العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 18 /09/ 2011


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

أسبوع دام آخر مرّ على سوريا اليتيمة

المنظمة السورية لحقوق الإنسان ( سواسية )

لكل فرد حق في الحياة والحرية وفي الأمان على شخصه

( المادة /3/ من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان)

لكل شخص حق التمتع بحرية الرأي والتعبير ويشمل هذا الحق حريته باعتناق الآراء دون مضايقة وفي التماس الأنباء والأفكار وتلقيها ونقلها إلى الآخرين بأية وسيلة ودونما اعتبار للحدود.

( المادة 19 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان (

لا يجوز اعتقال أي إنسان أو حجزه أو نفية تعسفاً

( المادة /9/ من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان (

بيان

اسبوع دام آخر مرّ على سوريا اليتيمة ....

حمل بين طياته حزمة متكاملة من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان

فمن قتل خارج القانون ... لاعتقالات تعسفية ... لإختفاءات قسرية .... لعقوبات جماعية للمدن و القرى و الأحياء.... لمنع الاسعافات الضرورية

الأمر الذي أسبل بظلاله القاتمة على جميع مناحي الحياة في سوريا

و قد عُرف من بين الضحايا:

الضحايا الشهداء

ضحايا دمشق :

  الطفل محمد درويش / 16 سنة / - محمد سامر دكاك - أحمد البغدادي

ضحايا ريف دمشق:

 

الزبداني

أحمد عبد العزيز حمدان

 

داريا

  غياث مطر " استشهد جراء التعذيب "

 

عقربا

  كمال الرهوان " و الذي تم تسليم جثته لأسرته بتاريخ 11/9/2011"

 

دوما

الطفل صبحي أحمد سلام والبالغ من العمر 14 سنة والذي كان قد توفي متأثرا بجراح أصيب بها بتاريخ 12\9\2011

الطفل عزت البابيدي - 12 سنة " وا لذي سقط بتاريخ 12/9/2011 "

 

ضحايا حمص :

محمد فيصل بشار تدمري - معتز السيوفي - صطام المهيني - خالد الحمادي الحسن - عمار مصطفى الكفري – فارس محمود عامر - طارق الديري – مهند غازي – محمد بدوي مشرف - عبد الله عبد القادر حلاق – عبد الغني غزالة - أحمد مروان العنتبلي – زياد الحفيان - غزوان المبيض - أحمد مصطفى الحميد – عبد الرزاق شاكر المصري – ربيع عروب – خالد خرما - عبد الحكيم بدر الأشقر - عمر الشامي النجار - ناصر رشي الصالح - انس رحمون - عامر الجنيات - طارق التركماني - محمد ديب الحصني - خالد حيشية - عبد الناصر الصالح - حسام شمس الدين - علي الموسى - ناصر الشموري - حسان طلاس - رائد حسان طلاس - غزوان المبيض - فواز التركي - محمد رحال - محمد الضاهر

 

ضحايا حماه:

الطفل حسّان عبدالمنعم البكور " خمسة عشر ربيعاً " - مازن الخطاب - محمد محمود شريف حماده عبد الله عبد الكريم عز الدين - محمد محمود محمد الجمال - محمود عمر الجمال - علي قصرين - أحمد مصطو - محمد أحمد الزهراوي - محمد أحمد مصطفى -

 

  مدينة أفاميا الأثرية

الطفل فراس حسين شمسة / 14 سنة / - ناصر عبد الستار عبد السلام - اسماعيل احمد تلاوي - محمد البراوي - اسماعيل أحمد موفق رشيد نصرالله - أنس الكلاوي - زاكي وحيد البري

 

قرية التوينة

صطوف حكمت الجميل - محمود البراوي

  كفر زيتا:

محمد عبد الرشيد الحجي - عبدالكريم الخليل - حسين الحجي

 

  كفر نبودة:

الشيخ هاروت النجم " مؤذن جامع كفر نبوت " احمد عبدالجبار الكرنازي - احمد عبدالرحمن الكرنازي - انس البكور - محمد شريف دخل الله

 

  الجبين:

مازن حطاب

 

  بلدة مورك

محمد السليمان - ياسر فلاحة

 

  كرناز

عبدالرزاق سبيع

 

ضحايا دير الزور و البوكمال :

علي الفياض - 18 سنة " و الذي قضى تحت التعذيب " - علي الشيخ حسن

 

  البصيرة

مروان محمد تركي الفحيمان

 

ضحايا ادلب:

أموره البكور - هشام الحمود - يوسف عمر الحج درويش - محمد أحمد صطيف - احمد عيد الدرة - محمد عيد الدرة - محمد علي الأسعد - علي سيفو القسوم - محمد مصطفى زينو - أحمد يوسف المحمود - أحمد بيرم - ابراهيم محمد السليمان المشرف

 

جبل الزاوية:

عدي خالد حصرم - ابراهيم محمد السليمان - محمود عبد الله مغلاج محمد هرموش – مهند حورية - عمار الشيخ - علاء الشيخ - رائد أحمد خليل

 

سرمين:

عزام جميل معري " وا لذي توفي بعد اعتقال دام حوالي شهرين "

 

جسر الشغور:

محمد يحيى وسوف " والذي توفي بعد اعتقال دام أكثر من شهرين "

 

سراقب:

رفاه محمود الفاضل - مازن عبد الحميد عبد الرزاق - أحمد حسن الرامي

 

ضحايا درعا

معمر شورين - خالد فواز العمار - يوسف المحمود - ابن ناصر محمد خير حاج الحريري

 

ضحايا اللاذقية :

أحمد سعيد سيد - محمد شريف

 

كما عرف من بين المعتقلين كل من :

الاعتقالات في دمشق:

  الدكتورة رفاه توفيق ناشد " المتخصصة في علم التحليل النفسي " - الطبيب تمام إبراهيم - المحامي عماد النميري - الطالب الجامعي بيمان خليل مصطفى - تامر إبراهيم حسون - انس هروش - أحمد شمدين - سمير عجينة - أيمن خضراوي - فؤاد عبد المالك - عطا سلام - بشار دلال - محمد سنطيحة - نور الحكيم - إبراهيم الحكيم .

و مازال مصير الناشط باسل هيلم و الدكتور محمد حمزه مجهولا منذ تاريخ اعتقالهما في 20/8/2011

 

الاعتقالات في ريف دمشق:

  المعضمية

علمت المنظمة السورية لحقوق الانسان أن مظاهرة كانت قد خرجت في المعضمية فهاجمهم رجال الأمن بالرصاص الحي فبقي مجموعة من الاطفال واقفين يطالبون بالإفراج عن آبائهم المعتقلين ، فقام رجال الأمن باعتقالهم جميعاً حيث ملؤوا باصاً كبيراً منهم ومن الاسماء التي استطعنا حصرها :

الطفل بشار إبراهيم 16 عام - الطفل محمد محمود جابر ابن أبو الجود 17 عام - الطفل صفوان الحلاق 15 عام - الطفل خالد النقاب 10 سنوات - محمد فياض زين الدين - أولاد نعمان الشيخ 10سنوات و الأخر12 سنه - حسين المجذوب - كاسم بردويل - محمد دباب

 - شادي سلمان الدمراني - جمال عدنان فياض - محمد جمال فياض 19سنة - الطفل أنس نتوف 15 سنه و شقيقه إبراهيم نتوف 14سنه - شادي سلمان الدمراني - اثنان من أولاد الشهيد عبد العزيز زين الدين ( عبد العزيز زين الدين ، لم يتسنى لنا معرفة اسم الآخر، كما لم يتسن لنا معرفة تاريخ الحادثة بدقة )

 

الزبداني :

الحاج محمد الدالاتي " و الذي تجاوز السبعين من العمر" - الحاج حسين سلوم / 70 عاماً / إسماعيل خريطة - محسن تيسير طه - منير أحمد خليل - أحمد محمد خليل - علاء محمد غنيم - مدين مصطفى مظلوم - حسين إسماعيل خريطة - سفيان إسماعيل خريطة - علي خريطة -عدنان علي خريطة - أنس علي خريطة - غياث عبد الرحمن خريطة - رضا عصام خريطة - عبد الحميد خريطة - فداء عبد الحميد خريطة - طارق علي خريطة - محمد علي خريطة - محمد خريطة - عبد الفتاح منصور - محمد منصور - عمر منصور - أنس عز الدين - شحادة عوض - حسام كنعان - أبو عدنان علوش – إبراهيم حمدان – سمير علاء الدين - علي علاء الدين - عاطف علي برهان ابو سمرة – محمود برهان – احسان الخوص – أسامة برهان - كمال الظاظا - حسين الظاظا - شحادة الكويفي - ايمن جمعة - عثمان المغربي - شحادة عوض وابنه - إسماعيل خريطة - حسين إسماعيل خريطة - سفيان إسماعيل خريطة - علي خريطة - عدنان علي خريطة - أنس علي خريطة - غياث عبد الرحمن خريطة - رضا عصام خريطة - حسام كنعان - عبد الفتاح منصور - محمد منصور - عمر منصور - أبو عدنان علوش والد الشهيد شادي علوش - إبراهيم حمدان وأولاده - سمير علاء الدين - علي علاء الدين ( أفرج عنه قبل أسبوع فقط ) - عبد الحميد خريطة - محمد خريطة - فداء عبد الحميد خريطة - محمود برهان أبو أحمد - احسان الخوص وتعذيبه وضربه - الحاج محمد الدالاتي والذي عمره سبعين سنة - مصطفى غانم أبو علي موز خبز - أحمد برهان - ماهر برهان - قصي النعمان - عزام خيطو - محمد خالد عواد - اولاد الزين ابن عبدالروؤف +ابن عمه - نور خيطو - عامر سلوم - ركان سلوم - رامي عبدالله العش - عمر موسى - ايهم موسى - محمد عواد - محمد عطا عواد - مصطفى محمد عوض - علي عبد العزيز عوض - سمير علوش - عبد الغني الزين - عبد الرحيم برهان - محمد حلقوم الدالاتي - مأمون محمد حلقوم الدالاتي - فادي حلقوم الدالاتي - امير علوش - جميل علوش - ابناء جميل علوش بينهم طفل 14 عام - اخوة جميل علوش - محمد عبد اللطيف رعد - عمر عبد اللطيف رعد - محمد زليخة - احسان الخوص - سمير مصطفى علاء الدين - سمير حسن علاء الدين - محمد عدنان عواد - مصطفى عدنان عواد - صهيب التل - عمر حسين المغربي - ايمن الكويفي - الطفل طارق خالد خيطو 16 عام - رامي قويدر - مصطفى برهان - عبد الرحمن الكركتلي - جهاد حسن غانم - زياد علاء الدين - محمد جميل علاء الدين, عمر محي الدين علاء الدين - عمران علاء الدين - عبد العزيز محمود علاء الدين - احسان طه ( مختل عقليا) - حسين جمعة - ايمن جمعة - عبد الجليل الدرساني(أبو ثائر) - عدنان رحمة الأشرفاني - علي خالد غانم(الدبور) - يحيى أبو شالة - سلوم سلوم - شحادة الكويفي (أبو كنان) - محمد سلوم - خالد سلوم - قاسم علي خيطو - رائد الكلتي ابن أبو خالد - عبدالله برهان - طارق الكويفي - أبوكنان رعد - بكر اللحام - عامر اللحام - محمود الكويفي - عبد الرحمن ابراهيم خيطو - وسام الطسة - رامي قويدر - مصطفى برهان - رضا برهان - سمير الططري - حسام الدالاتي (البعبور) - أيهم اسماعيل خيطو - سامر الكويفي - يوسف الكويفي - عبد الناصر الدالاتي - خليل عبد الناصر الدالاتي - ممتاز عبد الناصر الدالاتي - وائل عجور ابن ميساء الدالاتي - عمر صالح عواد - مهند جمعة اليمني - فادي سعد - مهند جمعة اليمني - سمير الططري - احسان طه وتم ختم بيته بالشمع الاحمر - يوسف حسين يوسف - يوسف حسن يوسف - محمد حسين يوسف - انس نذير عزالدين - أدهم برهان - فيصل برهان - عاصم علوش - يوسفي وسف - رائد الكلتي - علي غانم - عمر رعد - محمد رعد - اياد رحمة و اخوته الاربعة - عبد العزيز كنعان - وسام محمد يوسف - محمود الشمالي - حسن خريطة - حسين خريطة - عبد الرحمن عوض - بلال حسين خريطة - راتب سلوم - راتب الدرساني - عبد الرزاق التيناوي - عبد الواحد التيناوي - رفيق التل - خالد الحبالتي - عدنان السمرة - عمر حمدان - أبو معاذ حمدان - أبو عبادة حمدان - محمد محمود حمدان

 

  التل:

الطفل بدر الدين أسامة الرفاعي - 16 سنة الطفل معتصم صلاح السحلي - 15سنة

(( و مازال مصير الأستاذ المحامي سليم العلام المعتقل منذ تاريخ 1/6/2011 من مكتبه في الضمير التابعة لريف دمشق مجهولاً ))

 

الاعتقالات في حلب :

الطالبة الجامعية هديل بشار كوكي - الصيدلي حسين الحمام - الطفل محمد الخطيب / 15 سنة / - المحامي جمعة الحمادي الدرويش - المحامي سلام عثمان " اعتقال للمرة الرابعة " - عبد السلام الأطرش " ضابط سابق في الأمن الجنائي" - مصطفى سليمان مع زوجته زويا رضا - حسام حجي مصطفى - مصطفى السواس - زاهر كسار - عبد الناصر جميلي - هاني خلوف - علي الحمد - أحمد علي الحمد - خالد الحمد - محمد خير الحمد – محمد جراد – أحمد جراد - حسين علي الحميد – حمود علي الحميد - راشد بن محمد الراشد - عبد الله بن محمد الراشد - راشد بن أحمد الراشد - ابراهيم حسين الحمدان - حكمت حسين الحمدان - راشد الراشد - أحمد مصطفى نصر الله - نوري عبد الرزاق العليوي - علي العلي – فاروق السطام - علي هيكل – محمد حميد النبهان - احمد بن علي العلي - عبد الله سنجار - حميد النبوهة - محمود بن علي العلي - أنس سنجار - عمار بن حكمت بعث.

 

جرابلس

الاستاذ مهاب العمر - الاستاذ محمد محمود كنج - الاستاذ خالد حسينو - الاستاذ شادي الجاسم - مروان خضر

 

مارع :

محمد أحمد الهلال – مؤيد أحمد الهلال – محمد أحمد الجمول

 

عين العرب:

المدرس محمود ملا علي - المدرس محمود قادر بن شيخ مسلم - عبد الستار الحسين بن معصوم – محمد قول أغاسي

 

الاعتقالات في حماه :

الناشط السياسي محي الدين الحريري - خالد المنصور- الطبيب البيطري ماهر عرعور

  طيبة الامام :

نضال عبدالرحمن - محمد عبدالكافي خطاب خالد احمد العبدالله – محمود ياسين الثلجة

 

الاعتقال في حمص :

المحامي طلال مطر - مروان مطر - أنور مطر - بلال مطر

-  ماهر ماجد شبلوط

 

الاعتقالات في دير الزور :

الدكتور حذيفة التركي - أحمد الجاسم - محمود الجاسم – سلامة الجاسم – خالد الجاسم – جاسم الدبشي – فياض الشيخ – صالح الخريزان - هيثم المفتي - سيد نواف السيد – فايز الرمضان - محمد العلاوي – عماد خلف المحسن – منديل الصالح - محمود حسين الفندي - مصطفى الحمش – مشعل المصطفى – حجاب الثليج - ثابت الرفاعي – جمال ثابت الرفاعي – احمد ثابت الرفاعي – خالد ثابت الرفاعي - عبد القادر عبيد الكشاش - عبد الله أحمد الحمادي - محمد ناصر العياش – عبد الله طلحة الفيروز - عبد القادر الفهد - ياسر مليشان عكلة

 

الاعتقالات في اللاذقية:

محمد بغدادي - ايمن صبحي – موفق شرقاوي - هيثم حويله - عمار قليطو - سليمان بيلونه - طارق عدرة - فادي سويدان - خالد عكاري - أحمد الخطيب - محمود عبدو

 

الاعتقالات في درعا:

  خربة غزالة

أحمد فاروق العمور

 

اليادودة

سمير ناجي الزعبي – زيد المنجر - هلال النابلسي - محمد شريف الزعبي – إبراهيم الزعبي

 

نصيب " الحدودية "

ربيع محمد أبو زريق - شادي محمد أبو زريق

 

غباغب

 عبد الرحمن صبحي الشريف – اياد محمد خير القاعد – عمر اسماعيل الشرف – محمد أسامة الحبوس - محمد راشد شريدة — اسامة علي سمرا - محمد عبد الاله النجم

الجيزة

 

احمد حسن ابراهيم عطية - عمران حسن ابراهيم عطية - عبدالعزيز حسن الشرع – عيسى يوسف رفاعي - فيصل حسن موسى - خلدون قاسم اسماعيل - لؤي فؤاد عبدالرحمن - خالد ابراهيم اسماعيل - محمد غسان حسان - باسل عبدالرؤوف عويضة - محمد خليل فرحان - محمد يوسف مصطفى الخطيب — شاكر خالد علي العقاب – خالد ابراهيم سليمان – محمد مقداد عويضة - حسين عوني التركماني - محمد موسى قاسم عويضة – عبدالرحمن أحمد محمد - موسى قاسم عويضة – محمد عبدالباسط عبدالله – أجود محمود الشقير - محمد فؤاد عبدالرحمن - ياسر قاسم اسماعيل - عبدالله – محمد حمدي الحريري - يعقوب يوسف عبدالكريم سويدان – يوسف ماجد الخطيب - احمد ابراهيم الزعبي(الطعاني) - عصام محمد عوض العقيل - محمد فايز فرحان – علاء حسين

صيدا

ابراهيم حامد الحريري – احمد الحريري - ياسر الحريري

 

جاسم

علي الجلم - عمر العسكر

 

كحيل

محمد يحيى قداح - أشرف رشدي قداح - شريف رشدي قداح – احمد محمد قداح – باسل محمد قداح

 

الطيبة

 أحمد الزعل - علي احمد الزعل – إبراهيم الزعبي - رفعت محمد نواف الزعبي - علي أحمد رزق - احمد الطعان - علي الكيكو - نواف الشيخ نواف

 

الاعتقالات في الرقة :

  ا محمد احمد تاتفي

 

الاعتقالات في إدلب :

المهندس عبد الماجد حاج خلف - مازن عبد الحميد عبد الرزاق

 

خان شيخون

 

عبد الحميد العوض - صادق قطيني

 

بنش

يوسف أحمد السيد - ضياء محمد خبو

 

جسر الشغور:

محمد علي العيسى - عبد العزيز العيسى - فادي مرمور - محمد أسكندروه - فراس منصور - ابراهيم خرفان - عماد العبسي - حسن رستم – منير دندش - أنس رمضان – يوسف عبد اللطيف الخطيب

 

سرمين :

محسن عبدالفتاح بيضون - رياض نجيب بيضون - ساهر خالد عبود

عزام جميل معري - علي عثمان العلي - خالد بن اكرم بيطار - عبدالقادربن عباس حاج حسين - يوسف إبراهيم عبود-صفوان عبدو مدرك

 مهند هاني قدح - - محمد ديب مدرك - مالك هاني قدح - مأمون هاني قدح - محمود هاني قدح - مصطفى هاني قدح - محمد دياب - عيسى عبد اللطيف معري - مخلص مصطفى حج علي - اسامة نعمة حاج علي - غسان نعمة حاج علي - مصطفى محمد الزين - صفوان حاج حسين بن جمال -أحمد جميل قدور - سامر جميل قدور - عبد الجليل عبد اللطيف محلول - عبد الرزاق محمد محلول - يوسف إبراهيم عبود - حسين فاتح اليتيم - خالد سرميني إبن أحمد - وليد سرميني ابن احمد - مصطفى محمد صالح عصيان - محمد محمود عصيان - أحمد صبحي دوما - محمد عبدو مدرك - وارف محمد طالب - فريد محمد كيالي - محمود محمد كيالي - عبدالكريم محمد كيالي - مصطفى احمد صطيفان - شهاب عبدالعليم ديب - احمد سعيد غزال - حسن سعيد غزال

 

معرة النعمان :

نضال يوسف البديوي - عبد الوارث محمد القاسم - الشيخ اديب محمود جعفر الشردوب " إمام الجامع الغربي "

 

الاعتقالات في الحسكة :

المحامي سعد المشرف - يوسف الأحمد

 

القامشلي:

و التي مازال فيها مصير الناشط السياسي أحمد الحريث المختفي منذ 16/8/2011 مجهولاً إلى أن تأكد ذويه من وجوده في فرع الأمن العسكري

 

المنظمة السورية لحقوق الإنسان و هي تتقدم بأحر التعازي لأسر الشهداء فإنها تلفت نظر الجهات المسؤولة إلى أن المعلومات التي تتواتر من المفرج عنهم تؤكد أن الكثير من المعتقلين يحتجزون في أماكن غير مخصصة للإعتقال " كالملاعب و المدارس و غيرها .... " و بظروف احتجاز يندى لذكرها الجبين حيث يتم تكديسهم بأعداد كبيرة في غرف صغيرة يرمى فيها الناس فوق بعضهم ونوعية الطعام سيئة جداً و بدون تهوية أو إضاءة أو أدنى معايير الشروط الصحية و يتلقى الناس معاملة مهينة و حاطة بالكرامة و التعذيب خبز يومي لهم في جو من الحرمان من أي مساعدة إنسانية أو قانونية.

 تجدد المنظمة مطالبتها المتكررة بتغيير السلوك كلياً من خلال وقف العنف بكافة مظاهرة و أشكاله و إطلاق سراح المعتقلين و فتح الباب أمام طواقم الإغاثة و الرعاية و المساعدة الإنسانية و فتح الباب أمام وسائل الإعلام و أدوات التواصل لا سيما على الشبكة المعلوماتية " الانترنت " الذي يعيش في سوريا وضعاً مأساوياً و احترام الحق في الحصول على المعلومة بعيداً عن عقلية الاستفراد و الاحتكار و الاستئثار ، فالطريق إلى سوريا الغد " كوطن نهائي لجميع أبناءه لن يمر إلا من خلال الديمقراطية والمشاركة و التداولية و احترام الحقوق الأساسية للإنسان و بالمكتسبات الإنسانية فقط تزهو سوريا و يعلو فيها الانسان و البنيان.

دمشق 17/9/2011 مجلس الادارة

روانكه :الثورة السورية من جمعة "الحماية الدولية" إلى جمعة"ماضون حتى إسقاط النظام"

لازال النظام الأمني السوري يمارس نهجه القمعي العنيف اللا إنساني في مواجهة الاحتجاجات السلمية للمواطنين، ويوماً بعد يوم تتسع دائرة العنف المفرط بحق المدنيين العزل، ولازالت الأجهزة الأمنية، وفرق الموت من شبيحة النظام والجيش يدكون المدن والبلدات في مختلف المحافظات السورية، لحصد أرواح المواطنين، في حين أن الاعتقالات التعسفية تطال الكثيرين، سواء أثناء التظاهرات الاحتجاجية أو أثناء المداهمات التي تقوم بها هذه الأجهزة بانتهاك الحرمات، وتخريب الممتلكات، وسرقة البيوت والمحلات، والقيام بالاعتقالات التعسفية بشكل مهين للكرامة الإنسانية، والقانون، وحقوق الإنسان، والأخلاق، والضمير.

------------- الضحايا القتلى -------------

--- درعا ---

• جواهر النميري/ سيدة - ناصر الحريري

• جاسم: علي محمد العطيه

• تسيل: احمد عبدالكريم العودات

• بصر الحرير: إبراهيم العليان الحريري - بدر ناصر محمد خير الحريري - عبد الباسط محمد الصالح الحريري - علي احمد الحريري - محمود سليمان الحريري - ناصر محمد الخير الحجي

• نمر: خالد فواز العمار- الطفل أحمد يوسف المحمود (15 سنة) - خالد العمار

--- ريف دمشق ---

• باسل عبدو شمس الدين

• عقربا: كمال الرهوان

• داريا: غياث مطر - أحمد سليمان عيروط

• الزبداني: أحمد حمدان

• دوما: جمال الساعور – الطفل صبحي أحمد سلام (14 سنة)– صبحي زرارة - الطفل عزت لبابيدي(12 سنة) – مهند الناطور

--- دمشق ---

• ركن الدين: احمد البغدادي

• نهر عيشة : محمد درويش

• الميدان: أيمن المهايني

--- حمص ---

احمد العنتبلي - أنس رحمون - حسنه السليط - حسين العمر - حكم دراق السباعي - خالد الحمادي الحسن - خالد حيشية - صطام المهيني - طارق التركماني - طارق الديري - عادل جراش - عامر كمال جنيات - عامر الجوري - عبد الحكيم الأشقر - عبدالرحمن فلاحة - عبد الرزاق المصري - عبد الناصر الصالح - عمار مصطفى الكفري - عمر الشامي - فارس محمود عامر - فاروق طه الجوري - فؤاد الفاخورة - محمد بدوي مشرف - محمد بشار فيصل تدمري - محمد ديب الحصني - محمد رحال/ جندي - محمد الرضوان - محمد الضاهر - محمد نور فاروق اليوسف - مروان غزالي - معتز السيوفي - مهند غازي - ناصر رشي الصالح - ناصر الشموري –

• الرستن: حسان سكار طلاس وابنه - عدنان التركي - فوزات التركي

• زينب الحصني 19 عاما من حي باب السباع أخت الشهيد محمد ديب الحصني وجدت في المشفى العسكري مقطوعة الرأس واليدين وتم التعرف عليها من قبل أهلها اليوم .. يذكر أن الفتاة مختطفة قبل شهررمضان .. وأخوها محمد ديب اغتيل منذ يومين.

--- حماه ---

 

• خطاب: محمد احمد الزهراوي

• طيبة الإمام: محمد أحمد المصطفى/ مجند

• حلفايا: أحمد مصطو - عبد السلام محمد المهدي - علاء سلطان - علي قصرين - محمود عمر الجمال - موسى محمد المهدي

• الحواش: كاتب محمد كاتب - محمد مصطفى مواس

• مورك: محمد سليمان - ياسر فلاحة

• الجبين: مازن حطاب

• كفر زيتا: عبد الكريم الخليل- محمد عبد الرشيد الحجي

• كرناز: عبد الرزاق سبيع

• كركات: زاكي وحيد البري

• التوينة: صطوف حكمت الجميل - محمود البراوي/مراقب فني في بلدية التوينة

• قلعة المضيق: إسماعيل احمد تلاوي - فراس حسين شمسة - محمد رعدوني - موفق رشيد نصرالله - ناصر عبد الستار عبد السلام

• كفرنبودة: احمد عبد الجبار الكرنازي- احمد عبد الرحمن الكرنازي - أنس صطام البكور/ خطاط الثورة - عبد الله محمد عز الدين - محمد شريف دخل الله- الشيخ هاروت نجم السلوم

--- ادلب ---

هشام الحمود

• كفرومة: خالد الديك

• تل صفرة: محمد داوود

• ابلين: حسن هرموش

• البارة: رضوان أحمد الربيع

• معرشورين: علي سيفو القسوم

• تيركيا: محمد أحمد صطيف

• كفرعويد: محمد عبدالله النوشي - محمود عبدالله مغلاج

• كنصفرة: رائد أحمد خليل

• الرامي: احمد حسن زرزور- محمد مصطفى زينو - محمود مصطفى زينو

• سرجة: - علاء ابراهيم شبيب - علاء إبراهيم الشيخ - عمار الشيخ - عمار مصطفى زيدان - هشام الحمود - يوسف عمر حج درويش

• جبل الزاوية: إبراهيم محمد السليمان - بشير الحمد - صابر ابراهيم - صابر دوشانية - فداء السيد - محمد احمد دوشانية - محمود دوشانية

--- اللاذقية ---

 أحمد سعيد سيد - محمد شريف

--- دير الزور ---

رواد الرشود

• البصيرة: مروان محمد تركي الفحيمان

------------- الاعتقالات التعسفية -------------

الحسكة

إبراهيم الجيسي/ صيدلي - آلان يوسف - حسن حسينو - حسن المعماري/ دكتور - الشيخ خالد البرجس العقيدي - خالد العلي - عباس الشمري/ أستاذ - علي الشمري/ أستاذ- محمد الشمري- محمود زوي - محمود النشمي - مروان نمو - هديل بشار كوكي/ طالبة جامعية - يوسف الأحمد - يوسف المعماري/ أستاذ

• سري كانيي (رأس العين): جوان سليمان أيو/ ناشط حقوقي

• درباسية: محمد إبراهيم درويش/ محامي

• قامشلو: دلبرين فرحان محمد/ ناشط حقوقي وعضو منظمة الدفاع عن البيئة (كسكايي) - محمد قولا غازي / طالب بكلوربا

قامت السلطات السورية في قامشلو بإحالة نخبة من الناشطين والمثقفين للمثول أمام القضاء، كما يلي:

~ محكمة صلح الجزاء في القامشلي

الجلسة الأولى : أساس الدعوة 2272 – تاريخ الجلسة في 20/9/2011، التهمة : تظاهرات وإثارة الشغب

أيمن نوري حسن – حسن إبراهيم صالح – شبال محمد أيمن إبراهيم – صالح عباس المشوح – عبد السلام يوسف عثمان – علي حاج قاسم – عادل عز الدين خلف – كادار فرحان خضر– محمد سعيد وادي – مرسيل مشعل التمو

~ محكمة بداية الجزاء في القامشلي

الجلسة الثانية : رقم الدعوة 778– تاريخ الجلسة في 21/9/2011، التهمة : تظاهرات وإثارة شغب

آلان إبراهيم – حسن إبراهيم صالح – حسن احمد عبد الرزاق – عادل عز الدين خلف – عبد السلام إبراهيم (سيامند إبراهيم) – عبد السلام يوسف عثمان – فاطمة محمد إبراهيم (نارين متيني) – فيصل عزام – محمد حفيظ موسى – محمد الشافعي – محمد شبيب – مشعل التمو – ناديا محمد إبراهيم – نهى بهلوي

~ محكمة بداية الجزاء في القامشلي

أصدر السيد قاضي الإحالة بالقامشلي قرار اتهام بحق المحامي صبري ميرزا، بموجب المواد 288– 335 – 336 وإحالته إلى محكمة بداية الجزاء بالقامشلي لمحاكمته بالتهم : الخروج في تظاهرات جمعة البشائر، وإثارة النعرات، وذم وقدح .... موعد الجلسة هو يوم الأحد 9/10/2011.

• درباسية : قامت السلطات السورية بإحالة نخبة من الناشطين والمثقفين للمثول أمام القضاء، كما يلي:

~ محكمة بداية الجزاء في رأس العين

الدعوة رقم أساس/ 437 / ، تاريخ الجلسة / /2011 ، التهمة : جرم التظاهر وإثارة الشغب للسادة :

إسماعيل محمود عليكو – أكرم محيي الدين محو – سليمان محمد إسماعيل/ محامي – عبد الوهاب جميل محمد/ محامي – علي عبد الله كولو/ محامي – عبد الماجد إبراهيم علو – محمد سليمان خليل/ محامي – محمد عيسى أحمد

• تحريك الدعوى المسلكية بحق المحامي فيصل بدر الناشط الحقوقي والناطق الرسمي باسم لجنة محامو سوريا من اجل الحرية، بناء على كتاب نقيب المحامين رقم 187/ص م ن تاريخ 24/8/2011 وبرقم أساس 13لعام 2011 و المحدد يوم 18/9/2011 موعدا لها و ذلك بسبب اتصال قناة العربية معه صبيحة الاعتصام الذي دعت اللجنة له يوم 23/8/2011 في جميع نقابات البلاد وقد اعتبر نقيب المحامين في سوريا في كتابه المذكور أن جواب الأستاذ فيصل بدر في التحقيق الذي جرى معه بذات اليوم تشكل مخالفات قانونية، وهي ضرب للقانون بعرض الحائط ولا سيما أحكام القانون/30/ لعام 2011 الناظم لمهنة المحاماة و النظام الداخلي للنقابة!!

دير الزور

احمد ثابت الرفاعي - أكرم حمادي الجاسم - أمين الحميدي - أمين العلاوي الربيع - تركي شامخ السلامة - جمال ثابت الرفاعي - حارث الحسين الشاكر- حميدي العلاوي - خالد ثابت الرفاعي - رياض عبود الملحم - صهيب ديري المشهور - عبد القادر عبيد الكشاش - عبد الله أحمد الحمادي - عبد الله طلحة الفيروز- عبد القادر الفهد - عبد الله علي الشحمة - علي أحمد المشعل - فلاح عبد الكريم - محمد ثابت الرفاعي - محمد عواد الحمد - مداح الوكاع الحمود - مؤيد السيد شريف السيد علي - محمد المصلح - مزاحم الصالح - مصعب ديري المشهور - ناصر العياش - هيثم الأحمد/ مهندس زراعي - وائل الصالح - ياسر مليشان عكلة - ياسين الخاطر الحسين

 حلب

إبراهيم حسين الحمدان - أبو زهير المخلاتي - احمد الجحواني - أحمد جراد - أحمد علي الحمد - احمد الملا - أحمد مصطفى نصر الله - ادهم الغنطاوي - أسامة شما – إياد رشيد/ صيدلاني - حافظ الجحواني - حسين علي الحميد - حكمت حسين الحمدان - حكم دراق السباعي – حمود علي الحميد - خالد البسبي - خالد حسينو - خالد الحمد - خالد الملا- راشد الراشد - زهير المخلاتي - زياد الجحواني - شادي الجاسم - عبد المعطي الطحلي - علي الحمد - محسن قربي - محمد جراد - محمد خير الحمد - محمد نادر القصير - مصعب برد - نوري عبد الرزاق العليوي - هديل بشار كوكي/ طالبة جامعية - ياسين سفور

• جرابلس: خالد حسينو - شادي الجاسم - محمد محمود كنج - مروان خضر- مهاب العمر-

• الباب: سلام عثمان/ محامي .... كما قامت قوات الأمن البارحة مساءً بإطلاق النار على شبان وتم إصابة احمد الحمدو الصالح بأربع طلقات وإصابة غسان السعدي بطلقتين، وتم إطلاق النار على منزل الدكتور محمود السايح وهي المرة الثانية التي يتم فيها مداهمة منزله خلال أربعة أيام وتكسير محتوياته

• السفيرة: إسماعيل الخلف الدحدوح - مصطفى الخلف الدحدوح.

• كوباني (عين العرب): أحمد مسلم درويش - آراس مسلم عبدو- إمام محمد إمام - رمضان حج مصطفى - سالار مروان - عبد الخالق عبد الباري حسين - عبد الستار الحسين بن معصوم - عبد الله حامان- علاء الدين حمام/ عضو الهيئة القيادية لحزب آزادي - محمد علي - محمود قادر بن شيخ مسلم/ مدرس - محمود ملا علي/ مدرس - مصطفى علي - نضال بكر - هفال عبد الوهاب

 

ادلب

• خان شيخون: صادق قطيني - عبد الحميد العوض

• بنش: ضياء محمد خبو - يوسف أحمد السيد

• معرة النعمان: عبد الوارث محمد القاسم - نضال يوسف البديوي

• الهبيط: إبراهيم جلول- أحمد الحسوني - أحمد العمر- عدنان عشموط - فواز برغوث

• ابديتا: باسل رحمو الأسعد - سند محمد عزيز الأسعد- محمد عمر الأسعد - ماجد محمد عزيز الأسعد - محمود حسن الأسعد - مؤيد عمر الأسعد

• جسر الشغور: إبراهيم خرفان - أنس رمضان- حسن رستم - عبد العزيز العيسى - عماد العبسي - فادي مرمور- فراس منصور - محمد أسكندروه - محمد علي العيسى - منير دندش - يوسف عبد اللطيف الخطيب

• كنصفرة: احمد عبد العال النجار - خالد إبراهيم النجار - سطام الشيخ – عبد الرزاق الزكي - عمار عبد الكريم المنير - محمد إبراهيم العمر النجار

اللاذقية

 أسامة حجار - أيمن صبحي - جمال حجار - حازم خضرو - حسن عبيد - حسينم السدر - خالد عكاري - زياد الهاشم - سليمان بيلونه - طارق عدرة - عبادة خضرو- عبد الله محمد الحجي - عمار قليطو - فادي سويدان - محمد بغدادي - محمد عمر علوش - محمد العوض - معد مواهب طايع/ طبيب أسنان - موفق شرقاوي - نبيل زرطيط - هشام غبن - هيثم حويله

 حماه

أسامة عبد الغني شقرا / معتقل سياسي سابق لمدة تجاوزت 15 عاما - الحاج فخري أحمد الموسى

• الكريم: ناظم الداعور - خالد الزاكي

• طيبة الامام: خالد احمد العبدالله - محمد عبدالكافي خطاب - محمود ياسين الثلجة - نضال عبدالرحمن

• مورك: أحمد حسن العتوك - أحمد قطاش - شادي عدنان القاسم - شاهر أبو جدعان - عبد الكريم حسن العتوك- عبد الكريم القاسم/ محامي - عدي بصوص - فادي عدنان القاسم - محمد كرمو العلي- نوري قطاش

• كفرزيتا: عبدالله هاشم الحسن

• قمحانة: براء احمد قدور - سامر عجاج - غياث شهاب - محمد علي عنان - معتز حسون

حمص

الشيخ عبد الكريم المعاز - الأستاذ نجاتي طيارة/ ناشط حقوقي وسياسي

 دمشق

 أحمد محمود الزعبي/ دكتور - تامر إبراهيم حسون - خالد جمال عكار- سامر خليفة - عابد بركات - علاء عدرا - محمد نشأت بركات - نادر خليفة

• ركن الدين: رفاه توفيق ناشد/ دكتورة بالتحليل النفسي - أحمد شمدين

ريف دمشق

• الكسوة: محمد علي حجازي

• داريا: إياد العبار - عمر خولاني

• المعضمية: بلال بلال/ صحفي

• قدسيا: الشيخ رياض السيد/ إمام المسجد العمري

• حرستا: ماجد صالحة/ ناشط سياسي ومعارض - ماهر عودة

• مضايا: محمد الطحان- محمود احمد جابر- ثائر صياح سيف الدين-دياب خليل غادر- احمد دياب غادر

• الزبداني: إبراهيم حمدان - أبو عدنان علوش - إحسان الخوص - أحمد برهان - أسامة برهان أبو سمرة-إسماعيل خريطة - أمير علوش- أنس عز الدين - أنس علي خريطة - إياد رحمة - أيمن الكويفي- أيهم موسى- بكر اللحام - جميل علوش- جهاد حسن غانم- حسام كنعان- حسين إسماعيل خريطة - رامي عبد الله العش- رامي قويدر - رائد الكلتي- رضا عصام خريطة - زياد علاء الدين - سفيان إسماعيل خريطة -سمير حسن علاء الدين- سمير مصطفى علاء الدين- سمير علوش - شحادة عوض - صهيب التل- طارق خالد خيطو - طارق خالد الكويفي- طارق علي خريطة- عاطف الخوص- عامر سلوم - عامر اللحام - عبد الحميد خريطة- عبد الرحمن إبراهيم خيطو - عبد الرحمن الكركتلي- عبد الرحيم برهان - عبد العزيز كنعان - عبد العزيز محمود علاء الدين- عبد الغني الزين- عبد الفتاح منصور- عبد الله برهان- عدنان رحمة الاشرفاني - عدنان علي خريطة - عزام خيطو- علي برهان ابو سمرة- علي خالد غانم - علي خريطة - علي عبد العزيز عوض- علي علاء الدين - عمران علاء الدين- عمر حسين المغربي- عمر عبد اللطيف رعد - عمر محي الدين علاء الدين- عمر منصور - عمر موسى- غياث عبد الرحمن خريطة - فادي حلقوم الدالاتي- فداء عبد الحميد خريطة- قصي النعمان- مأمون محمد حلقوم الدالاتي- ماهر برهان- محمد جميل علاء الدين - محمد حلقوم الدالاتي - محمد خالد عواد- محمد خريطة- الحاج محمد الدالاتي - محمد زليخة - محمد عبد اللطيف رعد- محمد عدنان عواد - محمد عطا عواد - محمد منصور- محمد علي خريطة - محمود برهان - محمود حسن كنعان – محمود الكويفي- مصطفى برهان- مصطفى عدنان عواد- مصطفى غانم – مصطفى محمد عوض- نور خيطو - وسام الطسة- يحيى ابو شالة - يوسف يوسف-

درعا

المحطة: محمود اللكود/ مهندس

• نصيب: ربيع محمد أبو زريق - شادي محمد أبو زريق

• بصرى الشام: حامد هيثم العودة - حمزة الغبشى - مصطفى النعواشي - يوسف العصباني

• جاسم: ساري بندر- عبدو بندر - علي الجلم - عمر العسكر – محمود بندر - يوسف بندر

• خربة غزالة: أحمد فاروق العمور - خيام محمد أبو زايد

• انخل: رياض عبد القادر ناصر - الشيخ ضياء الناصر - مهدي الفروان

• السهوة: احمد إسماعيل الشحادة الديات - حمزة محمود العطا الله الكفري

• الطيبة: احمد عبدالغني الحلقي - جواد الجواد - علاء العمار- علي الجلم - عمر عسكر - محمود الحلبي - محمود بن ؟- يوسف بندر

• اليادودة: إبراهيم الزعبي - زيد المنجر - سمير ناجي الزعبي- محمد شريف الزعبي - هلال النابلسي

• موثيبن: أحمد ناجي السليم - أمين شعبان المحمود - أنس محمد الفندي- جميل محارب/ مدرس - سامي ناجي السليم- سفيان هاجم الخطيب/ دكتور - شعبان عيسى المحمود - صخر عبد الغني - فارس احمد الفندي- طالب تاج السليم - الطيب محمد الفندي - عبدالله مدثر الخطيب- عبدالله موسى - عدنان ضيف الله عبدالرحيم- عمر محمد الفندي- محارب محمود محارب - مدثر خلف الخطيب- محمد شعبان المحمود- محمد الطيب الفندي- محمد محمود محارب- محمود حازم الفندي- محمد صابر الفندي- ناجي جودت السليم- ناصرعبدالرحيم

• غباغب: - أسامة علي سمرا - أياد محمد خير القاعد - عبد الرحمن صبحي الشريف - عمر إسماعيل الشرف - محمد أسامة الحبوس - محمد راشد شريدة - محمد عبد الإله النجم

• بصر الحرير - حوران: سقوط مئذنة جامع مصعب بن العمير في الحي الجنوبي إثر القصف المتكرر لها من قبل قوات الأمن والشبيحة، وإحراق منزل الناشط " إبراهيم الحانوت "

إننا في منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية – روانكه – إذ نتقدم بأحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى، والتمنيات بالشفاء العاجل للجرحى، فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية، أياً كانت مصادر هذا العنف أو أشكاله أو مبرراته.

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استمرار الاعتقال التعسفي بحق المواطنين السوريين، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم، ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون، واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة العديد من المعتقلين، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973، والالتزامات السورية الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان، وكذلك للقانون الدولي الذي يحمي حرية التعبير، حسب ما ورد في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الصادر عن الأمم المتحدة عام 1948م ، وكذلك ما جاء في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية حول حماية حرية الفكر والتعبير .

وإننا نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعاً حقهم في التجمع، والاحتجاج السلمي، والتعبير عن مطالبهم المشروعة، ونرى بأن هذه المطالب محقة وعادلة، وعلى الحكومة السورية العمل سريعاً على تنفيذها.

 دمشق 16 / 9 / 2011 . . .

منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية – روانكه –

الكاتب والنشط السياسي الكوردي الأستاذ حسين عيسو لا زال رهن الاعتقال

استمراراً للنهج القمعي المتبع بحق المتظاهرين السلميين المطالبين بالحرية والكرامة، يواصل النظام الأمني الاستبدادي في سوريا جرائمه في قتل وقمع أفواه الملايين من المواطنين الذين بدؤوا ثورتهم المباركة منذ 15 آذار الماضي، بصدور عارية، وإرادة عالية، رافعين أغصان الزيتون والزهور، وهم يتلقون الرصاص والقنابل المحرمة التي يطلقها فرق الموت من الشبيحة وقوات الأمن والجيش.

إن حملة الاعتقالات الواسعة بحق نشطاء الانتفاضة من قبل الأجهزة الأمنية مستمرة، وقد طالت حتى الآن عشرات الآلاف من أبناء الشعب السوري، وفي جميع المحافظات.

 وعلى خلفية مشاركاتهم في المسيرات السلمية الاحتجاجية أو إبداء آرائهم من خلال وسائل الإعلام المرئية أو المكتوبة، قامت الأجهزة الأمنية السورية باعتقال عدد كبير من الكتاب والأدباء والنشطاء والحقوقيين والسياسيين السوريين، ومن ضمنهم عدد كبير من الكورد، وتمت معاملتهم بطريقة همجية، حيث تعرض الكثير منهم للاعتداء بالضرب، وتسييره إلى الاعتقال بشكل مشين ومهين للكرامة الإنسانية.

ومن ضمن من شملهم الاعتقال الأستاذ حسين عيسو - وهو كاتب و ناشط سياسي معارض - فقد أقدمت إحدى الجهات الأمنية، وهي مخابرات القوى الجوية بتاريخ 3/9/2011 على اعتقاله بعد مداهمة منزله في مدينة الحسكة، ولازال مصيره مجهولاً حتى إعداد هذا البيان.

والكاتب حسين عيسو يعد من الباحثين الذين يعملون على تطوير فعاليات المجتمع المدني السوري من أجل بناء آليات وعي معرفي ديمقراطي لمجتمع عصري تعددي.

يذكر أن الوضع الصحي للأستاذ حسين عيسو حرج، وهو يعاني من أمراض قلبية شريانية، وقد سبق له أن أجرى عملية قسطرة قلبية بهذا الشأن.

هذه الوقائع تكشف عن عقلية النظام في إصراره الممنهج على التنكيل بكل من يخالفها الرأي في المجتمع السوري، وإسكات كل الأصوات الديمقراطية الحرة، لهذا علينا تعرية خطاب النظام حول عملية "الإصلاحات الحقيقية" وأن "حقوق الإنسان" في سوريا سوف تصان.

إننا وفي الوقت الذي ندين هذه الاعتقالات التعسفية، فإننا نستنكر إحالة الكثير من المعتقلين إلى المحاكم المسلكية، حيث تستخدم المؤسسات المدنية مثل النقابات والقضاء، كغطاء لشرعنة هذه السياسات الاستبدادية، وهذا يؤكد بأن المؤسسات المدنية في ظل تفشي سياسة القمع تحولت إلى مجرد أدوات ملحقة بالسلطة التنفيذية، وبالأجهزة الأمنية، ولا علاقة لها بحماية حقوق المنتسبين إليها، ونطالب الجهات المعنية بحقوق الإنسان والدفاع عنها، القيام بما يستوجب حماية حياتهم، ونؤكد بان كل الحملات القمعية فشلت في إنهاء الانتفاضة الشعبية منذ أكثر من ستة أشهر، رغم جميع أشكال العنف الذي يمارس بحق المنتفضين.

ورابطة الكتاب والصحفيين الكرد في سوريا تتضامن مع مثقفي سوريا بعربه وكرده في السعي إلى الحرية والديمقراطية في البلاد، والوصول إلى سوريا مدنية تحفظ حقوق الإنسان و كرامته.

الحرية لكافة معتقلي الرأي في سجون النظام السوري

17 / 9 / 2011 . . . رابطة الكتاب والصحفيين الكرد في سوريا

بيان مشترك - القمع العنيف والمسلح بحق المحتجين السلميين يزيد من اعداد الضحايا والمعتقلين تعسفيا والفارين

تستنكر وتدين المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , حالة العنف المسلح المستمرة في سورية ,وكذلك القمع العنيف والمسلح بحق المحتجين والمتظاهرين السلميين في مختلف المدن والبلدات السورية ,حيث أدى ذلك القمع العنيف والمسلح, ومازال يؤدي الى تزايد اعداد الضحايا , وعرف من اسماء الضحايا التالية أسماؤهم:

الضحايا القتلى :

الزبداني- ريف دمشق:

• رضوان عواد - احمد عبد العزيز حمدان (بتاريخ 15/9/2011)

دوما-ريف دمشق :

• صبحي زرارة - مهند الناطور (بتاريخ 16\9\2011 )

حرستا - ريف دمشق :

• محمد أدهم عابدة(بتاريخ 16\9\2011 )

دمشق :

• محمد عزوز درويش / 16 سنة / - فداء الطيب الجزائري (16/9/2011)

تسيل - درعا :

• احمد عبدالكريم العودات (16/9/2011)

بصرى الحرير- درعا :

• محمود سليمان الحريري-علي الحريري-ابراهيم العليان الحريري- ناصر محمد خير الحريري - عبد الباسط محمد الصالح الحريري-حسن يوسف العليان الحريري(16/9/2011)

الصنمين- درعا :

• احمد عدنان النصار(16/9/2011)

حمص:

• عبد المنان غازي الشقحبي -- بسام ياسين اخوان (بتاريخ 14\9\2011)

• محمد الضاهر- محمد بشار فيصل تدمري -محمد الرضوان- محمد الضاهر- فؤاد الفاخوري -عبدالرحمن فلاحة -حكم دراق السباعي(أعضاء الكادر الطبي الذي اصيب في سيارة الهلال الأحمر وتوفي متأثر بإصابته) - زينب الحصني (بتاريخ 16\9\2011)

ابديتا - إدلب:

  هشام احمد خالد الحمود- عبد الله احمد تركي الحمود- بشير أحمد الحمود (بتاريخ 15\9\2011)

سرجة - جبل الزاوية- ادلب:

  عمار مصطفى زيدان -علاء ابراهيم الشيخ – ابراهيم شبيب- يوسف عمر حج درويش (بتاريخ 16\9\2011)

تيركيا- ادلب :

  محمد أحمد صطيف (بتاريخ 16\9\2011)

البارة – ادلب:

  رضوان أحمد الربيع (بتاريخ 16/9/2011)

كفرعويد - جبل الزاوية - ادلب :

  محمد عبدالله النوشي - محمود عبدالله مغلاج (بتاريخ 16\9\2011)

جبل الزاوية- ادلب :

  فداء السيد -صابر ابراهيم - بشير الحمود (بتاريخ 16\9\2011)

 قرية كنصفرة- جبل الزاوية - ادلب:

  رائد أحمد خليل (بتاريخ 16\9\2011)

قرية تل صفرة - ادلب:

  محمد داوود(بتاريخ 16\9\2011)

جوزف – ادلب:

  صابر دوشانية -محمد أحمد حمود - محمود محمد دوشانية - محمود أحمد دوشانية (بتاريخ 16\9\2011)

مورك -حماه:

• محمد سليمان (بتاريخ16\9\2011)

خطاب -حماه:

• محمد أحمد الزهوري (بتاريخ 16\9\2011)

حلفايا -حماه:

• محمود محمد الجمال /50 عام/- محمد عمر الجمال / 24 عام/-علي قصرين- أحمد مصطو- علاء سلطان- عبدالسلام محمد المهدي- موسى محمد المهدي (بتاريخ 16\9\2011)

طيبة الامام–حماه:

• محمد أحمد المصطفى (بتاريخ 16\9\2011)

دير الزور:

• ابراهيم عبد العزيز الحسين (بتاريخ 13\9\2011)

• رواد الرشود(كان قد تعرض للاعتقال التعسفي

الاعتقالات التعسفية :

 

علاوة على ذلك ,فقد تلقت المنظمات المدافعة عن حقوق الانسان في سورية, معلومات كثيرة عن حملات من الاعتقالات التعسفية بحق العديد من المواطنين السوريين وبحق بعض النشطاء السياسيين والمثقفين , بالرغم من الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ. وقمنا بتدقيق وتوثيق الاسماء الاتية ممن تعرض من المواطنين السوريين , للاعتقال التعسفي خلال الفترة الماضية:

 

 

نصيبين-نقطة الحدود السورية –التركي:

  وفي خطوة تصعيدية جديدة تجاه المدافعين عن حقوق الانسان في سورية, وعند نقطة الحدود السورية –التركية في نصيبين, وبتاريخ 16\9\2011 اقدمت السلطات السورية, على الاعتقال التعسفي بحق الناشط الحقوقي السوري الزميل الاستاذ :

 

المحامي محمد ابراهيم درويش

عضو في اللجنة الكردية لحقوق الانسان في سورية(الراصد)

 

وذلك أثناء سفره لزيارة اقربائه في تركية ,والزميل محمد ابراهيم درويش والدته نورا من مواليد 1972 الدرباسية-الحسكة متزوج ولديه ولدين ,وعضو مسجل بفرع نقابة المحامين بالحسكة منذ عشر سنوات ,ومازال مجهول المصير حتى لحظة اعداد البيان.

 

ركن الدين-دمشق:

  المحللة النفسية د. رفاه توفيق ناشد (بتاريخ 10\9\2011) في مطار دمشق الدولي.

  ابراهيم مصطفى ( كابان ) من أهالي منطقة عين العرب ( بتاريخ 16 / 9 / 2011 ).

 

الروضة - ريف دمشق :

  محسن تيسير طه (23) سنة- منير احمد خليل(35 سنة) - أحمد محمد خليل ( 17 سنة) (بتاريخ 15\9\2011)

  علاء محمد غنيم(28 سنة) (بتاريخ 12\9\2011)

 

داريا-ريف دمشق:

  محمد خير الطويل-سرور علي شيخموس (بتاريخ 16\9\2011)

 

المعضمية-ريف دمشق:

• الصحفي بلال بلال (بتاريخ 13\9\2011)

 

معضمية القلمون -ريف دمشق:

• احمد محفوظ شرحة (بتاريخ 13\9\2011)

 

حرستا-ريف دمشق:

  الناشط السياسي و المعارض السوري ماجد صالحة(بتاريخ 13\9\2011)

 

التل -ريف دمشق :

  محمد على صالح دلة العمر 29 عام - مصطفى النجار - عبد الرحمن درويش العمر 16 عام(بتاريخ 16\9\2011)

 

حمص:

• الشيخ عبد الكريم المعاز (بتاريخ 15\9\2011)

• نور عبد الكريم ادريس-خالد جمال قمحية (بتاريخ 16\9\2011)

 

حلب:

• الدكتور غياث الضللي من أهالي دير الزور ,وهو طبيب أسنان تم اعتقاله بتاريخ 25/7/2011

بحلب ,ومازال مجهول المصير حتى الان.

• خالد زكريا صبحى (بتاريخ 13\8\2011) ومازال مجهول المصير حتى الان.

 

اللاذقية:

• تاج الدين فاروسي ,مجهول المصير منذ حوالي خمسة اشهر

• وليد بري- عبد السلام الصاري-محمود احمد محمد- محمد ادهم بني- خالد عبد الحميد مكية- محمد عبد الحميد مكية (بتاريخ 14\9\2011)

• محمد اسماعيل - مصطفى علي - صفوان عبد الرحيم- (بتاريخ 15\9\2011)

• باسل صوفي- محمد عرقاوي- رشيد عبد الرحمن-محمد ديبو-أحمد نجم - سامر طيبه - بسام غنام (بتاريخ 16\9\2011)

 

موثيبن -درعا:

• جميل محارب - صخر عبد الغني-(بتاريخ 14\9\2011)

 

الصنمين -درعا:

• ياسر العبد الله (15\9\2011)

 

نصيب-درعا:

• شادي أبو زريق- ربيع أبو زريق (بتاريخ16\9\2011)

 

كحيل - درعا:

• ابراهيم عدنان القادري-عبد المولى محمد عياش-بهاء عبد المولى عياش-يحي احمد الذرعاوي-صالح القادري ابو جمال-قاسم محمد عياش-محمود عبد الكريم محاميد-احمد محمود عبد الكريم محاميد-بديع حسين القداح-كايد حسين القداح-فاضل البرم-ايوب قاسم صفدي-عيسى سعيد المصري (بتاريخ15\9\2011)

 

بصر الحرير-درعا:

• بدر محمد الفزع - أحمد سليمان العليان - أمجد غازي الحريري- فارس يونس العليان - أدهم محمد اليونس - أوس غازي الحريري- اسماعيل غازي الحريري(بتاريخ15\9\2011)

 

بلدة معرة حرمة -ادلب:

• عبد المجيد احمد الرحال-نور محمد الرحال-محمد عموري السلطان- حاتم خالد القاسم من نقير مع سيارته (بتاريخ 15\9\2011)

 

قرية ابديتا –ادلب:

• ناصر مرعي الحمود- حمدو فهد الحمود - بشير احمد الحمود- عبد الله احمد الحمود- محمد عبد الحميد الحمود- زاكي عند الحميد الحمود - ياسر محمود الحمود- محمود طه الحمود - رضوان نديم الحمود- هيثم حسن الحمود - محمد عارف الاسعد- محمود حسن الاسعد - ماجد محمد عزيز الاسعد- سند محمد عزيز الاسعد-محمد عمر الاسعد- باسل رحمو الاسعد- مؤيد عمر الاسعد(بتاريخ 15\9\2011)

 

دير الزور:

• ياسر حامد المحيميد- عواد التبان - عبد الرحمن الطراد- طه العزاوي (بتاريخ 13\9\2011).

• عيد الهايس -خليل اسماعيل النافع - عبد الستار خضر الشلاش (بتاريخ 16\9\2011).

 

كفر زيتا -حماه:

• عبدالله هاشم الحسن (بتاريخ 15\9\2011)

 

قمحانة –حماه:

• براء أحمد قدور(بتاريخ 15\9\2011)

 

قرية كفر نبودة- حماه :

• كمال عبدو الشيخ- جمال محمد حبش- حسن عبدالكريم الجيسي - حسين عبدالكريم الجيسي- يحيى عبدالكريم الجيسي- محمد عبدالكريم الجيسي- مهدي محمد الجيسي- صالح محمد الفارس- علاء عبدالكريم حمادة. (بتاريخ 13-15\9\2011)

 

حلفايا-حماه:

• الشيخ محمد المهدي (بتاريخ 16\9\2011

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استمرار الاعتقال التعسفي بحق المواطنين السوريين , ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ومنهم من تم ذكر أسمائهم في سياق البيان ، كما نبدي قلقنا البالغ من معلومات تؤكد اعتقال الجرحى من المشافي ومصيرهم مازال مجهولا، وإغلاق بعض المشافي وتعرض بعض من طواقمها للتهديد .

ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة العديد من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان ,وكذلك للقانون الدولي الذي يحمي حرية التعبير, حسب ما ورد في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الصادر عن الأمم المتحدة عام 1948م في المواد(18-20-21) ,وكذلك ما جاء في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وخاصة ما ورد في المادتين (18) و (19) حول حماية حرية الفكر والتعبير

إن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, مازلنا نؤكد على استمرارية واحقية المطالب التي توجهنا بها الى الحكومة السورية, من اجل تحمل مسؤولياتها كاملة والعمل على:

 

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2- اتخاذ قرار عاجل وفعال في إعادة الجيش إلى مواقعة و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3- كف ايدي الاجهزة الامنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الانسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

4- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

5- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

6- وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

7- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

8- الكشف الفوري عن مصير المفقودين

9- ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

10- الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

11- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ولا بالعمل على ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

 

دمشق في 17\9\2011

 

المنظمات الموقعة:

1- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

2- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

3- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD )

4- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

5- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد). ل

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

مصرع الشابة زينب الحصني تحت التعذيب

علمت أسرة الشابة المختطفة زينب عمر الحصني (19 سنة) يوم أمس 15/9/2011 بوجود جثتها في المشفى العسكرى بمدينة حمص. وقد اختطفت الشابة المذكورة من أحد شوارع المدينة واختفت آثارها في 27/7/2011 وكان يعتقد أن أجهزة الأمن وشبيحة السلطة وراء اختطافها لكنهم لم يقروا بذلك على الرغم من المراجعات العديدة والسؤال عنها إلى تم التأكد يوم أمس بالعثور على جثتها لديهم.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ندين وبأشد التعابير إخفاء وتعذيب زينب الحصني حتى الموت، ونعتبر أن هذا الفعل الشنيع يجري خارج إطار القانون وعلى السلطة أن تتحمل مسؤولبتها بارتكاب مثل هذه الأعمال المنتهكة للقوانين المحلية والمواثيق الأممية.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

16/8/2011

قتل .. واعتقال .. ومداهمة

 أشار تجمع أحرار دمشق وريفها إلى استشهاد الشاب احمد عبد العزيز حمدان بعد اطلاق النار عليه هو و مجموعة من الشبان الفارين من الاعتقال في الجبل الغربي و ووقع العديد من الاصابات بينهم و منهم رضوان عواد الذي قامت عناصر الأمن والشبيحة باعتقاله. ويعتقد أن عدد الذين تم اعتقالهم أكثر لكن لم تصل أسماؤهم بعد ويجري ذلك في ظل اجتياح الجيش مدعوماً بالأمن والشبيحة للزبداني منذ يوم أول أمس الثلاثاء، حيث قام باحتلال بعض المنازل واقتحام كثير منها بحثاً عن المتظاهرين السلميين ونهب وتكسير العديد من المنازل والمحلات التجارية.

 إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان نعتبر أن هذه الأفعال المشينة تجري خارج إطار القانون بيد من يفترض فيهم المحافظة على أرواح المواطنين وممتلكاتهم، ندين هذه التصرفات الهمجية ونطالب بوقفها ومحاسبة من ينفذها ويأمر بها.

 اللجنة السورية لحقوق الإنسان

15/9/2011

مصرع المجند أحمد عثمان قطميش

نعى تجمع أحرار دمشق وريفها للتغيير السلمي المجند أحمد عثمان قطيمش والذي تمت تصفيته من قبل قوات الأمن والشبيحة –حسب بيانهم- بعد رفضه إطلاق النار على المدنيين في حمص ..... وقد تم تشييع الشهيد في بلدة عسال الورد بمشاركة أحرار رنكوس وحفير و القرى المجاورة وذلك بعد صلاة الظهر

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان نحمل السلطات السورية مسؤولية قتل مجندي الجيش ومنتسبيه بسبب رفضهم قتل شعبهم، ونعتبر ذلك عملياً وحشيا يجري خارج إطار القانون السوري والمواثيق الإنسانية. نحمل السلطات بأعلى مرجعياتها مسؤولية ما يجري ونطالبها بالتوقف الفوري عن سفك الدماء.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

15/9/2011

بيان مشترك - استعمال العنف والقوة المفرطة في قمع الاحتجاجات السلمية والاعتداء على المتظاهرين السلميين يؤدي الى استمرار نزيف الدم في الشوارع السورية ,وكذلك الى تزايد اعداد المعتقلين تعسفيا واعداد الفارين

ان المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تستنكر وتدين استمرار حالة العنف المسلح في سورية ,وكذلك استعمال العنف والقوة المفرطة, في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والبلدات السورية والاعتداء على المتظاهرين السلميين ,حيث أدى ذلك العنف المسلح, ومازال يؤدي الى استمرار نزيف الدم في الشوارع السورية,و سقوط المزيد من الضحايا , وعرف من اسماء الضحايا التالية أسماؤهم:

الضحايا القتلى :

ريف دمشق:

• باسل عبدو خير شمس الدين 22 سنة تاريخ 12/9/2011

حمص:

• عامر كمال جنيات - (بتاريخ 13\9\2011) - حسنه السليط - عبد الرزاق المصري- حسين العمر - احمد العنتبلي- مروان غزالي (بتاريخ 14\9\2011)- فاروق طه الجوري (كان قد اعتقل بتاريخ 4\9\2011 وسلمت جثته الى اهله بتاريخ 14\9\2011)- عادل جراش(بتاريخ 14\9\2011)

 

الرستن-حمص:

  عدنان التركي (بتاريخ 13\9\2011)

كفر نبودة -حماه:

• عبدالله محمد - الشيخ هاروت نجم السلوم- محمود شريف (بتاريخ 13\9\2011)

كركات -حماه:

• زاكي وحيد البري (بتاريخ 13\9\2011)

قلعة المضيق-حماه:

• محمد رعدوني (بتاريخ 12\9\2011)

 قرية الحواش–حماه:

• محمد مصطفى مواس - كاتب محمد كاتب - (بتاريخ 12\9\2011)

البصيرة-ريف دير الزور:

• مروان الفحيمان (بتاريخ 13\9\2011)

الاعتقالات التعسفية :

 

كذلك, فإننا نستنكر وندين استمرار الاعتقالات التعسفية بحق العديد من المواطنين السوريين وبحق بعض النشطاء السياسيين والمثقفين , بالرغم من الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ. ومن المواطنين السوريين ,ممن تعرضوا للاعتقال التعسفي خلال الفترة الماضية, وثقنا التالية اسماؤهم:

 

ركن الدين-دمشق:

  المحللة النفسية د. رفاه توفيق ناشد (بتاريخ 10\9\2011) في مطار دمشق الدولي

 

دمشق:

  الدكتور أحمد محمود الزعبي رئيس الهيئة الإدارية للدراسات العليا في كلية الطب البشري بجامعة دمشق (بتاريخ 12\9\2011)

  نادر خليفة - علاء عدرا- سامر خليفة (بتاريخ 13\9\2011)

 

قدسيا - ريف دمشق :

  الشيخ رياض السيد إمام المسجد العمري (بتاريخ 13\9\2011)

داريا-ريف دمشق:

  إياد العبار - عمر خولاني (بتاريخ 14\9\2011)

 

المعضمية-ريف دمشق:

• الصحفي بلال بلال (بتاريخ 13\9\2011)

 

حرستا-ريف دمشق:

  الناشط السياسي و المعارض السوري ماجد صالحة(بتاريخ 13\9\2011)

  ماهر عودة (بتاريخ 14\9\2011)

 

حمص:

• اسامة شما –ابو زهير المخلاتي- زهير المخلاتي - ياسين سفور - خالد الملا-احمد الملا - خالد البسبي - ادهم الغنطاوي - عبد المعطي الطحلي -- حافظ الجحواني - زياد الجحواني - احمد الجحواني - حكم دراق السباعي - (بتاريخ 14\9\2011)

 

حلب:

• الدكتور غياث الضللي من أهالي دير الزور ,وهو طبيب أسنان تم اعتقاله بتاريخ 25/7/2011

بحلب ,ومازال مجهول المصير حتى الان.

• محمد نادر القصير - محسن قربي - مصعب برد- الصيدلاني إياد رشيد (بتاريخ 13\9\2011)

• الاستاذ محمد محمود كنج- الاستاذ مهاب العمر- مروان خضر- الاستاذ شادي الجاسم- الاستاذ خالد حسينو

 

اللاذقية:

• زياد الهاشم - حازم خضرو - عبادة خضرو- محمد عمر علوش عمره 46 عاما - نبيل زرطيط عمره 43 عاما - (بتاريخ 13\9\2011)- هشام غبن (بتاريخ 11\9\2011)

 

موثيبن -درعا:

• عبدالله موسى ناصرعبدالرحيم 75 عام --الدكتور سفيان هاجم الخطيب- فارس احمد الفندي- ناجي جودت السليم-سامي ناجي السليم- أحمد ناجي السليم - مدثر خلف الخطيب--شعبان عيسى المحمود- عبدالله مدثر الخطيب- محمد شعبان المحمود- أمين شعبان المحمود - محارب محمود محارب - محمد محمود محارب-عدنان ضيف الله عبدالرحيم- أنس محمد الفندي- الطيب محمد الفندي - عمر محمد الفندي- محمد الطيب الفندي- محمود حازم الفندي- طالب تاج السليم 60عام محمد صابر الفندي-(بتاريخ 12-13\9\2011)

 

انخل-درعا:

• مهدي الفروان- ضياء الناصر(14\9\2011)

 

الطيبة-درعا:

• يوسف بندر-محمود بندر- ساري بندر- عبدو بندر(بتاريخ15\9\2011)

 

جاسم - درعا:

• علي أبو مديرة 30 سنة(بتاريخ 3\9\2011)

• عمر عسكر - جواد الجواد - علي الجلم - علاء العمار-محمود الحلبي(بتاريخ 12\9\2011)

• احمد عبدالغني الحلقي (بتاريخ 13\9\2011)

 

خربة غزالة-درعا:

• خيام محمد أبو زايد (بتاريخ 13\9\2011)

 

قرية السهوة -درعا :

• احمد اسماعيل الشحادة الديات - حمزة محمود العطا الله الكفري (بتاريخ 12\9\2011)

 

كنصفرة-ادلب:

• محمدابراهيم العمر النجار -خالد ابراهيم النجار - احمد عبدالعال النجار - عبد الرزاق الزكي - عمار عبد الكريم المنير -سطام الشيخ (بتاريخ 14\9\2011)

 

قرية ابديتا –ادلب:

• محمود حسن الاسعد - ماجد محمد عزيز الاسعد- سند محمد عزيز الاسعد- محمد عمر الاسعد- باسل رحمو الاسعد- مؤيد عمر الاسعد(بتاريخ 15\9\2011)

 

الهبيط- إدلب :

• أحمد العمر- فواز برغوث - عدنان عشموط - إبراهيم جلول- أحمد الحسوني (بتاريخ 14\9\2011)

 

معرة النعمان –ادلب:

• عبد الوارث محمد القاسم (بتاريخ 13\9\2011)

 

دير الزور:

 

• فلاح عبد الكريم (بتاريخ 12\9\2011)- تركي شامخ السلامة- على أحمد المشعل - رياض عبود الملحم - المهندس الزراعي هيثم الأحمد من مواليد ديرالزور 1958 - ياسين الخاطر الحسين (بتاريخ 13\9\2011).

حماه:

• الحاج فخري أحمد الموسى / 60 عام/ (بتاريخ 14\9\2011)

• أسامة عبد الغني شقرا (معتقل سياسي سابق لمدة تجاوزت ال 15 عاما)(بتاريخ 14\9\2011)

 

قرية الكريم- حماه :

• ناظم الداعور -خالد الزاكي(بتاريخ 13\9\2011)

 

مورك-حماه:

• عبد الكريم حسن العتوك-أحمد حسن العتوك-أحمد قطاش-نوري قطاش- المحامي عبد الكريم القاسم-عدي بصوص -محمد كرمو العلي-فادي عدنان القاسم -شادي عدنان القاسم - شاهر أبو جدعان (بتاريخ 13\9\2011)

 

مضايا-ريف دمشق:

• محمد الطحان- محمود احمد جابر- ثائر صياح سيف الدين-دياب خليل غادر- احمد دياب غادر(بتاريخ 13\9\2011)

 

 

الزبداني-ريف دمشق:

• أنس عز الدين- شحادة عوض -إسماعيل خريطة- حسين إسماعيل خريطة- سفيان إسماعيل خريطة-علي خريطة-عدنان علي خريطة- أنس علي خريطة-غياث عبد الرحمن خريطة- رضا عصام خريطة-حسام كنعان-عبد الفتاح منصور- محمد منصور- عمر منصور- أبو عدنان علوش - إبراهيم حمدان - سمير علاء الدين- علي علاء الدين ( أفرج عنه قبل أسبوع فقط )- عبد الحميد خريطة- محمد خريطة- فداء عبد الحميد خريطة-طارق علي خريطة- محمد علي خريطة-عاطف الخوص-أسامة برهان أبو سمرة- علي برهان ابو سمرة--محمود برهان - احسان الخوص - الحاج محمد الدالاتي عمره سبعين سنة- مصطفى غانم أبو علي موز خبز- أحمد برهان- ماهر برهان- قصي النعمان- عزام خيطو- محمد خالد عواد- نور خيطو- عامر سلوم- رامي عبد الله العش- عمر موسى- ايهم موسى- محمد عواد- محمد عطا عواد - مصطفى محمد عوض- سمير علوش - علي عبد العزيز عوض- عبد الغني الزين- عبد الرحيم برهان - محمد حلقوم الدالاتي - امير علوش- فادي حلقوم الدالاتي- مأمون محمد حلقوم الدالاتي- جميل علوش- محمد عبد اللطيف رعد- عمر عبد اللطيف رعد-محمد زليخة-سمير مصطفى علاء الدين-سمير حسن علاء الدين-محمد عدنان عواد- مصطفى عدنان عواد-صهيب التل-عمر حسين المغربي-ايمن الكويفي- طارق خالد خيطو 16 عام- رامي قويدر - عبد الرحمن الكركتلي- مصطفى برهان- جهاد حسن غانم-زياد علاء الدين - محمد جميل علاء الدين - عبد الرحمن ابراهيم خيطو - عدنان رحمة الاشرفاني - عمر محي الدين علاء الدين- عمران علاء الدين- عبد العزيز محمود علاء الدين- وسام الطسة- عامر اللحام -بكر اللحام -رائد الكلتي- علي خالد غانم- عمر عبد اللطيف رعد- يوسف يوسف- يحيى ابو شالة- عبد الله برهان- محمود الكويفي-طارق خالد الكويفي- محمد عبد اللطيف رعد- اياد رحمة - محمود حسن كنعان- عبد العزيز كنعان (بتاريخ 13-14\9\2011)

 

الحسكة:

• مروان نمو- محمود النشمي - خالد العلي- حسن حسينو - آلان يوسف- الاستاذ يوسف المعماري - الدكتور حسن المعماري- الصيدلي ابراهيم الجيسي- الأستاذ علي الشمري- الاستاذ عباس الشمري- محمد الشمري-الشيخ خالد البرجس العقيدي- محمود زوي (بتاريخ 14\9\2011)

 

الدرباسية-الحسكة:

• تم توجيه مذكرات دعوى الى ثمانية من أهالي الدرباسية من قبل محكمة بداية الجزاء برأس العين بجرم التظاهر وهم:

المحامي محمد سليمان خليل أمين سر المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

المحامي سليمان أسماعيل عضو مجلس إدارة اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا – الراصد –

المحامي علي كولو-المحامي عبد الوهاب جميل محمد-اسماعيل محمد عليكو-ماجد ابراهيم عليكو-أكرم محيي الدين معو -محمد عيسى أحمد(بتاريخ13\9\2011)

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استمرار الاعتقال التعسفي بحق المواطنين السوريين , ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ومنهم من تم ذكر أسمائهم في سياق البيان ، كما نبدي قلقنا البالغ من معلومات تؤكد اعتقال الجرحى من المشافي ومصيرهم مازال مجهولا، وإغلاق بعض المشافي وتعرض بعض من طواقمها للتهديد .

ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة العديد من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان ,وكذلك للقانون الدولي الذي يحمي حرية التعبير, حسب ما ورد في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الصادر عن الأمم المتحدة عام 1948م في المواد(18-20-21) ,وكذلك ما جاء في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وخاصة ما ورد في المادتين (18) و (19) حول حماية حرية الفكر والتعبير

إن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, مازلنا نؤكد على استمرارية واحقية المطالب التي توجهنا بها الى الحكومة السورية, من اجل تحمل مسؤولياتها كاملة والعمل على:

 

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2- اتخاذ قرار عاجل وفعال في إعادة الجيش إلى مواقعة و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3- كف ايدي الاجهزة الامنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الانسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

4- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

5- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

6- وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

7- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

8- الكشف الفوري عن مصير المفقودين

9- ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

10- الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

11- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ولا بالعمل على ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 15\9\2011

المنظمات الموقعة:

1- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

2- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

3- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

4- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD )

5- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

6- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

عاجل: سرقة أعضاء ضحايا التعذيب

لاحظ العديد من النشطاء والمواطنين عمليات شق لبطون بعض الذين يقتلون تحت التعذيب ثم إخاطتها بصورة عشوائية، ولاحظوا أيضاً أن هذا لا علاقة له بعمليات التعذيب التي تعرضوا لها، ولكنها ليست إلا عمليات جراحية لسرقة أعضاء الضحايا.

وقد لوحظ ذلك على سبيل المثال لا الحصر على أجساد الشهداء التالية أسمائهم:

سلطان معيني من حمص (11/9/2011 )

 http://www.youtube.com/watch?v=fb3FRSJeABs

محمد نور اليوسف من حمص (11/9/2011)

http://www.youtube.com/watch?v=envNU2VOzRg

غياث مطر من داريا بريف دمشق (10/9/2011)

 http://www.youtube.com/watch?v=-_eWt_rbr4g

زكريا لحلح من حماة (16/8/2011)

http://www.youtube.com/watch?v=M6YX4msD0WU

محي الدين سواقية من برزة بدمشق (15/7/2011)

http://www.youtube.com/watch?v=HttFh9rxhmY

إن اللجنة السورية لحقوق الإنسان وهي تدين عمليات الاعتقال والتعذيب والقتل تحت التعذيب وسرقة الأعضاء بواسطة من يفترض منهم حماية المواطنين وضمان حقوقهم لتطالب المجتمع الإنساني بالكشف عن هذه الجرائم الخطيرة والسعي لوقفها، وكشف المتورطين فيها ومنعهم وتقديمهم للقضاء، ووقف كل هذه الخروقات الخطيرة بحق المواطنين السوريين.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

15/9/2011

بيان مشترك - من جديد دوامة العنف المسلح تساهم في زيادة اعداد الضحايا والمعتقلين تعسفيا واعداد الفارين

مازالت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تتلقى المعلومات العديدة عن تواصل حالة العنف المسلح في سورية ,وكذلك اعن استمرار السلطات السورية في استعمال العنف والقوة المفرطة, في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والبلدات السورية والاعتداء على المتظاهرين السلميين ,حيث أدى ذلك العنف المسلح, ومازال يؤدي الى استمرار نزيف الدم في الشوارع السورية,و سقوط المزيد من الضحايا , وعرف من اسماء الضحايا التالية أسماؤهم:

الضحايا القتلى :

عقربا - ريف دمشق:

  كمال الرهوان ( تم تسليم جثته الى أسرته بتاريخ 11/9/2011)

حمص:

  عمار مصطفى الكفري - فارس محمود عامر (بتاريخ 12\9\2011)- طارق الديري - معتز السيوفي - محمد بدوي مشرف - (بتاريخ 11/9/2011)صطام المهيني- خالد الحمادي الحسن ( بتاريخ 10/9/2011) مهند غازي (توفي متأثرا بجراحه منذ يوم 10\9\2011)

دوما –ريف دمشق:

  صبحي أحمد سلام يبلغ من العمر 14 سنة (توفي متأثرا بجراحه بتاريخ 12\9\2011)

  عزت البابيدي (بتاريخ 12\9\2011)

بلدة مورك- حماه:

  ياسر فلاحة- محمد السليمان(بتاريخ 12\9\2011)

الجبين-حماه:

  مازن حطاب(بتاريخ 12\9\2011)

كفر نبودة -حماه:

  انس البكور- احمد عبدالجبار الكرنازي- احمد عبدالرحمن الكرنازي(بتاريخ 12\9\2011)

كفر زيتا-حماه:

  عبدالكريم الخليل- محمد عبد الرشيد الحجي(بتاريخ 12\9\2011)

كرناز-حماه:

  عبدالرزاق سبيع(بتاريخ 12\9\2011)

قلعة المضيق-حماه:

  فراس حسين شمسة- اسماعيل احمد تلاوي-ناصر عبد الستار عبد السلام- موفق رشيد نصرالله(بتاريخ 12\9\2011)

 قرية التوينة –حماه:

  محمود البراوي مراقب فني في بلدية التوينة - صطوف حكمت الجميل (بتاريخ 12\9\2011)

جبل الزاوية-ادلب:

  ابراهيم محمد السليمان (بتاريخ 12\9\2011)

البصيرة-ريف دير الزور:

  مروان الفحيمان (بتاريخ 13\9\2011)

 

الاعتقالات التعسفية :

كذلك, فإننا تلقينا معلومات كثيرة عن اعتقالات تعسفية بحق العديد من المواطنين السوريين وبحق بعض النشطاء السياسيين والمثقفين , والتي تؤكد على استمرارية السلطات السورية بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون ،والذي يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، برغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ.

ومن المواطنين السوريين ,ممن تعرضوا للاعتقال التعسفي خلال الفترة الماضية, وثقنا التالية اسماؤهم:

ركن الدين-دمشق:

  المحللة النفسية د. رفاه توفيق ناشد (بتاريخ 10\9\2011) في مطار دمشق الدولي

  أحمد شمدين (بتاريخ 11\9\2011)

دمشق:

  انس هروش(بتاريخ 3\8\2011 ومازال مجهول المصير حتى الان)

  تامر ابراهيم احسون

 

حمص:

  ماهر ماجد شبلوط والدته هداية (بتاريخ 3\9\2011)

 

حلب:

  هديل بشار كوكي، طالبة جامعة من مواليد الحسكة 1991 مقيمة في مدينة حلب(بتاريخ10\9\2011)

  علي الحمد- أحمد علي الحمد- حمود علي الحميد - محمد جراد - أحمد جراد- خالد الحمد- محمد خير الحمد- حسين علي الحميد - ابراهيم حسين الحمدان- راشد الراشد- نوري عبد الرزاق العليوي - حكمت حسين الحمدان- أحمد مصطفى نصر الله (بتاريخ 12\9\2011)

 

جرابلس - ريف حلب:

  الاستاذ محمد محمود كنج- الاستاذ مهاب العمر- مروان خضر- الاستاذ شادي الجاسم- الاستاذ خالد حسينو

 

الباب-ريف حلب:

  المحامي سلام عثمان

 

اللاذقية:

  ايمن صبحي - موفق شرقاوي (50 عاماً)- سليمان بيلونه (45 عاماً) -طارق عدرة (25 عاما) (بتاريخ 11\9\2011)

  فادي سويدان (30 عاماً) - هيثم حويله (29 عاماً) (بتاريخ 10\9\2011)

  خالد عكاري-محمد بغدادي (بتاريخ 27\8\201)

  عمار قليطو(بتاريخ 26\8\2011)

 

اليادودة -درعا:

  سمير ناجي الزعبي- هلال النابلسي - محمد شريف الزعبي - إبراهيم الزعبي- زيد المنجر (بتاريخ 11\9\2011)

 

جاسم - درعا:

  عمر العسكر - علي الجلم(بتاريخ 12\9\2011)

 

خربة غزالة-درعا:

  أحمد فاروق العمور (بتاريخ 11\9\2011)

 

بلدة غباغب-درعا :

  اياد محمد خير القاعد - محمد راشد شريدة -- اسامة علي سمرا -محمد عبد الاله النجم - عبد الرحمن صبحي الشريف - عمر اسماعيل الشرف - محمد اسامة الحبوس(بتاريخ 12\9\2011)

 

خان شيخون-ادلب:

  عبد الحميد العوض-صادق قطيني(بتاريخ 12\9\2011)

 

بنش- إدلب :

  ضياء محمد خبو - يوسف أحمد السيد (بتاريخ 11\9\2011)

 

جسر الشغور –ادلب: :

  محمد علي العيسى- عبد العزير العيسى- انس رمضان- فادي مرمور- محمد أسكندروه- محمد علي العيسى-عبد العزيز العيسى--أنس رمضان - يوسف عبد اللطيف الخطيب- فراس منصور - ابراهيم خرفان- عماد العبسي- حسن رستم - منير دندش (بتاريخ 11\9\2011)

 

معرة النعمان –ادلب:

  نضال يوسف البديوي(بتاريخ 11\9\2011)

  عبد الوارث محمد القاسم(بتاريخ 12\9\2011)

 

دير الزور:

  احمد ثابت الرفاعي - جمال ثابت الرفاعي - خالد ثابت الرفاعي - محمد ثابت الرفاعي - ناصر العياش (بتاريخ 11\9\2011)

  عبد القادر عبيد الكشاش- عبد الله أحمد الحمادي - عبد الله طلحة الفيروز- عبد القادر الفهد- ياسر مليشان عكلة (بتاريخ 12\9\2011)-

 

طيبة الامام-حماه:

  خالد احمد العبدالله - محمود ياسين الثلجة- نضال عبدالرحمن - محمد عبدالكافي خطاب (بتاريخ 13\9\2011)

 

الزبداني-ريف دمشق:

  أنس عز الدين- شحادة عوض -إسماعيل خريطة- حسين إسماعيل خريطة- سفيان إسماعيل خريطة-علي خريطة-عدنان علي خريطة- أنس علي خريطة-غياث عبد الرحمن خريطة- رضا عصام خريطة-حسام كنعان-عبد الفتاح منصور- محمد منصور- عمر منصور- أبو عدنان علوش - إبراهيم حمدان - سمير علاء الدين- علي علاء الدين ( أفرج عنه قبل أسبوع فقط )- عبد الحميد خريطة- محمد خريطة- فداء عبد الحميد خريطة-طارق علي خريطة- محمد علي خريطة-عاطف الخوص-أسامة برهان أبو سمرة- علي برهان ابو سمرة--محمود برهان - احسان الخوص - الحاج محمد الدالاتي عمره سبعين سنة (بتاريخ 13\9\2011)

 

الحسكة:

  يوسف الاحمد(بتاريخ 10\9\2011)

  المحامي سعد المشرف ( بتاريخ 6\9\2011) ).

 

حماه:

  بتاريخ 30\8\2011 اعتقل من امام مكتبه الكائن في طلعة الدباغة , المهندس المدني والناشط السياسي محي الدين الحريري البالغ من العمر سبعة وستين عاما ,ومازال مجهول المصير حتى الان, وهو يعاني من عدة امراض من بينها: القلب حيث اجريت له عملية قسطرة قلبية منذ عدة أشهر, وكذلك , الاصابة بمرض السكري حيث يحتاج لجرعتي انسولين يوميا .

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استمرار الاعتقال التعسفي بحق المواطنين السوريين , ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ومنهم من تم ذكر أسمائهم في سياق البيان ، كما نبدي قلقنا البالغ من معلومات تؤكد اعتقال الجرحى من المشافي ومصيرهم مازال مجهولا، وإغلاق بعض المشافي وتعرض بعض من طواقمها للتهديد .

ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة العديد من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان ,وكذلك للقانون الدولي الذي يحمي حرية التعبير, حسب ما ورد في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الصادر عن الأمم المتحدة عام 1948م في المواد(18-20-21) ,وكذلك ما جاء في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وخاصة ما ورد في المادتين (18) و (19) حول حماية حرية الفكر والتعبير

إن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, مازلنا نؤكد على استمرارية واحقية المطالب التي توجهنا بها الى الحكومة السورية, من اجل تحمل مسؤولياتها كاملة والعمل على:

 

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        اتخاذ قرار عاجل وفعال في إعادة الجيش إلى مواقعة و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3-        كف ايدي الاجهزة الامنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الانسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

4-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

5-        اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

6-        وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

7-        إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

8-        الكشف الفوري عن مصير المفقودين

9-        ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

10-      الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

11-      أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ولا بالعمل على ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 13\9\2011

المنظمات الموقعة:

1-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

2-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

3-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD )

4-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

5-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

شهداء الاثنين 12/9/2011

سقط يوم أمس الاثنين برصاص قوات السلطة السورية العديد من المواطنين السوريين في محافظات حمص وحماة وريف دمشق وإدلب ومن الأسماء التي تم التعرف عليها:

عزت اللبابيدي (12 سنة) دوما، ريف دمشق/ خالد الحمادي الحسن –بابا عمرو، حمص/ فارس محمود عامر ، القصير، جوسية، حمص/ رائد حسان طلاس، الرستن، حمص/ حسان طلاس، الرستن، حمص، غزوان المبيض، باب السباع، حمص/ محمد السليمان، مورك، حماة/ ياسر فلاحة ، مورك ، حماة/ أحمد عبد الرحمن الكرنازي، كفرنبودة، حماة/ أحمد عبد الجبار كرنازي، كفرنبوده، حماة/ حسين الحجي، كفر زيتا، حماة/ عبد الله كرنازي، كفرنبودة، حماة/ عبد الكريم الخليل، كفر زيتا، حماة/ محمود البراوي، قلعة المضيق، التوينة، حماة/ صطفوف حكمت الجميل، قلعة المضيق، التوينة، حماة / فراس شمسة (14 سنة)، قلعة المضيق، حماة/ عبد الرزاق سبيع كرناز، قلعة المضيق، حماة/ ناصر عبد الستار عبد السلام قلعة المضيق، حماة / اسماعيل أحمد الكلاوي، قلعة المضيق، حماة / موفق رشيد نصر الله، قلعة المضيق، حماة / مازن الخطاب، ريف حماة / أنس البكور، حماة/ أحمد بيرم، إدلب، كفر رومة / إبراهيم محمد السليمان (36 سنة) قرية بليون، إدلب / أمورة المشرف.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ندين بقوة الاعتداء على أرواح المدنيين وقتلهم ونحمل بشار الأسد وسلطته مسؤولية ما يجري من عمليات قتل واعتداء على الأرواح والانتهاكات الأخرى الفظيعة لحقوق الآدميين. ونطالب بوقف كل هذه الممارسات فوراً.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

13/9/2011

عاجل جداً ... إضراب معتقلي صيدنايا في سجن عدرا

علمت اللجنة السورية لحقوق الإنسان من مصدر شديد الخصوصية في سجن دمشق المركزي بعدرا أن معتقلي سجن صيدنايا المحالين إلى سجن دمشق المركزي بعدرا قد أعلنوا اليوم اضراباً عن الطعام بسبب المعاملة اللإنسانية التي يتعرضون لها. وبحسب التقارير التي وصلتنا يقدر عدد المحالين من صيدنايا إلى هذا السجن قرابة سبعين شخصاً ينتظرون محاكمات صورية وإعادة محاكمات بتهم إثارة الشغب والتحريض عليه في سجن صيدنايا أثناء مجزرة صيدنايا عام 2008.

إن اللجنة السورية لحقوق الإنسان تستنكر الإجراءات اللإنسانية والمعاملة الحاطة بالكرامة البشراية التي تنتهجها سلطة السجن باستمرار بحق المعتقلين الذين شملهم اكثر من عفو تم صدورها في الشهور الماضية عن السلطة السورية ولم تطبق بحقهم، وتطالب بإطلاق سراحهم ووقف كل الأعمال القمعية ضدهم.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

12/9/2011

سقوط شهداء جدد في حمص ... وممارسات وحشية للسلطة

 سقط شهيداً في حي بابا عمرو بمدينة حمص يوم أمس الأحد (11/9/2011) كل من محمد بدوي مشرف ومعتز اليوسفي بدون سبب يدعو إلى ذلك، وسقط في حي باب الدريب شهيداً المواطن طالب الديري (35 سنة) أثناء قضاء احتياجاته اليومية.

 ولقد قامت دبابات النظام بأفعال شنيعة عندما داست على جثث القتلى والجرحى كما فعلت بجثة محمد نور اليوسف. وقامت مجموعات الأمن والشبيحة بنبش القبور وتصوير الضحايا على أنها جثث مسلحين كما فعلت ذلك بحي الصفصافة.

إن ممارسات السلطة في سورية وشبيحتها فاقت كل تصور، وولغت في درك الوحشية والممارسات اللإنسانية ومن واجب المجتمع الإنساني إدانة هذه الأعمال ومحاسبة مرتكبيها والآمرين بها. واللجنة السورية لحقوق الإنسان تتوجه إلى العالم لكي يكشف عن هذه الأعمال ويحاسب السلطة السورية عنها.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

12/9/2011

المزيد من الشهداء، والأوضاع الإنسانية تزداد سوءاً

ورد اللجنة السورية من أسماء الذين قتلوا يوم أمس الثلاثاء (13/9/2011) المواطنين: عبد الله عز الدين ومحمد شريف دخل الله وكلاهما من كفرنبودة بمحافظة حماة، ومحمد شريف من اللاذقية ومروان محمد تركي الفحيمان من البصيرة بدير الزور، فوزات التركي من الرستن بمحافظة حمص، والجندي محمد رحال الذي قتل برصاص الأمن في حي بابا عمرو بحمص

في هذا الوقت فالوضع الإنساني يزداد سوءاً في اللاذقية وخصوصاً في حي الرمل وجواره المحاصر منذ شهور والذي أدى إلى نزوح عدد كبير من سكانه بسبب منع المواد الغذائية من الوصول للمكان وبسبب تدمير البيوت المطلة على الشاطئ لتسهيل مرور الدبابات. ولا تزال آثار نهب البيوت وسرقة الأثاث أو تحطيمه والمحلات التجارية أو حرقها ماثلة للعيان، وتوجد عشرات الأسر في قرى سلوى وكسب والبدروسية بلا مأوى او معيل، بينما اختبأ عدد كبير من المواطنين في البيوت بسبب طلبهم من السلطات والشبيحة وهناك من غادر البلاد خوفاً على نفسه وخلف أسرة بلا معيل، بينما لا يزال كثير من الجرحى الذين أصيبوا أثناء اقتحام حي الرمل في المنازل يعالجون بصورة بدائية خشية الاعتقال والتصفية. الحالة مأساوية جداً في اللاذقية وهناك حقائق على الأرض تنزف دماً.

وأما المعتقلون الذين أطلق سراحهم فكثير منهم أصيب بعاهات وحالات تستدعي العلاج السريع، فمنهم من أصيب بالصمم وآخرون بتكسير الأضلاع جراء الضرب في السجن وآخرون يحتاجون إلى استخراج طلقات نارية أطلقت على أطرافهم في السجن، وحالات أخرى يصعب الحديث عنها.

أما في مدينة حمص فقد ذكر اتحاد أحياء المدينة أنه تم اقتحام حي باب السباع ظهرأمس (13/9/2011) وتم تفتيش الكثير من المنازل وتحطيم محتوياتها كما لم تسلم المحلات من التفتيش وامتدت العملية حتى باب الدريب واعتقل على أثر ذلك عدد من الشباب بشكل عشوائي ودون أي مسؤولية قانونية

وتحدث التقرير الذي أعده إتحاد أحياء مدينة حمص أن سياسة جديدة من القتل تحت الأرض تتبع حالياً فالسلطة تقتل كل يوم أعداداً متزايدة من المعتقلين داخل السجون وغرف التحقيق وتسلمهم إلى ذويهم في محاولة لإرعاب المواطنين فقد تم تسليم المواطن محمد ديب الحصني جثة هامدة، واعتقل المواطن عامر جنيات مصاباً منذ عدة أيام ثم عذب حتى الموت وسلم جثة هامدة لأهله أيضاً.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ندين هذه الأعمال اللإنسانية التي تقوم بها السلطة في سورية ونحملها مسؤولية ذلك ونطالبها بوقف كل هذه الانتهاكات الوحشية لحقوق المواطنين السوريين.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

14/9/2011

 

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ