صالح الجعيلة-هالة عبد اللطيف العايد-كاسر دباش المشرف-محمد عبود الحاج-ياسمين فواز الحمود-عبد الحميد أحمد السعد(بتاريخ17\10\2012)

* أسامة الحسين- خالد وليد الآغا-رائد وليد الآغا-(بتاريخ18\10\2012)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة.

ريف دمشق:

* المقدم شادي معروف-المساعد مراد علي حسن-الرقيب كاسر غنوم-المجند ميلاد الجدي-المجند عبد الرحمن ألجردي

درعا:

* الملازم فراس علي عدرا-الرقيب الاول نزار الهادي-الرقيب جديع مراد

حمص:

* المساعد حسيب بلال-العريف فاخر عدنان سلوم-المجند حسين الشيخ

طرطوس:

* المجند طلال الجندي-المجند محمد سليمان حبيب-المجند ساير قميرة

اللاذقية:

* العميد اصف احمد مصطفى- الملازم وسيم ألعبود-الشرطي حسين محمد محفوض

ادلب:

* المقدم باسل علي الجلاد-الرقيب ابراهيم الموعد-المجند خليل خزامة

حلب:

* المقدم الركن فراس الراعي-المقدم الركن هيثم جنيد من قرى الغاب-الملازم اول الطيار محمد ألمحمد الجرحى من المدنيين والعسكريين

الحسكة:

* الشاب السرياني الياس ادوار بصمجي والدته انطوانيت منيرجي,من مواليد الحسكة 1979 ,اصيب بجروح بالغة جراء تعرضه للاعتداء من قبل مسلحين مجهولين و هو يقود سيارته عند دوار الرصافة-الحسكة, بتاريخ 17\10\2012

حمص:

* الرائد ميلاد عيسى-الرقيب وضاح خير بك-(بتاريخ17\10\2012)

طرطوس:

* الرقيب محمد مدحت عبد الله-(بتاريخ17\10\2012)

اللاذقية:

* فينوس حج بكري-احمد حج بكري-محمد حج بكري-أميرة سليمانيو--(بتاريخ16\10\2012)

دمشق:

* المذيع في التلفزيون السوري,السيد أمجد طعمة و زوجته و نجله ,أصيبوا بجروح بليغة جراء تعرضهم للاعتداء من قبل مسلحين مجهولين ,قرب منزله بدمشق,بتاريخ 17\10\2012

يذكر أن أمجد طعمة، من مواليد 1971، وهو حاصل على إجازة في الآداب ودبلوم في التأهيل التربوي من جامعة دمشق، مثل في عدة مسرحيات ومسلسلات سورية كما عمل مذيعا ومعد للبرامج في إذاعة صوت الشباب والتلفزيون السوري.

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, إذ نتوجه بالتعازي الحارة والقلبية, لجميع من سقطوا من المواطنين السورين من المدنيين والشرطة والجيش ,ومع تمنياتنا لجميع الجرحى بالشفاء العاجل, فإننا ندين ونستنكر جميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال ,أيا كانت مصادرها ومبرراتها, فإننا نتوجه إلى جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية,من اجل العمل على:

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

الاعتقالات التعسفية

استمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي, وقامت باعتقال العديد من المواطنين السوريين والمثقفين والناشطين ,وعرفنا منهم الأسماء التالية:

طرطوس:

* غانم المير,سينمائي سوري,متخصص في هندسة الصوت في فرنسا وعمل في السينما الفرنسية,ويعد من ألمع مهندسي الصوت في السينما السورية ,تعرض للاعتقال التعسفي 2/10/2012 في طرطوس,وذلك أثناء قيامِهِ بعمله ,على فيلم روائيّْ للمخرج محمد ملص

بانياس-طرطوس:

* مصطفى محمد إسماعيل-عبد الله مصطفى سويد-ياسر محمود سليمان-هاني صبحي صقر- (بتاريخ15\10\2012)

اللاذقية:

* ياسر راعي(بتاريخ18\10\2012)

* الشيخ احمد جميل خويلد-مصطفى شالوخ -طارق عون-محمد عبد الباسط دباليل – ماجد احمد حبوش- احمد حسن ابو زينب-محمد عبد الرحمن باصر-جابر جسوم السيد-بشار احمد ياسين-عبد الحليم بكور

دمر-دمشق:

* أحمد يونس الجوخدار- (بتاريخ15\10\2012)

دمشق:

* محمد عمر أوسو(بتاريخ18\10\2012)

* حسام الدين ملص -(بتاريخ16\10\2012)

المعضمية-ريف دمشق:

* بيان محمد الخطيب- مازن الشيخ-نبيل عديلة-عبد الكريم خياط-احمد الخطيب-عدنان حمدان(بتاريخ 17\10\2012)  

عقرب-حماه:

* وليد علاء غيبور(بتاريخ18\10\2012)

*  أركان ديب

طيبة الامام-حماه:

* وائل عبد الرحمن(بتاريخ18\10\2012)

حماه:

* كسار محمد الصطوف-محمود أحمد النزال(بتاريخ18\10\2012)

حلب:

* ظلال صالحاني, طالبة جامعية سنة أولى في قسم الكيمياء في كليَّة العلوم في جامعة حلب، تعرضت للاعتقال التعسفي بتاريخ 28-7-2012 في مدينة حلب، على خلفية أنشطة إغاثية ومساعدة الجرحى والنازحين المدنيين ودعمهم بالمعونات الغذائيَّة والطبيَّة وتأمين أماكن لإقامتهم كنازحين,ومازالت مجهولة المصير حتى الآن

* براء كناوي طالب جامعي سنة أولى في قسم الكيمياء في كليَّة العلوم في جامعة حلب,تعرض للاعتقال بتاريخ 31-8-2012 من منزله الكائن في حي الحمدانية-حلب,ومازال مجهول المصير حتى الآن.

سحم الجولان-درعا:

* بدر نايف نهار (بتاريخ 17\10\2012)

القنية-درعا:

* إياد حمادة-جلال حمادة-كمال حمادة(بتاريخ 17\10\2012)

الصنمين-درعا:

* درغام السويدان (بتاريخ 17\10\2012)

الحارة-درعا:

* خليل عبد الله ياسين الحوامدة -ياسين عبد الله ياسين الحوامدة(بتاريخ18\10\2012)

كفر شمس-درعا:

* محمد خير البشير-فادي محمد عيد أبو حوران-رامي عثمان السعدي-عصام البشير-عدنان بهاء العطرات-رامي محمد عثمان الرسمي-أحمد قاسم الزرقان (بتاريخ18\10\2012)

نوى-درعا:

* أحمد يوسف الجندي –(بتاريخ 17\10\2012)

جاسم-درعا:

* محمد باسل الصلخدي-ياسر إسماعيل الصلخدي(بتاريخ18\10\2012) (بتاريخ16\10\2012)

ألشدادي-الحسكة:

* طارق الكريعي-حمود حاج العبيد-حج يوسف نوف-(بتاريخ 17\10\2012)

القورية-دير الزور:

* خالد ألهاشم السلطان-عمر ألهاشم السلطان-خالد ألصبحي الحتروش-(بتاريخ16\10\2012)

 

الاختطاف والاختفاء القسري

المالكية-الحسكة:

* الناشط آزاد محمد عطا,عضو في منسقية الشباب الكورد في ديركا حمكو,تعرض للاختطاف والاختفاء القسري بتاريخ16\10\2012 من مقبل مسلحين مجهولين ومازال مجهول المصير حتى الآن

دمشق:

* العقيد حسين حويجة-المقدم حسين داوود-مأمون رياض كاسوحة - المهندس مهند عزيز نادر-فراس وفيق سمكري-محمد حيدر مصطفى-أنور الخيمي-

حلب:

* عبد الناصر خياطة مدير معمل "أراك" للأدوية –المنصورة- حلب,تعرض للاختطاف والاختفاء القسري بتاريخ 16\10\2012

الحسكة:

* عماد محمد علي شيخو-محمود سمعو

درعا:

* غسان فرحان الحاج علي-بسام ياسين الشتار-أمين محمود الشتار-محمد محمود الشتار-إبراهيم خليل ألعماري

الرقة:

* معاوية أحمد المبروك-أحمد عبود المبروك

ريف دمشق:

* فراس ونوس,من أهالي بانياس-طرطوس, مضيف جوي يعمل على متن الخطوط الجوية السورية,تعرض للاختطاف من قبل مسلحين مجهولين,وقد تمت عملية الاختطاف عند الجسر السابع بالطريق العائد من المطار على بعد 2 كيلو متر عن حاجز المطار بتاريخ 15\10\2012

* لارا حسين موعد-محمد أحمد الخضري-معتز خليل إبراهيم-محمد إياد آغا-أحمد محمود قاسم-وسام ابو الهوى-النقيب حسام الأسطى-ملحم الأديب-

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة عمليات الاختطاف والاختفاء القسري والاعتقال التعسفي بحق المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ومن لم تصل أسماؤهم,ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب جميع الجهات التي تقوم بالاختطاف وبالإخفاء القسري, بالكف عن هذه الممارسات اللاإنسانية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلتها جميع المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بذلك. ونبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء مؤكدة عن استخدام أبشع أنواع التعذيب غير الإنساني ، مما أودى بحياة العديد من المختطفين والمختفين والمعتقلين.

وإذ نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة والمحقة والعادلة ,فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه دون أي استثناء.

واننا نؤكد على أن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة,ولذلك فإننا نتوجه الى الحكومة السورية بالمطالب التالية:

* إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

* كف أيدي الأجهزة الأمنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الإنسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

* وضع جميع أماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الإشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

* الكشف الفوري عن مصير المفقودين.

اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم إلغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الأوضاع وسوء الأحوال المعاشية وتعميق الأزمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الأسلوب القمعي بتهدئة الأجواء ولا بالعمل على إيجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في

19\10\2012

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

2-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

3-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

4-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

5-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

6-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

=======================

أطفال سورية : بين انتهاكات النظام ومسؤولية المجتمع الدولي

الأنباء الموثقة التي ترد تباعاً من مدن وبلدات وقرى سورية تؤكد حصول ازدياد حاد في وتيرة اعتقال الأطفال واختطافهم وأخذهم رهائن من أجل الضغط على أسرهم والوصول إلى أفراد منها مثل الآباء والأخوة. فقد وردت أخبار مؤكدة أن سلطات المخابرات والأمن المتعددة وميليشيات النظام المسلحة تمارس التعذيب الشديد على الأطفال أمام ذويهم بهدف إرغامهم على الإدلاء باعترافات والإدلاء بمعلومات، ولقد مات كثير من الأطفال وأعمارهم لا تتجاوز بضع سنين تحت التعذيب الوحشي الذي لم تحتمله أجسادهم الغضة. ووردت أخبار حول ممارسات تتنافى مع الإنسانية بحق الأطفال مثل اغتصابهم على مرأى من ذويهم وأسرهم وإرغامهم على فعل أشياء تتنافى مع الأخلاق العامة والقيم المجتمعية والتلفظ بألفاظ منافية للحشمة والآداب العامة. هذا بالإضافة إلى ممارسة تعذيب الأطفال حتى الموت بطرق وحشية ومهينة بقصد العقاب والتشفي وإطفاء نار الحقد والغضب في صدور المعذبين. ولقد وردت منذ بداية الأحداث في آذار/مارس 2011 روايات كثيرة لأطفال اعتقلوا وعذبوا وشوهت أجسادهم وحرقت واغتصبوا وامتهنت كرامتهم وإنسانيتهم.

 

ولقد آثرت اللجنة السورية لحقوق الإنسان في هذا البيان المقتضب أن تدق ناقوس الخطر في الإعلان عن هذه الانتهاكات الخطيرة ومخالفتها للدستور السوري وللقوانين المحلية -التي تنص جميعاً على حفظ الطفولة وتنميتها ورعايتها بصورة سليمة- ومخالفتها أيضاً لكل المعاهدات الدولية والاتفاقيات الأممية في هذا الموضوع، على أن تصدر اللجنة لاحقاً تقريراً مفصلاً يتناول بعض هذه الانتهاكات ضد الأطفال في سورية مع الإحصائيات والشواهد والتحليل المعلوماتي.

 

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ونحن نضع هذه الانتهاكات الخطيرة ضد الطفولة وضد أطفال سورية أمام العالم وأمام الإنسانية وأمام منظمات الأمم المتحدة بشكل خاص نطالبها أن لا تستمر في تجاهل هذه الحقائق أو التعامل معها بهامشية، بل نطالبها بأن تأخذ دورها الجاد في وقف هذه الانتهاكات وإدانتها وتعرية المسؤولين عنها آمرين ومنفذين وإحالة أسمائهم إلى المحاكم الدولية المختصة، ويجب أن لا تؤثر التجاذبات على الأرض في امتهان الطفولة واحتقارها وقتلها أو المساهمة في انحرافها وتدميرها. إن نظام بشار الأسد يمارس كل المحرمات الدولية والأخلاقية ضد الطفولة ويستخدمها أداة من أجل استمراره وعلى المجتمع الدولي أن يمنع ذلك، وهي مسؤولية إنسانية ومسؤولية بموجب الاتفاقيات والمعاهدات الدولية التي وقعتها الحكومات السورية المتعاقبة ومسؤولية أخلاقية لا يمكن التخلي عنها.

 

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

17/10/2012

========================

بيان مشترك : تصاعد عمليات العنف المسلحة الدموية في سورية تؤدي الى تزايد سقوط الضحايا القتلى والجرحى مع استمرار عمليات التدمير والتفجيرات والاغتيالات والاختفاءات القسرية والاعتقالات التعسفية

تصاعدت عمليات العنف المسلحة الدموية في سورية,والتي أدت الى تزايد سقوط الضحايا القتلى والجرحى من المدنيين والعسكريين,وكذلك استمرار الهجرة والنزوح ,مع تواصل عمليات التدمير والتفجيرات والاغتيالات والاختفاءات القسرية والاعتقالات التعسفية ,فقد وصلت للمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية أسماء بعض الضحايا الذين سقطوا خلال الساعات الماضية (بتاريخ15\10\2012)وبعد التدقيق قمنا بتوثيق الأسماء التالية:

مخيم الحسينية-ريف دمشق:

* أحمد مصطفى صالح العمري- (بتاريخ15\10\2012)

حران العواميد-ريف دمشق:

* علي عبد الباري درويش-وليد يوسف صالحة-خالد محمد الخطيب-(بتاريخ15\10\2012)

دوما-ريف دمشق:

* محمد علي قدادو-خالد عبد المجيد-أحمد بشير رسلان-احمد حسابا-خالد كاسم حسابا-محمد جديد-أميرة الخلف-علياء غانم-زهير حسابا-كمال سريول-زهير سربول-بشار بشير عز الدين-زياد شيخ القصير-كاسم محمد الديراني- (بتاريخ15\10\2012)

المليحة-ريف دمشق:

* عمر جميل الشيخ-بكر يحيى القادري (بتاريخ15\10\2012)

مسرابا-ريف دمشق:

* محي الدين رمضان -(بتاريخ15\10\2012)

مخيم اليرموك-دمشق:

* أحمد العمري-(بتاريخ15\10\2012)

جوبر-دمشق:

* كاسم محمد نعسة-(بتاريخ15\10\2012)

زملكا-دمشق:

* جمال عودة-(بتاريخ15\10\2012)

كفر بطنا-ريف دمشق:

* باسم نبيل القاضي-نبيل القاضي-(بتاريخ15\10\2012)

معربا-ريف دمشق:

* وائل ابراهيم الزربا -(بتاريخ15\10\2012)

داريا-ريف دمشق:

* علاء التون-وائل النكاش-عمار خالد خولاني(بتاريخ15\10\2012)

الهامة-ريف دمشق:

* عمر عبد الرزاق البابا-(بتاريخ15\10\2012)

حرستا-ريف دمشق:

* سليمان ابراهيم المدني-محمد محمود زيتون-غسان غبيس-مازن رحيم-رياض شوكي-ياسر محمد النجار-مازن رحيم-وائل ابراهيم الزربا-محمد علي قدادو-فوزية و ائلي-(بتاريخ15\10\2012)

ريف دمشق:

* داني الخولي-احمد فواز المحيميد- عبد الرحمن يحيى درويش-(بتاريخ15\10\2012)

جيرود-ريف دمشق:

* وليد محمد بكر-(بتاريخ15\10\2012)

حمص:

* رياض ضرغام-(بتاريخ15\10\2012)

القصير-حمص:

* فاطمة خالد رحمة-(بتاريخ15\10\\2012)

الوعر-حمص:

* عامر عسود محمد الجاسم-(بتاريخ15\10\2012)

دير بعلبة-حمص:

* محمد خالد العباس-(بتاريخ15\10\2012)

حماه:

* رشيد سعدي-(بتاريخ15\10\2012)   

كفر الطون-حماه:

* فادي فروق الحامض-عبد الرحمن فاضل الحامض-محمد مصطفى الحامض- (بتاريخ15\10\2012)

اللاذقية:

* حسين عبدو قرطيش-حسين علي هاشم-(بتاريخ15\10\2012)

جبالا-ادلب:

* أكرم محمد الحشاش-عمر عبد الكريم النجار-عبدو عمر النجار-(بتاريخ15\10\2012)

أريحا-ادلب:

* مصطفى أمين زنكلو-(بتاريخ15\10\2012)

جسر الشغور-ادلب:

* محمود الأبحس- (بتاريخ15\10\2012)       

الفطيرة-ادلب:

* عبد العليم قادري-(بتاريخ15\10\2012)

معر زيتا-ادلب:

* أحمد محمد قطيش-(بتاريخ15\10\2012)

منبج-ريف حلب:

* أحمد جاسم الجاسم-وائل عيسى العويس-عز الدين مرعي الحسون-(بتاريخ15\10\2012)

كرم الجزماتي-حلب:

* عمر عبد القادر كركوتلي-(بتاريخ15\10\2012)

الباب-حلب:

* يوسف محمد نجار-عبد الباسط فرحات-أحمد حمزة-عمر نوري الناشف-(بتاريخ15\10\2012)

كرم القاطرجي-حلب:

* جهاد أحمد عرفة-(بتاريخ15\10\2012)

أورم الصغرى-حلب:

* جلال عبد العزيز سليمان-(بتاريخ15\10\2012)

حي الشعار- حلب:

* عدنان أفيوني-زوجة عدنان أفيوني-(بتاريخ15\10\2012)

الابزمو-حلب:

* حسام شلاش -(بتاريخ15\10\2012)

حي المعادي-حلب :

* إبراهيم الهنداوي- (بتاريخ15\10\2012)

حريتان-ريف حلب:

* غسان حسن سلمو مصري- حسن سلمو المصري- (بتاريخ15\10\2012)

عفرين-حلب:

* عبدو قربوز- وليد خنجر-كاميران حسن-منى عبد الله-نظمية حسن- (بتاريخ15\10\2012)

عنجارة-حلب:

* عبد الحق محمد عقيل-(بتاريخ15\10\2012)

النيرب-حلب:

* أحمد محمود خليل أسعد-(بتاريخ15\10\2012)

حلب:

* مروان جرداة-أحمد ابراهيم الحمزة-(بتاريخ15\10\2012)

نمر-درعا:

* الدكتور المهندس محمد زكريا النصار-(بتاريخ15\10\2012)

درعا:

* كمال أحمد ألحوري- محمد يحيى الزعبي- أحمد مصطفى خميس-(بتاريخ15\10\2012)

الحارة-درعا:

* غسان أحمد حافظ فروخ-(بتاريخ15\10\2012)

الصنمين-درعا:

* أنس محمد الفلاح -(بتاريخ15\10\2012)

بصرى الشام-درعا:

* محمد موسى المقداد- (بتاريخ15\10\2012)

حي السحارى-درعا:

* احمد الرفاعي- (بتاريخ15\10\2012)

الرقة:

* خالد الصالح-(بتاريخ15\10\2012)

البوكمال-دير الزور:

* عبد الله حمد توفيق الملا حميد - مروة حمد توفيق الملا حميد-صفا حمد توفيق الملا حميد-اسماعيل حمد توفيق الملا حميد-(بتاريخ15\10\2012)

القورية-دير الزور:

* عمر محمد السلطان-(بتاريخ15\10\2012)

الشحيل-دير الزور:

* فهمي الملا-(بتاريخ15\10\2012)

الموظفين-دير الزور:

* أحمد فواز العطوان- (بتاريخ15\10\2012)

الميادين-دير الزور:

* حمدة المخلف العبود الشريدة-جابر الفرحان -(بتاريخ15\10\2012)

العرضي-دير الزور:

* محمد العلوش-خالد حديدي-يوسف حدامي-وائل الخال -(بتاريخ15\10\2012)

دير الزور:

* باسل المصطفى-هيثم محمود الخضر- (بتاريخ15\10\2012)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة.

دمشق:

* العقيد الركن عمار جودت اسماعيل-المجند ابراهيم الابراهيم--(بتاريخ14\10\2012)

ريف دمشق:

* المقدم شادي معروف-المساعد مراد علي حسن-الرقيب كاسر غنوم-المجند ميلاد الجدي-المجند عبد الرحمن ألجردي-(بتاريخ15\10\2012)

درعا:

* الملازم نزار شاهين شاهين-المساعد الاول غازي جبيلي-المساعد الاول محمد علي العمر-الرقيب الاول محمد يحيى الزعبي-المجند فايز سليمان(بتاريخ15\10\2012)

حمص:

* الملازم شرف حسن ابراهيم- المساعد حاتم مرهج-الرقيب ظافر سلامة -(بتاريخ15\10\2012)

طرطوس:

* الملازم شرف لقمان يوسف- الرقيب ربيع حميدان-المجند بندر حليمة-(بتاريخ15\10\2012)

اللاذقية:

* الملازم علي ابراهيم محمد-الرقيب فيصل حمود-المجند عزيز سواده(بتاريخ15\10\2012)

دير الزور:

* الملازم نجدت رمضان العلي-المساعد نضال نعامة-الرقيب الاول يوسف طه الحداوي-المجند باسل الشاويش-(بتاريخ15\10\2012)

ادلب:

* المجند اسماعيل بيطار-المجند انس دياب-المجند نبيل تجور-المجند ابراهيم جبور -(بتاريخ15\10\2012)

حلب:

* المقدم الركن فراس الراعي-المقدم الركن هيثم جنيد من قرى الغاب-الملازم اول الطيار محمد ألمحمد (بتاريخ15\10\2012)

الجرحى من المدنيين والعسكريين

حمص:

* أحمد عابدين-فايز طلحة العكش-دياب العكش-زياد العكش- (بتاريخ15\10\2012)

ادلب:

* أحمد زليطو-حسان العبود-(بتاريخ15\10\2012)

طرطوس:

* علي طريفي-(بتاريخ15\10\2012)

ريف دمشق:

* علي الخضري--(بتاريخ13\10\2012)

دمشق:

* المضيف الجوي وسام اسعد(بتاريخ15\10\2012)

* الصحفي أيمن ونوس,أصيب بجروح بالغة,بعد تعرض تفجير سيارته بعبوة ناسفة, قرب جامع الفتح في منطقة المزه فيلات-دمشق,بتاريخ 14\10\2012

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, إذ نتوجه بالتعازي الحارة والقلبية, لجميع من سقطوا من المواطنين السورين من المدنيين والشرطة والجيش ,ومع تمنياتنا لجميع الجرحى بالشفاء العاجل, فإننا ندين ونستنكر جميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال ,أيا كانت مصادرها ومبرراتها, فإننا نتوجه إلى جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية,من اجل العمل على:

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

الاعتقالات التعسفية

استمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي, وقامت باعتقال العديد من المواطنين السوريين والمثقفين والناشطين ,وعرفنا منهم الأسماء التالية:

بانياس-طرطوس:

* مصطفى محمد إسماعيل-عبد الله مصطفى سويد-ياسر محمود سليمان-هاني صبحي صقر- (بتاريخ15\10\2012)

القنيطرة:

* وائل الدعاس-أحمد الدعاس-أكرم الدعاس-أيهم الدعاس-علي غالب التمر(بتاريخ15\10\2012)

معردس-حماه:

* جمال عزو البديوي-أسامة محمود حديد-(بتاريخ14\10\2012)

مخيم اليرموك-دمشق:

* مؤمن الشهابي-(بتاريخ15\10\2012)

دمر-دمشق:

* أحمد يونس الجوخدار- (بتاريخ15\10\2012)

دوما-ريف دمشق:

* عمر إبراهيم سريول-(بتاريخ13\10\2012)

حمورية-ريف دمشق:

* أيمن الريحاني(بتاريخ15\10\2012)

المعضمية-ريف دمشق:

* سمير محمد حمدان-عيد زين الدين- عبد الخالق علي نتوف- أيمن داوود- أيمن عبدو فياض-محمود فيصل الشيخ-مازن محمد نور الشيخ-عيسى هلال-محمد أحمد الشيخ-زياد عرفة -فراس خياط-عبد العزيز خياط-محمود الخطيب- بلال الترك-مأمون محمود اسماعيل-محمد شحادة عديلة- عبد اللطيف علي قزاح-محمود فيصل الشيخ (بتاريخ15\10\2012)

* منير جرادة-فراس برغشة-معاذ نتوف-(بتاريخ14\10\2012)

جديدة عرطوز-ريف دمشق:

* سمير همام أسطواني-محمود جمال حمود-محمد يحيى بلال-رائد شعبان عبيد-(بتاريخ14\10\2012)

خان الشيح-ريف دمشق:

* عمر درويش-محمد شاكوش-(بتاريخ14\10\2012)

عربين-ريف دمشق:

* نزار محمد البوش(بتاريخ15\10\2012)

ادلب:

* حسن القاسم(بتاريخ15\10\2012)

النيرب-حلب:

* ربيع عزوز(بتاريخ15\10\2012)

محجة-درعا:

* أيهم قاسم المجاريش-مهند إبراهيم المجاريش-الدكتور المهندس معمر حسين حوشان-يحيى ذيب مجاريش- مروان المجاريش-فاضل مجاريش-احمد فرحان الحبيسي–(بتاريخ 14\10\2012)

معربا-درعا:

* عبد الرؤوف محمد عقل المقداد-(بتاريخ14\10\2012)

الصنمين-درعا:

* محمد أمين اللباد-(بتاريخ14\10\2012)

الحارة-درعا:

* موسى علي جميل قنبس-أحمد يوسف القواريط-نور الهدى غسان القواريط-عامر غسان القواريط-معن غسان القواريط-أمجد محمد سعد الحمداني-(بتاريخ14\10\2012)

 

الاختطاف والاختفاء القسري

دمشق:

* مأمون رياض كاسوحة - المهندس مهند عزيز نادر-فراس وفيق سمكري-محمد حيدر مصطفى-أنور الخيمي-

حمص:

* عبود كاسوحة

حلب:

* النقيب روني ابراهيم الراشد-شيار بكر حسو ,طالب في كلية الهندسة المعمارية-حلب- علي وفيق محمد (طالب سنة خامسة –طب بشري)-محمد بسام بعاج-عمر ويس-نور الدين طشة

الحسكة:

* عماد محمد علي شيخو-محمود سمعو

درعا:

* بسام ياسين الشتار-أمين محمود الشتار-محمد محمود الشتار-إبراهيم خليل ألعماري

الرقة:

* معاوية أحمد المبروك-أحمد عبود المبروك

ريف دمشق:

* فراس ونوس,من أهالي بانياس-طرطوس, مضيف جوي على متن الخطوط الجوية السورية,تعرض للاختطاف من قبل مسلحين مجهولين,وقد تمت عملية الاختطاف عند الجسر السابع بالطريق العائد من المطار على بعد 2 كيلو متر عن حاجز المطار بتاريخ 15\10\2012

* وسام ابو الهوى-النقيب حسام الأسطى-ملحم الأديب-

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة عمليات الاختطاف والاختفاء القسري والاعتقال التعسفي بحق المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ومن لم تصل أسماؤهم,ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب جميع الجهات التي تقوم بالاختطاف وبالإخفاء القسري, بالكف عن هذه الممارسات اللاإنسانية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلتها جميع المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بذلك. ونبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء مؤكدة عن استخدام أبشع أنواع التعذيب غير الإنساني ، مما أودى بحياة العديد من المختطفين والمختفين والمعتقلين.

وإذ نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة والمحقة والعادلة ,فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه دون أي استثناء.

واننا نؤكد على أن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة,ولذلك فإننا نتوجه الى الحكومة السورية بالمطالب التالية:

* إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

* كف أيدي الأجهزة الأمنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الإنسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

* وضع جميع أماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الإشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

* الكشف الفوري عن مصير المفقودين.

اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم إلغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الأوضاع وسوء الأحوال المعاشية وتعميق الأزمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الأسلوب القمعي بتهدئة الأجواء ولا بالعمل على إيجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في

16\10\2012

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

 

1-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

2-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

3-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

4-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

5-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

======================

بيان مشترك : الاشتباكات المسلحة العنيفة في سورية تساهم بزيادة أعداد الضحايا مع تواصل عمليات الاغتيال والاختفاء القسري والاعتقال التعسفي

مع استمرار الاشتباكات المسلحة في سورية,وما تسببه من سقوط ضحايا قتلى وجرحى من مدنيين وعسكريين ,وكذلك استمرار الهجرة والنزوح ,وتواصل لعمليات الاغتيال والاختفاء القسري,فقد وصلت للمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية أسماء بعض الضحايا الذين سقطوا خلال الساعات الماضية (بتاريخ13-14\10\2012)وبعد التدقيق قمنا بتوثيق الأسماء التالية:

عين ترما-ريف دمشق:

* أحمد شحاتة- زهير شحاتة-معاذ بن حسام الشنواني - (بتاريخ13\10\2012)

الزبداني-ريف دمشق:

* عزت رمضان-داني ألخوري-(بتاريخ14\10\2012)

* محمد الدالاتي-(بتاريخ13\10\2012)

التل-ريف دمشق:

* سامر تقلس(بتاريخ14\10\2012)

العتيبة-ريف دمشق:

* بسام عبد السلام الشيخ-جهاد عبد السلام الشيخ-عماد عبد السلام الشيخ-ابراهيم حسين المكحل-أنس خالد المكحل(بتاريخ14\10\2012)

* محمد قالوشة-فادي حرانية-مأمون فهد علوش-لؤي الحسني-زاهر محمد شاهين- (بتاريخ13\10\2012)

مضايا-ريف دمشق:

* كرم إحسان عفلق-(بتاريخ13\10\2012)

كفر سوسة-دمشق:

* محمد ديب نذير الحموي-صلاح الدين الحجة(بتاريخ14\10\2012)

الحجر الأسود-دمشق:

* محمد شرارة(بتاريخ14\10\2012)

الميدان-دمشق:

* محمد إبراهيم العش(بتاريخ14\10\2012)

القابون- دمشق:

* أحمد عمر زين الدين -(بتاريخ13\10\2012)

النبك-ريف دمشق:

* جميل التدمري-أحمد غليون-(بتاريخ13\10\2012)

داريا-ريف دمشق:

* علاء التون-وائل النكاش-عمار خالد خولاني(بتاريخ14\10\2012)

حمورية-ريف دمشق:

* مفيد بن عبده طعمة(بتاريخ14\10\2012)

* نور الببيلي -(بتاريخ13\10\2012)

حرستا-ريف دمشق:

* علي أحمد حلاوة-بشير خليل الحصوة (بتاريخ14\10\2012)

* محمد سليمان صقر-محمد بلال عرابي-عصام التاجي-(بتاريخ13\10\2012)

ريف دمشق:

* هاني فرحان الحجاوي-سوسن الحاج علي-محمد الامام-أحمد سعيد العلي- احمد رضا حموش - أحمد ياسر طيارة-بشار بكري سليك- أحمد مصطفى الخميس- أحمد القديمي-أحمد عيسى السوقي-مؤمنة شفيق المصري-(بتاريخ14\10\2012)

عربين-ريف دمشق:

* سمير أحمد المصري- حسام محمد خير دحروج-محمد نور ياسين المرجي-نصوح صالح السيد حسن-(بتاريخ13\10\2012)

المعضمية-ريف دمشق:

* عبدو محمود غنام-(بتاريخ13\10\2012)

جسرين-ريف دمشق:

* دياب الهرباوي-محمد نور النونو-أبو ياسر البقاعي-(بتاريخ13\10\2012)

جوبر-ريف دمشق:

* دعاء أحمد كدو(بتاريخ14\10\2012)

* يوسف محمد الأقرع -(بتاريخ13\10\2012)

جديدة عرطوز-ريف دمشق:

* غسان حاج أحمد- ماهر مهرة-عبد السلام الترك(بتاريخ14\10\2012)

القلمون-ريف دمشق:

* مصطفى حسن حمدان(بتاريخ14\10\2012)

دوما-ريف دمشق:

* محمود الداية-تيسير جريدة-رحاب الدرويش-عبد الله أحمد الدرويش(بتاريخ14\10\2012)

* نعمان عدنان خلبوص-ياسر الأجوة-صلاح هارون- محمود عرابي(بتاريخ13\10\2012)

الذيابية-ريف دمشق:

* مريم رديني-حنان جمال سوالمة-فداء جمال سوالمة-شروق جمال سوالمة-حماس جمال سوالمة -(بتاريخ13\10\\2012)

زيدل-حمص:

* تماضر سليمان الحسن –ملك اتاسي- هيفاء الزمام,سقطوا بتاريخ 14\10\2012 ,اثر استهداف حافلتي نقل عمال و موظفين عائدتين لمعمل الحرامات بعبوة ناسفة على طريق حمص – الزهورية أو ما يعرف بطريق العبريني شرقي بلدة زيدل,حيث أسفر التفجير عن سقوط عدة قتلى وجرحى

 حمص:

* بشير دهده-(بتاريخ14\10\2012)

* ربا السيد-أحمد فؤاد السيد-ناصر السيد-(بتاريخ13\10\2012)

القصير-حمص:

* عبدو يعقوب الأحمر-خالد أحمد البركات- فراس عمار-ضيف الجرجس- (بتاريخ14\10\2012)

* أيهم محمد ادريس-شامان عبدو عجاج-(بتاريخ13\10\\2012)

باب هود-حمص:

* ريان شاهين-(بتاريخ14\10\2012)

تلبيسه-حمص:

* عبد الباسط حمود حسين-محمود الطياوي-منهل الأشتر-فواز خالد الزوكاري-(بتاريخ14\10\2012)

الرستن-حمص:

* يوسف الخالد-شريف الرز-(بتاريخ14\10\2012)

كرناز-حماه:

* عماد محسن أبو العيون -(بتاريخ14\10\2012)

حماه:

* رجب محمد النبهان-نزار مصطفى أرناؤوط-عادل النمر-علي الفواز البكم-علي الفواز الأحمد- فواز النعسان-أمجد العبد الله-زيد ناصر الهتر-أيمن حمود الخالد-عبد الله ألمحمد- أحمد العبد- خالد الخالد- (بتاريخ13\10\2012)   

خطاب-حماه:

* محمد مصطفى الحامض-عبد الرحمن فاضل الحامض-فادي فاروق الحامض-نزار مصطفى أرناؤوط-عادل النمر-علي الفواز البكم-علي الفواز الأحمد- فواز النعسان-أمجد العبد الله-زيد ناصر الهتر-أيمن حمود الخالد-عبد الله ألمحمد- أحمد العبد- خالد الخالد- (بتاريخ13\10\2012)     

اللاذقية:

* زكريا سيد أحمد-وضاح حسنو-محمد مصطفى خالدي-عمر ملندي-سمير الرفيع-إبراهيم السيد-احمد العلي-عمر بليندي-نادر قلاب-ياسر عبيد-(بتاريخ14\10\2012)

* أسامة شحود-عامر جحجاح(بتاريخ13\10\2012)     

ادلب:

* زاهر حسن الحسين- عبد الرزاق الكنجو-(بتاريخ13\10\2012)

محمبل-ادلب:

* محمد عبسي عبد العال-محمد عبد القادر عبد العال-(بتاريخ13\10\2012)

ترملا-ادلب:

* خالد السليمان-أحمد عبد الهادي سليمان-عبد الهادي أحمد سليمان-(بتاريخ13\10\2012)

حيتس-ريف ادلب:

* فواز جنكي- (بتاريخ14\10\2012)

* زينب الابراهيم-أحمد فجر حلبي-(بتاريخ13\10\2012)

سراقب-ريف ادلب:

* مصطفى أحمد الصطوف -(بتاريخ14\10\2012)

خان السبل-ادلب:

* مصعب عماد الدين-(بتاريخ14\10\2012)

خان شيخون-ادلب:

* محمد علي الريم -(بتاريخ13\10\2012)

تلنمس-ريف ادلب:

* غانم سليمان-خالد أحمد بركات -(بتاريخ14\10\2012)

سلقين-ريف ادلب:

* إبراهيم سليم الكردي -(بتاريخ14\10\2012)

كفر تخاريم-ادلب:

* صلاح الدين أيوب -(بتاريخ14\10\2012)

أريحا-ادلب:

* سميرة محمد صناع-أحمد صفوان العرم-زينب الكش-ابتسام زين الدين-(بتاريخ14\10\2012)

جسر الشغور-ادلب:

* شريف حسن شريف- (بتاريخ14\10\2012)  

معر شورين-ادلب:

* محمد عبد المجيد العبسي-محمد عبد المجيد الياسين-(بتاريخ14\10\2012)

معرة النعمان- ادلب:

* ناعس الرمضون-أحمد محمد علي الرزوق-غاصب إدريس-(بتاريخ14\10\2012)

* أنس عبد الكريم العدل-يحيى عبد القادر الصوراني-حسان خالد ميزر المخزوم-(بتاريخ13\10\2012)

الهبيط-ادلب:

* عبد السلام صالح برغوث-عبد المنعم محمد عواد-(بتاريخ14\10\2012)

ارمناز-ريف ادلب:

* طه أحمد الحزاني-(بتاريخ11\10\2012)

سرمين-ادلب:

* مصطفى أحمد الصطوف-(بتاريخ14\10\2012)

باب النصر-حلب:

* محمد أحمد حمامي-(بتاريخ13\10\2012)

سيف الدولة-حلب:

* مازن الصايغ-(بتاريخ14\10\2012)

الباب-حلب:

* محمود جمال العبد الله-محمود جمال العبد الله-علي عبد الحكيم شاهين-موسى السبيع- يحيى سعيد حميدان الواكي (بتاريخ13\10\2012)

الابزمو-حلب:

* أمل عبد اللطيف خطيب(بتاريخ14\10\2012)

* يحيى بيزمية-مهند محمد حاج حمود-حسين عبد الرزاق أمين-(بتاريخ13\10\2012)

كفر نوران-حلب:

* علي إدلبي-صالح محي الدين خلاصي-همام عبد الحكيم خلاصي (بتاريخ14\10\2012)

تل رفعت-ريف حلب:

* علاء علي كبصو- بشار حسن قرندل-(بتاريخ13\10\2012)

المرجة-حلب:

* محمد زهير السخني(بتاريخ14\10\2012)

* محمود ياسين الدعاس-(بتاريخ13\10\2012)

حي الشعار-حلب :

* محمد جميل يونس- (بتاريخ14\10\2012)

* محمد محمد عطرة-عبد اللطيف نجار-عمر حسين سراج-(بتاريخ13\10\2012)

الصاخور-حلب:

* مصطفى بكري نكمه- أحمد صبحي شيخ حمو شيخ بوظان- (بتاريخ14\10\2012)

عندان-حلب:

* أحمد جويد (بتاريخ13\10\2012)

مارع-حلب:

* حازم أحمد محي الدين عباس-حسين العبد لله-(بتاريخ14\10\2012)

* رياض عبد الرحيم نجار(بتاريخ13\10\2012)

باتبو-حلب:

* وسيم عمر ألمحمد (بتاريخ14\10\2012)

حلب:

* تيسر أحمد السيد-عبد الله الرمو علي-يونس منصور- محمد رشيد نويصر-(بتاريخ13\10\2012)

مارع- ريف حلب:

* حازم أحمد محي الدين عباس-(بتاريخ14\10\2012)

المسيفرة-درعا:

* محمد عماد حامض-عبد اللطيف الحسن-(بتاريخ14\10\2012)

صيدا-درعا:

* مصعب علوش-محمود علي ابراهيم الغانم-(بتاريخ14\10\2012)

درعا:

* علي عزيز المسالمة-حمزة سعيد المسالمة-باسل غسان خليل- راكان جميل ذيب العياش-(بتاريخ13\10\2012)

معربا-درعا:

* أحمد علي العبد الله-أحمد علي المقداد-محمود نايف سرور-سليمان أحمد العبد الله-محمد فايز الفارس-بسام خلف الكفري-مصطفى علي العليان الكفري-عماد حسين العلي -محمد جمال الكفري -جهاد محمود الجيوش-عبد الله عبد الرحمن الحربي(بتاريخ14\10\2012)

* عبد الرحمن خلف الكفري-(بتاريخ13\10\2012)

طفس-درعا:

* أجود محمد أبو دحلوش-سيدرا أجود أبو دحلوش-مريم حربذين- (بتاريخ13\10\2012)

ازرع-درعا:

* محمود حسن ابراهيم(بتاريخ14\10\2012)

* محمود ابراهيم العكر-محمود حسن الفشتكي-(بتاريخ13\10\2012)

علما-درعا:

* رضوان خليل حجيج-(بتاريخ13\10\2012)

كحيل-درعا:

* محمود العياش- عايش محمود العياش-(بتاريخ14\10\2012)

محجة-درعا:

* عمر محمد الزوكاني-عبد المجيد مطلق المجاريش-فاروق صلاح العقدة-وليد الزهري-محمد فاروق العقيل-علي عمر حوشان-فاضل مطلق مجاريش-مجيد مطلق مجاريش-عمر محمد الزوكاني مجاريش- (بتاريخ14\10\2012)

الغارية الغربية-درعا:

* آيات حكيم الزعبي-(بتاريخ14\10\2012)

تل شهاب-درعا:

* فريد عبد الكريم العميان-أحمد محمد عمر شطارة-يوسف أحمد الصمعيات-(بتاريخ13\10\2012)

الصالحية-دير الزور:

* صالح ألمحمد الموسى,توفي(بتاريخ13\10\2012) متأثرا بجراحه التي أصيب بها منذ تاريخ 20\12\2011

المو حسن-دير الزور:

* عمر محمد الحسين-(بتاريخ13\10\2012)

الجبيلة-دير الزور:

* بشار يوسف الجنيد-(بتاريخ13\10\2012)

دير الزور:

* أحمد فواز العطوان-محمود أحمد الخلف-نعسان خميس الإسماعيل-ابراهيم خليل الدخيل-(بتاريخ14\10\2012)

* أيمن عز الدين- صالح المحمد الموسى-(بتاريخ13\10\2012)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة.

ريف دمشق:

* العقيد الركن عمار جودت اسماعيل-المجند ابراهيم الابراهيم--(بتاريخ14\10\2012)

ريف حماه:

* المجند رشيد السعدي-المجند محمد مريم-المجند محمد عبد الحميد عباس--(بتاريخ13\10\2012)

درعا:

* الملازم سليم المرقبي- الملازم عبد اللطيف العيسى-المساعد ياسر نعناع-الرقيب محمد حمزة الغزالي –المجند ايمن الخرفان-(بتاريخ13\10\2012)

حمص:

* الملازم شرف غيث محمود ميرزا-الرقيب ظريف سوادة- المجند هيثم سلوم -(بتاريخ14\10\2012)

طرطوس:

* الملازم طاهر عتير- الرقيب غانم ديب-المجند ابي رسلان-المجند ناظم سلامة (بتاريخ13\10\2012)

اللاذقية:

* الملازم غازي دلة-الرقيب فرحان عباس-المجند لمعان شدود-(بتاريخ14\10\2012)

ادلب:

* الرقيب مالك سلمى-الرقيب فاتح عيد-المجند اصف حجيرة-المجند عصام دليلة-المجند وجيه العبد الله-المجند مهنا حلوم-(بتاريخ14\10\2012)

حلب:

* الملازم الاول محمد سلمان محمد-الملازم شرف بيير غابرييل--(بتاريخ13\10\2012)

الجرحى من المدنيين والعسكريين

حلب:

* الأب عماد ضاهر ,من مطرانية الروم الكاثوليك (كنيسة فرحات) في حي "الجديدة" بحلب (بتاريخ11\10\2012)

ادلب:

* لؤي محمد-محمد ميهوب(بتاريخ14\10\2012)

درعا:

* سامر الحاطوم-(بتاريخ13\10\2012)

ريف دمشق:

* علي الخضري--(بتاريخ13\10\2012)

دمشق:

* الصحفي أيمن ونوس,أصيب بجروح بالغة,بعد تعرض تفجير سيارته بعبوة ناسفة, قرب جامع الفتح في منطقة المزه فيلات-دمشق,بتاريخ 14\10\2012

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, إذ نتوجه بالتعازي الحارة والقلبية, لجميع من سقطوا من المواطنين السورين من المدنيين والشرطة والجيش ,ومع تمنياتنا لجميع الجرحى بالشفاء العاجل, فإننا ندين ونستنكر جميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال ,أيا كانت مصادرها ومبرراتها, فإننا نتوجه إلى جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية,من اجل العمل على:

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

الاعتقالات التعسفية

استمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي, وقامت باعتقال العديد من المواطنين السوريين والمثقفين والناشطين ,وعرفنا منهم الأسماء التالية:

معردس-حماه:

* جمال عزو البديوي-أسامة محمود حديد-(بتاريخ14\10\2012)

حماه:

* أديب عرواني(بتاريخ12\10\2012)

دمشق:

* محمد عصام زغلول- مريم معتوق- (بتاريخ12\10\2012)

دوما-ريف دمشق:

* عمر إبراهيم سريول-(بتاريخ13\10\2012)

المعضمية-ريف دمشق:

* معاذ نتوف-(بتاريخ14\10\2012)

جديدة عرطوز-ريف دمشق:

* سمير همام أسطواني-محمود جمال حمود-محمد يحيى بلال-رائد شعبان عبيد-(بتاريخ14\10\2012)

بيت ساير-ريف دمشق:

* عبادة محمد يونس ألصفدي-(بتاريخ13\10\2012)

القلمون-ريف دمشق:

* خالد محمد الحالوش(بتاريخ13\10\2012)

جبلة-اللاذقية:

* محمد إستنبولي-مازن داوود-حسين درويش-عبد العزيز قناديل (بتاريخ12\10\2012)

اللاذقية:

* خالد سعيد إدريس-محمد شعبان شعبان-أحمد شعبان شعبان- (بتاريخ12\10\2012)

حمص:

* فؤاد أحمد الجويد العوض-عبدو محمد الشيحان-(بتاريخ13\10\2012)

تل شهاب-درعا:

* محمود علي البديوي-(بتاريخ13\10\2012)

السهوة-درعا:

* عبد الرحمن حسن الديات-عبد الباسط حسن الديات-(بتاريخ13\10\2012)

محجة-درعا:

* أيهم قاسم المجاريش-مهند إبراهيم المجاريش-الدكتور المهندس معمر حسين حوشان-يحيى ذيب مجاريش- مروان المجاريش-فاضل مجاريش-احمد فرحان الحبيسي–(بتاريخ 14\10\2012)

نوى-درعا:

* ناصر أحمد عبد الرؤوف جنادي -(بتاريخ12\10\2012)

معربا-درعا:

* عبد الرؤوف محمد عقل المقداد-(بتاريخ14\10\2012)

كفر شمس-درعا:

* نضال أديب ألحمصي-ضياء أديب ألحمصي -(بتاريخ13\10\2012)

الصنمين-درعا:

* محمد أمين اللباد-(بتاريخ14\10\2012)

الحارة-درعا:

* موسى علي جميل قنبس-أحمد يوسف القواريط-نور الهدى غسان القواريط-عامر غسان القواريط-معن غسان القواريط-أمجد محمد سعد الحمداني-(بتاريخ14\10\2012)

 

الاختطاف والاختفاء القسري

دمشق:

* مأمون رياض كاسوحة - المهندس مهند عزيز نادر-فراس وفيق سمكري-محمد حيدر مصطفى-أنور الخيمي-

حمص:

* عبود كاسوحة

حلب:

* شيار بكر حسو ,طالب في كلية الهندسة المعمارية-حلب- علي وفيق محمد (طالب سنة خامسة –طب بشري)-محمد بسام بعاج-عمر ويس-نور الدين طشة

الحسكة:

* عماد محمد علي شيخو-محمود سمعو

درعا:

* بسام ياسين الشتار-أمين محمود الشتار-محمد محمود الشتار-إبراهيم خليل ألعماري

الرقة:

* معاوية أحمد المبروك-أحمد عبود المبروك

ريف دمشق:

علي الشباب-فادي أحمد محي الدين التلا-محمد خير الله-محمد فياض برغلة-مهند أسعد العجلاني-أيمن محمد عبد الباري-محمد أحمد الخضري-محمد قاسم نجم

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة عمليات الاختطاف والاختفاء القسري والاعتقال التعسفي بحق المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ومن لم تصل أسماؤهم,ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب جميع الجهات التي تقوم بالاختطاف وبالإخفاء القسري, بالكف عن هذه الممارسات اللاإنسانية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلتها جميع المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بذلك. ونبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء مؤكدة عن استخدام أبشع أنواع التعذيب غير الإنساني ، مما أودى بحياة العديد من المختطفين والمختفين والمعتقلين.

وإذ نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة والمحقة والعادلة ,فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه دون أي استثناء.

واننا نؤكد على أن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة,ولذلك فإننا نتوجه الى الحكومة السورية بالمطالب التالية:

* إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

* كف أيدي الأجهزة الأمنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الإنسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

* وضع جميع أماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الإشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

* الكشف الفوري عن مصير المفقودين.

اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم إلغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الأوضاع وسوء الأحوال المعاشية وتعميق الأزمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الأسلوب القمعي بتهدئة الأجواء ولا بالعمل على إيجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في

15\10\2012

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

 

1-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

2-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

3-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

4-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

5-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

=====================

بيان مشترك : الاشتباكات المسلحة الدموية في سورية تسقط المزيد من الضحايا القتلى والجرحى من المدنيين والعسكريين مع استمرار الاغتيالات والاختفاءات القسرية والاعتقالات التعسفية

وصلت للمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية أسماء بعض الضحايا الذين سقطوا خلال الساعات الماضية (بتاريخ16\10\2012)وبعد التدقيق قمنا بتوثيق الأسماء التالية:

حلب:

* المهندس محمد مروان جرادة,تم اغتياله اثر تعرضه لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين بتاريخ 16\10\2012

القصور-درعا:

* الدكتور عادل الحصان , تم اغتياله اثر تعرضه لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين بتاريخ 16\10\2012

سحم الجولان-درعا:

* توفيق سليمان طعاني,مختار بلدة سحم الجولان بدرعا,تم اغتياله من قبل مسلحين مجهولين بتاريخ 16\10\2012بعد تعرضه للاختطاف بتاريخ 15\10\2012

درعا:

* احمد الرفاعي,سائق تكسي ,سقط اثر تعرضه لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين بتاريخ 16\10\2012

دمشق:

* المهندس محمد أيمن تاجا,عضو المكتب التنفيذي في محافظة دمشق تعرض للاغتيال من قبل مسلحين مجهولين بتاريخ 16\10\2012

عين ترما-ريف دمشق:

* مريم عبد المعين اليوسف-نوال ثابت يوسف - (بتاريخ16\10\2012)

جسرين-ريف دمشق:

* محمد طالب درويش-محمد وليد النبكي-(بتاريخ16\10\2012)

دوما-ريف دمشق:

* محمود خالد خبية - باسل الديراني-(بتاريخ16\10\2012)

المليحة-ريف دمشق:

* محمد رمضان-(بتاريخ16\10\2012)

حمورية-ريف دمشق:

* ماهر عدنان زين الدين -(بتاريخ16\10\2012)

عربين-ريف دمشق:

* محمد عبد اللطيف خلف-محمد نور حسن نسلي -(بتاريخ16\10\2012)

قدسيا-دمشق:

* معاذ الغندور-(بتاريخ16\10\2012)

القابون-دمشق:

* أحمد أنور شكور-(بتاريخ16\10\2012)

حرستا-ريف دمشق:

* حسين خالد السواح-ربيع محمود غبيس-عثمان إبراهيم الشعار-أمجد النهتان-محمد ديب الغزلاني-فاطمة الخطيب -(بتاريخ16\10\2012)

ريف دمشق:

* محمد محمود زرزور-أحمد الزهنان -(بتاريخ16\10\2012)

بابا عمرو-حمص:

* إبراهيم صبري درويش -(بتاريخ16\10\2012)

حمص:

* محمد شحود نجم -(بتاريخ16\10\2012)

القصير-حمص:

* محمد أوغلان -(بتاريخ16\10\\2012)

الرستن-حمص:

* خالد برجس منصور-(بتاريخ16\10\2012)

حماه:

* فادي عبدلة-خالد الحمدو-مؤيد عبد الكافي عصفور-(بتاريخ16\10\2012)    

الشيحة-حماه:

* محمد الحسن(بتاريخ16\10\2012)

عقرب-حماه:

* حمدو خالد الساطي (بتاريخ16\10\2012)

حي مشاع الفروسية-حماه:

* طارق مسعف الكردي (بتاريخ16\10\2012)

صوران-حماه:

* محمد محمود الو هبي-(بتاريخ16\10\2012)

طريق حلب-حماه:

* أمجد حوا - (بتاريخ16\10\2012)

اللاذقية:

* هيثم حاج بكري-حسين هيثم حاج بكري-زهراء هيثم حاج بكري-(بتاريخ16\10\2012)

خربة الجوز-ادلب:

* عبد المالك مصطفى الدو-(بتاريخ16\10\2012)

كفر نبل-ادلب:

* أحمد لطفي الحسني-فاطمة أحمد العلوش-ميساء الحسني -(بتاريخ16\10\2012)

كفر رومة-ادلب:

* عبد الله عبد الكريم جولاق- (بتاريخ16\10\2012)    

معرة حرمة-ادلب:

* عبد السلام الابراهيم-عبد الرحمن محمد الابراهيم-(بتاريخ16\10\2012)

معر زيتا-ادلب:

* خالد الحمود -(بتاريخ16\10\2012)

كفر لاتة-ادلب:

* نعمة نعمة -(بتاريخ16\10\2012)

بنش-ادلب:

* عمار إبراهيم رسلان -(بتاريخ16\10\2012)

معرة النعمان-ادلب:

* أنس علي الإسماعيل-هيثم عبد الإسماعيل -(بتاريخ16\10\2012)

كفر تخاريم-ادلب:

* رائد همو-(بتاريخ16\10\2012)

عندان-حلب:

* ياسمين الرحال -(بتاريخ16\10\2012)

تل رفعت- حلب:

* محمد زياد عليطو-(بتاريخ16\10\2012)

الابزمو-حلب:

* حسين محمد الوحش -(بتاريخ16\10\2012)

حلب:

* عبد الغني خضر-محمد الموسى-عماد رسلان-إبراهيم المصطفى البزعي-أيوب الشيخ- عبدو ياسين عمر وراق-بدر علي سويد-خليل محمود قوسمي- ياسر خليل حربلية-مصطفى أحمد هارون-(بتاريخ16\10\2012)

طفس-درعا:

* طلال نضال عبد الرزاق النصراوي-رجاء علي الحميد الضبيان -(بتاريخ16\10\2012)

المليحة-درعا:

* محمود أحمد سرور الزعبي -(بتاريخ16\10\2012)

المحطة-درعا:

* عادل الحصان -(بتاريخ16\10\2012)

بصرى الشام-درعا:

* محمود الغثيان المقداد -(بتاريخ16\10\2012)

خربة غزالة-درعا:

* عباس أحمد عباس - (بتاريخ16\10\2012)

الطيبة-درعا:

* علي عيسى المساعيد -(بتاريخ16\10\2012)

علما-درعا:

* محمود موسى الحريري-(بتاريخ16\10\2012)

معربا-درعا:

* رضوان محمود المقبل السوفاني - (بتاريخ16\10\2012)

الرقة:

* عبد الحنان الفرج السلامة-عبد الحنان إبراهيم أحمد الفرج -(بتاريخ16\10\2012)

الميادين-دير الزور:

* آصف الدحام-هاني الشطي-أحمد فيصل اليونس-منى فيصل اليونس-نور أحمد اليونس-عبد التركي المعيج-أحمد فيصل سويدان-إيمان فيصل سويدان-حسن خليل سليمان-جهاد الجازي-جمعة الجبر-(بتاريخ16\10\2012)

دير الزور:

* سليمان الكمش-ساري أبو جمعة - (بتاريخ16\10\2012)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة.

ريف دمشق:

* المقدم شادي معروف-المساعد مراد علي حسن-الرقيب كاسر غنوم-المجند ميلاد الجدي-المجند عبد الرحمن ألجردي-(بتاريخ15\10\2012)

درعا:

* الملازم نزار شاهين شاهين-المساعد الاول غازي جبيلي-المساعد الاول محمد علي العمر-الرقيب الاول محمد يحيى الزعبي-المجند فايز سليمان(بتاريخ15\10\2012)

حمص:

* الملازم الشرف هاشم سعادة-الرقيب بشار طريفي- المجند سراج كنج -(بتاريخ16\10\2012)

طرطوس:

* الملازم الشرف يحيى عدنان صافي-الرقيب الاول غدير نعوس- الرقيب حكمت سمير-المجند هيثم جابر- (بتاريخ16\10\2012)

اللاذقية:

* المجند مضر رنجوس- المجند معتز رصافة-المجند فاطر نجيمة(بتاريخ16\10\2012)

دير الزور:

* المجند زين الدين جمول-المجند نمير غزال- المجند رامح بلال-(بتاريخ16\10\2012)

ادلب:

* المجند هشام الحموي-المجند نظير جهاد حيدر -(بتاريخ16\10\2012)

حلب:

* المقدم الركن فراس الراعي-المقدم الركن هيثم جنيد من قرى الغاب-الملازم اول الطيار محمد ألمحمد (بتاريخ15\10\2012)

الجرحى من المدنيين والعسكريين

حمص:

* أحمد عابدين-فايز طلحة العكش-دياب العكش-زياد العكش- (بتاريخ15\10\2012)

ادلب:

* أحمد زليطو-حسان العبود-(بتاريخ15\10\2012)

طرطوس:

* علي طريفي-(بتاريخ15\10\2012)

اللاذقية:

* فينوس حج بكري-احمد حج بكري-محمد حج بكري-أميرة سليمانيو--(بتاريخ16\10\2012)

دمشق:

* المضيف الجوي وسام اسعد(بتاريخ15\10\2012)

* الصحفي أيمن ونوس,أصيب بجروح بالغة,بعد تعرض تفجير سيارته بعبوة ناسفة, قرب جامع الفتح في منطقة المزه فيلات-دمشق,بتاريخ 14\10\2012

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, إذ نتوجه بالتعازي الحارة والقلبية, لجميع من سقطوا من المواطنين السورين من المدنيين والشرطة والجيش ,ومع تمنياتنا لجميع الجرحى بالشفاء العاجل, فإننا ندين ونستنكر جميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال ,أيا كانت مصادرها ومبرراتها, فإننا نتوجه إلى جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية,من اجل العمل على:

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

الاعتقالات التعسفية

استمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي, وقامت باعتقال العديد من المواطنين السوريين والمثقفين والناشطين ,وعرفنا منهم الأسماء التالية:

بانياس-طرطوس:

* مصطفى محمد إسماعيل-عبد الله مصطفى سويد-ياسر محمود سليمان-هاني صبحي صقر- (بتاريخ15\10\2012)

القنيطرة:

* وائل الدعاس-أحمد الدعاس-أكرم الدعاس-أيهم الدعاس-علي غالب التمر(بتاريخ15\10\2012)

المزة-دمشق:

* داني عدنان حجيج-علي محمود الدمراني-(بتاريخ16\10\2012)

مخيم اليرموك-دمشق:

* مؤمن الشهابي-(بتاريخ15\10\2012)

دمر-دمشق:

* أحمد يونس الجوخدار- (بتاريخ15\10\2012)

دمشق:

* حسام الدين ملص -(بتاريخ16\10\2012)

حمورية-ريف دمشق:

* أيمن الريحاني(بتاريخ15\10\2012)

المعضمية-ريف دمشق:

* سمير محمد حمدان-عيد زين الدين- عبد الخالق علي نتوف- أيمن داوود- أيمن عبدو فياض-محمود فيصل الشيخ-مازن محمد نور الشيخ-عيسى هلال-محمد أحمد الشيخ-زياد عرفة -فراس خياط-عبد العزيز خياط-محمود الخطيب- بلال الترك-مأمون محمود اسماعيل-محمد شحادة عديلة- عبد اللطيف علي قزاح-محمود فيصل الشيخ (بتاريخ15\10\2012)

عربين-ريف دمشق:

* نزار محمد البوش(بتاريخ15\10\2012)

ادلب:

* حسن القاسم(بتاريخ15\10\2012)

النيرب-حلب:

* ربيع عزوز(بتاريخ15\10\2012)

نوى-درعا:

* يحيى زكريا الجندي-تمام ياسر الجندي–(بتاريخ 15\10\2012)

كفر ناسخ-درعا:

* جهاد أحمد الفلاحة-منذر الفلاحة(بتاريخ16\10\2012)

الرقة:

* إبراهيم البللو-(بتاريخ16\10\2012)

القورية-دير الزور:

* خالد ألهاشم السلطان-عمر ألهاشم السلطان-خالد ألصبحي الحتروش-(بتاريخ16\10\2012)

 

الاختطاف والاختفاء القسري

المالكية-الحسكة:

* الناشط آزاد محمد عطا,عضو في منسقية الشباب الكورد في ديركا حمكو,تعرض للاختطاف والاختفاء القسري بتاريخ16\10\2012 من مقبل مسلحين مجهولين ومازال مجهول المصير حتى الآن

القامشلي-الحسكة:

* جورج دحام,الرئيس السابق لبلدية تربه سبي ’تعرض للاختطاف من قبل مسلحين مجهولين,بتاريخ14\10\2012

* الصيدلاني عامر الياس بحدي جرجس أصلاني,تعرض للاختطاف من قبل مسلحين مجهولين في بلدة العريشة الواقعة جنوب مدينة الحسكة على طريق الشدادي

دمشق:

* مأمون رياض كاسوحة - المهندس مهند عزيز نادر-فراس وفيق سمكري-محمد حيدر مصطفى-أنور الخيمي-

حمص:

* عبود كاسوحة-العميد مطر حمدو

حلب:

* النقيب روني ابراهيم الراشد-شيار بكر حسو ,طالب في كلية الهندسة المعمارية-حلب- علي وفيق محمد (طالب سنة خامسة –طب بشري)-محمد بسام بعاج-عمر ويس-نور الدين طشة

الحسكة:

* عماد محمد علي شيخو-محمود سمعو

درعا:

* بسام ياسين الشتار-أمين محمود الشتار-محمد محمود الشتار-إبراهيم خليل ألعماري

الرقة:

* معاوية أحمد المبروك-أحمد عبود المبروك

دير الزور:

* مازن الاسعد

ريف دمشق:

* فراس ونوس,من أهالي بانياس-طرطوس, مضيف جوي يعمل على متن الخطوط الجوية السورية,تعرض للاختطاف من قبل مسلحين مجهولين,وقد تمت عملية الاختطاف عند الجسر السابع بالطريق العائد من المطار على بعد 2 كيلو متر عن حاجز المطار بتاريخ 15\10\2012

* وسام ابو الهوى-النقيب حسام الأسطى-ملحم الأديب-

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة عمليات الاختطاف والاختفاء القسري والاعتقال التعسفي بحق المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ومن لم تصل أسماؤهم,ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب جميع الجهات التي تقوم بالاختطاف وبالإخفاء القسري, بالكف عن هذه الممارسات اللاإنسانية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلتها جميع المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بذلك. ونبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء مؤكدة عن استخدام أبشع أنواع التعذيب غير الإنساني ، مما أودى بحياة العديد من المختطفين والمختفين والمعتقلين.

وإذ نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة والمحقة والعادلة ,فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه دون أي استثناء.

واننا نؤكد على أن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة,ولذلك فإننا نتوجه الى الحكومة السورية بالمطالب التالية:

* إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

* كف أيدي الأجهزة الأمنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الإنسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

* وضع جميع أماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الإشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

* الكشف الفوري عن مصير المفقودين.

اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم إلغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الأوضاع وسوء الأحوال المعاشية وتعميق الأزمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الأسلوب القمعي بتهدئة الأجواء ولا بالعمل على إيجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في

17\10\2012

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

2-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

3-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

4-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

5-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

=========================

محامون سوريون يتعرضون للاختفاء القسري

بيان

15/ 10 / 2012

تعرب الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان عن قلقها البالغ إزاء استمرار الاختفاء القسري لعدد من المحامين السوريين بعد تعرضهم للاعتقال التعسفي من قبل الأجهزة الأمنية السورية وقد مضى على اعتقال بعضهم أكثر من عام كامل .

الجدير بالذكر أن الكثير من المحامين السوريين كانوا قد تعرضوا لحملات مكثفة من التهديدات والمضايقات على خلفية نشاطهم المشروع في مساندة ضحايا الاعتقال التعسفي والدفاع عنهم أمام المحاكم السورية .

الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان إذ تدين بأقوى العبارات استمرار الاختفاء القسري لفرسان الحق السوريين الذين نذروا أنفسهم لواجبهم النبيل في مناصرة الضعفاء والمظلومين وتندد بشدة بالدور المشين والمتواطئ مع أجهزة الأمن لنقابة المحامين في سورية التي تخلت عن ممارسة دورها و مسؤولياتها التي حددتها أعراف و تقاليد المهنة ، و قانون تنظيم مهنة المحاماة بالمادة 42 لاسيما الفقرة (2) (( الحفاظ على مبادئ المهنة وتحقيق أهدافها ورفع مستواها والدفاع عن حقوق النقابة والحقوق المهنية لأعضائها )) فإنها تطالب نقابة المحامين الدوليين بضرورة التدخل العاجل للكشف عن مصير كل من الأساتذة المحامين :

1- المحامي مازن خالد صلاح ( معتقل منذ 16 / 6 / 2011 )

2- المحامي محمد خير ديب دوماني

3- المحامي سامر إدريس ( معتقل منذ 11 / 6 / 2012 )

4- المحامي علي الأسود

5- المحامي عامر عز الدين

6- المحامي أحمد عرموش

7- المحامي نادر جبلي

8- المحامي خليل معتوق

9- المحامي مالك الجيوش

10- المحامي حسين مشوح

11- المحامي وائل خليل حسين

12-المحامي بلال حجازي

13 – المحامي نورس مشوح

14- المحامي محمد مقداد

15- المحامي محمود حمام

16- المحامية سهاد الشكعة

17- المحامي محمد حسين الحلو

18- المحامي عبد الناصر ملص

19- المحامي برهان السقال

21- المحامية سعاد شكعة

21- المحامي أحمد صالح بعيون ( معتقل منذ 14 / 9 / 2011 )

والرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان إذ تحمل السلطات السورية المسؤولية الكاملة عن سلامة المحامين المذكورين وبشكل خاص الأستاذ المحامي خليل معتوق الذي يعاني من وضع صحي حرج يستوجب المتابعة الصحية المباشرة فإنها تطالب السلطات السورية بالإفراج الفوري وغير المشروط عن كافة المحامين السوريين المعتقلين في أقبية المخابرات وتتوجه للمجتمع الدولي مطالبة بتحمل مسؤولياته بشكل فعال لحماية المواطنين والمدنيين السوريين من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان الذي يتعرض لها أبناء الشعب السوري بشكل منهجي ومستمر على يد أفراد القوات الحكومية وأجهزة الأمن السورية وميليشياتها المدنية المسلحة المناصرة للنظام .

الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان

Mobil: Cairo 00201015087083

syrianleague@gmail.com

 

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ