العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 14 /08/ 2011


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

القمع العنيف والمسلح للاحتجاجات السلمية في سورية يؤدي الى سقوط العديد من الضحايا  واعتقالات الكثيرين

تلقت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, ببالغ القلق والإدانة والاستنكار, الانباء التي تؤكد على اصرار السلطات السورية بالاستمرار في استعمال العنف والقوة المفرطة , في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والبلدات السورية والاعتداء على المتظاهرين السلميين وقطع الاتصالات والكهرباء عن المدن والبلدات ,حيث أدى ذلك القمع, ومازال يؤدي الى استمرار نزيف الدم في الشوارع السورية,و سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى)خلال الايام الماضية, في مختلف البلدات والمدن السورية,، وعرف منهم التالية أسماؤهم:

الضحايا القتلى

دوما-ريف دمشق:

  فاطمة كريم- خالد جهاد السليك- بسام الطوخي- محمد البيطار

 

سقبا-ريف دمشق:

  عبد الله حمود

 

دير الزور:

  اسامة مرعي الحبشان- عبدالله قاسم العمر - عبدالله الفرج 16 سنة- صلاح الهايس 72 سنة .

 

حي الصاخور –حلب:

  زاهر زاهر العلي - محمد حمام بن حسن تولد الباب و الاقامة في الصاخور- حسين بابللي

 

بنش- ادلب:

  قمر عارف

 

حماه:

  ناصر عبد العزيز بولاد 41 سنة- بلال شققي- ناصر باكير-

 

حمص:

  اياد بيرقدار

 

الاعتقالات التعسفية :

علاوة على ذلك, مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ،مما يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، برغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

 

القصير-حمص:

  بتاريخ يوم الجمعة 12 اب 2011 تم اعتقال الاستاذ المحامي رشدي شيخ رشيد نائب رئيس مجلس ادارة المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية ، حيث أن اعتقاله جاء على خلفية نشاطه الحقوقي ولازال قيد الاعتقال حتى لحظة إصدار هذا البيان .

 

السلمية-حماه:

  الدكتور احمد طالب الكردي الناشط الحقوقي المعروف ,وكان عضوا سابقا في مجلس الامناء في لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الانسان في سورية

  النشاط الساسي المعروف الاستاذ حسن زهرة (أبو عصام).

  سلطان غيبور-يونس ديب-برجس غيبور-هدى حسن.

 

السويداء:

  اعتقل الشاعر الاستاذ فؤاد كحل على خلفية تظاهرة مطالبة بالحرية في مدينة السويداء بتاريخ 11/8/2011. وهو من مواليد 1949 في سهوة بلاطة مدينة السويداء. عضو في اتحاد الكتاب العرب. .

 

الميدان-دمشق:

  محمد خير الحلاق

 

الكسوة-ريف دمشق:

  رأفت رامز عبد الفتاح

 

عين الخضرا-ريف دمشق:

  عبد الله دالاتي-- ياسر دالاتي- أحمد دالاتي-

 

الزبداني-ريف دمشق:

  محمد حسين التيناوي -علي الدالاتي- معتصم حمدان -يمان حمدان- حمزة حمدان - علي علاء الدين - غياث علي علاء الدين-- لؤي علي علاء الدين - سمير زيتون

 

داريا-ريف دمشق:

  علاء حمدوني - مؤيد حمدوني - لؤي حمدوني -محمد عليان

 

التل-ريف دمشق:

  عبد الوهاب الزين - خالد الزين

 

الست زينب-ريف دمشق:

  وسيم صبرا- نديم صبرا- خالد صبرا- باسل صبرا- أحمد صبرا- مازن محسن -خالد القصريني- عبد الله القصريني- أحمد القصريني -مصعب الأحمد- أحمد النميري- حسن أحمد النميري- نهاد عدنان النميري -جهاد عدنان النميري-مأمون خميس - علاء خميس -فتحي خميس - فراس الشقيري -أيمن الشقيري- أسد الشقيري -أحمد صبح الشاهين - قتيبة صبح الشاهين -عبد الله هيشان -محمود هيشان - أنس الدغيلة -ثائر الدغيلة -أمين عبد الحكيم علي -رفعت العبد الله-يحي محمد النميري

 

سقبا-ريف دمشق:

  أسامة محمود الحلاق - عيد فارس البشاش - جميل محمد سعيد - زياد جميل سعيد (15 سنة) - بسام أحمد البشاش -- أنور جمعة - بسام محمود جمعة - عمر عدنان جمعة - محمود الفرا - أحمد عدنان سنديان (17 سنة) - أيمن الزكري - محمد الزكري - علي عبد العال

 

دير الزور:

  المهندس الزراعي هاني عكل - عثمان عكل- مجد الحاتم -محمد طريف حاج نعيمة- المهندس باسل الفتيح - محمد أحمد محمد خيري المدلجي -إياد حنت-أمين الكتاب- محمد حنت -معتز بالله حميدي-عبد الملك صفوك-عبيدة سالم سليمان-جهاد مشوح-عيسى الشطي -موسى الشطي- أيهم التركي تعرض للاختفاء القسري الشاب والدته نورية من أهالي منطقة الحويقة, ومازال مجهول المصير حتى الان.

 

معرة النعمان-ادلب:

  حسين بركات-عبد الرحمن الصديق - عبد الرحمن الأحمد -أحمد مخزوم- أحمد اسماعيل- عبد الله اسماعيل- فواز الصلال-

 

خان شيخون-ادلب:

  عدي مروان السرماني 34 سنة- نصر مصطفى النسر 31 سنة- فيصل خالد النجار 60 سنة - الدكتور الجراح انس عبد الرزاق الخطيب 40 سنة- بلال عبد الرزاق الخطيب 31 سنة- جهاد محمد السوادي 36 سنة- عبد الناصر محمد عبد القادر النجم 32 سنة- صافي واصل الديوب - عبد الوهاب محمد خير السفر 32 سنة - محمد احمد السفر 42 سنة - عبد اللطيف جعفر الطعان 35 سنة- ابراهيم خالد التلاوي 38 سنة- ياسر احمد النجم 35 سنة- حسن عبد الحليم السرماني 18 سنة- خالد اسماعيل السرماني 55 سنة -عبد اللطيف موسى تلاوي 46 سنة - حسن خالد الشهوان 31 سنة - احمد خالد النسر 38 سنة- عبد الله حسين الكردي 30 سنة -- وليد عبد الكريم حزارين 35 سنة

 

ادلب:

  صالح محمد سحاري 63 سنة- رضوان سحاري 55 سنة- عقبة سحاري- شادي احمد حبوب- محمد هاشم سحاري- ايهاب حكمت سحاري- حسين جنيد بدوي

 

اللاذقية:

  أحمد شيخ خميس - فاروق شيخ خميس -عبد الله شنن -

 

القصير-حمص:

  عمر إحسان السمر- مأمون مازن العتر - مالك جركس- رائدة حسيان - هيثم مازن العتر - حسني مازن العتر- بلال جركس- بنيامين جرك- عماد محمد رعد- عروة مازن العتر- مصطفى الأقرع -محمد مرعي خليف- علاء مرعي خليف - محمود هزاع حربا- زياد محمود حربا- محمود رحمة ابو بلال- بدر اسماعيل حربا- انس جركس- محمد سيف الدين رعد- طارق شحادة - غسان شحادة- عمار عبد الرحمن عمار - محمد عبد الرحمن قرقوز- طارق ادهم قرقوز- كفاح محمد منصور

 

 جرا بلس-حلب:

  شادي الجاسم

 

حلب:

  عبدالكريم فنصة

 

المسيفرة-درعا:

  بتاريخ 10\8\2011 تم اعتقال الدكتور محمد بسام الكردي من المسيفرة ,وهو مصاب بمرض في القلب ,وتمت احالته للمشفى بسبب اصابته بنوبة قلبية .

 

راس العين-الحسكة:

  الناشط فرحان عبد العزيز شيخو مواليد 1983 من منزله القاطن في راس العين .

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استمرار الاعتقال التعسفي بحق المواطنين السوريين , ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ومنهم من تم ذكر أسمائهم في سياق البيان ، كما نبدي قلقنا البالغ من معلومات تؤكد اعتقال الجرحى من المشافي ومصيرهم مازال مجهولا، وإغلاق بعض المشافي وتعرض بعض من طواقمها للتهديد .

ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة العديد من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        اتخاذ قرار عاجل وفعال في إعادة الجيش إلى مواقعة و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3-        كف ايدي الاجهزة الامنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الانسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

4-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

5-        اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

6-        وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

7-        إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

8-        الكشف الفوري عن مصير المفقودين

9-        ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

10-      الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

11-      أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ولا بالعمل على ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في: 12\8\2011

 

المنظمات الموقعة:

1-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

2-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

3-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

4-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

5-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق

فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

المطالبة بالإفراج الفوري عن الزميل رئيس الرابطة السورية لحقوق الانسان عبد الكريم الريحاوي

تلقت المنظمات المدافعة عن حقوق الانسان في سورية ,ببالغ القلق والاستنكار , أنه وبتاريخ يوم الخميس12 اب 2011 أقدمت الاجهزة الامنية السورية على الاعتقال التعسفي بحق الناشط الحقوقي المعروف:

الزميل الاستاذ عبد الكريم الريحاوي رئيس الرابطة السورية لحقوق الانسان

 ، حيث أن اعتقاله جاء على خلفية نشاطه الحقوقي في سورية ، ولازال قيد الاعتقال حتى لحظة إصدار هذا البيان .

ويذكر أن الزميل عبد الكريم الريحاوي رئيس الرابطة السورية لحقوق الانسان من ابرز المدافعين عن حقوق الإنسان في سورية ويبلغ من العمر 43 عاما .

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الانسان في سورية ، ندين ونستنكر بشدة اعتقال :

الزميل الاستاذ عبد الكريم الريحاوي رئيس الرابطة السورية لحقوق الانسان

 ونبدي قلقنا البالغ على مصيره ، ونطالب بالإفراج الفوري عنه ,دون قيد أو شرط، كما ندين استمرار الأجهزة الأمنية بممارسة الاعتقال التعسفي على نطاق واسع خارج القانون ، بحق المعارضين السوريين ومناصري الديمقراطية وحقوق الإنسان ، والمتظاهرين السلميين وذلك بالرغم من الاعلان عن الغاء حالة الطوارئ في سورية.

وإننا نرى في احتجاز الاستاذ الريحاوي بمعزل عن العالم الخارجي لفترة طويلة، يشكل انتهاكاً لالتزامات سوريا الدولية بمقتضى العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية الذي صادقت عليه بتاريخ1241969 ودخل حيز النفاذ بتاريخ 23\3\1976 وتحديدا المواد 9 و 14 و 19 و 21 و22 ،والاتفاقية الدولية لمناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو المعاملة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة ،التي صادقت عليها بتاريخ 19\8\2004، ودخلت حيز النفاذ بتاريخ 18\9\2004 .

كما يشكل هذا الإجراء انتهاكا واضحا لإعلان حماية المدافعين عن حقوق الإنسان الذي اعتمد ونشر على الملأ بموجب قرار الجمعية العمومية رقم 52144 بتاريخ 9 كانون الأول ديسمبر من عام 1998. وتحديدا في المواد 1 و 2 و 3 و 4 و 5 .

كما نذكر السلطات السورية أن هذه الإجراء يصطدم أيضا بتوصيات اللجنة المعنية بحقوق الإنسان بدورتها الرابعة والثمانين ، تموز 2005 ،وتحديدا الفقرة السادسة بشأن عدم التقيد بأحكام العهد الدولي الخاص بالحقوق بالمدنية والسياسية أثناء حالة الطوارئ( المادة 4) وبكفالة هذه الحقوق ومن بينها المواد 9 و 14 و 19 و 22 ، والفقرة الثانية عشر من هذه التوصيات والتي تطالب الدولة الطرف ( سورية ) بأن تطلق فورا سراح جميع الأشخاص المحتجزين بسبب أنشطتهم في مجال حقوق الإنسان و أن تضع حدا لجميع ممارسات المضايقة والترهيب التي يتعرض لها المدافعون عن حقوق الإنسان .وأن تتخذ التدابير العاجلة لتنقيح جميع التشريعات التي تحد من أنشطة منظمات حقوق الإنسان، وأن لا تستخدم السلطات السورية ما تمر به البلاد من أزمة سياسية كذريعة لقمع أنشطة تهدف إلى النهوض بحقوق الإنسان وحمايتها.

دمشق 11\8\2011

المنظمات الموقعة:

1- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية.

2- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

3- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

4- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

5- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

بيان مشترك عن الضحايا والمعتقلين و قمع الاحتجاجات السلمية في سورية

مازالت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تتلقى ببالغ القلق والإدانة والاستنكار, المعلومات التي تؤكد على اصرار السلطات السورية بالاستمرار في استعمال العنف والقوة المفرطة , في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والبلدات السورية والاعتداء على المتظاهرين السلميين وقطع الاتصالات والكهرباء عن المدن والبلدات ,حيث أدى ذلك القمع, ومازال يؤدي الى استمرار نزيف الدم في الشوارع السورية,و سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى)خلال يومي 10-11\8\2011 في العديد من المدن والبلدات السورية ،وعرف منهم التالية أسماؤهم:

 

الضحايا القتلى

القصير-حمص:

• محمود الكنج - غازي عيوش - حمزة شحود - محمد جمول ابو بلال - عمر حرفوش - محمد الكنج - أسامة شحادة

حمص:

• يحيى سليمان احمد كليب- أحمد حسن عروق 26 سنه

 

دير الزور:

• عبيده الصياح

 

القصير-حمص:

• حمزة شحود - محمود الكنج-

 

الحفة-اللاذقية:

• عمار قدور

 

نوى-درعا:

• محمد عبدو المذيب

 

الاعتقالات التعسفية :

علاوة على ذلك, مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ،مما يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، برغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

 

دير الزور:

• بتاريخ 30\7\2011 تم اعتقال المعارض السوري المعروف:

الشيخ نواف بن راغب بن حمود البشير

 

ومازال مجهول المصير حتى هذه اللحظة, وهنالك مخاوف جدية على حياته. هو شيخ مشايخ قبيلة البكارة, وكان قد انتخب عضوا بمجلس الشعب السوري بدورته من عام 1990- 1994 ومثل سورية ضمن وفود برلمانية عدة مرات في اكثر من مؤتمر ببلدان عربية واجنبية وكان عضو اتحاد البرلمانيين العرب وعضو باللجنة البرلمانية السورية القبرصية وعضو لجنة مقرر بلجنة الزراعة .أحد الممثلين الرئيسين للمعارضة السورية في الداخل. والشيخ نواف عضو قيادي في إعلان دمشق في الداخل.

 

• بتاريخ 5 / 7 / 2011 قامت قوات الأمن السورية باعتقال: الدكتور أحمد طعمة من عيادته. ومازال مجهول المصبر حتى هذه اللحظة, وهنالك مخاوف جدية على حياته. والدكتور أحمد طعمة: هو أمين سر الأمانة العامة لإعلان دمشق ,وناشط سياسي معروف من مواليد دير الزور في1965 و هو أب لأسرة مؤلفة من أربعة أطفال و حاصل على الإجازة في طب الأسنان و مهتم في مجال الشأن العام و قد تمّ انتخابه بأمانة سر المجلس الوطني لإعلان دمشق وقد تم اعتقاله يوم الأحد 9 / 12 / 2007 وافرج عنه بتاريخ 13 حزيران 2010

 

حرستا-ريف دمشق:

  الناشط السياسي وعضو مؤتمر الإنقاذ الوطني في سوريه المهندس عماد زيتون .

درايا-ريف دمشق:

  عبد السلام الزهر

دوما- ريف دمشق:

  عدنان التوم - عدنان سيف

السويداء:

  نزار سهيل أبو الفخر- يوسف الحكيم - المحامي جابر مهنا - الشاعر فؤاد كحل- الصحفي سامي الحلبي- المهندس غازي الجاري- المهندس غازي أو زين الدين- المهندس مؤيد دوارة -المدرس يوسف الحكيم - صخر مؤيد فياض- الأستاذ عبد الله الحكيم - أمجد دويعر - فراس أبو الفخر- مؤيد فياض- جمال خداج - أكرم معروف- ربيع خداج- نور خداج - لطفي الحناوي- قصي الحناوي- عاصي الحناوي- ملهم الخطيب - فادي نبيل السمان- مرهف الخطيب- عاطف الحناوي- فراس كبول.

الرقة:

• مثنى محمد أمين العبادي والدته صبوحة مواليد 1985/الرقة- الطفل ابراهيم عيد الحميدي مواليد 1995/الرقة- محمد العلي البريج / مدينة الثورة - عبد الكريم الحمدو / 40/سنة تقريباً صاحب محل شارع القوتلي /الرقة- محمد المخلف/مريض سكري/الرقة- ماهر المخلف /الرقة- عبد الرحمن المخلف/الرقة- محمد جاهد السلامة /تم اعتقاله من باص النقل الداخلي/الرقة - حامد المخلف/الرقة- اسامة المخلف/الرقة

• المهندس عبدا لله الحاج عبد من أهالي مدينة الثورة اعتقل وللمرة الثالثة منذ أكثر من شهر ونصف ,ومازال مجهول المصير

• - الشاب حسين العلي الموسى صاحب محل حصائر حوالي دوار تل ابيض تم استدعائه إلى فرع الأمن العسكري بالرقة منذ حوالي 20 يوما رحل بعدها إلى دير الزور ,ومازال مجهول المصير

 

غباغب-ريف درعا:

• سمير العلو- أحمد العلو- سمير أحمد العلو - أحمد علي المرعي- مهدي الشحادة -- زياد شحادة - طارق زياد شحادة- فؤاد الشحادة -بلال الشرف - محمد أحمد عزت الشرف- فؤاد أحمد عزت الشرف- مروان خليل كرمان- عبدالرحمن شرف -أحمد قاسم السمرا- نظال العبود- أحمد محمد زعبية - محمد ضيف الله الحويش- محمد عبدالله كرمان- محمد موسى كرمان - صخر العمر -زكريا محي الدين المسعود - مؤيد حبوس- محمد حسن الماوردي- اسامة مروان خليل كرمان

 

المسيفرة-درعا:

• ممدوح اليونس الزعبي- احمد ممدوح اليونس الزعبي-- - سليمان احمد النزهة -نضال الكردي- عبدالله الكردي - منذر عوض الصبح الزعبي- معاذ عوض الصبح الزعبي- تيسير الزعبي - عبدالرحيم احمد السلامة الزعبي- عبدالكريم الجبر الزعبي- محمد الاسعد الزعبي- احمد عبدالكريم الجبر الزعبي- وليد النوفل الزعبي-- عبدالفتاح احمد العبدالفتاح الزعبي- بدر محمد حاج حمد الزعبي- عبدالله يحيى الزعبي- محمد علي الطه الزعبي عمره 80 سنة- مفيد الموسى الزعبي- حسين الزعبي - مصطفى عبدالمجيد البيومي -رامي محمد عبد الفتاح الزعبي - محمد عدنان الكردي -عدنان علي الجبر الزعبي- عبدالستار الكردي - محمد تيسير الموسى الزعبي- محمد مصطفى البيومي- غسان الكردي - -محمود محمد العبدالله الزعبي - أحمد محمد العبد الله الزعبي - يوسف عبدالله العبدالله الزعبي–صالح الزعبي الحلاق- محمد العجل- محمد عبدو الهلال- جمال الفلاح الزعبي- بشير الفلاح الزعبي- الدكتور عادل الزعيم الزعبي- الدكتور عدنان الزعيم الزعبي- محمد زياد المطلق- احمد محمود الشادلي- محمد عبدالحليم -احمد محمد عبدو الهلال -محمد عواد الغالب- محمد قاسم العذبة ابوقاسم 75 سنة -فيصل الفريون 65 سنة- عبدالغفار محمد فايز الزعبي - عبدالكريم القدحة الزعبي- مراد كمال حسين علي الفهد - عبدالرحمن القدحة الزعبي- عبدالرؤوف القدحة الزعبي - الدكتور ربحي العمري- عبدالله احمد الرشيد الزعبي- محمد سليمان العمري- مثنى عبدالكريم الجبر الزعبي- سليمان محمد العمري - محمود عبدالكريم الجبر الزعبي - رافت عبدالكريم الساري الزعبي- المحامي محمد علي الزعبي 59-الشيخ احمد العبدالله -هشام احمد العبدالله -صافي احمد العبدالله- انس احمد العبدالله -عبدالله احمد العبدالله-عبدالهادي الحامد - منيار عبدالمجيد الدعاس- أحمد عبد الكريم النوفل الزعبي- منذر حسين الزعبي

 

حريتان-حلب:

• صالح عبد الرحيم البشير –

 

مارع-ريف حلب:

 

• رامي صابر العلي- نسيم صابر العلي- عبد الرحمن محمد خير الخطيب- غسان محمد ابراهيم الخطيب- احمد حمزة الخطيب- بشير عبد الرحيم الحجي- حسن محمد الخطيب

 

سراقب-ادلب:

• أحمد باريش- مأمون باريش- اسعد علي الدعاس- محمود عبد الله عبيد- احمد عبد الله عبيد- عبد الله عبيد- محمد باريش-- عماد العمر - أحمد خالد الحماطيش-- علي خالد الحماطيش- محمود خالد الحماطيش - محمود عبيد- عبد الرحمن الحسين - خالد درويش - رياض رزاز-محمد صالح -عبد الرحمن رزاز-ابراهيم خالد باريش-علي خالد باريش-علي حسين باكير-اكرم محمود شوكت الخالد- صبحي أكرم الفاضل- ايمن صالح ابو دي- اسعد علي الدعاس

 

السلمية-حماه:

• د.أحمد طالب الكردي- عبدالله ونوس- حسن زهرة (أبو عصام)- علي حمود- مصطفى دعّاس- د. مولود محفوض- نوار ياغي- هدى دياب حسن- يوسف ديب- برجس غيبور- سلطان غيبور

 

طيبة الامام- حماة :

• محمد الرزوق - اديب حمام الحسين - فراس حمام الحسين زياد عبدالله حبتور -محمد احمد كيال - محمد احمد الحميد- احمد ايمن دوجان 18 سنة - محمد محيو الموسى 19 سنة - فوزي خالد العتر - سليم عبد الكريم الشيخ - رزوق عمر الرزوق- عبد الرزاق محمود السليمان - محمد محود السليمان

 

القصير-حمص:

• الدكتور حسن جمول - الصيدلي احسان السمر- الدكتور مهند طعان رعد- المهندس عبد الاله الصغير - طارق الاسماعيل- زهير محمد خير حربا - محمد ياسر ادريس- جمال الاسماعيل - عمار رضوان ادريس- احمد توفيق رحمة - عقبة الاسماعيل- اسامة احمد عامر -غسان عامر -شهاب عامر- امجد وليد ادريس- سعد جربان- اسامة توفيق رحمة- خالد عمار -خالد الواو مدرس- الدكتور حسن الاخرس - عمر حمود محب الدين- الدكتور حسن طعان رعد- تاج الدين رعد - حسن ابو الهدى رعد- حمشو الزهوري- حسين عيوش- رشيد احمد حربا- يوسف محمود عامر- محمد جاسم الرجا- عمر احمد رعد- المهندس محمد نجيب رعد- غازي حصوة- عبدالله حصوة- محمود حصوة - محيي الدين اسماعيل- المهندس بسام الأخرس- رامز محمود حصوة - احمد محمد مصطفى عمار- محمد حمود محب الدين- محمد خير عنتر - محمد أبو الخير حربا- مهند جمرك-- محمد يحيى الاسماعيل- بهاء الأخرس - نكاد فلاحة - المحامي رشدي الشيخ رشيد- حذيفة يحيى الاسماعيل -محمد عمار- رامز الاسماعيل- كمال ادريس- موفق خرما- انس نزيه الاسماعيل- حسين محسن السمر – وليد الشهاب

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استخدام العنف والقوة المفرطة من قبل الجيش والأمن ، وترويع المواطنين الآمنين، واعتقال المواطنين السوريين ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ومنهم من تم ذكر أسمائهم في سياق البيان ، كما نبدي قلقنا البالغ من معلومات تؤكد اعتقال الجرحى من المشافي ومصيرهم مجهول، وإغلاق بعض المشافي وتعرض بعض من طواقمها للتهديد ، وبعضها تعرض لقطع الكهرباء بشكل متعمد مما أودى بحياة بعض الأطفال , كما حدث في مشفى الحوراني , مما يرقى لمصاف جريمة ضد الإنسانية.

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2- اتخاذ قرار عاجل وفعال في إعادة الجيش إلى مواقعة و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3- كف ايدي الاجهزة الامنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الانسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

4- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

5- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

6- وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

7- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

8- الكشف الفوري عن مصير المفقودين

9- ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

10- الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

11- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ولا بالعمل على ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 11\8\2011

المنظمات الموقعة:

1- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

2- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

3- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

4- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

5- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

رابطة الكتاب والصحفيين الكرد في سوريا تستنكر اعتقال ثلاثة أدباء من قبل الأجهزة الأمنية السورية

عبد الرحمن عمار

قامت أجهزة الأمن السورية باعتقال الشاعر والصحافي وعضو اتحاد الكتاب العرب " عبد الرحمن عمار" في مدينة القصير القريبة التابعة لمحافظة حمص، والقريبة من لبنان ، واتخاذه كرهينة بدلا" من نجله الناشط السياسي المطلوب من قبل السلطة، وذلك كوسيلة ضغط على إبنه لتسليم نفسه للسلطة السورية.

عبد الرحمن عمار يبلغ من العمر 68 عام .. من مواليد مدينة القصير التابعة لمحافظة حمص .. ليسانس في اللغة العربية من جامعة بيروت عام 1975.. في العام 1979 عمل في قسم البرامج في إذاعة دمشق، ثم رئيساً لدائرة البرامج الثقافية والتمثيلية في إذاعة صوت الشعب، ومعداً لبرنامج البث المباشر.. انتسب إلى اتحاد الصحفيين السوريين العام 1980، وإلى اتحاد الكتاب العرب العام 1983.. عضو اللجنة الإعلامية المركزية في الاتحاد منذ 1995.. نشرت أعماله الشعرية في الصحف والمجلات السورية والعربية .. من دواوينه : دمي يتوارى - سدرة المنتهى - الجمر في الرماد ، إضافة إلى العديد من الدراسات والمسلسلات الإذاعية.

فؤاد كحل

اعتقل بتاريخ 11 / 8 / 2011 في مدينة السويداء ... الشاعر فؤاد كحل من مواليد العام 1949 في سهوة بلاطة مدينة السويداء ... انتسب إلى الكلية العسكرية وتخرج عام 1970ضابطا، ثم انتسب إلى جامعة دمشق لدراسة اللغة العربية... عضو في اتحاد الكتاب العرب ... من دواوينه الشعرية : صرخات للرقص العاري 1974 حصار الحب والموت 1976 أتولد بيروت وجهاً جميلاً 1977 سبعون جمرة 1979 – الجبل 1982 – عصافير الدم 1984 – لون الأحاسيس 1996 – مكاشفات عابر سبيل 2002 – في فلك الغموض والوضوح 2007 .

كتبت عن شعره عشرات الدراسات، منها : الحب والحرب والشعر/ نبيل سليمان – أتولد ببيروت / ممدوح عدوان – تحويم على أزهار القلب / ميخائيل عيد .

الدكتور محمد جمال الطحان

دكتوراه في الفلسفة .. عضو اتحاد الكتاب العرب- عضو اتحاد الصحفيين .. محرر في صحيفة تشرين (مكتب حلب) .. أستاذ الحضارة والفكر الحديث في المعهد الفرنسي للشرق الأدنى .

صدر له أكثر من ثلاثين كتباً في الفكر والآدب والنقد.اعتقله الأمن الجوي بحلب، وهو في فترة نقاهة بعد عملية أجريت له من مدة قريبة، فهو مصاب بسرطان البروستات.

عمل في : دائرة مديرية صحة حلب ... دائرة التحقق بمديرية مالية حلب ... محللاً نفسياً في مشفى الأمراض العقلية ... مدرساً في ثانويات حلب ومعاهدها وجامعتها .. آخر عمل له في القسم الثقافي بجريدة الجماهير، ومدير إداري لجمعية العاديات بحلب.

ألقى بعض المحاضرات وشارك في بعض الندوات الفكرية حول مسائل معاصرة في عدد من الدول العربية والإسلامية ... نشر له ما ينيف عن ألف مادة بين الدراسة والنقد والقصة والشعر في الدوريات العربية المختلفة... أعد بعض البرامج الثقافية في إذاعة صوت الشعب من دمشق ... نال بعض الجوائز المحلية والعربية، منها:

جائزة الباسل التي تمنحها رئاسة مجلس مدينة حلب عن مجمل الأعمال عام 2000 .. الجائزة الأولى في الشعر في مسابقة محافظة حلب عام 2000 .. الجائزة الثانية عن السيرة القصصية في مسابقة ثقافة الطفل العربي (أبو ظبي عام 2000) .. من مؤلفاته المطبوعة :

عشرة زمن يا آه(شعر) 1985 - مشاغبات فكرية (مقالات) - الأعمال الكاملة للكواكبي (دراسة وتحقيق) 1995 - شرفات للجمر (شعر) 1998 - صرخة الأسيان (دراسة) 1999 - أفكار غيّرت العالم (دراسة ) 2001 - اليهود والأوهام الصهيونية (دراسة ) 2002 - المثقِّف وديمقراطية العبيد (أبحاث ) 2002 - أم القرى (دراسة وتحقيق ) 2002

رابطة الكتاب والصحفيين الكرد في سوريا إذ تشجب هذا السلوك بحق الأدباء والكتاب والصحفيين السوريين من قبل النظام الأمني في سوريا، فإنها تدين مواصلة ما يرتقي إلى مستوى الجريمة بحق الإنسانية، من قتل وتدمير واعتقالات، وحصار بالدبابات وقطع لوسائل الاتصال والحياة عن المدن والبلدات المحاصرة .

وتذكر الرابطة أن عشرات الكتاب السوريين، اضطروا للهجرة في السنوات الأخير ة بسبب تهديد حيواتهم، وأن في سورية ثمة قمعاً للرأي وتعتيماً وتزويراً إعلاميين يندى له الجبين .

الحرية للكتاب و الصحفيين وأصحاب الرأي المعتقلين في سوريا

والنصر للثورة . . . والخزي والعار للقتلة المجرمين

13 / 8 / 2011 . . . رابطة الكتاب والصحفيين الكرد في سوريا

تصريح من ميثاق العمل الوطني وتيار المستقبل وحركة الإصلاح حول الاعتداء على ناشطين من الحراك الشبابي في سري كانيه (رأس العين) بمحافظة الحسكة

الأربعاء 10 اب 2011

في صبيحة يوم الثلاثاء بتاريخ 9- 8-2011 تم اختطاف كلا من السيدين محمد يوسف برو "أبو باهوز" ومحمود والي شيخ محمد "أبو غاندي" إلى خارج مدينة سرى كانيه (رأس العين) والاعتداء عليهما بالضرب المبرح وبشكل وحشي وقد عرف عنهما بأنهما ناشطان في تنسيقية سري كانيه (رأس العين) التي تنظم التظاهرات السلمية بلافتاتها وشعاراتها دون الإذعان لإملاء هنا أو هناك.

 

إننا وفي الوقت الذي ندين فيه حادثة الاعتداء هذه والتي تأتي كسلوك غريب عن مجتمعنا الكردي، ونتضامن مع الناشطين المذكورين فإننا على يقين بأنها تأتي رداً على الدور المشرف للشباب الكرد وتضامنهم الأخوي مع سائر أبناء الوطن بمظاهراتهم السلمية

 

وبعد أن نجح الحراك الشبابي الكردي بالتحول لحالة جماهيرية كردية وبدأت تستقطب أوساط واسعة من الفعاليات الثقافية والاجتماعية والسياسية ومن مختلف الفئات والشرائح المجتمعية الكردية لتتوحد في سياق الانتفاضة الشعبية السلمية في البلاد ودعمها بغية تحقيق التغيير الديمقراطي بإنهاء حكم الحزب الواحد والشمولية والاستبداد وضمان الحقوق القومية للشعب الكردي في سوريا المستقبل أسوة بكل المواطنين بعد انجاز بناء الدولة الديمقراطية المدنية التعددية.

إننا إذ نؤكد استنكارنا وإدانتنا بأشد العبارات محملين السلطات الرسمية المسؤولية الكاملة تجاه مثل هذه السلوكيات الشائنة والجبانة التي نعتقد بأنها لن تجدي نفعاً في إيقاف التظاهرات وريادة الشباب الكرد وموقعهم المؤثر والفاعل في المشهد السياسي الكردي وترابطه الوطني مع قوى الانتفاضة الشعبية السلمية المطالبة بالتغيير الديمقراطي.

 

ميثاق العمل الوطني الكردي

تيار المستقبل الكردي

حركة الإصلاح

بعد زيارة وزير الخارجية التركي39 شهيدا على الأقل ,واعتقال رئيس الرابطة السورية

بعد وعود أطلقها بشار الأسد لوزير الخارجية التركي داود أوغلو بانسحاب الجيش من المدن أثناء زيارة الأخير دمشق أحصت المنظمة الوطنية لحقوق الانسان في سوريا 39 على الاقل من شهداء يوم الاربعاء حيث تأكدت من سقوط 10 قتلى على الاقل في حمص وسط اتباء عن مقتل 18، اضافة الى تسعة شهداء في القصير التابعة لحمص , كما سقط تسعة أشخاص في دير الزور واثنين في داعل التابعة لدرعا وامرأة في ادلب هذا عدا عشرات الجرحى بعضهم ذو اصابات خطيرة .

هذا ومازالت السلطات التركية تعتقل علاء قسوم منذ حوالي الشهر وهو من اللاجئين السوريين في " مخيم يلدا واحد" دون تهمة واضحة ولا يعرف اهله مكانه وليس هناك اتصالات به.

 

اعتقال رئيس الرابطة السورية لحقوق الانسان في سورية عبد الكريم ريحاوي

في تصعيد جديد ضد نشطاء حقوق الانسان والمجتمع المدني السوري ,اعتقلت السلطات السورية في الساعة الثانية من ظهر امس الخميس 11-8-2011 رئيس الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الانسان , حيث جاءت دورية تابعة للمخابرات الجوية الى مقهى الهافانا في وسط دمشق واعتقلت الريحاوي مع صحفية كان يجري لقاء معها واقتادته الى جهة غير معروفة.

ويأتي اعتقال الريحاوي على خلفية نشاط المنظمة الموثق في فضح انتهاكات حقوق الإنسان في سورية و ودوره البارز في الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريّة ، والمطالبة بإطلاق الحريّات العامّة ، إضافة إلى تصريحاته لوسائل الإعلام حيث عجزت السلطة عن تفنيدها .

إنّ المنظّمة الوطنية لحقوق الإنسان في سوريّة تعرب عن قلقها البالغ ، لعدم تفّهم أجهزة الأمن في سوريّة لمعنى حجز حريّة الإنسان خلافا" للدستور والقانون ، ولو لدقيقة واحدة ،وتعتبر اعتقال الريحاوي نكوصا من الدولة عن وعودها بالإصلاح.

 إن هذا الاعتقال الذي جاء تطبيقاً لقانون الطوارئ ، يؤكّد عدم صحّة مزاعم السلطات السوريّة بانّ قانون الطوارئ قد رفع من التداول.

إن المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية تهيب بكل منظمات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الإنسان والناشطين بالشأن العام التضامن للإفراج عن عبد الكريم ريحاوي .

 

دمشق وريفها

ريف دمشق

زملكا

توفي نتيجة التعذيب روحي النداف في 9-8-2011 الشهيد روحي النداف ( ابن الشيخ فايز النداف امام مسجد الخضر في زملكا ) وكان قد اعتقل في 7-8 -2011 وعاد جثة هامدة..

 عربين

توفي محمد رسلان متأثرا بجراح أصيب بها يوم الجمعة الماضية.

داريا

في تاريخ 8/8 تم اعتقال الشاب مجد خولاني بعد تعرضه للتهديد من عناصر أمنية.

سقبا

قامت السلطات الامنية السبت 30 - 7 -2011 بحملة اعتقال في مدينة سقبا وقد طالت هذه الحملة كل من رسلان السن و رياض الزبيدي و قد تمت هذه الحملة من قبل فرع المخابرات الجوية . من الجدير بالذكر أن الاهالي حاولوا منع الاعتقال لكن قوات الأمن قامت بتوجيه الأسلحة الى اجسادهم مباشرة مع تهديد صريح بقتل كل من يقترب. ورداً على هذه الحملة أعلن أهالي المدينة اضرابا شاملاً حيث اغلقت المدينة كل محالها وأنشطتها ..

الزبداني

اعتقل في الزبداني

1-الدكتور علي خيطو ابن جميل مصطفى يوسف

2-حسين علي خيطو

3-حافظ التيناوي

4-. حسن التيناوي

5-وسام رمضان

6-فاروق رمضان ابن اكرم

7-مهران رمضان ابن اكرم

8-علي رمضان ابن اكرم

9-حسين مستو رجله مكسوره

10-محمد خيطو

11-حسام موسى

12-ركان موسى

13-شابان عراقيان جيران ركان موسى

14-علام التل

15-منذر التيناوي

16-ياسر التيناوي

17-مأمون التيناوي

18-حسن التيناوي

19-عمر دحدوح التيناوي

20-كمال اللبواني

21-عامر الدالاتي

22-سامر الدالاتي

23-فادي علوش أخو الشهيد شادي، تم اقتحام بيته بالدبابة

24-الدكتور أحمد حسن اسماعيل

25-خالد عز الدين

كناكر

إقبال زهير الأطرش تلقى 3 رصاصات اثناء اقتحام كناكر وتم نقله الى مشفى في القنيطرة ... وكان من المفروض ان يتم الافراج عنه ، الا انه اعتقل وتم وضعه في مشفى تشرين.

 

دمشق

الميدان

اعتقل بمنطقة الميدان بدمشق بتاريخ 1 رمضان الموافق1 أب2011 : عبد الرحيم كف الغزال الحموي من جانب جامع الحسن في الميدان بدمشق وهو موجود حالياً بسجن فرع فلسطين وهو مواليد الميدان 1984

جوان حاجي تم خطفه و اعتقاله من قبل مخابرات الامن العسكري بالقرب من المنزل الكائن في منطقة قدسيا في ٧ -٧- ٢٠١١ ولا يزال معتقلاً حتى هذه اللحظة

 أسامة غنم

4- آكاد نظام الدين

5-كنان القوتلي.

6- معاذ يوسف إدلبي ، طالب سنة خامسة في كلية الاتصالات والالكترون، 23 عام- اعتقل الجمعة 5\8\2011 من جامع الرفاعي في كفرسوسة..

وفي يوم الثلاثاء 2 آب 2011 وبعد صلاة العشاء تم اعتقال أربع شباب بمنطقة أبو حبل بالميدان وهم : طارق الحسين _ بشير تيناوي _ أحمد ناعمة _ حسام ناعمة وتتراوح أعمارهم بين 15 و27 سنة.

الحجر الاسود

أبلغ الاهالي المنظمة الوطنية أنه في الحجر الاسود حملات اعتقال مخيفة وبعد قطع الاتصالات نزل الجيش منذ فترة وانتشر بكل مكان كسروا أبواب المنازل واعتقلوا الكثيرين منهم مهند السمور وهو مدرس معلوماتية ولم يفرج عنه حتى الآن تم اعتقاله من قبل الجيش بالضرب أثناء ذهابه لعمله

القدم

منطقة القدم بدمشق تتعرض لعمليات اقتحام واعتقالات عشوائية وبلغ عدد المعتقلين أصبح حوالي الألفين معتقل ... بالإضافة أن معظم عائلتها هجرت منازلها ونزحت إلى المناطق الريفية، خوفاً من الاقتحامات الليلية.. مع العلم انه تم اعتقال خطيب جامع القدم الكبير من عائلة بركة مع أولاده وعمره يناهز الثمانين.

وقام الامن السوري باختطاف الشاب مأمون شريباتي 27 عاما من حي القدم ونقلت الفضائيات السورية خبرا عن اختطافه وقالت ان الاختطاف تم من قبل جماعات ارهابية وهنالك تخوف لدى الاهالي من حدوث عملية تصفية له.

العسالي

 تم اعتقال شباب من امام بيوتهم من قبل فرق الموت مساءً يوم الجمعة 5-8-2011

1- محمد احمد ابو زريق 32 سنة

2- بهاء يونس ابو شاهين 35 سنة

ركن الدين

صباح الخميس 28/7/2011 اعتقال الشاب فواز محمود بارافي عمره 25 عاما الساعة الخامسة فجرا في منزله في حي ركن الدين حارة وانلي

برزة

بعض اسماء المعتقلين في حي برزة يوم ٢٧/٧/٢٠١١ من خلال حملة مداهمة للمنازل استمرت من الرابعة فجرا حتى السابعة مساء ، شارك بالحملة عناصر من الفرقة الرابعة والحرس الجمهوري وقوات الجوية ، عدد المعتقلين حوالي ٢٠0 منهم.

1-احمد يونس يونس

2-محمد مصطفى

3-خالد حبشية

4-بهيج عيش

5-خالد بهيج عيش

6-محمد شاويش

7-بلال مبروكة

8-جهاد حيبا

9-أحمد مندو

10-المهندس نعيم كريم

11-أحمد نعيم كريم

12-بلال خليل مبروكة

13-حسام بسام نبهان

14-علاء بسام شعبان

15-صلاح شعبان

16-محمود بشير عسلية

17-حسام عسلية

18-رامز عسلية

19-وجيه عسلية

20-محمد وجيه عسلية

21-محمد الهرايسي

22-نضال حيبا

23-أحمد غالب بغدادي

24-محمد غالب بغدادي

25-نور الدين أندورة

26-خالد اللحام

27-عمار اللحام

28-خليل محمد ترياقي

29-أحمد محمد ترياقي

30-عبد الرحمن محمد ترياقي

31-أحمد ترياقي

32-سرمت سالمة

33-صفوت سالمة

34-وليد ايبو

35-اياد ايبو

36-جمال عمر الصعب

37-ايهاب عمر الصعب

38-نور عويص

39-محمد سعيد حناوي

40-محمد ماجد شاويش

41-حسين شاويش

42-غياث عمر شاويش

43-محمد حسين شاويش

44-احسان حسيب شاويش

45-أسامة حسن البوشي

46-محمد حسن البوشي

47-راشد محمد البوشي

48-فهد محمد العشي

49-ماجد محمد العشي

50-محمد فهد العشي

51-صبري خليل شاكر

52-أسامة محمد غنيم

53-جمال حللي

54-خالد جمال حللي

55-عزت أحمد حناوي

56-حمزة المظلوم

57-أحمد أيمن ناجي

58-أمين أيمن ناجي

59-محمد عبد العزيز زهراوي

60-فراس عماد الدين نمورة

61-فواز عماد الدين نمورة

62-غازي ظافر غازي

63-باسم ظافر غازي

64-محمد عماد بلال

65-طارق عبد الكريم بلال

66-محمد حسين بلال

67-المحامي محمد فؤاد ديب المش

68-حسام قدة

69-ناصر قدة

70-باسم محمد عثمان راضية

71-محمود حسين حبشية

72-خالد علي حبشية

73-أحمد سعد الدين/ابو ياسين

74-محجوب خليل غباري

75-جهاد سالمة

مشروع دمر

اعتقل طبيب أسنان من عائلة الجزائري و هم إمام جامع الأبرار في مشروع دمر .

 

الرقة

تم اعتقال العشرات على خلفية تظاهرة طلاب كلية العلوم بالرقة ، وممن وصلتنا أسماؤهم هم :

1- عبدا لله المواس بن علي

2-.رضوان العلي بن أحمد

3- محمد نعسان بن هيثم

4- رامز دعدوش بن فرزات

5- مهند شحاذة بن خليف

6- محمد الملا ابن اسماعيل

7- احمد الحمدان ابن محمد

8- ياسر الحماد

9- ياسر الاسماعيل

10- مصطفى الاسماعيل

 

درعا

الحراك

قامت قوة امنية بمداهمة البيوت في مدينة الحراك(شرق محافظة درعا) بعد خروج مظاهرة مسائية وقامت باعتقال حوالي 20 شاب من بينهم الدكتور عبدو محمد قداح (طبيب قلبية في مشفى الحراك الوطني ) كما قاموا بسرقة علم كبير كان معدا لمظاهرة .

الجيزة

اعتقل مختار بلدة الجيزه محمد احمد الخضر الخطيب (ابو زياد) للمره الثانيه في السادسه صباحا من 28\7\2011 بعد مداهمه منزله وتفتيشه وهو رجل يبلغ من العمر ستون عام ويعاني من امراض عديدة ، سبب اعتقاله ان الامن طلب منه سابقا ان يخرج ويعيد المتظاهرين الى بيوتهم الا انه عتذر بسبب وضعه الصحي .

المسيفرة

اسماء الشياب الذين اعتقلو في قرية المسيفرة يوم الجمعة بتاريخ 29 7 2011

هم 1- عبدالله محمود عبد الرحمن الزعبي

 2 -ضياء عواد غالب الزعبي

 3 -محمد ابراهيم الزعبي

 4- وليد عوض احمد الزعبي

 5 -عماد محمد الكردي

 6 -حسين عبد القادر عبد الرزاق الزعبي

7-عبد الكريم محمود الزعبي

 

حمص

1-تم اعتقال الشاب علي عمر شمة (15 سنة ) من محل لإصلاح الموتورات يملكه محمد الدعاس حيث جاءت سيارة دايو سوداء فيها ثلاثة أشخاص مسلحين. وتم سؤال كل الجهات الأمنية في سلمية ولم تعترف أية جهة ثم تبين أن الجهة التي اعتقلته هي المخابرات الجوية في حمص ...

2-أحد الشباب المتظاهرين تم إعتقاله من قبل الأمن الجوي بحمص واسمه (إسماعيل السنكري)

3- وضاح أبو حمود طالب جامعي في جامعة حمص هندسة بيتروكيمياء ذهب الى حمص في 30-7 ولم يعد أحد يستطيع التواصل معه من حينها وعلى الأغلب أنه أعتقل

 4-الشاب علي فجر المحمد: مواليد 1987، من حمص، يعمل كمندوب أدوية، إضافة إلى أنه كاتب مقال.اختفى منذ اكثر من 13 يوما، حيث خرج لعمله ولم يعد، وكان قد اعتقل منذ نحو شهرين لعدة أيام من قبل الأمن، ثم أفرج عنه.

5- اعتقل أحمد عبد الناصر العتال يبلغ من العمر : 25 سنة.

تدمر

تم إعتقال أحمد عماد الدين دعاس 19 عام

 

حماة

.تم إعتقال الشاب مروان محمد عدرة من مواليد 1973 موظف في معامل الدفاع بحماه متزوج وله ثلاثة أولاد إعتقل من مكان عمله.

حماة -الشيحة

1-اعتقال محمد الرزوق ,مواليد 23/12/1987 وكان الشاب محمد في زيارة لأحد أصدقائه في دمشق 23/07/2011 عندما اِعتُقِل وقالو لنا انهم سيأخذوه للفرع 291 ، وعندما ذهبت عائلته للسؤال عنه قيل لهم انه لم يعد موجوداً وتم ترحيله الى مكان آخر والى الآن لا يعرف أحد في اي الفروع هو .

2-كما تم اعتقال الشاب عزام فهد بيطار 40 سنة

3-الشاب خالد عبدالرحمن بيطار 18 سنة اعتقل على حاجز امن على طريق محردة .

4-تم اعتقال الشاب "حسام الطيباني " من أبناء مدينة حماة من مكان عمله في النبك بتاريخ 16-حزيران-2011 مع رفاقه من مكان العمل من قبل عناصر الأمن العسكري .

5-اعتقال المحامي منهل عبد العزيز البرازي عمره 55 تقريباً من منزله الكائن في حماة حارة البرازية (شارع صلاح الدين) .

السلمية:

اعتقلت السلطات الامنية في مدينة سلمية هدى حسن زوجة المعتقل السابق و المتوفى تاج الدين ريشة و البالغة من العمر ستين عاما و هي مدرسة متقاعدة و مريضة بالضعط و السكري أحد أهداف حملة الاعتقالات التي قام بها الأمن العسكري و تم ارسال المعتقلين إلى حماه .

أيضاً ممن اعتقلوا في هذه الحملة:عبدالله ونوس

حسن زهرة (أبو عصام)

...علي حمود

د.أحمد طالب الكردي

مصطفى دعّاس

د.مولود محفوض

نوار ياغي

من قرية عقارب شرق سلمية:

هدى دياب حسن

يونس ديب

برجس غيبور

سلطان غيبور

 رؤى ريشة

 

طرطوس

بانياس

اعتقال احمد حسين المصري الملقب احمد الشيش في بانياس بعد صلاة التراويح من امام جامع الفرقا.

 

اللاذقية

منذ بداية شهر رمضان اللاذقية يومياً تخرج للتظاهر بعد صلاة التراويح وتقابل بوابل من إطلاق الرصاص الحي الثقيل .

وكان قد تم اعتقال الدكتور عصام غميرة, والدكتور عبد الرزاق الشيخ خميس في اللاذقية بتهمة إسعاف الطفلة براءة قبّارة بعد إصابتها بطلق ناري.

 

 حلب

تم اعتقال :

1-علاء منصور الحجي مواليد 1982.

2- عصام عبد الوهاب طالب مواليد 1975

من قبل جهة مجهولة والاثنان من قرية بيانون – حلب تم اعتقالهما أول مرة بتاريخ 1/7/2011 وتم الافراج عنهم 9/7/2011على أثر مظاهرة في جامع آمنة بحلب ليتم اختطافهما بتاريخ 1/8/2011 في الطريق بين قرية بيانون ومدينة حلب.

مشفى الرازي في حلب:

ما زال مصير الدكتور غياث الضللي مقيم جراحة فكين مجهول حيث تم اعتقاله من داخل المشفى بشكل تعسفي منذ اسبوع.

وما زال مصير الدكتور ياسر درويش مقيم جراحة بولية مجهول حيث تم اعتقاله منذ 20 يوم من عيادته.

 

إدلب

 معرة النعمان

اعتقل حوالي 20 شخص من أهالي معرة النعمان ، ويعتقد أن بينهم أشخاصا من النازحين من حماة كما ابقت السلطات الدبابات في الساحات الرئيسية لمنع التظاهرات والاعتصامات،مع بعض أفراد الأمن وانسحبت بعض قوات الجيش من الشوارع الفرعية ،كما قام الأمن بإحراق بيت لآل السعيد وأحرق منزل الصيدلي عثمان بديوي ومن أسماء المعتقلين :

 

1-السيد عصام التيزري وأولاده

2-جابر عليان مهندس ميكانيك

3-عبد الرحمن الصدير إمام مسجد

4-ومحمد الصدير عضو لجنة جمعية البر

5-وأحمد مخزوم مدرس وإمام مسجد

6-د. ابراهيم الحمود

7-الشيخ عبد الرحمن الصدير

8-شقيق الشيخ عبد الرحمن الصدير.

بالاضافة إلى 3 أشخاص من عائلة الكامل.

بنش

قام الامن السوري مدعوما بالشبيحة بحملة اعتقالات واسعة في بلدة بنش طالت:

الطفل مازن السيد علي 4 سنوات حيث تم اعتقاله كرهينة بدلا عن والده المتواري

باسل سلات

محمد مالك عبيد

عزت السيد علي

احترام السيد علي

يوسف علوش

حسن أسيد

وليد حوا , وتمت سرقة منزله ومن بين المسروقات 400 الف ليرة سورية +100 غ ذهب

ابراهيم سميسم ,وتم سرقة امواله من قبل الامن مبلغ 45 الف ليرة سورية

وقام الامن ايضا باعتقال مجموعة من الاطباء :

د. سامر حاج حمدان

د. عماد السلع

د. محمد السيد علي

الصيدلاني احمد السيد علي

الممرض اسامة محير

وقام الامن بنهب العديد من البيوت وتحطيم محتوياته ونهب المحلات واضرام النار في عدد من بيوت الافراد المتوارين خوفا من الاعتقال

__________

الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان 2\ 8 \ 2011

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق- فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

اسبوع دموي آخر

المنظمة السورية لحقوق الإنسان ( سواسية )

لكل فرد حق في الحياة والحرية وفي الأمان على شخصه

( المادة /3/ من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان)

لكل شخص حق التمتع بحرية الرأي والتعبير ويشمل هذا الحق حريته باعتناق الآراء دون مضايقة وفي التماس الأنباء والأفكار وتلقيها ونقلها إلى الآخرين بأية وسيلة ودونما اعتبار للحدود.

( المادة 19 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان (

لا يجوز اعتقال أي إنسان أو حجزه أو نفية تعسفاً

( المادة /9/ من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان (

بيان

اسبوع دموي آخر مرّ على سوريا حمل في جعبته الكثير من الفواجع و الكوارث

خلف وراءه الثكالى و الأيتام و الأوهام و الأحزان

لم تكّلَ خلاله يد الدهم و التوغل و القنص والقصف و الحظر والمنع والحصار والتضييق و الاعتقال والاختفاء في العديد من المدن الحزينة في سوريا.

مدّ ذراعه الآثمة فحصد الكثير من الأرواح عُرف منها:

الضحايا الشهداء

ضحايا دمشق :

الطفل علاء ياسين - غسان الرفاعي

ضحايا ريف دمشق:

دوما : محمد علي الشيخ - عمر عدنان - محمد أحمد قاقيش –

- فهد علي عدنان / والذي قضى تحت التعذيب /

عربين : محمد عدنان رسلان - سامر أنور الحشاش - جبلة احمد عكو الملقب صبري - أيمن الشريف – ياسر الشيخ قويدر .

زملكا: روحي فايز النداف ( فيما يعتقد أنه قضى تحت التعذيب )

المعضمية : محمد جابر

الضمير : محمد يوسف عيسى - محمد هزيم فتح الله

- محمد خالد عثمان القاضي

ضحايا حلب :

محمد قشقارة - أحمد محمد قشقارة .

ضحايا حماه:

حسن عابدين - سامر الخرط - هيثم السعيد - غسان غنام - عبد المعين العزي - ناصر الشامي وأخوه - موسى الشيخ موسى - محمد العثمان- عبد المعين العزي - محمد العثمان - سامر الخرط - حسن عابدين- ناصر الشامي - غسان غنام- هيثم السعيد - - موسى الشيخ موسى - خالد كتيل - فاتح كتيل - فجر طعمة - عبد العليم عروب - عبد الله بن عبد الجبار العتر - فيصل عدي - الدكتور موسى الشيخ موسى مع ولده –محمد الطباش – عبد الله صويلح – ماهر عبد الرحمن عبد الرحمن – حسن عابدين – غسان غنام – عبد المعين العربي – محمد العثمان

ضحايا دير الزور و البوكمال :

خالد البربوري - أ كرم العساف - أحمد خشخارة - نضال يوسف الفحل - عكاب خليفة الفالح - مهند الأشقر - احمد المنجد - ابراهيم يوسف المشهداني - قاسم الناصر - محمد احمد جيجان - صالح محمد الصالح الرحبي / قضى تحت التعذيب بطريقة يندى لها الجبين بحسب شهود عيان / - محمد نجم السيد طه – حسين معاشي العلي

ضحايا حمص :

الطفل علي حسن التمر - عامر محمد التمر - عامر محمد التمر - ندى احمد رسلان هاجرمصطفى السليمان - عامر محمود الذياب - - تامر سليمان الياسين -اياد سلامه - طارق محمد محمود - علاء محمد دعميش - علي ابراهيم دعميش - محمود محسن اللبابيدي – محمد السمان - طارق سلامة - عبد الرحمن محمد سعد الدين - عبد الجواد السباعي - حسام العلوش - فواز السمعان – حمزه الدروبي – محمد الشحود / استشهد على الحاجز إبان محاولة نقل المساعدات لمدينة حماه المحاصرة / حمود مجفخ – حكم فريج – حسين طلاس – حسن محمد محمداه.

ضحايا الرقة :

ابراهيم عطية - محمد العبدالله

ضحايا ادلب:

السيدة عائشة العجو - الطالب الجامعي محمد مصطفى غريب ( كلية الحقوق سنة أخيرة ) الطفل محمد عبد الهادي ( 14 سنة ) - أحمد عبد الجواد - حذيفة الخطيب - ابراهيم يوسف شحود - عبد الحكيم حصري - علاء محمود مشلح - حسان سليمان عوض - احمد فضل العكل -احمد الغاوي - مهند الأسعد

ضحايا درعا:

المهندس و الناشط الحقوقي معن العودات - ابراهيم القيق - محمد منهل الكراد - عمران رياض السلمان الجهماني / 19/ سنة .

الاعتقالات

الاعتقالات في دمشق:

الصحفية إباء منذر - هنادي زحلوط - المحامي يوسف تركي الدواس الصحفي عمر الأسعد - الطبيب حسني المصري- عبد الهادي دياب ( برلماني سابق ) - عاصم حمشو - خالد الورع - حسني المصري - منتصر حجازي - احمد محمد حجازي - اشرف حجازي - جمال عبد الناصر العمر - أنس هروش - -جمال العمر - ليث اديب - مضر الكردي - وسيم مقداد.

عاصم حمشو - رودي عثمان محمد خليل - فواز محمود بارافي - أكرم قصوعة - يزن القاق -- أنيس تللو - غياث زرزر - فهد العدنان - حسان عقاد - نبيل سايس

محمد حسن البوشي – راشد بن محمد حسن البوشي - جميل البوشي - غياث حبشية – محمد سعيد حبشية – محمود حبشية - عمار حبشية – فايز زهراوي – جمال مالكي – عماد ياره – صلاح شعبان – أحمد حذاوي - محمد حناوي – بشار حناوي – محمد بلال – طارق بلال – فايز زهراوي – أحمد ترياقي – محمد ترياقي – محمد راشد ترياقي – موفق معروف – طلال معروف – نور شافعة – بسام شافعة - أنور بوبس – نورد الدين أندوره – فايز نموره – فراس نموره – محمد زهراوي – صلاح شعبان – علاء شعبان - الطالب الجامعي أنيس شربجي تللو - عبد الرحيم الحموي – أكاد نظام الدين – فادي زيدان – أنس عنيبه – نادر غريب – ابراهيم حسين الثلجي / عضو مجلس مجافظة القنيطره / معمو النهار – معاذ يوسف إدلبي – أحمد محمد حجازي – أشرف محمد حجازي – معتز محمد حجازي.

الاعتقالات في ريف دمشق:

حوالي الساعة السابعة من مساء أمس 6/8/2011 اعتقل الناشط السياسي و الحقوقي و الاجتماعي المعروف " الدكتور وليد البني مع نجليه إياد و مؤيد البني " في مدينته التل.

سبق للدكتور وليد البني و أن اعتقل لمدة خمس سنوات تقريباً في أيلول من عام 2001 على خلفية إدلاءه برأيه السلمي العلني في المنتديات المنزلية فيما كان يعرف في حينه بربيع دمشق.

كما أعيد اعتقاله في كانون الأول من عام 2007 على خلفية انتخابه في الأمانة العامة لإعلان دمشق للتغيير السلمي الديمقراطي وأفرج عنه في 17/6/2010 بعد أنأمضى في السجن سنتين ونصف.

الدكتور البني عضو اللجنة التحضيرية لمؤتمر الإنقاذ الوطني في سوريا و التي تمّ اجتياح مقر اجتماعها قبل أقل من / 24 / ساعة من عقد مؤتمرها التأسيسي في منطقة القابون بدمشق و التي راح ضحيته حوالي خمسة عشر شاباً في ذلك الوقت مما أدى لإرجاء الاجتماع الذي كان من المزمع عقده في دمشق.

اختار الدكتور البني العمل السياسي العام من الداخل ورفض الخروج من سوريا للعمل من خارجها بعد رفع اسمه من قوائم الممنوعين من السفر وهو ناشط اجتماعي وحقوقي ساهم منذ بداية عهده في تأسيس جمعية إنعاش الفقير في التل و في لجان إحياء المجتمع المدني وفي تأسيس جمعية حقوق الإنسان في سوريا إضافة لعضويته في المنظمة السورية لحقوق الإنسان " سواسية " وهو أحد الموقعين على بيان الألف الشهير عام 200 وأحد أعضاء منتدى الحوار الوطني الذي كان يعقد في منزل النائب في مجلس الشعب السابق رياض سيف.

كما اعتقل من منطقة التل كل من طارق فرحات – طارق الأغبر – فراس زيادة – أنس حبيب – محمد عبد الغني – وائل عبيد – خلف خولاني - عبادة الاغبر.

• الهامة: حسام جهاد كردي - محمد خير كردي - عبد الكريم قنواتي- محمد منير قنواتي - امجد صادق -حسن فياض جمعة - احمد ديب -محمد ديب-نادر - حسن جمعة – احمد حسن جمعة - حسان كردي - احمد سلامة بكري - فياض حسن جمعة - احمد منذر الصباغ - نذير حمد علاء الدين عامر .

• دوما: عبد الجليل دالات - كاسم ياسين بلله

حمورية : الطفل ابراهيم تيسير الخطيب (14)سنة - محمد سامر

القدم : غالب عبد الغني الخولي

الرحيبة : محمد سنيور - علاء الريحان - يوسف جبر - محمد المصري مصطفى القجة - علي شريدة - محمود جميل القجة - محمد درب -محمد هدوان تركمان.

الضمير: عماد ابراهيم حمدان - حسين أحمد أسعد - سهيل أفندي حمدان

قطنا : انور بدر الدين- تميم بدر الدين - وسيم نادر - عمر نادر - ابراهيم صبورة - عامر الشيخ – عصام محمود الخطيب - مؤمن عمران.

زملكا : أحمد الغرش - سامر الغرش – محروس الخطيب – مصطفى الخطيب مع اثنين من أبناءه – شمس الدين المعصون – مرهف حمادي طه – ياسر محمود.

داريا : أحمد عبد المجيد طه – عبدو الحو – محمد دلعين – أنس خشينه.

قدسيا : عبد الله رزمة – نعمان مستو – أحمد مستو

القدم : غالب عبد الغني الخولي.

تل منين : محمد ريتاوي

مضايا : هارون عبد الهادي يوسف – أمجد هارون يوسف – علي سعيد جواد – ماهر عدي – علي محرز – بلال محرز – عبد الرحمن علي محرز – محمد علي محرز.

الكسوة : الطفل محمد عبد المنعم حديد / 13 عاما / - الطفل كرم عبد الواحد الحزوري / 15 عام /

كناكر : عبد الولى طه المصري

جرمانا: هلال عبيد

عربين : الشيخ برهان صفوق - هيثم الزغلول - مصطفى الكردي - طه بن أحمد بن طه شرف الطيوري - عادل بن محمد بن طه شرف الطيوري - محمد الشحرور - محمد نور الكحالة - عبدالفتاح عمر العربينية - رياض دحروج - احمد رسلان - عبدالمنعم عبدالهادي - عبدو عبدالهادي - أكرم الخضراوي - المحامي مازن - خالد صلاح -رياض الراجل - محمد نور عطايا - أسامة شفيق البقاعي - ممدوح محمد التنبكجي - تامر الزغلول - نزار عيد - محمد سامي عطايا - محمد بن طه شرف الطيوري - محفوظ بن طه شرف الطيوري - عامر بن طه شرف الطيوري - راتب بن محمد بن طه شرف الطيوري - عادل كوكة - محمد زكوان بن عادل كوكة - ايمن محفوظ السيد حسن - محمد الشيخ قويدر - محي الدين محفوظ السيد حسن - عبدالله عبدالهادي - أسامة البقاعي - محمد الحاج علي - غياث محمد سعيد النداف - فؤاد السيد اسماعيل - باسل السيد اسماعيل - محمد خير محمد هاشم - محمد عبده صفصف - محمد بن ياسر المبخر - هيثم الرنكوسي - عمار الشيخ قويدر - محمد عامر عطايا

عرطوز : محمد عبد الستار حمودة - ناصر عبد الستار حمودة - منصور عبد الستار حمودة - - محمد حسين الشيخ - أحمد حسين الشيخ - عبد الرحمن الباخي- عبد القادر الباخي - ماهر نعيم حمودة - محمد بسام حمودة - أحمد الشرعبي - منتصر أحمد الشرعبي - يحيى ديب غصن-- ناجي أحمد حسن - عبدو نبيل يحيى - عبادة نبيل يحيى - كمال الزهوري -- رامي فياض المشكاوي - جاسم الباخي - أحمد زهير الحاج - خالد نعيم حمودة - مطيع نعيم حمودة- أحمد أحمد خليل - سليمان العسراوي - محمد عمران - رامي مشكاوي

المعضمية : احمد معتوق " جريح و معتقل " الدكتور احمد العكش - الدكتور محمد خير الخطيب - الدكتور أحمد الخطيب - نور ماجد الخطيب - خالد الخطيب - معاوية الخطيب - محمد أحمد الخطيب - مازن مصطفى الخطيب - توفيق عبد الغني- وليد توفيق عبد الغني- أحمد توفيق عبد الغني- محمود عبد الغني الملقب محمود عجاج- حسن داوود- صلاح داوود – عصام محمد الكردي - عدنان منصور- اسامة هركل - مروان الشيخ - محمود عبد الجليل الشيخ -محمد حمود أبو ناصر - إبراهيم الواوي - محمد نتوف -- عبدو قرقورا - انس الرفاعي- محمد علي جابر- مؤيد الشيخ - عبد العليم الرفاعي- عبد الرزاق حمادة - فراس شاويش - محمد السيد أحمد – عدنان السيد أحمد – محمود شحادة السيد أحمد – عبد الحكيم السيد أحمد - محمود عارف السيد أحمد – سعيد الرفاعي – زياد الأطرش – خالد دياب – محمد دياب – محمود الواوي – محمد يوسف الواوي – عبدو عديله – محمود خليل – أحمد نتوف.

داريا : أسامة الشربجي - حسام خولاني - مجد خولاني - محمود عودة - هلال بشير خولاني - محمد عديلة - محمد جمال الدين .

السيدة زينب : المحامي باسل محسن - مازن محسن - وسيم صبرا - نديم صبرا - - خالد صبرا - باسل صبرا - خالد القصريني - عبد الله القصريني -المدرس مصعب الأحمد - المهندس أحمد النميري - حسن النميري - - نهاد عدنان النميري - جهاد عدنان النميري - محمد أحمد النميري - مأمون خميس -علاء خميس - فتحي خميس - فراس الشقيري - أيمن الشقيري - أسد الشقيري - أحمد صبح الشاهين - قتيبه صبح الشاهين - ثائر الدغيله - أنس الدغيله -محمود هيشان - عبد الله هيشان - وليد خليفة - أمين عبد القادرالعلي - الطفل : محمد أمين العلي – الطفل : عبد الله أمين العلي(14 سنة) - جمال البحتري واولاده - مصعب يحيى الأحمد – أسعد عوض.

الاعتقالات في حلب وريفها :

علا كيالي - الدكتور محمد كنجو- انس كنجو - فارس كنجو - الدكتور عبد المجيد التمرو- الطالب الجامعي محمود مروش - مالك دويش – الطالب الجامعي محمد كياري - الطالب الجامعي مصطفى سالوخة - نبيل البارودي - الحاج قدور قدور - عبد الرحمن حمامي - نهاد عساف - مجاهد عقيل- الشيخ عدنان حليق – خالد الحاج بكري - علي خطيب - محمود حصرية بن مصطفى - محمد عمر عبد الرحمن الواكي - إبراهيم عبد الرزاق الواكي - فاروق عبد الرزاق الواكي - محمد عبد الرزاق الواكي - عمر الكرز بن محمد علي - مروان الكرز بن عمر - حسان الكرز بن عمر - توفيق أحمد الكرز - عبد القادر الكرز بن محمد ديب - محمد حمدو اسماعيل - فارس حمدو اسماعيل- عمار بن محمد الشيخ واكي - فاروق محمد الشيخ واكي - علي بن مصطفى النجار - عبد القادر بن رضوان النجار بكري حلاق - الحسن العبد الرحمن - عبدو عبد الغفور- يوسف بطيخ - موسى الأشكي - أحمد سامي الكلاسي.

الدكتور و الناشط الحقوقي محدين بنانه - ياسر سماق - الشيخ غالب دنون - الشيخ أنس العثمان – الشيخ محمد علي أيوب – الطالب الجامعي أيمن نداف – عبد القادر ديب نجيب – أنس عبد القادر نجيب – مزكين بكر جمعة – عبد الرزاق أيوب – عبد الحميد غريبه – إياد الغاوي - بوزان مصطفى باز – وليد أحمد جميل – رجب خرفانه – حسن حماده – ياسر محمد حج خليل – سليمان محمود حج خليل – بانكين شاهين علي.

الاعتقال في حمص :

الدكتور رغيد دعميش - الدكتور مدين العبيد - الممرض ابراهيم الاسعد- الممرض قتيبة جميل السليم - عدنان محمود السواح - طارق المرعي - قيس عباس - فايز السيد على - محمد العرندس - الضابط المتقاعد مصعب مصطفى الحلاق - بشير المصري - خالد سمير السويد - رامز محمود الشويطي – وليد ساروت – لؤي زهدي ابراهيم .

الاعتقالات في حماه :

المهندس درويش البغدادي- احمد الحلبي - معمر نهار - ايهم الصيفي - محمود نصيرات

الاعتقالات في اللاذقية و جبله و طرطوس و بانياس :

الللاذقية : هنادي زحلوط - المحامي أكرم وفائي - الدكتور عصام غميره – الدكتور عبد الرزاق شيخ خميس - مصطفى سالوخة - محمد سبقجي- - فراس سبقجي - علي سبقجي - محمد ابراهيم- مروان ابراهيم- عبود ابراهيم - حميد رز - مصطفى رز - محمد السيد- عبد الحليم السيد - زيد مازن اسماعيل - أسامة ليلى - مجد قعقاع - فادي ديباجة نضال مصطفى زغلوط – أمين بازيدو - رشيد مازن ساعي - عبدالله حليمة - طارق باظو . أيمن قره حني – أمين بازيدو – عبد الله حليمه – طارق باظو – خالد كروم – رشيد مازن ساعي - ثائر السيد.

جبله : محمد نبيل العجيل - مجاهد خالد عقيل – وسيم بصيص – طارق بدره

طرطوس : الدكتور سالم أبو النصر – أحمد خالد تركماني - عزام ديوب.

بانياس : السيدة فاطمة محمد صهيوني مع زوجها السيد عبد الكريم كروم - أحمد الشيش

الاعتقالات في درعا:

ضياء علو - معمر صياصنة - راقي محاميد - وسيم مسالمة - أيمن أحمد مسالمة - ناصر جاموس - ابراهيم المصري - محمد عياش - الطفل عبدالله محمود الحلقي - محمد اسماعيل الحلقي - الطفل وليد محمد دعيبس - ابراهيم خليل حمدي عوير - جمال رزوق الحاجي - شادي عطية الشحادات -هندي الزوكاني - ياسر الزوكاني - شادي عطية الشحادات - الطفل عمر عميره – الطفل أنس محمد المبارك – الطفل بلال زكريا الحلقي - أحمد صالح الحلقي – محمد علاء الدين الحلقي - الطفل خالد علي البردان - الطفل أحمد خالد البردان - عبدالله المطلق - هايل عياد عسكر - ابراهيم خليل حمدي عوير - سامر البكري - الأستاذ حسن أحمد محمد – الشيخ تيسير المصري - هندي محمود الزوكاني - ياسر محمود الزوكاني - سامر البكري - ليث أبو صلوع - محمد أبو صلوع - أحمد حسين أبو صلوع - محمد الداغر - رامي عبدالله السكران- سامي عبدالله السكران - يحيى علي الشباط - حسين علي شباط - مخلص احمد الدنيفات - محمد الداغر – محمد يوسف عسكر – حسين علي شباط – يحيى علي شباط – فوزان جعاره – إياد جعاره - عبد القادر علي الجلم – محمد سعيد الجلم – رضوان محمد سعيد الجلم - أحمد محمد الناطور – محمد أبو صلوع - اليث أبو صلوع – أحمد حسين أبو صلوع - بسام أحمد المحاسنة – غالب قويدر – مخلص أحمد الدنيفات – سامر البكري – سامي عبدا لله السكران - رامي عبد الله السكران - أسامة التيم – محمود محمد سويداني – هندي الزوكاني – فراس رفاعي أكراد.

الاعتقالات في الرقة :

الدكتور محمود النزال – الدكتور عبد الله العلي - الصيدلي نهاد احمد طيار – الطالب الجامعي ملهم أيوب- - خالد الخلف الاسماعيل الهندي - حسن جرود ابن صالح - حسن الخرفان بن خلف - علي الخلف الاسماعيل الهندي - ياسر الحسين خميس - عز الدين شيخ نبي - سليم شيخ نبي - باسم ابراهيم محمود - قتيبة الرجب - عروة الجليل بن خلف - تركي الجمعة - مصطفى الحسون بن حسون - معتز بالله عيدان المصطفى - رياض موسى الشحاذة- ثائر دن دوش - علي الموسى الذيا- محمد عبدو العجل بن عبدو- محمد الحمد بن محمود- عبد القادر الشيخ بن طه - اسامة الموسى بن دحام - محمد الشبلي بن عامر- محمد العوض بن منير- محمد الشيخ بن محمود - محمد خالد الناشف - انور الموسى بن صالح- ميزر الموسى بن صالح -صالح العلي بن عبد الله- المعتز بالله بن مصطفى - تركي الحميد ابن جمعة- خليل العلي بن طه -عبيدة المشرف بن نجم - محمد المحمد الحسن بن حسين - حسين الحسن بن محمد مهند احمد بن فرحان - علي الحمود بن عبد الله - احمد ابراهيم الموسى - محمد حسين العماش - رشيد الدندوش - محمد عواد العبد الله - عادل عبدا لله الشومان - مسلم شيخ نبي - معاذ عبد الله الحاج ظاهر - عبد الأعلى علاوي بن تركي - سليم السلوم - محمود الحاج سليم السلوم- عمار الحاج - عبد الله علي المواس - محمد النعسان- - رضوان احمد العلي - محمد خلف الشحاذة - رامز فرزات دعدوش - مصطفى احمد الحمود

الاعتقالات في إدلب :

المحامي وائل دبل - المحامي أمير ابراهيم تريسي - غيث أمير تريسي - المحامي وائل دب - الدكتور سامر حاج حمدان - الدكتور عماد السلع - الدكتور محمد السيد علي - الصيدلاني احمد السيد علي - الممرض اسامة محير - الطفل مازن السيد علي /4 سنوات / حيث تم اعتقاله كرهينة بدلا عن والده المتواري - باسل سلات -محمد مالك عبيد - عزت السيد علي - احترام السيد علي - يوسف علوش - حسن أسيد - وليد حوا - ابراهيم سميسم - الطالب علاء الشيخ ( سنة خامسة هندسة تقنية معلومات ) المهندس جابر عليان - الشيخ عبد الرحمن الصدير – الشيخ محمد الصدير - الأستاذ أحمد مخزوم – عصام التيزري - بشار المصري - بهاء بدوي - خالد سمير السويد - رامز محمود الشويطي - محمد حسن حبار - عبدالكريم عماد حبار- محمد جميل حبار- حسن خطاب - أيمن خطاب - معن خطاب - أنور خطاب.

الاعتقالات في الحسكة :

المهندس محمد غازي الحسين – الطالب جامعي شادي طوقان - الأستاذ إلياس الحسين - الطالب الجامعي عادل الحسين - سعد حسين الحسين - الطالب الجامعي محمد رجائي - كوفان لازكين سليمان - محمد سرسبت محمد نوري - خالد عبد الحميد اسعد - الان فهد حسين -ادهم سليمان عبد الله - مسعود يوسف - عبد الصمد عمر الشيخ - عادل خلف برو - اسامة هلالي - هشام محمد الفياض - اسامة هلالي - عادل خلف برو - عبد الصمد عمر الشيخ .- سيبان حسين أوسي – فائق العلي

ترى المنظمة السورية لحقوق الإنسان أن المجتمع السلمي بالفرد السليم ومن العبث السعي لمجتمع سليم مستقبلاً مبني على أساس فرد مثخن بالجراح و الأسى والنكبات والذكريات الدامية.

ومن المتعذر أن نحلم بمجتمع معافى وسليم إذا لم يكن فيه الفرد سليماً يحمل رؤية و إدراك لحقوقه الأساسية وحرياته العامة ويسعى للقيام بدوره العام بإيمان وقناعة دون خوف أو وجل.

فرد يكرس حقوقه بالمواطنة وبالتفكير والتعبير والتجمع السلمي والمشاركة وغيرها من الحقوق الأساسية.

ولذلك يبدأ الطريق بوقف العنف وعودة الدبابات لثكناتها وإطلاق سراح المعتقلين و احترام الحق بالتفكير والتعبير ومن ثم الشروع في حوار وطني عام لا يستبعد أحد ولا يعتبر أحد مطروداً من ساحته الفكرية – حوار يقوم على مبدأ الندية رغم اختلاف الأحجام والأوزان والقوة على الأرض – حوار يأخذ بعين الاعتبار الحق بالمواطنة و بإنسانية الإنسان وبأن المستقبل يفترض علينا أن نغلق مفاتيح الأسى في قلوبنا وعقولنا وأجسادنا و النظر للأمام نحو مستقبل سوريا.

المنظمة السورية لحقوق الانسان

دمشق 10 / 8 / 2011

مجلس الادارة

تواصل سقوط الضحايا وتواصل القمع العنيف والمسلح للاحتجاجات السلمية في سورية

تلقت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, ببالغ القلق والإدانة والاستنكار, الانباء التي تؤكد على اصرار السلطات السورية بالاستمرار في استعمال العنف والقوة المفرطة وزج السلاح الثقيل , في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والبلدات السورية والاعتداء على المتظاهرين السلميين وقطع الاتصالات والكهرباء عن المدن والبلدات ,حيث أدى ذلك القمع, ومازال يؤدي الى استمرار نزيف الدم في الشوارع السورية,و سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى)خلال الايام الماضية, في مختلف البدان والمدن السورية,، وعرف منهم التالية أسماؤهم:

 

الضحايا القتلى

 

حمص بابا عمرو :

• خالد السوسلي – خالد السعود – بسام الدوش – محمود الغنطاوي – محمد الحلواني – فرحان الشمدين ووالدته – عبد الباسط الخالد – ماهر الخالد – خالد الفريج – غسان الدوش – شعف العلوين – شمسة الاسمر

 

حمص :

• مرهف جودت السيد – حسن العبارة – خالد المراد -وليد محي الدين سعد الدين - جلال سلامة - جهاد عبارة

 

درعا – نوى :

• محمد عبدو المذيب

 

دير الزور:

• محمد البربر- خالد الخلف- بسام خالد الخلف- خالد بربوري- هشام عمر الناصر- سطام المنهل- أسامة الكردي- عبدالرحمن الحوراني- فهد قصي الجاهد -أمجد عمر الحلبي- محمد علي الدرويش-- -احمد المشهداني- أمير أنس الحريري - تيسير قربى حربي الجاسم

 

سرمين –ادلب:

• عائشة العلو-

 

سقبا- ريف دمشق:

• باسل عامر أبو الجوز

 

الميدان-دمشق:

• عامر بزازة

 

طيبه الامام- حماه:

• زكريا جنيد

 

حماه

• الصيدلاني طه احمد زوده - أحمد العريض - خالد الحامض - محمد سعد البالغ من العمر 45 عاماً - يمنى عبدالستار حاج محمود

 

صوران-ريف حماه:

• رضوان الراضي -- الهام دوداني

 

تفتناز-ادلب:

• محمد غزال

 

حماة – حلفايا :

• احمد أيمن الرجب – صلاح عبدالله السعيد – مصطفى عبد المجيد السيادي – علوان محمد حمشو -

 

الاعتقالات التعسفية :

علاوة على ذلك, مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ،مما يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، برغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

 

السلمية-حماه:

• الدكتور احمد طالب الكردي الناشط الحقوقي المعروف ,وكان عضوا سابقا في مجلس الامناء في لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الانسان في سورية

• حسن زهرة-سلطان غيبور-يونس ديب-برجس غيبور-هدى حسن.

 

دير الزور :

• ماهر محمد زكي الحوكان – محمد تيسير محمد زكي الحوكان- زهير المشعان

 

اللاذقية :

• بلال محمد المصري محمد علي بن احمد ديب( بتاريخ2\8\2011)-

 

حلفايا - حماه:

• ياسر محمد مصباح الرجب 35 سنة- فوزي محمد مصباح الرجب 25 سنة- احمد محمد الرجب 27 سنة- خالد محمود الرجب 23 سنة- اسامة المحمد ابو شاكر 38 سنة - جهاد قصرين 25 سنة- ياسر قصرين 32 سنة- عبد الفتاح سويدان 38 سنة- معن سويدان 26 سنة- بلال باريشا 22 سنة- عدي ضياف السويدان 20 سنة- عبد المحسن الناصر 50 سنة

ادلب - أريحا :

 

• يحيى سخيطة – نزار شخبطه – أحمد قربي – غيث أمير ترسي – المحامي أمين ترسي – عبد المجيد ابراهيم غريبي

سرمين-ادلب:

• د. غالب تناري- جهاد عبد الرزاق- محمد عبد الرزاق- رضى غزال- محي الدين عبد الرزاق-

طعوم-ادلب:

• رضوان أحمد سحاري- عقبة رضوان سحاري-حسين أحمد حاج حسن-ايهاب حكمت سحاري-زياد عبدو عماشو- حسين جنيد بدوي-

 

كللي-ادلب:

• ابراهيم مصطفى طالب -مراد مصطفى شللار - نزار محمد غنيمة - خالد مصطفى برادعي- مصطفى محمد خرزوم - وليد أحمد عباس - (بتاريخ 8\8\2011 )

 

تفتناز-ادلب:

 

• الشيخ عماد عبد القادر- محمد شعبان جعفر-عمر محمد شعيب- صبحي شعيب- فيصل المحاميد – عقيد متقاعد من مطار تفتناز - محمد عارف غزال- عمر محمود غزال- عبد الرحيم سليمان حلاق- عبد الله عبد المجيد شعبان- نديم شعبان

 

حمص:

• الدكتور عدنان عبد الرحمن الصالح-عدنان عبد الله بكار-فايز السيد علي-- الدكتورجابر عبدالرزاق بكور

 

زملكا-ريف دمشق:

• أحمد أمين- رامي الدحلا- أمين سلام- قصي عيد- سعيد العربيني-

 

الضمير دمشق:

• عدنان سيف- محي الدين محي الدين- طارق أفندي- رائد الدحلا

 

سقبا-ريف دمشق:

• أنور جمعة-

 

دوما-ريف دمشق:

• برهان سريول- محمد سويدان- فؤاد خليل- عبد الرحمن طالب--أمين البعلي-نزار بويضاني-

 

دمشق:

 

• طارق الحسين (بتاريخ 4\8\2100) -أحمد ناجي- رنا أديب القس يوسف

 

كفر بطنا-ريف دمشق:

• هشام الخربطلي- شجاع محمد علي-- علاء محمد علي- كرم نذير بلور- عبادة دحبور- خالد رباح- أحمد محمد علي- كمال العطار- بلال العطار- محمد العطار- عمار التللي- حسام الأغواني- حسام الحبش

 

الكسوة-ريف دمشق:

• محمد خير قدور - ماهر عبد الفتاح- فراس عبد الفتاح- محمد جمعة- ياسر جمعة-عامر ديب ناصر -احمد ديب ناصر - محمد سعيد نجيب

 

تل رفعت- حلب:

• قدور قدور- نهاد عساف-علي خطيب

 

اعزاز-ريف حلب:

• أحمد سامح قبطور بن سامح-

 

حلب:

• عمار جبارة

 

درعا:

• الصيدلاني زياد عبد الرحمن اكراد

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استخدام العنف والقوة المفرطة من قبل الجيش والأمن ، وترويع المواطنين الآمنين، واعتقال المواطنين السوريين ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ومنهم من تم ذكر أسمائهم في سياق البيان ، كما نبدي قلقنا البالغ من معلومات تؤكد اعتقال الجرحى من المشافي ومصيرهم مجهول، وإغلاق بعض المشافي وتعرض بعض من طواقمها للتهديد ، وبعضها تعرض لقطع الكهرباء بشكل متعمد مما أودى بحياة بعض الأطفال , كما حدث في مشفى الحوراني , مما يرقى لمصاف جريمة ضد الإنسانية.

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2- اتخاذ قرار عاجل وفعال في إعادة الجيش إلى مواقعة و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3- كف ايدي الاجهزة الامنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الانسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

4- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

5- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

6- وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

7- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

8- الكشف الفوري عن مصير المفقودين

9- ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

10- الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

11- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ولا بالعمل على ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 10\8\2011

 

المنظمات الموقعة:

1- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

2- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

3- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

4- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

5- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

6- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

روانكه : ضحايا واعتقالات اليومين الماضيين

يبدو أن النظام الأمني السوري لا يحيد عن نهج القمع العنيف اللاإنساني في مواجهة الاحتجاجات السلمية للمواطنين، ويوما" بعد يوم تتسع دائرة العنف المفرط بحق المدنيين العزل، من قبل الأجهزة الأمنية، وشبيحة النظام، والجيش الذي يستخدم الدبابات والقاذفات في دك المدن والبلدات في مختلف المحافظات السورية، لتحصد أرواح الكثيرين، عدا الجرحى الذين لا يعرف مصير الكثيرين منهم في المستشفيات والسجون، في حين أن الاعتقالات التعسفية تطال الكثيرين، سواء أثناء التظاهرات الاحتجاجية أو أثناء المداهمات التي تقوم بها الأجهزة الأمنية مدعومة بالشبيحة للبيوت، منتهكة الحرمات، وتخريب الممتلكات، وسرقة البيوت والمحلات، والقيام بالاعتقالات .

وقد تواردت أنباء عن فظائع تم ارتكابها، في المدن التي استباحها الأمن السوري، وشبيحته، واستهداف كل من يخرج من منزله، بعد أن تم قطع هذه المدن عن العالم الخارجي، كله، من خلال قطع الاتصال بين المدن السورية، وتحت ظل قطع أوصال المدن، ومنع ارتباطها ببعضها بعضاً، ليتم تنفيذ ممارسة الإرهاب بحق أبنائها، ثم القيام بالاعتقالات التعسفية بشكل مهين للكرامة الإنسانية، والقانون، وحقوق الإنسان ، والأخلاق ، والضمير .

الضحايا القتلى

درعا

 معن مناع العودات / مهندس وناشط حقوقي – محمد منهل الكراد

ريف دمشق

سقبا : باسل أبو الجوز

زملكا : روحي النداف

حمص

بابا عمرو: شمدين خالد السعود – خالد السوسلي – خالد السعود – خالد الفريج – سليمان عبارة – شعف العلوين / والدة فرحان شمدين – طارق المحمد – عبد الباسط الخالد – غسان الدوش – فرحان شمدين – ماهر الخالد – محمد الحلواني – محمود الغنطاوي

العدية : جهاد عبارة – خالد مراد – محمد خير السمان

القصور : مرهف جودت السيد

حماه

 محمد احمد بن نصر البني

صوران : أحلام بكور – الهام دوداني – جمعة الدالي – رضوان الراضي – طلال الشيخ – يارا الفارس – يمنى عبدالستار حاج محمود

اللطامنة : محمد سعد

طيبة الإمام : سناء القناص 11 سنة – عامر كلال العبد الله –عفراء القناص 11 سنة – نور القناص 13 سنة

ادلب

كفرومة : حسين عثمان الشرتح

تفتناز : الأستاذ محمد مصطفى

بنش : احمد عبد الجواد – احمد العريض – احمد عبد اللطيف عبد الجواد – حذيفة وليد الخطيب – علي أبو نجم – الطفل محمد عبدو الحريري – وليد بدوي

اللاذقية

 أنس محمود الرحمة

دير الزور

أحمد زويد الهجيل – أحمد الشقال الشيخ ياسين – دعاء ذيب الشاهر الهزاع – رجاء بربر – عقاب الخليفة – عيد المحمد المحمود – محمد بربر – مهند الأشقر – نضال يوسف الفحل – هشام الفحل

البو كمال : صالح محمد الصالح

الاعتقالات التعسفية

درعا

أحمد علي العبود – احمد عودة الله / مهندس – خالد حسن البطين – زياد شحادة – صهيب عودة الله – عاطف حبوس – الشيخ عبد الرحمن شرق – عمر خرمندي – فؤاد شحادة – محمد أحمد ماوردي – محمد حسن البطين – مهدي شحادة – ناحي العمر

حي السبيل : فراس أبو عون

الجيزة: حافظ الدريس

ريف دمشق

داريا : مجد خولاني – محمد جمال الدين / مدرس

زملكا : احمد الشيخ – إسماعيل حسن – بسام حراته – حسن مصطفى الزو – رضوان غرة – سليمان غرة – علي عوض – كريم سوار – محمد خير نشأت

معضمية : عبد الكريم عارف السيد أحمد

 الكسوة : احمد امين – احمد سلطان – بلال فنصة – عامر فنصة – فؤاد عمار – كرم عبد الواحد الحزوري 14 سنة – محمد عبد المنعم حديد 13 سنة – محمد عدنان النجار – هاني خلف – يحيى برغل

دمشق

حسني المصري / دكتور ، اعتقل من مشفى المواساة بدمشق وهو على رأس عمله

المهاجرين : أيمن معن – بدر منجد – بسام خالد – بسام الدهان – عماد شرابي – ماهر ظريفة – محمد ظاظا – هيثم ظاظا – وافي شاكر

الميدان : امجد الضاهر – ماهر الحجازي

حمص

أحمد عباره 13 سنة – جمال الفتوى / دكتور – عاطف زلوخ – عمر داغستاني – لؤي عمر – محمد شتور – محمد محيسن حمود

الحولة : إبراهيم مطر – أحمد عقول – احمد مطر – أكرم القاسم – أيمن عبد الرزاق – باسل عبارة – تامر الحسن – خليل الخليل – سعد عبد الرزاق – صبري عبارة – عبد الباري القاسم – غالب عقول – عبد المعين جعمور – عبد الكريم الصالح أبو مصعب – عيدو السلام – عيسى شعبان – علاء عبدالملك – فايز السيد علي / دكتور – فراس السواح – فؤاد عفارة – الشيخ لؤي عامر – ماجد شعبان – محمد الرحيلة – محمد السواح – مروان العبدلله – مصطفى المصطفى – منير عقول – مهند عبارة – فؤاد شعبان / دكتور –الشيخ نزيه حرفوش – نوح مطر

ادلب

معرة النعمان : أحمد مخزوم / مدرس وإمام مسجد – اكرم الصالحة / مهندس – بلال خشان – جابر عليان / مهندس – حسن العوض – صالح القن – الحاج طلال القاق / 70 عاما – الشيخ عبد الرزاق حج خميس – عبد الرحمن الصدير / إمام مسجد – عبد الرحمن الصوراني القاق – عبد القادر خشان – الشيخ عبد الله إسماعيل – عبد الله العوض – عبد الناصر ملص / محامي – فاضل إبراهيم / دكتور – فواز صلال الحمود / نقيب الصيادلة – محمد الصدير / عضو جمعية البر – محمد العوض – محمد المنديل – محمود العوض –نضال عباس الصالحة – هشام السعيد – هيثم السعيد

معرة مصرين : أنس نجار – عبد الحميد قصاب – عبد الرزاق قصاب – عبد المجيد قصاب – عبد الله قصاب – وافي بيرم

أريحا: أمير إبراهيم تريسي / محامي – غيث أمير تريسي – وائل دبل / محامي

بنش : احمد عبد الغني شواف – احمد مصطفى الحامض – باسل سلات – باسل السيد علي – بدر الدين السيد علي – بكور عمارة – جميل عمارة – حسن احمد السيد/ مختار – حميدو خورشيد – سام حاج حمدان / دكتور – شعبان مصطفى شعيب – عبد السلام السيد – عدي محمد علوش 14 سنة – عماد السلع/ دكتور – فريد محمد ديب اسعد – محمد السيد علي / دكتور – محمد مالك عبيد – مصطفى حمدان / عقيد متقاعد – مصطفى محمد ديب اسعد – محمد الحامض – همام بدر الدين السيد علي – وليد بدوي – وليد محمد حوا 65 سنة – يوسف السيد علي/ دكتور

تفتناز : أبو مؤيد طحان – أدهم عز – الشيخ أحمد عز – حسان العمر – جمال خطيب – رافد رحال – ساهر علي غزال – شادي إسماعيل غزال – صبحي خطيب – صبحي شعيب – عبد الحكيم عز – عبد الرحيم سليمان حلاق – الشيخ عبد السلام غزال 75 سنة – عبد الله عبد المجيد شعبان – عبد المجيد عز – عمر محمد شعيب – عمر غزال أبو هنيد – عمر محمود غزال – غازي خطيب – فادي اسماعيل غزال – فيصل المحاميد – محمد الأخن – الشيخ محمد جعفر – محمد شعبان جعفر – محمد عارف غزال – محمد كامل رحال – محل عبد الرحمن عبد الغني – مصطفى احمد جبان – مصطفى محمد ديب غزال – نديم شعبان – وليد صالح غزال

حلب

 أحمد سامي الكلاسي – أحمد الكرز – توفيق أحمد الكرز – جمعة الكرز – عبدو عبد الغفور – محمد أحمد الكرز – موسى الأشكي – يوسف بطيخ

اعزاز: الشيخ أسامة عبد القادر عثمان

تل رفعت: احمد الحجي – احمد عساف – احمد محمد حج ديبو – احمد محمد ديمان – أسامة محمد وليد حدبة – أسامة مصطفى حدبة – انس احمد بدران – أيمن احمد عليطو – بكري مصطفى حلاق – حسين احمد حراج – صبري سكران – صلاح عمر قيس – عبد الجليل علي حدبة – عبد الرحمن سليمان عبود – عبد الرحمن مروان محمد علي الشيخ – عبد القادر محمود حدبة – عدنان محمود حدبة – علاء عبود – علي خطيب – علي فاروق محمد علي الشيخ – عماد فيصل درباس – عمار حسن العمر – عمر إبراهيم مريميني – عمر علي طيار – غسان داموك – فادي مريميني – الحاج قدور قدور 65 سنة – مالك سعيد الشيخ – محمد احمد درباس – محمد أنور الحجي – محمد علي مريميني – محمد محمود مصري – محمد مصطفى المحمود – محمود علي مريميني – محمود مروان محمد علي الشيخ – ميسرة سعيد الشيخ – نضال إبراهيم هلال – نهاد عساف

اللاذقية

احمد إبراهيم طرابلسية – إيهاب شلا – تاج الدين فاروسي – خليل مغربي – مجد الشعار – مصطفى سالوخة – يحيى عجان

 دير الزور

حمود العبد ناصر – ساري عبيد الكردي / دكتور – غسان حمود العبد – فاروق العباس/ دكتور – مالك صفوك – ماهر محمد زكي الحوكان – محمد تيسير محمد زكي الحوكان

الميادين : أحمد العليان – أحمد المهيد – أدهم فواز العبد الحميد – أسعد كمال العلاوي – بسام الحيوان – بشار الحوكة – جازي الجازي – رباح الدباس – طارق الرحمو – طه الحاج حسين – عبد العزيز السيد سلمان – عبد الكريم النجم – عقبة البطاح – لؤي النايف – محمد الجازي – محمد الحوكة – معن النايف – مهند مالك الحمدان الوهيبي – ناصر العوجان – هيثم فواز العبد الحميد

الحسكة

هفال عتي

** فظائع ترتكب في فرع الأمن الجنائي بقامشلو

الأنباء الواردة من فرع الأمن الجنائي بقامشلو، وعلى لسان عناصر أمنية، يتعرض المعتقلون الكرد والعرب على خلفية التظاهرات المقامة في مدينة قامشلو إلى فظائع التعذيب، حيث لا يميزون بين الطفل والشباب والشيوخ، فجميعهم يتعرضون لأصناف مختلفة من الضرب والتعذيب، ويأتي هذا بعد أن تم إجراء تغيرات جديدة للضباط في الفرع المذكور، حيث تعرض كلاً من :

الأستاذ عبد الصمد عمر وعادل عز الدين خلف وأسامة حاج منصور للضرب والتعذيب داخل الفرع، وتم تكسير أصبع أسامة حاج منصور، في حين لا يزال مصير سعيد محمد موسى (أبو رياض) مجهولاً، حيث تعرض للاختطاف من منزله من قبل أحد الفروع الأمنية، ولا يزال مصيره مجهولاً، و هي المرة الثالثة التي يتعرض فيها أبو رياض للاعتقال خلال أقل من شهرين.

** ديرالزور: تكسير نادي الناشط صبحي حواس في حي الحميدية وهو بطل الجمهورية في كمال الأجسام .

** خبر غير مؤكد عن ضلوع مافيا " تجارة الأعضاء " بالاتجار بأعضاء المعتقلين، والمافيا تضم عناصر إيرانية وتركية وقد تضم عناصر رومانية، وأن فريقا" طبيا" إيرانيا" موجود في سوريا لهذه الغاية منذ أشهر.

دمشق في 11 / 8 / 2011 . . . منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا– روانكه

استمرار قمع الاحتجاجات السلمية في سورية وتزايد أعداد الضحايا والمعتقلين

مازالت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تتلقى ببالغ القلق والإدانة والاستنكار, المعلومات التي تؤكد على اصرار السلطات السورية بالاستمرار في استعمال العنف والقوة المفرطة وزج السلاح الثقيل , في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والبلدات السورية والاعتداء على المتظاهرين السلميين وقطع الاتصالات والكهرباء عن المدن والبلدات ,حيث أدى ذلك القمع, ومازال يؤدي الى استمرار نزيف الدم في الشوارع السورية,و سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى)خلال يومي8-9\8\2011 في دير الزور وحمص وادلب ودرعا وريف دمشق وغيرها ،وعرف منهم التالية أسماؤهم:

الضحايا القتلى

البو كمال :

  صالح محمد الصالح -

 

حمص:

  خالد مراد 36 عاما - سليمان عبارة- طارق المحمد

 

صوران –حماه:

  رضوان الراضي - الهام دوداني - احلام بكور-جمعة الدالي- طلال الشيخ

 

اللطامنة –حماة:

  محمد سعد -

 

طيبة الامام –حماه:

  عامر كلال العبد الله - 18 سنة- سناء القناص 11 سنة-عفراء القناص 11 سنة- نور القناص 13 سنة

 

حماه:

  محمد احمد بن نصر البني-العمر25 عام

 

كفرومة –ادلب:

  حسين عثمان الشرتح

 

بنش- ادلب :

  حذيفة وليد الخطيب- احمد عبد اللطيف عبد الجواد- وليد بدوي- الطفل محمد عبدو الحريري

 

اللاذقية:

  انس محمود الرحمة

 

دير الزور :

  رجاء بربر (بتاريخ 9\8\2011)- عقاب الخليفة- عيد المحمد المحمود. - نضال يوسف الفحل- أحمد الشقال. الشيخ ياسين -- دعاء يحيى الشاهر الهزاع

 

 

الاعتقالات التعسفية :

علاوة على ذلك, مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ،مما يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، برغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

 

معرة النعمان-ادلب:

  فواز صلال الحمود (نقيب الصيادلة في محافظة ادلب )-- المحامي عبد الناصر ملص- المهندس جابر عليان- الشيخ عبد الرزاق حج خميس- الشيخ عبد الرحمن الصدير- الشيخ عبد الله اسماعيل- عبد الرحمن الصوراني الحاج طلال القاق - الدكتور فاضل ابراهيم- هيثم السعيد - حسن العوض- محمد العوض- محمود العوض- عبد الله العوض- جابر عليان مهندس ميكانيك- عبد الرحمن الصدير إمام مسجد --محمد الصدير عضو لجنة جمعية البر-أحمد مخزوم مدرس وإمام مسجد-هشام السعيد -صالح القن- بلال خشان- عبد القادر خشان- محمد المنديل ابو فادي -المهندس اكرم الصالحة - نضال عباس الصالحة

 

معرة مصرين- ادلب:

  أنس نجار- وافي بيرم - عبد الله قصاب - عبد الحميد قصاب -عبد المجيد قصاب- عبد الرزاق قصاب

 

أريحا- ادلب:

  المحامي أمير ابراهيم تريسي -الشاب غيث أمير تريسي-المحامي وائل دبل

 

بنش ريف ادلب:

  الدكتور محمد السيد علي -الدكتور عماد السلع- الدكتور يوسف السيد علي- الدكتور سام حاج حمدان- العقيد المتقاعد مصطفى حمدان ابو ناصر -باسل السيد علي - وليد بدوي - باسل سلات - احمد عبد الغني شواف -شعبان مصطفى شعيب- مصطفى محمد ديب اسعد - حسن احمد السيد 45 سنة - عدي محمد علوش 14 سنة- جميل عمارة - بكور عمارة- بدر الدين السيد علي - عبد السلام السيد- فريد محمد ديب اسعد- محمد الحامض -احمد مصطفى الحامض- حميدو خورشيد- وليد محمد حوا 65 سنة- محمد مالك عبيد-همام بدر الدين السيد علي

ادلب تفتناز :

الشيخ عبد السلام غزال 75 سنة – مصطفى احمد جبان – مصطفى محمد ديب غزال – واليد صالح غزال – شادي اسماعيل غزال – عمر غزال ابو هنيد

معضمية –ريف دمشق:

  عبد الكريم عارف السيد أحمد -عبد الحكيم عارف السيد أحمد

 

الكسوة-ريف دمشق:

  عامر فنصة -بلال فنصة - محمد عدنان النجار- يحيى برغل- احمد سلطان-احمد امين -هاني خلف -فؤاد عمار

  كرم عبد الوحد الحزوري 14 عام - محمد عبد المنعم حديد 13 عام

 

المهاجرين- دمشق:

  محمد ظاظا - هيثم ظاظا- ايمن معن - بسام خالد - ماهر ظريفة -عماد شرابي - وافي شاكر -بسام الدهان- بدر منجد

 الميدان- دمشق:

ماهر الحجازي

 

زملكا –ريف دمشق:

  سليمان غرة- رضوان غرة-- علي عوض أبو رياض- محمد خير بسام حراته- اسماعيل حسن

نشأت حسن –احمد الشيخ -كريم سوار- مصطفى الزو

 

الحولة- حمص:

  منير عقول- أحمد عقول- غالب عقول- عيدو السلام- عبد المعين جعمور- عبد الكريم الصالح أبو مصعب- عبد الباري القاسم - مروان العبدلله- محمد السواح- فراس السواح-عيسى شعبان -اكرم القاسم -مصطفى المصطفى- خليل الخليل -محمد الرحيلة- ماجد شعبان- فؤاد عفارة- علاء عبدالملك- ابراهيم مطر- نوح مطر- احمد مطر-الدكتور فايز السيد علي- صبري عبارة -باسل عبارة - مهند عبارة- الدكتور فؤاد شعبان --سعد عبد الرزاق- أيمن عبد الرزاق- الشيخ لؤي عامر- الشيخ نزيه حرفوش- تامر الحسن

 

حمص:

  الدكتور جمال الفتوى -محمد محيسن حمود - عاطف زلوخ - عمر داغستاني - محمد شتور- أحمد عباره 13 عاما - لؤي عمر

 حلب:

 

  أحمد الكرز - توفيق أحمد الكرز- محمد أحمد الكرز-جمعة الكرز - توفيق أحمد الكرز- أحمد سامي الكلاسي- عبدو عبد الغفور- يوسف بطيخ - موسى الأشكي (جريح و موقوف في مشفى الرازي )

 

 اللاذقية:

  مصطفى سالوخة - يحيى عجان -خليل مغربي- احمد ابراهيم طرابلسية- يحيى عجان- تاج الدين فاروسي- مجد الشعار- ايهاب شلا- عبد الهادي سقاطي( مفقود منذ اربعة اشهر)

 

 

دير الزور :

  الدكتور ساري عبيد الكردي – غسان حمود العبد حمود العبد ناصر

 

حي السبيل- درعا:

  فراس أبو عون

 

الجيزة- درعا:

  حافظ الدريس

 

درعا:

  خالد حسن البطين- محمد حسن البطين- المهندس احمد عودة الله- صهيب عودة الله – محمد أحمد ماوردي – عمر خرمندي – فؤاد شحادة – زياد شحادة – مهدي شحادة – ناحي العمر – عاطف حبوس – أحمد علي العبود – الشيخ عبد الرحمن شرق ابو انس

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استخدام العنف والقوة المفرطة من قبل الجيش والأمن ، وترويع المواطنين الآمنين، واعتقال المواطنين السوريين ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ومنهم من تم ذكر أسمائهم في سياق البيان ، كما نبدي قلقنا البالغ من معلومات تؤكد اعتقال الجرحى من المشافي ومصيرهم مجهول، وإغلاق بعض المشافي وتعرض بعض من طواقمها للتهديد ، وبعضها تعرض لقطع الكهرباء بشكل متعمد مما أودى بحياة بعض الأطفال , كما حدث في مشفى الحوراني , مما يرقى لمصاف جريمة ضد الإنسانية.

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        اتخاذ قرار عاجل وفعال في إعادة الجيش إلى مواقعة و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3-        كف ايدي الاجهزة الامنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الانسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

4-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

5-        اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

6-        وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

7-        إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

8-        الكشف الفوري عن مصير المفقودين

9-        ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

10-      الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

11-      أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ولا بالعمل على ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 9\8\2011

 

المنظمات الموقعة:

1-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

2-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

3-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

4-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

5-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق

فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

بيان مشترك- تصاعد العنف والقوة المفرطة في قمع الاحتجاجات السلمية في سورية وتزايد أعداد الضحايا والمعتقلين

مازالت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تتلقى ببالغ القلق والإدانة والاستنكار, المعلومات التي تؤكد على اصرار السلطات السورية بالاستمرار في استعمال العنف والقوة المفرطة وزج السلاح الثقيل , في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والبلدات السورية والاعتداء على المتظاهرين السلميين وقطع الاتصالات والكهرباء عن المدن والبلدات ,حيث أدى ذلك القمع, ومازال يؤدي الى استمرار نزيف الدم في الشوارع السورية,و سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى)خلال الأيام الماضية, في دير الزور وحمص وادلب ودرعا وريف دمشق وغيرها ،وعرف منهم التالية أسماؤهم:

 

الضحايا القتلى

حماة

• حسن عابدين- غسان غنام- عبد المعين العزي- موسى الشيخ موسى -سامر الخرط (بتاريخ 5\8\2011)

• محمد العثمان - من حي الحميدية7\8\2011

• بتاريخ 8\8\سقط كلا من الضحايا التالية اسماؤهم: ناصر الشامي وأخوه- هيثم السعيد - ضحيتان من عائلة تاجوا ( حي الفراية )

 

كفر لاها - حمص:

• هاجر مصطفى السليمان- اياد سلامه(بتاريخ 8\8\2011)

 

الطيبة -- حمص:

• عامر محمود الذياب

 

دير بعلبه-حمص:

• تامر سليمان الياسين من دير بعلبة عمره 35 سنة- طارق محمد محمود (بتاريخ 8\8\2011)

 

الضمير-ريف دمشق:

• محمد هزيم فتح الله - محمد خالد القاضي- محمد يوسف عيسى (بتاريخ 6\ 8\ 2011).

 

 زملكا-ريف دمشق:

• روحي النداف وكان تم اعتقاله منذ عدة ايام وتم تسليم جثمانه اليوم لذويه ,ومن المعتقد انه قد توفي تحت التعذيب.

 

دير الزور:

• خالد البربوري (بتاريخ 8\8\2011)

 

درعا:

• محمد منهل الكراد (بتاريخ 7\8\2011) - ابراهيم القيق - المهندس معن العودات(بتاريخ 8\8\2011)

 

الاعتقالات التعسفية :

علاوة على ذلك, مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ،مما يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، برغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

حموريه -- ريف دمشق :

• ابراهيم تيسير الخطيب (14)سنة - محمد سامر

 

عين منين -ريف دمشق:

• محمد ريتاوي 4/8/2011

 

جرمانا-ريف دمشق:

• هلال عبيد

 

التل-ريف دمشق:

• عبادة الاغبر بتاريخ( 6\8\2011)

 

الكسوة- ريف دمشق

• كرم عبد الواحد الحزوري حوالي 15 عام بتاريخ 8\8\2011- محمد عبد المنعم حديد حوالي 13 عاما (بتاريخ 8\8\2011)

 

المعضمية-ريف دمشق:

• أسامة حبش-محمود الخطيب (اختفوا بتاريخ 1\6\2011 ومازالوا مجهولي المصير)

• احمد معتوق (بتاريخ 7\8\2011 جريح ومعتقل)

 

داريا-ريف دمشق:

• محمود عودة- محمد جمال الدين - مجد خولاني -أسامة الشربجي- حسام خولاني - هلال بشير خولاني - محمد عديلة (بتاريخ 8\8\2011)

• محمد اسعد (تعرض للاختفاء منذ حوالي الشهرين ومازال مجهول المصير)

 

الست زينب-ريف دمشق:

• محمد أمين العلي 17 سنة -أمين العلي- عبد الله أمين العلي(14 سنة)- أبو باسل البحتري واولاده- حسن النميري - محمد أحمد النميري- أحمد خالد النميري- مصعب يحيى الأحمد - (بتاريخ 8\8\2011)-

 

قطنا-ريف دمشق:

• انور بدر الدين- تميم بدر الدين- ابراهيم صبوة - عامر الشيخ - وسيم نادر - عمر نادر

 

عربين-ريف دمشق:

• مصطفى الكردي - محمد الشحرور - محمد نور الكحالة - رياض دحروج أبو احمد - احمد رسلان - عبدالمنعم عبدالهادي - عبدو عبدالهادي - أكرم الخضراوي - المحامي مازن - خالد صلاح -رياض الراجل - محمد نور عطايا - أسامة شفيق البقاعي - تامر الزغلول - محمد سامي عطايا - محمد بن طه شرف الطيوري - محفوظ بن طه شرف الطيوري - عامر بن طه شرف الطيوري - راتب بن محمد بن طه شرف الطيوري - عادل بن محمد بن طه شرف الطيوري - طه بن أحمد بن طه شرف الطيوري - عادل كوكة - محمد زكوان بن عادل كوكة - ايمن محفوظ السيد حسن - محي الدين محفوظ السيد حسن - عبدالله عبدالهادي - أسامة البقاعي - محمد الحاج علي - غياث محمد سعيد النداف - عبدالفتاح عمر العربينية - محمد عامر عطايا - ممدوح محمد التنبكجي - فؤاد السيد اسماعيل - باسل السيد اسماعيل - محمد خير محمد هاشم - هيثم الزغلول - محمد بن ياسر المبخر - محمد عبده صفصف -هيثم الرنكوسي - عمار الشيخ قويدر - نزار عيد - محمد الشيخ قويدر .

 

دمشق:

• ريم الغزي-عاصم حمشو-ليث اديب-خالد الورع- -د . حسني المصري—احمد محمد حجازي- اشرف حجازي-منتصر حجازي- أنس هروش- مضر الكردي- جمال العمر(بتاريخ 7\8\2011)

• جمال عبد الناصر العمر-وسيم مقداد- مضر الكردي- أنس هرشو (بتاريخ 8\8\2011)

 

تدمر- حمص :

الممرض ابراهيم الاسعد- الممرض قتيبة جميل السليم(بتاريخ 8\8\2011)

 

داعل- درعا:

• شادي عطية الشحادات- ابراهيم خليل حمدي عوير

 

جاسم-درعا:

• محمد اسماعيل الحلقي- (بتاريخ 7\8\2011)-جمال رزوق الحاجي-

 

درعا:

• راقي محاميد - محمد عياش - وسيم مسالمة - ضياء علو - معمر صياصنة - أيمن أحمد مسالمة- ناصر جاموس - ابراهيم المصري(بتاريخ 7\8\2011)

 

الرقة:

• علي الخلف الاسماعيل الهندي- خالد الخلف الاسماعيل الهندي - عز الدين شيخ نبي - سليم شيخ نبي - محمد خالد الناشف - باسم ابراهيم محمود - قتيبة الرجب - تركي الجمعة - معتز بالله عيدان المصطفى - رياض موسى الشحاذة- ثائر دن دوش - علي الموسى الذيا- محمد عبدو العجل بن عبدو- محمد الحمد بن محمود- اسامة الموسى بن دحام - محمد الشبلي بن عامر- عبد القادر الشيخ بن طه- محمد العوض بن منير-محمد الشيخ بن محمود - انور الموسى بن صالح- حسن الخرفان بن خلف- ميزر الموسى بن صالح -صالح العلي بن عبد الله- المعتز بالله بن مصطفى -مصطفى الحسون بن حسون -حسن جرود ابن صالح- تركي الحميد ابن جمعة- ياسر الحسين خميس- خليل العلي بن طه -عبيدة المشرف بن نجم -علي الحمود بن عبد الله- عروة الجليل بن خلف -حسين الحسن بن محمد- محمد المحمد الحسن بن حسين -مهند احمد بن فرحان

 

حماه:

• احمد الحلبي (بتاريخ 8\8\2011)- معمر نهار- محمود نصيرات

 

اللاذقية:

• مصطفى سالوخة (بتاريخ 7\8\2011)- هنادي زحلوط(بتاريخ 4\8\2011)-

 

حلب:

• خالد الحاج بكري- نبيل البارودي- عبد الرحمن حمامي- مجاهد عقيل- الشيخ عدنان حليق -مصطفى سالوخة" طالب سنة ثالثة هندسة ميكا ترونك " - محمد كياري " طالب سنة ثانية هندسة نظم القدرة الكهربائية - جامعة حلب " (بتاريخ 7\8\2011)

 

تل رفعت – ريف حلب :

• الحاج قدور قدور 65 سنة - نهاد عساف 55 سنة - علي خطيب (بتاريخ 8 / 8 / 2011).

 

معرة النعمان-ادلب:

• جابر عليان مهندس ميكانيك- عبد الرحمن الصدير إمام مسجد- محمد الصدير عضو لجنة جمعية البر- أحمد مخزوم مدرس وإمام مسجد - عصام التيزري (بتاريخ 8\8\2011)

 

 اريحا-ادلب:

• المحامي أمير ابراهيم تريسي- الشاب غيث أمير تريسي- بهاء بدوي- المحامي وائل دبل(بتاريخ 7\8\2011)

 

الحسكة:

• سعد حسين الحسين – مهندس زراعي من منطقة الهول – الحسكة- محمد غازي الحسين – طالب جامعي - كلية الحقوق- شادي طوقان – أعمال حرة- إلياس الحسين – مدير مدرسة – الهول-عادل الحسين – طالب جامعي.

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استخدام العنف والقوة المفرطة من قبل الجيش والأمن ، وترويع المواطنين الآمنين، واعتقال المواطنين السوريين ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ومنهم من تم ذكر أسمائهم في سياق البيان ، كما نبدي قلقنا البالغ من معلومات تؤكد اعتقال الجرحى من المشافي ومصيرهم مجهول، وإغلاق بعض المشافي وتعرض بعض من طواقمها للتهديد ، وبعضها تعرض لقطع الكهرباء بشكل متعمد مما أودى بحياة بعض الأطفال , كما حدث في مشفى الحوراني , مما يرقى لمصاف جريمة ضد الإنسانية.

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2- اتخاذ قرار عاجل وفعال في إعادة الجيش إلى مواقعة و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3- كف ايدي الاجهزة الامنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الانسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

4- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

5- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

6- وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

7- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

8- الكشف الفوري عن مصير المفقودين

9- ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

10- الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

11- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ولا بالعمل على ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 8\8\2011

 

المنظمات الموقعة:

1- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

2- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

3- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

4- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

5- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

6- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

روانكه: اغتيال الناشط الحقوقي معن مناع العودات أثناء تشييع جنازة + أسماء بعض الضحايا والمعتقلين

امتدت يد الإجرام لتطال ناشط حقوقي نذر نفسه لخدمة قضية الحرية لأبناء بلده، وسلبت منه الحياة، لترتفع روحه إلى جنة بارئها، وذلك أثناء مشاركته في جنازة محمد منهل أكراد الذي اغتيل خنقا" وهو في المعتقل من قبل الأجهزة الأمنية في درعا الباسلة .

يذكر أن المرحوم المهندس معن العودات قد اعتقل عدة مرات منذ 4 / 4 / 2011 .

إننا في منظمة روانكه إذ نتقدم بالعزاء إلى أهالي وأصدقاء المغدورين، فإننا نعزي كافة أبناء شعبنا الأحرار بالشرفاء الذين ضحوا بأنفسهم في سبيل حرية وطنهم، ونستنكر بشدة الاغتيالات التي تقوم بها أدوات السلطة الجائرة بحق المناضلين والأحرار والحرائر والأطفال من أبناء شعبنا الأبي ، وندين استمرار دوامة العنف في سورية، آيا" كانت مصادر هذا العنف أو أشكاله أو مبرراته، والذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

ننشر فيما يلي أسماء بعض الضحايا والمعتقلين خلال الأيام القليلة الماضية حسبما وردت إلينا:

الضحايا القتلى

درعا

محمد منهل الكراد – معن مناع العودات / مهندس وناش

دمشق

علاء ياسين – معاذ يوسف ادلبي – احمد محمد حجازي – اشرف محمد حجازي – معتز محمد حجازي –انس غيبة

ريف دمشق

القابون : غسان الرفاعي

دوما : محمد علي الشيخ – محمد بشير قاقيش .

الضمير : محمد بكر القاضي – محمد هزيم فتح الله – محمد خالد القاضي – محمد يوسف عيسى .

عربين: ياسر الشيخ قويدر - أيمن الشريف

المعضمية: محمد جابر

حمص

علي حسن النمر/ 10سنوات – الملازم فادي الكسم – حمزة الدرويش – عبد الجواد السباعي – عبد الرحمن محمد سعد الدين – محمود محسن اللبابيدي – محمد السمان – عبد الرحمن محمد سعد الدين – عبد الجواد السباعي – طارق سلامة – علي حسن التمر – عامر محمد التمر – حسام العلوش – فواز سمعان – حمزة الدروي – زياد بدوي عز الدين – كنان عجوب – حسن محمد محمداه

تلدو : ندى أحمد رسلان

الطيبه : عامر محمود الذياب

تلذهب : حسام العلوش – عامر محمد النمر – علاء محمد دعميش – علي دعميش – احمد رسلان – أمل بربر

كفرلاها : طارق سلامة – إياد سلامه – هاجر مصطفى السليمان

الحولة : أحمد رسلان – علي إبراهيم دعيمش – علاء محمد دعيمش

 حماة

 فارس الناعم – موسى الشيخ موسى – حسن عابدين – غسان غنام – عبد المعين العزي – سامر الخرط – محمد العثمان – عبد الله العتر

ادلب

 الطفل محمد غريب – حسان سليمان عوض – المحامي وائل دبل – غيث أمير تريسي – المحامي أمير إبراهيم تريسي – علاء محمود مشلح – إبراهيم يوسف شحود – محمد مصطفى غريب – حسان محمد عمر – سليمان عوض – محمد عبد الهادي 14 سنه – عبد الحكيم حصري – محمد مصطفى غريب/ طالب حقوق سنة رابعة – حسان سليمان عوض – مهند الأسعد

حلب

 أبو رنا المنجد وابنه أحمد، وهما من مدينة وتوفيا في دير الزور

دير الزور

هشام الفحل – عكاب خليفة الفالح – نضال يوسف الفحل – مهند الأشقر – أكرم العساف – احمد المنجد – محمد قشقارة – أحمد محمد قشقارة – حسين معاشي العلي

البو كمال : صالح محمد صالح الرحيبي

الاعتقالات التعسفية

ريف دمشق

التل : الدكتور وليد البني / ناشط سياسي وعضو اللجنة التحضيرية لمؤتمر الإنقاذ الوطني وولديه: إياد و مؤيد

جديدة عرطوز : ناصر عبد الستار حمودة – منصور عبد الستار حمودة – محمد عبد الستار حمودة – أحمد زهير الحاج – مطيع تعيم حمودة – أحمد أحمد خليل – محمد حسين الشيخ – أحمد حسين الشيخ – خالد نعيم حمودة – يحيى ديب غصن – ناجي أحمد حسن – سليمان العسراوي – عبدو نبيل يحيى – عبادة نبيل يحيى – كمال الزهوري – رامي فياض المشكاوي – ماهر نعيم حمودة – محمد بسام حمودة – عبد الرحمن الباخي– عبد القادر الباخي – أحمد الشرعبي – منتصر أحمد الشرعبي – جاسم الباخي.

الرحيبة : يوسف جبر – محمد المصري – محمد سنيور – محمد هدوان تركمان – مصطفى القجة – علي شريدة – محمود جميل القجة – علاء الريحان – محمد درب.

الضمير : عماد إبراهيم حمدان – سهيل أفندي حمدان – حسين أحمد أسعد.

دوما : كاسم ياسين بلله – عبد الجليل دالات.

قطنا : مؤمن عمران – عصام محمود الخطيب

داريا : محمد دلعين – شمس الدين المطعون – ياسر محمود – فراس زياده – خلف خولاني – وائل عبيد – أحمد عبد المجيد طه – محمد عبد الغني – عبدو الحو – مرهف حمادي طه – أنس حبيب – انس خشينة

دمشق

إباء منذر / صحفية – عمر الأسعد/ صحفي – عاصم حمشو/ صحفي – رودي عثمان / صحفي – حسني المصري / طبيب – عبد الهادي دياب / برلماني سابق – محمد خليل – يوسف تركي الدواس / محامي – فواز محمود بارافي – أكرم قصوعة – فهد العدنان – حسان عقاد – نبيل سايس – يزن القاق – أنيس تللو – غياث زرزر.

درعا

فراس أبو عون

جاسم : هايل عياد عسكر – عبدالله محمود الحلقي – وليد محمد دعيبس

نمر : سامر البكري – هندي الزوكاني – ياسر الزوكاني – عبدالله المطلق.

داعل : شادي عطية الشحادات – أبو جعفر الجاموس – ابراهيم خليل حمدي عوير.

حمص

رغيد دعميش / دكتور – مدين العبيد / دكتور – قيس عباس – محمد العرندس – عدنان محمود السواح –فايز السيد على – طارق المرعي.

حماة

أيهم الصيفي – درويش البغدادي / مهندس – محمد الولي / سائق

ادلب

سراقب : عبدالكريم عماد حبار – محمد جميل حبار – محمد حسن حبار – حسن خطاب – معن خطاب – أنور خطاب – أيمن خطاب.

جسر الشغور : خالد سمير السويد – رامز محمود الشويطي – بشار المصري

اريحا : أمير ابراهيم تريسي / محامي – غيث أمير تريسي – وائل دب / محامي

طرطوس

أحمد خالد تركماني

بانياس: عبدالكريم كروم و زوجته السيدة فاطمة محمد صهيوني – أحمد الشيش

اللاذقية

فادي ديباجة – أسامة ليلى – المحامي أكرم وفائي – مجد قعقاع – زيد مازن إسماعيل – محمد سبقجي – علي سبقجي – فراس سبقجي – محمد إبراهيم – مروان إبراهيم – عبود إبراهيم – مصطفى رز – حميد رز – محمد السيد – عبد الحليم السيد.

جبلة : وسيم بصيص – مجاهد خالد عقيل – محمد نبيل العجيل – طارق بدرة

الحفة : ثائر السيد العمر

حلب

محمد حجي درويش / عضو المجلس الوطني لإعلان دمشق ومعتقل سابق – علا كيالي – محمود مروش / سنة ثانية لغة عربية – محمد عبد الرزاق الواكي – محمد عمر عبد الرحمن الواكي – عمر محمد علي الكرز – حسان عمر الكرز – مروان عمر الكرز – عبد القادر محمد ديب الكرز – عبد القادر رضوان النجار – علي مصطفى النجار – بكري حلاق – عمار محمد الشيخ واكي – فاروق محمد الشيخ واكي – ابراهيم عبد الرزاق الواكي – الحسن العبد الرحمن – توفيق أحمد الكرز – أحمد سامي الكلاسي – عبدو عبد الغفور – يوسف بطيخ – موسى الأشكي

كوباني (عين العرب):وليد احمد جميل – رجب خرفانة – حسن حمادة – بوزان مصطفى باز – بنكين شاهين

تل رفعت : الشيخ غالب دنون

الرتيان : ياسر محمد حج خليل – سليمان محمود حج خليل .

الرقة

نهاد احمد طيار / صيدلي الدكتور - محمود النزال/ طبيب بيطري - عبد الله العلي / طالب طب سنة رابعة -ملهم أيوب - عادل عبدا لله الشومان - احمد إبراهيم الموسى - محمد حسين العماش / حارس - مسلم شيخ نبي - رشيد الدندوش - معاذ عبد الله الحاج ظاهر - محمد عواد العبد الله .

قامشلو

مسعود يوسف - آلان فهد حسين – أدهم سليمان عبد الله – خالد عبد الحميد أسعد – محمد سربست محمد نوري - محمد رجائي مجدل خلو/ سنة خامسة هندسة زراعية بجامعة الفرات - كوفان لازكين سليمان

هذا، ويبدو أن النظام الأمني السوري لا يحيد عن نهج القمع العنيف اللاإنساني في مواجهة الاحتجاجات السلمية للمواطنين، ويوما" بعد يوم تتسع دائرة العنف المفرط بحق المدنيين العزل، من قبل الأجهزة الأمنية، وشبيحة النظام، والجيش الذي يستخدم الدبابات والقاذفات في دك المدن والبلدات في مختلف المحافظات السورية، لتحصد أرواح الكثيرين، عدا الجرحى الذين لا يعرف مصير الكثيرين منهم في المستشفيات والسجون، في حين أن الاعتقالات التعسفية تطال الكثيرين، سواء أثناء التظاهرات الاحتجاجية أو أثناء المداهمات التي تقوم بها الأجهزة الأمنية مدعومة بالشبيحة للبيوت، منتهكة الحرمات، وتخريب الممتلكات، وسرقة البيوت والمحلات، والقيام بالاعتقالات .

وقد تواردت أنباء عن فظائع تم ارتكابها، في المدن التي استباحها الأمن السوري، وشبيحته، واستهداف كل من يخرج من منزله، بعد أن تم قطع هذه المدن عن العالم الخارجي، كله، من خلال قطع الاتصال بين المدن السورية، وتحت ظل قطع أوصال المدن، ومنع ارتباطها ببعضها بعضاً، ليتم تنفيذ ممارسة الإرهاب بحق أبنائها، ثم القيام بالاعتقالات التعسفية بشكل مهين للكرامة الإنسانية، والقانون، وحقوق الإنسان ، والأخلاق ، والضمير .

دمشق في 9 / 8 / 2011 . . . منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا– روانكه –

من شهداء الأيام القليلة الماضية

تستمر قوات الأمن السورية بحملاتها المتوالية على المدن والبلدات والقرى السورية وتوقع القتل والإصابات الخطرة وتدمر المباني وتمشط الأحياء وتعتقل الشباب، والأسماء التالية قافة جديدة من بعض من سقط في الأيام القليلة الماضية:

1. فارس الناعم /حماة 31/7/2011

2. محمد بشير قاقيش /دوما 5/ 8/ 2011

3. حمزة الدرويش /حمص باب السباع 5/8/2011

4. عبد الجواد السباعي

5. عبد الرحمن محمد سعد الدين

6. ابراهيم يوسف شحود /ادلب

7. علاء محمود مشلح /ادلب

8. المحامي أمير ابراهيم تريسي /ادلب

9. الشاب غيث أمير تريسي /ادلب

10. المحامي وائل دبل /ادلب

 

شهداء 7/8/2011

11. هشام الفحل/ دير الزور

12. مهند الاشقر

13. حسام العلوش / تلذهب-حمص

14. عائلة من بيت رسلان/ تلدو-حمص

15. ندى أحمد رسلان/ 16 عام –تلدو-حمص

16. علي حسن النمر/ 10سنوات

17. طفل من الحولة/ بحمص عمره عشر سنوات قتل يوم 7/8/2011

18. طارق سلامة/ كفرلاها

19. محمد علي الشيخ/ دوما

20. ابو رنا المنجد / وابنه أحمد / وهما من مدينة حلب وتوفيا في دير الزور

21. حسان سليمان/ ادلب

22. محمد منهل الكراد / درعا علماً أن الشهيد اقتيد أمس سليماً معافى من قبل قوات الأمن و تم تسليمه شهيداً إلى أهله 8/8/2011

23. اياد سلامه/ كفرلاها-حمص 8/8/2011

24. عامر محمد النمر/ تلذهب- حمص

25. علاء محمد دعميش/ تلذهب-حمص

26. علي دعميش /تلذهب-حمص

27. احمد رسلان/ تلذهب-حمص

28. عامر محمودالذياب /الطيبه-حمص

29. امل بربر/ تلذهب-حمص

30. هاجر مصطفى السليمان بنت ابو الشوق/ كفرلاها-حمص

قصف حماة وبنش في ادلب وأكثر من 30 قتيلا

في حين يتحدث الاعلام السوري عن سحب وحدات الجيش من مدينة حماة وعودة "الامن الى المواطنين"اجتاحت عند الساعة الخامسة من فجر اليوم الثلاثاء قوى عسكرية وأمنية بالمدرعات والآليات مدن وبلدات في محافظة حماة وهي : طيبة الإمام معردس صوران حلفايا .

واستخدمت الذخائر والرصاص الحي في ترويع السكان واقتحام البيوت والمنازل السكنية واعتقلت العشرات من أبناء المنطقة

وفي مدينة طيبة الإمام سقط عدة شهداء عرف منهم حتى الآن

سناء القناص 11 سنة

عفراء القناص 11 سنة

نور القناص 13 سنة

الشاب عامر العبد الله 17 سنة

وعلم عن سقوط 25 شهيد في مدينة صوران وحدها اضافة الى وجود عشرات الجرحى الذين من الصعب احصاء عددهم.

 

فيما هاجمت حوالي اربعين دبابة السكان المدنيين في بنش في ادلب مما اسفر عن سقوط الشهداء :

حذيفة الخطيب

احمد عبد اللطيف عبد الجواد

وليد بدوي

الطفل محمد عبدو الحريري

اضافة الى اكثر من 16 جريحا بينهم امراة وطفلة مصابين اصاباتهم خطيرة جدا.

 

هذا وتدين المنظمة الوطنية لحقوق الانسان في سوريا اطلاق الرصاص على المهندس معن العودات من قبل الاجهزة الامنية الامر الذي ادى الى استشهاده وذلك أثناء مشاركته في جنازة محمد منهل أكراد الذي اغتيل خنقا وهو في سجون المعتقلات السورية .

وكان المهندس معن العودات قد اعتقل عدة مرات منذ 4 / 4 / 2011 وتعرض للتعذيب ويحظى باحترام زملائه في نقابة المهندسين الذين تظاهروا أكثر من مرة للافراج عنه.

كما تدين المنظمة الامعان والاستمرار في قصف المدن والقتل والقمع والتنكيل والمداهمات الذي تقوم به عناصر الجيش مدعومة بالأمن والشبيحة .

________

الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان 9\ 8 \ 2011

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق- فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

يوم آخر دام في سورية

وجه أحد نشطاء اللجنة السورية في دير الزور النداء التالي:

كان يوم أمس الأحد 7/8/2011 يوماً دموياً بكل المعاني والألوان، استباحت فيه السلطات السورية دير الزور وحمص بعد استباحتها لحماة قبل أيام، فقد شاهدنا عياناً أن القتلى كانوا بالعشرات إذ تجاوز العدد خمسين قتيلاً في دير الزور بينما نقل لنا أن عددهم في منطقة الحولة بمحافظة حمص تجاوز العشرين. المناظر بشعة ووحشية قوات النظام السوري لا يمكن تصورها. أمر يستدعي ليس مجرد الإدانة بل العمل لتجريم النظام وإحالته إلى محكمة الجنايات الدولية بتهمة إبادة الجنس البشري وارتكاب مجازر جماعية. بانتظار إجراءات العدالة الدولية والمجتمع الدولي لهذه الجرائم بحق شعب مسالم أعزل.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

8/8/2011

بيان مشترك- القمع المسلح....وسقوط الضحايا متواصل في سورية

مازالت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تتلقى ببالغ القلق والإدانة والاستنكار, المعلومات التي تؤكد على اصرار السلطات السورية بالاستمرار في استعمال العنف والقوة المفرطة وزج السلاح الثقيل , في قمع الاحتجاجات السلمية في مختلف المدن والبلدات السورية والاعتداء على المتظاهرين السلميين وقطع الاتصالات والكهرباء عن المدن والبلدات ,حيث أدى ذلك القمع, ومازال يؤدي الى استمرار نزيف الدم في الشوارع السورية,و سقوط المزيد من الضحايا ( بين قتلى وجرحى)خلال الأيام الماضية, وتحديدا اليوم الذي أودى بحياة العشرات في دير الزور وحمص وادلب وريف دمشق وغيرها ،وعرف منهم التالية أسماؤهم:

الضحايا القتلى

دوما :

• محمد علي الشيخ 30 سنة

 

دير الزور:

• عكاب خليفة الفالح - نضال يوسف الفحل 7\8\2011- مهند الأشقر 7\8\2011- أكرم العساف 7\8\2011 - احمد المنجد6\8\2011 - أحمد خشخارة6\8\2011 -

حمص:

• محمود محسن اللبابيدي6\8\2011 – محمد السمان جورة الشياح 6\8\2011-- عبد الرحمن محمد سعد الدين- عبد الجواد السباعي (أبو أنيس)6\8\2011- طارق سلامة - علي حسن التمر 10 اعوام 7\8\2011- عامر محمد التمر 7\8\2011- حسام العلوش 7\8\2011- عامر محمد التمر 7\8\2011-حسام العلوش 7\8\2011، الملازم فادي الكسم قامت قوات الأمن بإصابته برصاصة برأسه على المدخل الشرقي للرستن وذلك بعد 24 ساعة على"انشقاقه" عن الجيش-.

الحولة-حمص:

• ندى احمد رسلان 7\8\2011 -- علي ابراهيم دعميش7\8\2011- علاء محمد دعميش7\8\2011

الضمير-ريف دمشق:

• محمد هزيم فتح الله - محمد خالد القاضي- محمد يوسف عيسى (بتاريخ 6\ 8\ 2011).

 

ادلب :

• ابراهيم يوسف شحود 7\8\2011- علاء محمود مشلح 7\8\2011- عبد الحكيم حصري6\8\2011- محمد مصطفى غريب 22 عاما طالب حقوق سنة 4 7\8\2011- حسان سليمان عوض 7\8\2011- محمد عبد الهادي العمر 14 عاما 7\8\20

حلب:

• أحمد محمد قشقارة 7\8\2011، محمد قشقارة والد أحمد 7\8\2011، قتلا في دير الزور اثناء محاولتهم الهرب الى حلب

 

الاعتقالات التعسفية :

علاوة على ذلك, مازالت السلطات السورية مستمرة بنهج مسار الاعتقال التعسفي خارج القانون وملاحقة النشطاء السياسيين والمثقفين وبعض المواطنين السوريين ،مما يشكل انتهاكا صارخا للحريات الأساسية التي يكفلها الدستور السوري، برغم الإعلان عن إلغاء حالة الطوارئ, وعرف منهم:

التل-ريف دمشق:

• بتاريخ 6\8\2011 قامت دورية مسلحة من قوات الأمن السورية بمداهمة منزل الناشط السياسي المعروف:

الدكتور وليد البني

عضو اللجنة التحضيرية لمؤتمر الإنقاذ الوطني في مدينة التل بريف دمشق، واقتادته وولديه:

• إياد البني

• مؤيد البني .

 

دمشق:

• الصحفية إباء منذر(28 سنة) - الصحفي عمر الأسعد - عاصم حمشو ورودي عثمان (بتاريخ 4\8\2011).

• الطبيب حسني المصري- عبد الهادي دياب-برلماني سابق - محمد خليل (بتاريخ2\8\2011)

• المحامي يوسف تركي الدواس( بتاريخ1\8\2011)

• فواز محمود بارافي- أكرم قصوعة - فهد العدنان - حسان عقاد- نبيل سايس - يزن القاق -- أنيس تللو - غياث زرزر

 

عرطوز-ريف دمشق:

• ناصر عبد الستار حمودة - منصور عبد الستار حمودة- محمد عبد الستار حمودة - أحمد زهير الحاج - مطيع تعيم حمودة- أحمد أحمد خليل- محمد حسين الشيخ - أحمد حسين الشيخ - خالد نعيم حمودة - يحيى ديب غصن-- ناجي أحمد حسن - سليمان العسراوي- عبدو نبيل يحيى - عبادة نبيل يحيى - كمال الزهوري -- رامي فياض المشكاوي - ماهر نعيم حمودة - محمد بسام حمودة - عبد الرحمن الباخي- عبد القادر الباخي - أحمد الشرعبي - منتصر أحمد الشرعبي- جاسم الباخي

 

الرحيبة-ريف دمشق:

• بتاريخ 1\8\ تم اعتقال كلا من التالية اسماؤهم:

يوسف جبر - محمد المصري - محمد سنيور- محمد هدوان تركمان- مصطفى القجة- علي شريدة- محمود جميل القجة- علاء الريحان- محمد درب

 

الضمير –ريف دمشق:

• عماد ابراهيم حمدان- سهيل أفندي حمدان - حسين أحمد أسعد

 

دوما-ريف دمشق:

• كاسم ياسين بلله- عبد الجليل دالات

 

قطنا:

• مؤمن عمران - عصام محمود الخطيب

 

الرقة:

• الصيدلي نهاد احمد طيار -الدكتور محمود النزال/ طبيب بيطري- عبد الله العلي /طالب طب سنة رابعة- ملهم أيوب- عادل عبدا لله الشومان- احمد ابراهيم الموسى /صاحب محل تجاري - محمد حسين العماش /حارس صندوق توفير البريد- مسلم شيخ نبي - رشيد الدندوش- معاذ عبد الله الحاج ظاهر- محمد عواد العبد الله

 

جاسم-درعا:

• هايل عياد عسكر(بتاريخ 7\5\2011)- عبدالله محمود الحلقي 17 سنة - وليد محمد دعيبس 17 سنة

 

نمر- درعا:

• سامر البكري - هندي الزوكاني - ياسر الزوكاني - عبدالله المطلق

 

داعل-درعا:

• شادي عطية الشحادات- أبو جعفر الجاموس- ابراهيم خليل حمدي عوير-

حمص :

• الدكتور رغيد دعميش - الدكتور مدين العبيد- قيس عباس -- محمد العرندس - السيد عدنان محمود السواح -فايز السيد على - طارق المرعي

 

حلب:

• محمد حجي درويش المعتقل السابق وعضو المجلس الوطني لإعلان دمشق .

• علا كيالي بتاريخ 6 / 8 / 2011

• محمود مروش سنة ثانية لغة عربية - عبد المجيد التمر- محمد عبد الرزاق الواكي - محمد عمر عبد الرحمن الواكي - عمر محمد علي الكرز - حسان عمر الكرز - مروان عمر الكرز- عبد القادر محمد ديب الكرز- عبد القادر رضوان النجار - علي مصطفى النجار- بكري حلاق - عمار محمد الشيخ واكي - فاروق محمد الشيخ واكي - ابراهيم عبد الرزاق الواكي- الحسن العبد الرحمن --توفيق أحمد الكرز-أحمد سامي الكلاسي- عبدو عبد الغفور- يوسف بطيخ تم اختطافه من الشارع - موسى الأشكي طعن أمام منزله من قبل "الشبيحة" وهو الآن موقوف في مشفى الرازي مكبل في سريره وهو بحاله صعبه وتم اعتقال ما يقارب 14و شاب من حي الميسر لم نستطع الوصول إلى أسمائهم أو التواصل مع أسرهم بسبب التضييق الأمني على الحي

سراقب- ادلب:

 

• عبدالكريم عماد حبار- محمد جميل حبار- محمد حسن حبار- حسن خطاب - معن خطاب - أنور خطاب- أيمن خطاب

 

جسر الشغور-ادلب:

 

• خالد سمير السويد - رامز محمود الشويطي- بشار المصري(بتاريخ2\8\2011)

اريحا- ادلب:

• المحامي أمير ابراهيم تريسي - غيث أمير تريسي- المحامي وائل دب

 

بانياس

• قامت دورية امنية سورية بمداهمة منزل السيد عبدالكريم كروم واعتقلته مع زوجته السيدة فاطمة محمد صهيوني

• أحمد الشيش

طرطوس:

• أحمد خالد تركماني

 

اللاذقية –الحفة:

• ثائر السيد العمر 40 سنة

 

جبلة:

• وسيم بصيص- مجاهد خالد عقيل - محمد نبيل العجيل

 

اللاذقية:

• فادي ديباجة- أسامة ليلى (بتاريخ 2\8\2011)

• المحامي أكرم وفائي (28 سنة) - مجد قعقاع - زيد مازن اسماعيل (بتاريخ 4\8\2011)

• وبتاريخ 5\8\2011 تم اعتقال كلا من التالية اسماؤهم: محمد سبقجي- علي سبقجي- فراس سبقجي- محمد ابراهيم- مروان ابراهيم- عبود ابراهيم- مصطفى رز- حميد رز- محمد السيد- عبد الحليم السيد-

حماه:

• المهندس درويش البغدادي- ايهم الصيفي

 

القامشلي:

• مسعود يوسف

• الان فهد حسين-ادهم سليمان عبد الله-خالد عبد الحميد اسعد- محمد سرسبت محمد نوري(اعتقلوا بتاريخ 5\8\2011 واحيلوا اليوم الى قاضي التحقيق في القامشلي.

• محمد رجائي مجدل خلو, والدته : فاطمة,من مواليد القامشلي 1982,السنة الخامسة في الهندسة الزراعية بجامعة الفرت, اعتقل بتاريخ 25 \ 7 \ 2008 .ومازال مجهول المصير حتى هذه اللحظة.

• كوفان لازكين سليمان من مواليد 1995 اعتقل بتاريخ 2 / 8 / 2011 وحالياً ملفه أمام قاضي التحقيق بالحسكة

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,اذ نتقدم باحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى, مع التمنيات الطيبة بالشفاء العاجل للجرحى, فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية, آيا كانت مصادر هذا العنف أو اشكاله او مبرراته الذي يعتبر انتهاكا صارخا للحق بالحياة .

كذلك فإننا ندين ونستنكر بشدة استخدام العنف والقوة المفرطة من قبل الجيش والأمن ، وترويع المواطنين الآمنين، واعتقال المواطنين السوريين ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم ومنهم من تم ذكر أسمائهم في سياق في سياق البيان ، كما نبدي قلقنا البالغ من معلومات تؤكد اعتقال الجرحى من المشافي ومصيرهم مجهول، وإغلاق بعض المشافي وتعرض بعض من طواقمها للتهديد ، وبعضها تعرض لقطع الكهرباء بشكل متعمد مما أودى بحياة بعض الأطفال كما حدث في كما حدث في مشفى الحوراني مما يرقى لمصاف جريمة مما يرقى لمصاف جريمة ضد الإنسانية.

 ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون واستخدام التعذيب الشديد على نطاق واسع مما أودى بحياة الكثير من المعتقلين ، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور السوري لعام 1973 ولالتزامات سورية الدولية المتعلقة بحقوق الانسان .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية , نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة ونرى بان هذه المطالب محقة وعادلة وعلى الحكومة السورية العمل سريعا على تنفيذها.

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نطالب السلطات السورية بتحمل مسؤولياتها الكاملة باتخاذ إجراءات عاجلة وفعالة من أجل :

1- الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2- اتخاذ قرار عاجل وفعال في إعادة الجيش إلى مواقعة و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق ، ، وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3- كف ايدي الاجهزة الامنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين, واعادة الجيش الى ثكناته ,والسماح لمنظمات حقوق الانسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

4- تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

5- اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

6- وضع جميع اماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الاشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

7- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

8- الكشف الفوري عن مصير المفقودين

9- ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم الغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

10- الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما ان فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

11- أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الاوضاع وسوء الاحوال المعاشية وتعميق الازمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الاسلوب القمعي بتهدئة الاجواء ولا بالعمل على ايجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 7\8\2011

 

المنظمات الموقعة:

1- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

2- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد).

3- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

4- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

5- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

6- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ) .

اعتقالات في اللاذقية

اعتقلت السلطات السورية في 4/8/2011 المحامي الشاب أكرم وفائي (28 سنة) والشاب مجد قعقع أثناء خروجهما بعد صلاة التراويح من الجامع الغربي باللاذقية، وقالت تنسيقية اللاذقية أن أكثر من عشر شباب اعتقلوا من أمام جامع الرحمن بالطابيات.

وفي يوم الجمعة 5/8/2011 فقد جرت حملة اعتقالات كبيرة فجراً في حي الأشرفية وبشكل عشوائي طال معظم شباب الحي الموجودين في الشارع، عرف منهم: محمدسبقجي، علي سبقجي، فراس سبقجي، محمد ابراهيم، مروان ابراهيم، عبود ابراهيم، مصطفى رز، حميد رز.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان إذ نكرر استنكارنا وإدانتنا للاعتقالات العشوائية ونحمل مسؤوليتها وما يتبعها للسلطات السورية بأعلى مرجعياتها نطالب السلطات السورية بإطلاق سراح المعتقلين المذكورين وكافة المعتقلين على خلفية الأحداث الجارية ووقف كل أشكال الاعتقال العشوائي والتعسفي ووقف ممارسة التعذيب والمعاملة الحاطة بالكرامة البشرية.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

7/8/2011

شهداء مجزرة خيمة عزاء فهد عدنان بدوما 5-8-2011

أفاد تجمع أحرار دمشق وريفها أن فهد عدنان توفي في فرع أمن الدولة من شدة التعذيب وقد تم تشييعه بتاريخ 3-8-2011 أقيمت له خيمة عزاء بدوما ، وبعد دخول قوات الأمن لدوما لم تكتف بقتل الشهيد بل وخربت خيمة العزاء أيضاً وحطمت الكراسي وسرقت السجاد . إلا أن أهالي دوما وبعد رحيل رجال الأمن أعادوا نصب الخيمة وتجهيزها. وبعد انتهاء صلاة التراويح من يوم الجمعة 5-8-2011 خرج المصلون العزل من مساجد دوما وانطلقوا نحو خيمة عزاء فهد عدنان فأعادوا نصبها.

ثم في خيمة العزاء ، بدأ فجأة وبدون سابق إنذار هجوم قوات الأمن على خيمة العزاء حيث بدأ رجال الأمن بإطلاق القنابل الصوتية والقنابل المسيلة للدموع على خيمة العزاء وبدأوا بإطلاق الرصاص الحي على المعزين. ونتيجة هذا الإطلاق سقط مباشرة الفتى محمد بشير قاقيش من مواليد 1995 شهيداً نتيجة إصابته برصاصة في العنق. وقد سجلت 13 إصابة بالرصاص الحي 2 منهما خطيرة في الراس والصدر .

ويوم السبت 6-8-2011 خرج تشييع مهيب لمحمد بشير قاشيش، ثم في المساء قبل المغرب توفي محمد الشيخ متأثراً بجراحه إذ أنه اصيب برصاصة في رأسه أثناء تواجده في خيمة العزاء.

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان إذ نتقدم بوافر العزاء لأسر الضحايا لندين بأقوى التعابير استخدام الرصاص الحي لقتل المعزين المسالمين والاستهانة بأرواح المواطنين لمجرد مشاركتهم في مراسم العزاء، ونحمل السلطات السورية بأعلى مرجعياتها مسؤولية إراقة الدماء.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

7/8/2011

سبعة وثمانين شهيدا خلال 15 ساعة ماضية واعتقال وليد البني وولديه واربع صحافيين ونشطاء اخرين.

لازال الجيش السوري مصحوبا بالعناصر الامنية وفرق الموت والعتاد الثقيل يمارس اطلاق الذخيرة الحية بحق المواطنين العزل والمدنيين في دير الزور اثر اقتحامه لمناطق جديده هناك, وبلغ عدد الشهداء للان \42 شهيدا \ منذ الصباح نتيجة اطلاق الرصاص العشوائي.

من ناحية اخرى بلغ عدد الشهداء في منطقة الحولة التابعة لمحافظة حمص \ 17 شهيدا\ من الصباح وحتى الان , اغلبهم قتلوا برصاص قناصة تابعة للسلطات السورية تطلق النار على كل هدف متحرك.

كما ان تظاهرة حاشدة خرجت في مدينة ادلب ليلة امس مصحوبة بتظاهرة نسائية , احتجاجا على اعتقال خمسة نساء من ادلب, لكن عناصر الامن وفرق الموت "الشبيحة" قامت باطلاق النار عليهم من الخلف الامر مما خلف ثمانية قتلى واربعون جريحاً الامر الذي دفع اكثر من خمسين عنصرا من عناصر حفظ النظام للانشقاق والحيلولة دون اطلاق النار فأطلقت عناصر الامن النار عليهم وقتلت عشرة عناصر من حفظ النظام..وقبل قليل واثناء تشييع بعض شهداء ادلب قامت اجهزة الامن وفرق موتها باطلاق النار على مواكب التشييع, وقتلت عشرة اشخاص وعشرات الجرحى.

من ناحية اخرى اعتقلت السلطات السورية المعارض السوري د.وليد البني وولديه مؤيد و إياد البارحة 6\8\2011 في مدينة التل - ريف دمشق.

البني عضو الهيئة التأسيسية لمنتدى الحوار الوطني وعضو لجان إحياء المجتمع المدني، ومعتقل سابق على خلفية ربيع دمشق لمدة خمس سنوات " 2001-2006" ومعتقل لمدة عامين ونصف على خلفية اعلان دمشق "2008-2010".

وقامت الاجهزة الامنية بتاريخ الخميس 4/8/2011 باختطاف الصحفية إباء منذر في صحيفة بلدنا والصحفي عمر الأسعد وعاصم حمشو مواليد1984 ورودي عثمان وذلك من أحد مقاهي جرمانا في ريف دمشق.

يذكر ان اصدقاء الصحافية اباء انشأؤوا صفحة على الفيس بوك للتضامن معها والمطالبة باطلاق سراحها وسراح زملائها.

كما قامت سلطات الامن ضمن سلسلة الاعتقالات باعتقال المهندس محمد احمد رزوق مهندس معلوماتية من حماه قرية الشيحة وهو من مواليد 1987 .

كما تم اعتقال علا كيالي بتاريخ 6 / 8 / 2011 من مدينة حلب بطريقة الاختطاف.وهذا الاعتقال الثاني لها.

اننا ندين بأشد العبارات جرائم النظام السوري بحق المدنيين العزل من الشعب السوري ونستصرخ المجتمع الدولي مساعدة السوريين في الخلاص من هذا النظام وتقديم جلاديه للعدالة .

___________

الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان 7\ 8 \ 2011

المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية – دمشق- فاكس 00963115330005 – هاتف 096393348666

National.Organization@gmail.com

 www.nohr-s.org

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ