العلم السوري

دورية أسبوعية تصدر صباح كل أحد ـ الأحد 08 /01/ 2012


نشرنا لأي مقال أو بحث أو بيان لا يعني بالضرورة موافقتنا على ما فيه

بيان مشترك : تدهور حقوق الإنسان في سورية يزيد من عمق الازمة السورية مع استمرار سقوط الضحايا وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية في سورية

استمرت حالة حقوق الإنسان في سورية بالتدهور, عبر المعلومات المدانة والمستنكرة والأخبار المؤسفة عن استمرار حالة العنف المسلح الدموية, وتزايد سقوط الضحايا (بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة),وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين وتزايد البطالة والفقر والغلاء الفاحش الذي أصاب ويصيب العديد من المواد الأساسية والضرورية, وهذا ما يشكل معالم الحياة الإنسانية والحقوقية في سورية, عبر مسار متواصل ترتكب فيه أفظع الانتهاكات على حقوق الإنسان وحرياته وأهمها الحق في الحياة, ونتيجة لهذه الحالة العنفية الدامية, فقد سقط خلال الساعات الماضية (بتاريخ 6\1\2012) الضحايا التالية أسماؤهم:

الضحايا القتلى من المدنيين

الانشاءات-حمص:

* جابر عفيف السباعي (بتاريخ6\1\2012)

 

حي العشيرة-حمص:

* خالد زياد ستيت (بتاريخ6\1\2012)

 

الرستن-حمص:

* خالد محمود درويش (بتاريخ6\1\2012)

 

حرستا-ريف دمشق:

* محمد خالد زيتون-ماهر دباس-حسان شلة- سامر منير المهدي(بتاريخ6\1\2012)

 

قدسيا - ريف دمشق:

* عبد الاله محمد - محمد الصافي- صافي خليل 13 سنة - محمد قدورة 44 سنة - هشام مشمش 23 سنة (بتاريخ6\1\2012)

 

الزبداني-ريف دمشق:

* سامر محمد الدالاتي (بتاريخ6\1\2012)

 

الضمير- ريف دمشق:

* اسامة داود خليفة- محمد معضماني-علاء سراقبي-خليل طه الديك-داود طعمة السيد-بندر عبد الكريم معضماني- عبدالله طعمة السيد احمد (بتاريخ6\1\2012)

حماه:

* سامر محيميد- مهاب شيخ الغنامة-عبد الله الأسطة - براء البرازي-محمد المبيض- محمد عواد- عبدو جمال -حيدر الأبرش (بتاريخ6\1\2012)

 

ادلب:

* نديم صالح الخلف (بتاريخ6\1\2012)

 

حاس- ادلب:

* عبد الباسط حسن حلاق (بتاريخ6\1\2012)

 

محجة-درعا:

* زياد غالب الطراد - نسيم وليد اسماعيل الجلدة (بتاريخ6\1\2012)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة

حمص:

* الملازم أول وسيم جابر موسى - المساعد أول سامر كاسر عودة - المساعد أول عبد اللطيف محمد قره خالد- المجند عبد الله الخطيب (بتاريخ6\1\2012)

 

حماه:

* الشرطي محمد درزية (بتاريخ6\1\2012)

 

طرطوس:

* المقدم الركن عمار حسن علي- المساعد حسام علي عمران -الرقيب اول شادى عصام ديب (بتاريخ6\1\2012)

 

ريف دمشق:

* المجند عبد الجليل احمد عميرو(بتاريخ6\1\2012)

 

السويداء:

* المساعد جلال أسد صيموعة (بتاريخ6\1\2012)

 

حلب:

* المجند جمعة جاسم المحمد - المجند طارق حمادة الحساني بتاريخ6\1\2012)

 

درعا:

* المساعد أول زياد الطراد (بتاريخ5\1\2012)

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اذ نتوجه بالتعازي الحارة والقلبية, لجميع من سقطوا من المواطنين السورين ومن المدنيين والشرطة والجيش ,ومع تمنياتنا لجميع الجرحى بالشفاء العاجل, فإننا ندين ونستنكر جميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال ,أيا كانت مصادرها ومبرراتها, فإننا نتوجه إلى جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية,من اجل العمل على:

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        اتخاذ الحكومة السورية, قرارا عاجلا وفعالا في إعادة الجيش إلى مواقعه و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

 

الاعتقالات التعسفية

واستمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي,وقامت باعتقال العديد من المواطنين السوريين والمثقفين والناشطين ,وعرفنا منهم الأسماء التالية:

داريا-ريف دمشق:

* نزار الخطيب- أنس معضماني-أنور اللحام -أيهم حبيب-سعيد معضماني - عدنان جديان-فواز محمد خشفة-علاء عرابي-محمد حبيب-هيثم الكحيل (بتاريخ5\1\2012)

* سعيد عوض-رضوان شربجي-حسام العبار-جهاد العبار (بتاريخ4\1\2012)

* بشار شربجي - نسيم راجح- ياسر العبار-براء خولاني (بتاريخ3\1\2012)

* محمود شربجي-محمد أنور الدباس-فهد حمدوني-فراس حسام معضماني-عزت العبار- عادل معضماني (بتاريخ2\1\2012)

 

ريف دمشق:

* عماد محمود -سعيد تويم-عماد الخلد (بتاريخ4\1\2012)

 

غباغب-ريف دمشق:

* نبيه العبيد(بتاريخ4\1\2012)

 

معضمية الشام-ريف دمشق:

* نعيم حسن هزاع-عامر العلاوي- ابراهيم بلة -خالد حسن هزاع -أحمد علي درويش (بتاريخ6\1\2012)

 

ركن الدين –دمشق:

* حمزة الحلبي-حسين أيوبي-عامر أيوبي(بتاريخ6\1\2012)

 

دمشق:

* عبد الوارث اللحام (بتاريخ6\1\2012)

 

حلب:

* محمد يعقوب(بتاريخ4\1\2012)

 

منبج-ريف حلب:

* حسن قارصلي-انس سرميني (بتاريخ2\1\2012)

 

 

جرابلس-ريف حلب:

* نهرو شريف شيخي تعرض للاعتقال التعسفي بتاريخ 3 / 1 / 2012, عند المدخل الحدودي في جرابلس عندما كان يريد السفر إلى تركيا.

 

ادلب:

* محمد فريد العريان (بتاريخ4\1\2012)

 

حاس- ادلب:

* بلال حمدو الأعرج- قتيبة محمد الفرحات- ماهر كسار النجار -عبد السلام سلميان الزيدان- صطوف حمدو الأعرج- محمود خالد الفرحات-محمد خالد الفرحات- محمد عبد الله النحاس- شعلان محمد الشحود- سائر حمدو الأعرج- عبد الله محمد الأحمد الشحور-عبد الله الشيخ نجيب- أيمن الشرتح

 

ابلين-جبل الزاوية-ادلب:

* محمد بكري الخلف (بتاريخ6\1\2012)

 

الصنمين-درعا:

* محمد قاسم النصار- قاسم علوش العلوش-حسين علي القبلان-علي فؤاد نصار (بتاريخ6\1\2012)

 

درعا:

* ضياء منصور الجهماني(بتاريخ6\1\2012)

* قصي محمد خليفة الراشد(بتاريخ4\1\2012)

 

اليادودة-درعا:

* ياسين خالد كشكية (بتاريخ3\1\2012)

 

جاسم –درعا:

* منار خالد الدوخي-يوسف اسماعيل الفريج-(بتاريخ6\1\2012)

* خالد طالب العبيد- أحمد كريم محمد كريم الحاج علي-محمد صالح المحاسنة(بتاريخ4\1\2012)

 

الحولة-حمص:

* ايمن اليوسف(بتاريخ3\1\2012)

 

حماه:

* فراس ابراهيم العبيد-(بتاريخ6\1\2012)

* مصطفى الحلاق-محمد محي الدين الحجازي-عبد الله حامد العبد الله-أسامة محمد أبو حمود (بتاريخ4\1\2012)

 

السلمية-حماه:

* سومر شاهين(بتاريخ3\1\2012)

 

اللاذقية:

* عمار تيزيني(بتاريخ4\1\2012)

 

دير الزور:

* فايز نوري العواد-شجاع محيسن الأحمد -حسين الأحمد الخليف- جميل محمود الصميط - ثائر الحسن الخليف(بتاريخ6\1\2012)

* بشار محمد الحساني-يعقوب الخليفة- أحمد الخضر الحمود -مجد يعقوب الخليفة -منير نوري العواد-مهند جمال المحيسن (بتاريخ5\1\2012)

* الشيخ عماد الدين خلف النوري- الضابط المسرح مصطفى خلف النوري - صخر مصطفى خلف النوري سنة رابعة ادب انكليزي -عدي مصطفى خلف النوري سنة اولى حقوق (بتاريخ4\1\2012)

 

حي المفتي- الحسكة:

* رامان اسماعيل رمو, تعرض للاعتقال التعسفي بتاريخ 4\1\2012

 

الشدادي- الحسكة:

* حسام حميدي- ذياب الحضر -عبد القادر خليل-أحمد دغيم- حسام أحمد الفهد-عبد الحج وردي

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري بحق المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلتها جميع المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بذلك. ونبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء عن استخدام التعذيب على نطاق واسع وممنهج ، مما أودى بحياة العديد من المعتقلين, ولذلك فإننا نتوجه الى الحكومة السورية بالمطالب التالية:

* إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

* كف أيدي الأجهزة الأمنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الإنسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

* وضع جميع أماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الإشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

* الكشف الفوري عن مصير المفقودين.

وإذ نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة والمحقة والعادلة ,فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه دون أي استثناء.

واننا نؤكد على أن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة, ولذلك فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل من اجل:

اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم إلغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما أن فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الأوضاع وسوء الأحوال المعاشية وتعميق الأزمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الأسلوب القمعي بتهدئة الأجواء ولا بالعمل على إيجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 7\1\2012

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

2-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

3-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

4-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

5-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

روانكه: جمعة"التدويل مطلبنا (إن تنصروا الله ينصركم)"

النظام الأمني السوري يواصل ممارسة نهجه القمعي العنيف، بشكل استثنائي، في مواجهة الاحتجاجات السلمية للمواطنين، ولازالت الأجهزة الأمنية، وفرق الموت من شبيحة النظام والجيش يدكون المدن والبلدات في مختلف المحافظات السورية، لحصد أكبر عدد ممكن من أرواح المواطنين الذي وصل إلى أرقام قياسية في ظل مبادرة الجامعة العربية، ظناً منهم بأنها الوسيلة الفعالة لإخماد ثورة الحرية والكرامة، وكل ذلك يرافقه سوء الأحوال المعيشية نتيجة قطع الإمدادات الأساسية عن كثير من الأحياء في أغلب المدن والبلدات والقرى السورية، لتزداد حالة حقوق الإنسان العامة تدهورا ً في سورية.

وهذه لائحة أسبوعية بالضحايا القتلى(رحمهم الله)، والاعتقالات التعسفية، والاختفاءات القسرية، نتيجة الممارسات القمعية للنظام الفاشي.

======= الضحايا القتلى =======

------ درعا ------

بلال نايف العلي

• الصنمين: عمر زيوان

• الحراك: مهند الذياب

• محجة: احمد محمد عبد الهادي مجاريش - احمد ياسر محمد المجاريش - محمد عدنان احمد المجاريش - معن محمد مصطفى المجاريش - نسيم وليد إسماعيل الجلدة

------ دمشق ------

• الحجر الأسود: تيسير حبيب

• الميدان: محمد صبري عادل جبر

------ ريف دمشق ------

عدنان راتب جاموس - محمد خالد جاموس - محمود ضهرك

• كفربطنا: علاء بلور الزبداني: سامر مصطفى الدالاتي

• حمورية: ثائر محمد غنافر - عمر محمد عرابي - محمود حسان حمدان

• دوما: أسامة محمود سلام - محمود علي الأ صبح

• الحجيرة: تيسير شهاب – محمد غازي شديد

• عربين: زاهر محمود الدرة - غياث الحلبي - محمود عبد المعطي محسن

• داريا: حسين حلاق - شكري أحمد راتب أبو البرغل/ صحفي - مها عرفات

• حرستا: حسان شلة - سامر منير المهدي - ماهر الدباس - محمد خالد زيتون

• الضمير: أسامة داوود خليفة - بندر عبد الكريم معضماني - خليل طه الديك - داوود طعمة السيد أحمد - علاء السراقبي - محمد معضماني

• قدسيا: صافي خليل 13 سنة - عبد الإله طلال محمد - محمد قدورة - هشام مشمش - شخص من عائلة الشاغوري - شخص من عائلة ثلجه

 ------ طرطوس ------

• بانياس: محمد جلول

------ حمص ------

طارق الطرشة - عزت الطرشة - علي حنكش - عماد احمد الصواف - عمر التدمري - فرحان عبد الوهاب سلمانية - محمد الشريف/ مدير مستودع الأدوية بمشفى الوليد - مصطفى السلقيني - موفق ادريس - مهاب المصري

• المشروع: إياد علي دياب - محمد تركي حجو

• دوار القاهرة: راما عبد المعين الحلواني

• الخالدية: خالد الحسواني - عبد الجبار زعرور

• شارع البرازيل: خالد القصاب

• حي النازحين:عامر الحمصي

• حي القرابيص: عمرو التدمري

• حيالملعب: محمد جابر عفيف السباعي

• الإنشاءات: جابر عفيف السباعي

• جورة الشياح: سعيد عبد الرزاق سحلول

• وادي العرب: محمود صبري مراد

• دير بعلبة: محمد سليم المصري

• البياضة: أنيس يوسف المغربل - عبد الرحمن شرقية - محمود مراد عمر - يوسف المغربل

• كرم الشامي: رامي الكردي

• كرم الزيتون: احمد الصاري

• الحولة: محمد الحسين

• الرستن: رائد إبراهيم

• كفر لاها: مؤيد محمد نور القاسم

• القصير: أحمد خلف - رضوان مصطفى داكيش - محمد مبارك طرفة

• بابا عمرو: خالد محمد سويد - ربيع التركماني - عبد الكريم درويش - فواز عيد محيميد - فواز النهار - مدين إبراهيم الحلبي

------ حماه ------

احمد حبال - بلال شامية - حيان المعلم - رحاب غزال/ موظفة في مدرسة - ساهر محيميد دبيس - عبد الله الأفيوني - علاء السودي - محمد غزال - محمود أنس الشامي

• حي الأربعين: حيدر الأبرش

• جنوب الملعب: ميران درويش

• اللطامنة: محمد الصافي

• خطاب: سراج الدين قاسم

• مصياف: علي محمود الشيخ حسين

• قمحانة: محمد سودين

• العمقية: فواز عبد الحسيب مصطفى/ رئيس بلدية العمقية التابعة لمنطقة الغاب

------ ادلب ------

• بزيت: محمد ظليطو

• قميناس: نديم صالح الخلف

• حاس: احمد محمود راجح

• مرعيان: محمد ناجي العتيق

• المسطومة: محمد صبري عادل جبر

• سراقب: صابر أحمد نصار

• كفر نبل: عبد الباسط حسن حلاق - محمد رياض الجعار

• اريحا: وائل محمد رائد حلبية

• جبل الزاوية: محمد العبد الله

------ اللاذقية ------

• جبلة: سميح شهوان/ مختار محلة الصناعة والتضامن وبساتين صالح

------ حلب ------

• حريتان: عثمان حوري

------ دير الزور ------

• البوكمال: عمر فايز الحسون - محمد غيدان الحسو

• الغربية: إسماعيل الحمود النايف - باسم حجاب المغير - بسام حجاب المغير - خضر الأحمد الخليف - راغب خضر الخليفة - شجاع خضر خليفة - فايز حجاب المغير - محمد غلاب المغير - ناصر سليمان العكة - نوري الحمود النايف - يعقوب خضر الخليفة

 

======= الضحايا القتلى من الشرطة والجيش =======

• الحسكة: تيسير محمد سعيد/ مجند

• دير الزور: محمد عادل الشريف/مجند - محمد غيدان الحسو/ مجند

• حلب: باسل محمد حمادين/ مجند - عبد الله عبد القادر علو/ مجند - محمد عبد الله المحمد/ مجند

• اللاذقية: حسن علي/ شرطي

• ادلب: أحمد وحيد النمر/شرطي - أيمن عبد الفتاح العليوي/ مجند - حسين محمد الديري/ مجند - خالد مصطفى/ شرطي - صابر أحمد النصار/ مجند - عبد الرحمن الرحمون/مجند - محمد أحمد قدور/ مجند - محمد نضال الجبس/مجند

• حماه: حسان ديب المصطفى/ شرطي - حيدر شاكر بويشي/ مجند - علي محمد يوسف/عقيد - محمد سليمان عبدو/ مساعد - علي محمود ونوس/ مستخدم مدني

• طرطوس: بسام علي عباس/ مساعد أول - حسان ناصر محمد/ ملازم - سلطان داود سلطان/ مساعد أول - محمد جودت إسماعيل/عريف

• حمص: أحمد يونس يوسف/ رقيب - أسامة محمد علي العبد الله/ عقيد ركن - أمير روجيه/ عقيد متقاعد - انس خميس/مجند - حسان علي الكور/ نقيب - خالد محمود الزير/مجند - دخل الله المصري/ شرطي - رامي خلوف/ شرطي - عبد الكريم علي حجي/ مساعد أول - عبد الطيف قره خليل/ رقيب - علاء عبد اللطيف محرز/ شرطي - علي سعيد السقا/مجند - علي منير شريف/ عريف - محسن علي حمرة/ عريف - محمد عبدو الصدام/ مساعد أول - محمد نزيه الأحمد/ شرطي - هاني روجيه/ ملازم أول

• ريف دمشق: حسن علي أبو الخير/ مجند - رضوان الرفاعي/ شرطي - محمد سموح عليا/ شرطي - محمد عبدو تقي/ مجند

• درعا: بلال نايف العلي/ مجند - زياد طراد/ مساعد أول - محمد الدرزي/ شرطي

• القنيطرة: علاء يونس العز/ عريف

======= الاعتقالات التعسفية =======

------ الحسكة ------

إبراهيم محمد الرجا حسن محمد خلف حسين عيسو رياض عكله الخلف ساهر أسعد الأسعد عبد العزيز عكله الخلف عبد القادر زهري الحمد علي خلف الخلف محمد خلف الخلف محمد عبد المفضي هشام الفياض

• درباسيه: عبد الحميد برو/ ناشط سياسي - نهرو شريف شيخي

• قامشلو: تيسير رضوان كريم - سيبان شيخموس شويش/ طالب جامعي - عبد القادر الحمد

• تربسبي(القحطانية): عبد الرحمن محمد - عبد الرزاق محمد/ حقوقي

• الشدادة: أحمد دغيم - حسام الفهد - حسين الفرج - عبد الله محيميد - عدي مناع - هاني عيد العلي

• السجن المركزي: احمد ناصر- فواز علي - محمد صالح تمو - منذر أوسكان

إضراباً مفتوحاً عن الطعام اعتباراً من 4/1/2012، وذلك احتجاجاً على استمرار اعتقالهم تعسفياً

------ دير الزور ------

احمد العواد- اسعد الأحمد - جميل الحمد - خلف الغلاب- صالح الخلف- صخر مصطفى خلف النوري/ سنة رابعة أدب انكليزي - عدي مصطفى خلف النوري/ سنة أولى حقوق - الشيخ عماد الدين خلف النوري - فرحان العلي- فوزي الأحمد - محمد العبد- محمد العلي - مصطفى خلف النوري/ ضابط مسرح

• العشارة: إبراهيم احمد الحمد - إبراهيم احمد العزاوي - بسام داود الشلاش - جلال الهبال - خالد العواد الإمام - رمضان عواد الإمام - الزبير خليل الحيو - سامر عبد المجيد المحسن - سليمان داوود الشلاش - وائل حسن الجراد/ أستاذ حقوقي - ياسر عبيد العطية - ياسين زاهد الصلبي

------ الرقة ------

أحمد شقفة/ اقتصاد بجامعة الاتحاد بالرقة - عبد لله داعور/ اقتصاد بجامعة الاتحاد بالرقة - غطفان كيروان/ هندسة معمارية بجامعة الاتحاد بالرقة - فراس السيد عبد الرزاق/ هندسة حاسوب بجامعة الاتحاد بالرقة

------ حلب ------

أسامة بصراوي/ لغة انكليزية بكلية الآداب - إسماعيل حاج إسماعيل - جمال حاج موسى/ مهندس - سعد عقيل شنكان - علاء الشامية - مأمون حاج موسى/ مهندس - محمد مصطفى حاج قاسم - محمد الناشد/ مهندس - محمد يعقوب

• الباب: عادل حميد النجار - عدنان حميد النجار - مصطفى عمار السايح

• مارع: : احمد يوسف الحافظ - انس سرميني - حسن قارصلي - صالح ماجد بيضون - عبد السلام جلال الحافظ/ طالب بكلية اقتصاد

• منبج: احمد تلجبيني - أيهم الحماد - حذيفة الحمدو - حسان نزال - عثمان مجاهد - علي الحمدو - علي حمود

------ اللاذقية ------

احمد الشلح

• جبلة: مهند صالح العمر

------ ادلب ------

• كفر تخاريم: علاء خالد السعيد

• قميناز: منذر عبد اللطيف الخلف

• حاس: أيمن الشرتح - بلال حمدو الأعرج - سائر حمدو الأعرج - شعلان محمد الشحود - صطوف حمدو الأعرج - عبد السلام سلميان الزيدان - عبد الله الشيخ نجيب - عبد الله محمد الأحمد الشحور - قتيبة محمد الفرحات - ماهر كسار النجار - محمد خالد الفرحات - محمد عبد الله النحاس - محمود خالد الفرحات

------ حمص ------

• الحولة: أيمن اليوسف

• الطيبة الغربية: وائل احمد الضاهر/مهندس

------ طرطوس ------

• بانياس: أحمد مرعي لولو - أحمد مصطفى عبد الرحمن - توفيق منذر عثمان - جميل خالد الشيخ محمد - حمزة عثمان صهيوني- خالد محمد بريص - كرم عبد القادر الضايع - سالم محمود أبو النصر- طه محمد صهيوني - عامر خالد عبدو - عبد الله جمال رسلان - عماد إسماعيل الحلبي - عائشة خالد رسلان - ماهر عبد اللطيف صهيوني - محمد عبد القادر الضايع - محمد يحي يحي - مصطفى عثمان نفوس - ياسين أحمد ياسين

------ريف دمشق------

فاتن رجب - وعد محفوض

• التل: حسام سليمان أبو قبع

• عين منين: عصام احمد زرزور

• عرطوز: حمود عبيد

• غباغب: نبيه العبيد

• معضمية الشام: عبد الهادي السيد احمد - محمد جمال السيد أحمد

• داريا: بشار شربجي - حسام العبار/ مهندس - جهاد العبار/ مخبري - رضوان شربجي - عزت العبار/ أستاذ مربّي - محمد أنور دباس - محمود شربجي/ مهندس - ياسر العبار/ دكتور بكلية الفنون الجميلة

------ دمشق ------

• المهاجرين: أغيد الطباع - معتصم الطباع

• برزة: أحمد إسماعيل عرابي - أحمد بوبس - أحمد ديب الريّس - أحمد رسلان الريّس - أحمد الرضا علي - أحمد فايز بغدادي - أحمد كريم - أحمد محمد الرفاعي - أحمد محمد عرابي - أحمد محمود أندورة - أحمد محي الدين أندورة - أحمد نبيل أندورة - أحمد نعيم كريم/ مهندس - أسامة محمد أمين مندو - إياد خالد كريم - إياد بشير موما - برهان درخباني - بشار محمود حبشية - بشار محمود حناوي - جمعة محمود حناوي - حسام الدين علي صادقة - حسام سليم رجب - حسام ياسين عسلية - حسان عبد الرحمن كريدي - حسان وليد مبروكة - خالد محمد سعيد بدران - خليل عبد الرزاق بلال - خليل علي حناوي - سعيد المسالخي - شادي محمد البقاعي - طارق الترك - عرفان أحمد حناوي - عصام عمر البراوي - عصام محمد زهراوي - عصام منصور أندورة - علاء بسّام شعبان - علاء محمد كرماش - علي أحمد الصيرفي - علي أحمد عرابي - علي محمد شحرور - عمر أحمد إيبو - عمر محمد كللة - عمرو محمد شاويش - عمر وهبة - فادي أندورة - فايز أحمد حناوي - فرزات محمد بركات - كنان ياسين سعدالدين - محمد عثمان رشواني - ماهر عارفة - محمد أحمد رشوان - محمد أحمد سعده - محمد أندورة - محمد خليل كحيلان - محمد خير الدين هلالة/ طالب مدرسة - محمد خيرو اللحام - محمد ربيع أحمد قلاوي - محمد سعيد شيبانية - محمد عثمان رشواني - محمد عثمان شاويش - محمد علي غباري - محمد كرمو كريم - محمد محمد حبشية - محمد نزهات حنّاوي - محمود بشير عسلية - محمود حسن حبشية - مهند محمد أندورة - مهند محي الدين مشلح - موفق علي العشي - نزار فياض حبشية - نوري علي غباري - هشام أحمد حناوي - هيثم محجوب غباري - نزار ياسين معرباني - نضال دياب كرم - نعيم بشير عسلية - نورس عبدو رجب

------ درعا ------

حمزة عبد الله النابلسي - قصي محمد خليفة الراشد

• اليادودة: ياسين خالد كشكية

• جاسم: احمد كريم الحاج علي - بشار الفارس - خالد طالب العبيد - عصام النزالي - علي العسكر - عمر الأسعد الجلم - محمد كريم الحاج علي - محمد محاسنة

• الصنمين: إبراهيم عايش الشتار - إبراهيم محمود اللباد - ابو رنده الطيان - باسل محمد العتمة - بشار احمد الهيمد - داموك علي الجنادي - سليمان العتمه - طلعات النصار - علي قاسم الجنادي - فراس ندى اللباد - قاسم علي الجنادي - لؤي قاسم الفلاح - مؤمن عيسى الفلاح

• سحم الجولان: الشيخ أحمد الخلف - أحمد عبد الكريم مطرود - أحمد القاسم - أحمد يحيى الزامل - أسامة إبراهيم مطرود - باسم نويهي - برهان الرباعي - توفيق صرور زين العابدين - جمال الزامل - حسن نور الدين - خالد يحيى باير الطعاني - سعيد محمد الطعاني - صالح خالد الطعاني - عبد الرزاق الصفدي - فواز احمد الطعاني - محمد احمد القبط - محمد الطعاني - محمد محمود المصري - محمد مطرود - محمد موفق الطعاني - محمد هاشم زين العابدين - محمد يحيى الطعاني - محمود محمد الطعاني - مروان العقرباوي - مزيد الطعاني - منذر الخطيب - نذير زين العابدين - نشأث نزيه زين العابدين - هاشم زين العابدين - همام يحيي الطعاني - وحيد سمير زين العابدين - ياسر سليمان السبروجي - ياسر نويهي - يثرب الطعاني

• السويداء: إحسان البلعوس - حسام القضماني - حمد الطويل - كمال فرج - هشام الخطيب - يوسف سليقة

------ السويداء ------

إحسان البلعوس - حسام القضماني - حمد الطويل - كمال فرج - هشام الخطيب - يوسف سليقة

======= الاختفاء القسري =======

• ادلب: سامر غوري - عفيف محمود سليمان/ عقيد

• عفرين: أسعد مصطفى مصطفى/ مجند - شادي محمد حمادة/ مجند - شيار جقلي/ مجند - صلاح حسن نعسان / مجند - محمد حسن خلوف/ مجند - مراد زيدان علي/ مجند - مصطفى مصطفى خوجة/ مجند

 إننا في منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية – روانكه – إذ نتقدم بأحر التعازي من ذوي الضحايا-القتلى، والتمنيات بالشفاء العاجل للجرحى، فإننا ندين استمرار دوامة العنف في سورية، أياً كانت مصادر هذا العنف أو أشكاله أو مبرراته.

كما أننا نعبر عن قلقنا الشديد حيال ما آلت إليه أوضاع حقوق الإنسان في سوريا من تدهور وانتهاكات مستمرة، والمسارات التي تتخذها هذه الانتهاكات من هدر كامل لحقوق الذين يعملون على فضح الانتهاكات الخطيرة التي ترتكبها هذه الأجهزة، وإسكات أصوات الحق المناهضة لسياسة القمع.

إننا في منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي – روانكه – في الوقت الذي ندين هذه السياسات والممارسات القمعية، فإننا نعلن عن تضامننا الكامل مع كافة النشطاء، ومعتقلي الرأي، وندعو النظام إلى وقف هذا المسلسل القمعي.

دمشق 06 / 01 / 2011

منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية – روانكه –

بيان مشترك : مأساوية الحالة الانسانية في سورية استمرار سقوط الضحايا وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات  القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية في سورية

استمرارا لمأساوية الحالة الانسانية في سورية ,فقد استمرت الممارسات اللاإنسانية العنفية بارتكاب افظع الانتهاكات على حقوق الانسان في سورية, واخطرها انتهاك الحق في الحياة للمواطنين السوريين و تواصلت دون انقطاع حالة العنف المسلح الدموية في سورية, وعمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين, حيث أدى ذلك الى سقوط المزيد من الضحايا(بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة) خلال الساعات الماضية بتاريخ (3-4-5\1\2012) ,وعرفنا منهم الأسماء الاتية:

الضحايا القتلى من المدنيين

الغربية0دير الزور:

* راغب خضر الخليفة- يعقوب خضر الخليفة- بسام حجاب المغير- باسم حجاب المغير-خضر الأحمد الخليف - ناصر سليمان العكة- شجاع خضر خليفة-محمد غلاب المغير- فايز حجاب المغير- نوري الحمود النايف- إسماعيل الحمود النايف(تاريخ 5\1\2012)

 

القصير-حمص:

* محمد مبارك طرفة (بتاريخ5\1\2012)

 

بابا عمرو-حمص:

* خالد سويد (بتاريخ4\1\2012)

 

الخالدية-حمص:

* خالد الحسواني(بتاريخ5\1\2012)

* عبد الجبار زعرور(بتاريخ3\1\2012)

 

كرم الزيتون -حمص:

* احمد الصاري(بتاريخ3\1\2012)

 

الرستن-حمص:

* رائد ابراهيم(بتاريخ4\1\2012)

 

حي النازحين-حمص:

* عامر الحمصي-(بتاريخ4\1\2012)

 

كفر لاها-الحولة-حمص:

* مؤيد محمد نور القاسم (بتاريخ3\1\2012)

 

حمص:

* عزت الطرشة - طارق الطرشة - محمد الشريف ,مدير مستودع الأدوية لمشفى الوليد-موفق ادريس –فرحان عبد الوهاب سلمانية(بتاريخ4\1\2012)

* عماد احمد الصواف- يوسف أنيس المغربل - مصطفى السلقيني (بتاريخ3\1\2012)

* علي حنكش - مهاب المصري-خالد محمد سويد -عمر التدمري (بتاريخ4\1\2012)

 

حمورية-ريف دمشق:

* ثائر محمد غنافر - عمر محمد عرابي - محمود حسان حمدان(بتاريخ5\1\2012)

 

كفربطنا - ريف دمشق:

* علاء بلور (بتاريخ3\1\2012)

 

داريا-ريف دمشق:

* مها عرفات(بتاريخ4\1\2012)

* الصحفي شكري أحمد راتب أبو البرغل ,تعرض للاغتيال بتاريخ 30\12\2011 في منزله بداريا ,وتوفي متأثرا بجراحه, والصحفي ابو البرغل من مواليد 1956 متأهل وله ولدان وبنت, حاصل على شهادة معهد التأهيل الاعلامي وقد مارس عمله محرراً صحفياً في صحيفة الثورة منذ عام 1980 وكلف بمهام معاون رئيس دائرة الرقابة الشعبية في الصحيفة في 3/8/2000 ومعاون رئيس دائرة المندوبين والمراسلين في 20/2/2003

 

الميدان- دمشق:

* محمد صبري عادل جبر(بتاريخ2\1\2012)

 

عربين-ريف دمشق:

* زاهر محمود الدرة (بتاريخ3\1\2012)

 

ريف دمشق:

* محمود ضهرك (بتاريخ3\1\2012)

 

قمحانة-حماه:

* محمد سودين(بتاريخ3\1\2012)

 

حماه:

* احمد حبال(بتاريخ4\1\2012)

* عبد الله الأفيوني - حيان المعلم -بلال شامية (بتاريخ3\1\2012)

 

بلدة العمقية- الغاب-حماه:

* فواز عبد الحسيب مصطفى, رئيس بلدية العمقية التابعة لمنطقة الغاب,تعرض للاغتيال أمام مبنى البلدية (بتاريخ5\1\2012)

 

جبلة:

* المختار سميح شهوان مختار محلة الصناعة والتضامن وبساتين صالح,تعرض للاغتيال (بتاريخ4\1\2012)

 

المسطومة-ادلب:

* محمد صبري عادل جبر (بتاريخ3\1\2012)

 

مرعيان- ادلب:

* محمد ناجي العتيق(بتاريخ5\1\2012)

بزيت -جسر الشغور-ادلب:

* محمد ظليطو عثر على جثته بتاريخ 5\1\2012 من تعرضه للاختفاء القسري بتاريخ 3\1\2012

 

حاس- ادلب:

* احمد محمود راجح(بتاريخ5\1\2012)

 

الحراك-درعا:

* مهند الذياب (بتاريخ3\1\2012)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة

حمص:

* العقيد المتقاعد أمير روجيه - الملازم أول هاني روجيه(بتاريخ5\1\2012)

* الرقيب عبد الطيف قره خليل-المجند انس خميس-المجند علي سعيد السقا(بتاريخ5\1\2012)

*  الشرطي دخل الله المصري(بتاريخ4\1\2012)

* المجند خالد محمود الزير (بتاريخ3\1\2012)

 

حماه:

* الشرطي حسان ديب المصطفى - المجند حيدر شاكر بويشي (بتاريخ2\1\2012)

 

درعا:

* المساعد أول زياد طراد -الشرطي محمد الدرزي(بتاريخ5\1\2012)

 

طرطوس:

* الملازم حسان ناصر محمد - المساعد أول سلطان داود سلطان (بتاريخ2\1\2012)

 

القنيطرة:

* العريف المجند علاء يونس العر (بتاريخ2\1\2012)

 

عربين-ريف دمشق:

* الضابط المتقاعد سمير الشيخ قويدر(بتاريخ31\12\2011)

 

ريف دمشق:

* الشرطي رضوان الرفاعي- المجند أسامة محمود سلام -المجند حسن علي أبو الخير -المجند محمد عبدو تقي(بتاريخ31\12\2011)

حلب:

* المجند باسل محمد حمادين (بتاريخ2\1\2012)

 

ادلب:

* عبد الرحمن الرحمون(بتاريخ5\1\2012)

* المجند محمد نضال الجبس(بتاريخ4\1\2012)

* الشرطي خالد مصطفى- المجند حسين محمد الديري -المجند صابر أحمد النصار (بتاريخ2\1\2012)

 

قرية غانية - جسر الشغورادلب:

* الشرطي أحمد وحيد النمر(بتاريخ5\1\2012)

 

دير الزور:

* الجندي محمد عادل الشريف(بتاريخ4\1\2012)

 

اللاذقية:

* الشرطي حسن علي (بتاريخ2\1\2012)

 

الجرحى من المدنيين والعسكريين والشرطة

حماه:

* حيان أحمد المعلم (بتاريخ4\1\2012)

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اذ نتوجه بالتعازي الحارة والقلبية, لجميع من سقطوا من المواطنين السورين ومن المدنيين والشرطة والجيش ,ومع تمنياتنا لجميع الجرحى بالشفاء العاجل, فإننا ندين ونستنكر جميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال ,أيا كانت مصادرها ومبرراتها, فإننا نتوجه إلى جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية,من اجل العمل على:

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        اتخاذ الحكومة السورية, قرارا عاجلا وفعالا في إعادة الجيش إلى مواقعه و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

 

الاعتقالات التعسفية

واستمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي,وقامت باعتقال العديد من المواطنين السوريين والمثقفين والناشطين ,وعرفنا منهم الأسماء التالية:

الدرباسية-الحسكة:

* الناشط السياسي المعروف عبد الحميد برو(بتاريخ3\1\2012)

 

العشارة-دير الزور:

* الأستاذ الحقوقي وائل حسن الجراد(بتاريخ5\1\2012)

 

المهاجرين-دمشق:

* اغيد الطباع –معتصم الطباع (بتاريخ2\1\2012)

 

ريف دمشق:

* وعد محفوض(بتاريخ2\1\2012)

* فاتن رجب(بتاريخ3\1\2012)

 

غباغب-ريف دمشق:

* نبيه العبيد(بتاريخ4\1\2012)

 

معضمية الشام-ريف دمشق:

* عبد الهادي السيد احمد (بتاريخ4\1\2012)

 

حلب:

* محمد يعقوب(بتاريخ4\1\2012)

* المهندس محمد الناشد (بتاريخ2\1\2012)

 

 السفيرة-ريف حلب:

* محمد عمر الحوت (بتاريخ 31/12/2011 )ومازال مجهول المصير حتى الان

 

منبج-ريف حلب:

* حسن قارصلي-انس سرميني (بتاريخ2\1\2012)

 

الباب-حلب:

* عدنان حميد النجار-عادل حميد النجار (بتاريخ1\1\2012)

 

جرابلس-ريف حلب:

* نهرو شريف شيخي تعرض للاعتقال التعسفي بتاريخ 3 / 1 / 2012, عند المدخل الحدودي في جرابلس عندما كان يريد السفر إلى تركيا.

 

حاس- ادلب:

* بلال حمدو الأعرج- قتيبة محمد الفرحات- ماهر كسار النجار -عبد السلام سلميان الزيدان- صطوف حمدو الأعرج- محمود خالد الفرحات-محمد خالد الفرحات- محمد عبد الله النحاس- شعلان محمد الشحود- سائر حمدو الأعرج- عبد الله محمد الأحمد الشحور-عبد الله الشيخ نجيب- أيمن الشرتح

 

قميناس-ادلب:

* منذر عبداللطيف الخلف (بتاريخ1\1\2012)

 

الصنمين-درعا:

* باسل محمد العتمة(بتاريخ4\1\2012)

 

درعا:

* حمزة عبد الله النابلسي(بتاريخ5\1\2012)

* قصي محمد خليفة الراشد(بتاريخ4\1\2012)

 

اليادودة-درعا:

* ياسين خالد كشكية (بتاريخ3\1\2012)

 

جاسم –درعا:

* محمد محاسنة-احمد كريم الحاج علي -محمد كريم الحاج علي-عمر الاسعد الجلم-خالد طالب العبيد-بشار الفارس-علي العسكر-عصام النزالي-(بتاريخ5\1\2012)

 

الحولة-حمص:

* ايمن اليوسف(بتاريخ3\1\2012)

 

قرية الطيبة الغربية- الحولة –حمص:

* المهندس وائل احمد الضاهر تعرض للاعتقال التعسفي بتاريخ 4-8 -2011 وتم إحالته إلى القضاء,وقام القاضي بتبرئه , والى الآن لم يتم أخلاء سبيله ,متزوج ولديه ثلاثة أطفال

 

بانياس:

* محمد عبد القادر الضايع - كرم عبد القادر الضايع ( 17 ) عاما - عماد اسماعيل الحلبي-أحمد مصطفى عبد الرحمن- عبدالله جمال رسلان- جميل خالد الشيخ محمد- توفيق منذر عثمان-عامر خالد عبدو- خالد محمد بريص-مصطفى عثمان نفوس- سالم محمود أبو النصر- طه محمد صهيوني- أحمد مرعي لولو- حمزة عثمان صهيوني-ماهر عبد اللطيف صهيوني -ياسين أحمد ياسين- محمد يحي يحي - عائشة خالد رسلان

 

اللاذقية:

* احمد الشلح(بتاريخ1\1\2012)

 

الرقة:

* أحمد شقفة طالب اقتصاد في جامعة الاتحاد الخاصة بالرقة - عبد لله داعور طالب اقتصاد في جامعة الاتحاد الخاصة بالرقة -غطفان كيروان طالب هندسة معمارية في جامعة الاتحاد الخاصة بالرقة -فراس السيد-عبد الرزاق طالب هندسة حاسوب في جامعة الاتحاد الخاصة بالرقة (بتاريخ3\1\2012)

 

دير الزور:

* خلف الغلاب- صالح الخلف- احمد العواد- محمد العبد- فرحان العلي- محمد العلي-فوزي الأحمد- جميل الحمد - اسعد الأحمد (بتاريخ5\1\2012)

* الشيخ عماد الدين خلف النوري- الضابط المسرح مصطفى خلف النوري - صخر مصطفى خلف النوري سنة رابعة ادب انكليزي -عدي مصطفى خلف النوري سنة اولى حقوق (بتاريخ4\1\2012)

 

الحسكة:

* ابراهيم محمد الرجا عبد القادر زهري الحمد هشام الفياض حسين عيسو رياض عكله الخلف عبد العزيز عكله الخلف محمد خلف الخلف محمد عبد المفضي علي خلف الخلف حسن محمد خلف ساهر أسعد الأسعد

 

الاختفاء القسري

تواصلت عمليات الاختطاف والاختفاء القسرية ,وقد طالت حياة وحرية المواطنين السوريين التالية أسماؤهم:

 

ادلب:

* سامر غوري(بتاريخ31\12\2011)

 

مورك-حماه:

* العقيد عفيف محمود سليمان، العامل في مستودعات أم الطويقية، تعرض للاختطاف من منزله بمدينة حماة، بتاريخ 29\12\2011

 

حمص:

* مازن جعفر-حسن عادل علي-منهل عبد الكريم احمد-صالح المحمد-نضال وسوف-عائد معروف جميل-سامي الاستنبولي

 

 

وفي سياق مماثل:

* فقد اعلن معتقلي الراي في السجن المركزي بالحسكة:

منذر اوسكان- احمد-ناصر محمد-صالح تمو- فواز علي

اضرابا مفتوحا عن الطعام اعتبارا من 4\1\2012 ,وذلك احتجاجا على استمرار اعتقالهم تعسفيا

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري بحق المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلتها جميع المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بذلك. ونبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء عن استخدام التعذيب على نطاق واسع وممنهج ، مما أودى بحياة العديد من المعتقلين, ولذلك فإننا نتوجه الى الحكومة السورية بالمطالب التالية:

* إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

* كف أيدي الأجهزة الأمنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الإنسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

* وضع جميع أماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الإشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

* الكشف الفوري عن مصير المفقودين.

 

وإذ نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة والمحقة والعادلة ,فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه دون أي استثناء.

 

واننا نؤكد على أن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة, ولذلك فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل من اجل:

اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم إلغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما أن فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الأوضاع وسوء الأحوال المعاشية وتعميق الأزمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الأسلوب القمعي بتهدئة الأجواء ولا بالعمل على إيجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 5\1\2012

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

2-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

3-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

4-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

5-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

روانكه: استمرار الاعتقالات التعسفية في نقاط العبور على الحدود واختطاف خمسة مجندين من عفرين على طريق حلب – حماه

بتاريخ 03/01/2012 ، وأثناء تقديم جواز سفره للأمن العام في نقطة عبور باب الهوى التابعة لمحافظة حلب على الحدود السورية - التركية، اعتقل المواطن نهرو شريف شيخي من قبل مفارز الأمن السوري المتواجدة في مثل هذه النقاط.

يذكر أن الشاب نهرو من مواليد الدرباسية 1984، ويسكن فيها، متزوج وله طفلة تبلغ من العمر سنة واحدة، وهو ابن السياسي الكردي المعروف وعضو المجلس الوطني الكردي شريف شيخي.

هذا وتم تحويل الشاب نهرو إلى إدارة فرع المخابرات السياسية بدمشق بدون توجيه أي تهم له.

ويلاحظ في الآونة الأخيرة تزايد الحالات التي يتم فيها اعتقال الشباب على

الحدود بتهم باطلة.

وبتاريخ 04/01/2012 ، قامت مجموعة مسلحة من الشبيحة التابعة للنظام باختطاف سبعة مجندين من أبناء منطقة عفرين، بعد أن استوقفت الحافلة التي كانت تقلهم على الطريق الواصل بين مدينتي حلب وحماه، وذلك أثناء عودتهم للالتحاق بقطعاتهم العسكرية بعد انتهاء مدد إجازاتهم، ولا يزال مصيرهم مجهولاً وسط تخوف أهالي المجندين على حياة ومصير أبنائهم، والمجندون المختطفون من مدينة عفرين والمناطق التابعة لها، وهم:

1. صلاح حسن نعسان من مدينة عفرين.

2. شادي محمد حمادة من مدينة عفرين.

3. مراد زيدان علي من مدينة عفرين.

4. مصطفى مصطفى خوجة من مدينة عفرين.

5. أسعد مصطفى مصطفى من بلدة جنديرس.

6. محمد حسن خلوف من بلدة جنديرس.

7. شيار جقلي من قرية سنارة.

إننا في منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا- روانكه - ندين بشدة هذه الاعتقالات بحق المواطنين السوريين، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم، ونطالب بالإفراج الفوري عنهم، دون قيد أو شرط، كما نطالب بتوقف الأجهزة الأمنية عن ممارسة الاعتقال التعسفي على نطاق واسع خارج القانون، بحق المعارضين السوريين، ومناصري الديمقراطية، ونشطاء حقوق الإنسان، والمتظاهرين السلميين، وذلك بالرغم من الإعلان من إلغاء حالة الطوارئ على الورق في سورية ، ونحملهم مسؤولية ما يصيبهم من اعتداءات.

الحرية لكافة معتقلي الرأي في سجون النظام السوري

دمشق 05 / 01 / 2012

منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا- روانكه -

المخابرات العسكرية تعتقل الفنان السوري جلال الطويل

بيان

علمت الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان أن فرع المخابرات العسكرية في مدينة درعا قد قام باعتقال الفنان السوري جلال الطويل بعد إصابته بطلق ناري يوم أمس أثناء محاولته عبور الحدود السورية نحو الاردن وهو الأن قيد التحقيق وبحاجة إلى رعاية طبية بعد إصابته برصاصة في كتفه الأيسر .

يذكر أن الفنان جلال الطويل أصبح مستهدفاً من قبل أجهزة الأمن و الشبيحة بعد تأييده العلني للثورة ، وكان قد أصيب سابقا في إحدى المظاهرات المناهضة للنظام في منطقة الميدان في العاصمة دمشق بعد تعرضه للضرب المبرح من قبل الشبيحة .

الجدير بالذكر أن جلال الطويل أستاذ مادة الصوت في المعهد العالي للفنون المسرحية و مدرس مادة التمثيل في معهد تياترو، حاز على عدد من الجوائز كأفضل ممثل في العديد من المسرحيات، كما مثل في العديد من المسلسلات كمسلسل اسمهان وباب الحارة .

الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان إذ تعرب عن قلقها البالغ إزاء إعتقال الفنان جلال الطويل بمعزل عن العالم الخارجي وهو بحالة صحية تستدعي الرعاية الطبية العاجلة فإنها تحمل السلطات السورية المسؤولية الكاملة عن سلامته وتطالبها بالافراج الفوري عنه وتمكينه من الحصول على المساعدة اللطبية والقانونية اللازمة .

الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان

5 / 1 / 2012

Mobil: dam 00963 933299555 Cairo 00201015087083

syrianleague@gmail.com

استمرار عمليات القتل والاعتقال على يد قوات الأمن وعصابات الشبيحة السورية

 قتلت قوات الأمن والشبيحة في مدينة حمص المجند علاء بلور وقد سلمت جثته لذويه في كفر بطنا بريف دمشق وشيع يوم أمس الثالث من كانون الثاني/ يناير 2012 .

وقتلت أجهزة الأمن الشاب زاهر محمود الدرة (22 سنة) في بلدة ميرا بريف دمشق الساعة الخامسة من صباح أمس وخطفت جثته ولم تسلمها لأهله إلا مساء حيث شوهد أن بعض أعضاءه قد سرقت.

 وسلمت جثة المعتقل محمود ضهرك من جوبر بريف دمشق لأسرته يوم امس أيضاً ، وكان أصيب بطلق ناري قبل ثلاثة أسابيع في عين ترما قرب أسواق الخير واختطف ولم يعالج وقد بدت آثار التعذيب على جسده

وقامت دورية من مخابرات القوى الجوية باختطاف السيد محمد بن عمر الحوت ليلة 31/12/2011 وهو برفقة زوجته وأولاده على حاجز على طريق السفيرة بريف حلب حيث تركوا زوجته وأولاده بالسيارة واقتادوه إلى جهة مجهولة.

 واعتقل اليوم 4/1/2012 في معضمية الشام أحد أبناء البلدة المعوقين المصابين بعاهة المرض (المنغولي) وهو عبدو شريري، وتم جره باتجاه مبنى البلدية بصورة مشينة

 وسلمت جثة يوسف أنيس المغربل من حمص لأسرته يوم أمس 3/1/2012 بعد اعتقال دام ثلاثة أشهر، وظهر على جثته آثار التعذيب الشديد والتنكيل.

وعثر اليوم في حي دير بعلبة بحمص على جثة وقد فجر رأسها قرب حاجز الستين للأمن والشبيحة.

 أسماء معتقلين من مدينة دوما بريف دمشق، محتجزون في فرع التحقيق - كفرسوسة التابع لأمن الدولة

جمال الساعور منذ 117 يوم

حمزة الحموري منذ 117 يوم

خالد دلون منذ 117 يوم

هشام الكردي منذ 117 يوم

علاء الكردي منذ 117 يوم

مالك شيخ الطباخ منذ 117 يوم

د. ماهر حنن منذ 77 يوم

 أسماء معتقلين من مدينة حرستا محتجزون في فرع التحقيق - كفرسوسة التابع لأمن الدولة (العد بتاريخ 3/1/2012)

ماهر دحدوح منذ 76يوم

زكريا الشعار منذ 118يوم

هاني غيبور منذ 78يوم

 أسماء بعض شهداء يوم أمس 3/1/2012

بلال شامية من حماة

حيان المعلم من حماة

عبد الله الأفيوني من حماة

محمد سودين من قمحانة بريف حماة

عماد أحمد الصواف من حي باب تدمر بحمص

عبد الجبار خالد زعرور من حي الخالدية بحمص

مصطفى السلقيني من مدينة حمص

أحمد الصاري من حي كرم الزيتون بحمص

علاء بلور من كفربطنا بريف دمشق (مكرر أعلاه)

زاهر محمود الدرة من بلدة ميرا بريف دمشق (مكرر أعلاه)

 من شهداء اليوم 4/1/2012

مهاب المصري من حمص

علي حنكش الشيخ عثمان من حمص

خالد محمد سويد من حمص

عمر التدمري من حمص

شاب من آل الطرشة من حمص / المنطقة الصناعية

محمد صبري جبر من دمشق / حي القدم

 إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان إذ نكرر إدانتنا لأعمال القتل الخارج على القانون والاعتقال التعسفي العشوائي وكل الأعمال المستنكرة التي تمارسها أجهزة الأمن وقوات الشبيحة التابعة لها، نحمل مسؤولية ما يقع على عاتق السلطة في سورية بأعلى مرجعياتها آمرة ومنفذة ونطالبها بالتوقف الفوري عن إراقة الدماء واعتقال المواطنين وتعذيبهم واضهادهم وتقديم مرتكبي جرائم القتل والتعذيب والاعتقال والاضطهاد للمحاكمة المحايدة والعادلة.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان

4/1/2012

بيان مشترك : استمرار سقوط الضحايا وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية في سورية

تواصلت في سورية عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين, وتواصلت حالة العنف المسلح الدموية في الايقاع بالمزيد من الضحايا(بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة) خلال الساعات الماضية بتاريخ (2\1\2012) ,وعرفنا منهم الاسماء الاتية:

الضحايا القتلى من المدنيين

بابا عمرو-حمص:

  مدين ابراهيم الحلبي-فواز عيد محيميد-ربيع التركماني-عبد الكريم درويش-فواز النهار (بتاريخ2\1\2012)

 

دوار القاهرة-حمص:

  راما عبد المعين الحلواني(بتاريخ2\1\2012)

 

شارع البرازيل-حمص:

  خالد القصاب(بتاريخ2\1\2012)

 

البياضة-حمص:

  عبد الرحمن شرقية –محمود مراد عمر-(بتاريخ2\1\2012)

 

جورة الشياح-حمص:

  سعيدبن عبد الرزاق سحلول (بتاريخ2\1\2012)

 

مصياف-حمص:

  علي محمود الشيخ حسين (بتاريخ2\1\2012)

 

داريا-ريف دمشق:

  الصحفي شكري أحمد راتب أبو البرغل ,تعرض للاغتيال بتاريخ 30\12\2011 في منزله بداريا ,وتوفي متأثرا بجراحه, والصحفي ابو البرغل من مواليد 1956 متأهل وله ولدان وبنت, حاصل على شهادة معهد التأهيل الاعلامي وقد مارس عمله محرراً صحفياً في صحيفة الثورة منذ عام 1980 وكلف بمهام معاون رئيس دائرة الرقابة الشعبية في الصحيفة في 3/8/2000 ومعاون رئيس دائرة المندوبين والمراسلين في 20/2/2003

  حسين حلاق(بتاريخ2\1\2012)

 

الحجيرة- ريف دمشق:

  تيسير شهاب – محمد غازي شديد(بتاريخ 2\1\2012)

الميدان- دمشق:

  محمد صبري عادل جبر(بتاريخ2\1\2012)

 

عربين-ريف دمشق:

  غياث الحلبي-محمود عبد المعطي محسن (بتاريخ2\1\2012)

 

ريف دمشق:

  عدنان راتب جاموس -محمد خالد جاموس (بتاريخ2\1\2012)

 

حريتان-حلب:

  عثمان حوري (بتاريخ2\1\2012)

 

حماه:

  رحاب غزال العاملة –موظفة في مدرسة السيدة عائشة في شارع ابن رشد بمدينة حماة, تعرضت للاختفاء القسري بتاريخ 30\12\2011 ثم وجدت جثتها مرمية بتاريخ 2\1\2012

 

بانياس:

  محمد جلول (بتاريخ31\12\2011)

 

سراقب-ادلب:

  صابر احمد نصار (بتاريخ2\1\2012)

 

اريحا-ادلب:

  وائل محمد رائد حلبية (بتاريخ2\1\2012)

 

جبل الزاوية-ادلب:

  محمد العبد الله (بتاريخ2\1\2012)

 

الصنمين-درعا:

  عمر زيوان (بتاريخ2\1\2012)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة

حمص:

  العقيد الركن أسامة محمد علي العبد الله - الشرطي علاء عبد اللطيف محرز-الشرطي محمد نزيه الاحمد - الشرطي رامي خلوف (بتاريخ2\1\2012)

 

حماه:

  الشرطي حسان ديب المصطفى - المجند حيدر شاكر بويشي (بتاريخ2\1\2012)

 

طرطوس:

  الملازم حسان ناصر محمد - المساعد أول سلطان داود سلطان (بتاريخ2\1\2012)

 

القنيطرة:

  العريف المجند علاء يونس العر (بتاريخ2\1\2012)

 

عربين-ريف دمشق:

  الضابط المتقاعد سمير الشيخ قويدر(بتاريخ31\12\2011)

 

ريف دمشق:

  الشرطي رضوان الرفاعي- المجند أسامة محمود سلام -المجند حسن علي أبو الخير -المجند محمد عبدو تقي(بتاريخ31\12\2011)

حلب:

  المجند باسل محمد حمادين (بتاريخ2\1\2012)

 

ادلب:

  الشرطي خالد مصطفى- المجند حسين محمد الديري -المجند صابر أحمد النصار (بتاريخ2\1\2012)

 

درعا:

  المجند بلال نايف العلي(بتاريخ31\12\2011)

 

اللاذقية:

  الشرطي حسن علي (بتاريخ2\1\2012)

 

 

الجرحى من المدنيين والعسكريين والشرطة

 

درعا:

  محمد جبر(بتاريخ1\1\2012)

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اذ نتوجه بالتعازي الحارة والقلبية, لجميع من سقطوا من المواطنين السورين ومن المدنيين والشرطة والجيش ,ومع تمنياتنا لجميع الجرحى بالشفاء العاجل, فإننا ندين ونستنكر جميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال ,أيا كانت مصادرها ومبرراتها, فإننا نتوجه إلى جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية,من اجل العمل على:

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        اتخاذ الحكومة السورية, قرارا عاجلا وفعالا في إعادة الجيش إلى مواقعه و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

 

الاعتقالات التعسفية

واستمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي,وقامت باعتقال العديد من المواطنين السوريين والمثقفين والناشطين ,وعرفنا منهم الأسماء التالية:

 

برزة- دمشق:

  محمد اندورة - فادي اندورة -المهندس أحمد نعيم كريم-حسام سليم رجب- محمد علي غباري- علي محمد شحرور-أحمد محي الدين أندورة-حسام الدين علي صادقة-فرزات محمد بركات-حسان عبد الرحمن كريدي-خليل عبد الرزاق بلال-جمعة محمود حناوي- أسامة محمد أمين مندو- هشام أحمد حناوي-خالد محمد سعيد بدران-هيثم محجوب غباري- أحمد رسلان الريّس - أحمد الرضا علي- علي أحمد الصيرفي-أحمد كريم - أحمد محمد الرفاعي- أحمد محمود أندورة - عصام عمر البراوي- نضال دياب كرم - محمد أحمد سعده- نوري علي غباري- محمد محمد حبشية-نورس عبدو رجب - إياد بشير موما-موفق علي العشي- فايز أحمد حناوي -عمر أحمد إيبو-عمرو محمد شاويش-علي أحمد عرابي-أحمد نعيم كريم-طارق الترك- سعيد المسالخي-محمد نزهات حنّاوي -محمد عثمان رشواني -عصام محمد زهراوي- مهند محمد أندورة- جمعة محمود حناوي- أحمد ديب الريّس-خليل علي حناوي-محمد كرمو كريم-شادي محمد البقاعي-كنان ياسين سعدالدين-نزار فياض حبشية-نعيم بشير عسلية-محمود ابن بشير عسلية-هشام أحمد حناوي-عرفان أحمد حناوي - أحمد نبيل أندورة -محمد خير الدين هلالة (طالب مدرسة) -أحمد اسماعيل عرابي-علاء بسّام شعبان- محمد ربيع أحمد قلّاوي- بشار محمود حناوي- محمد خليل كحيلان- محمد سعيد شيبانية -محمد عثمان شاويش - أحمد محمد عرابي -عمر محمد كللة- عمر وهبة-عصام منصور أندورة- محمد خيرو اللحام - ماهر عارفة- كمال محمد عبده حبشية- برهان درخباني -إباد خالد كريم-محمود حسن حبشية -مهند محي الدين مشلح- نزار ياسين معرباني- أحمد فايز بغدادي- بشار محمود حبشية- علاء محمد كرماش-حسام ياسين عسلية-حسّان وليد مبروكة - محمد أحمد رشوان- أحمد بوبس

 

الميدان-دمشق:

  سمير بعريني(بتاريخ 21/12/2011)

 

دمشق-القابون:

  بشير قضماني(بتاريخ 15/12/2011)

  مهران مضايا (بتاريخ 14/12/2011)

 

ريف دمشق التل:

  حسام سليمان ابو قبع

 

ريف دمشق -عين منين:

  عصام احمد زرزور

 

داريا-ريف دمشق:

  محمد انور دباس- المهندس محمود شربجي (49 سنة) - رضوان شربجي (45 سنة) - بشار شربجي (47 سنة) - الأستاذ الجامعي بكلية الفنون الجميلة د.ياسر العبار (45 عاماً) - المهندس حسام العبار (42 عاماً) - المخبري جهاد العبار (40 سنة) - الأستاذ المربّي عزت العبار (64 سنة) (بتاريخ1\1\2012)

 

حلب:

  سعد عقيل شنكان(بتاريخ2\1\2012)

  محمود ترمانيني (بتاريخ 25\12\2011)

  المهندس مأمون حاج موسى-المهندس جمال حاج موسى (بتاريخ1\12\2011)

 

مارع-ريف حلب:

  احمد يوسف الحافظ - عبدالسلام جلال الحافظ(طالب كلية اقتصاد) (بتاريخ2\1\2012)

 

منبج-ريف حلب:

  حذيفة الحمدو-علي الحمدو-عثمان مجاهد-علي حمود-حسان نزال-احمد تلجبيني-ايهم الحماد(بتاريخ 30\12\2011)

 

الباب-حلب:

  عدنان حميد النجار-عادل حميد النجار (بتاريخ1\1\2012)

 

حاس- ادلب:

  بلال حمدو الأعرج- قتيبة محمد الفرحات- ماهر كسار النجار -عبد السلام سلميان الزيدان- صطوف حمدو الأعرج- محمود خالد الفرحات-محمد خالد الفرحات- محمد عبد الله النحاس- شعلان محمد الشحود- سائر حمدو الأعرج- عبد الله محمد الأحمد الشحور-عبد الله الشيخ نجيب- أيمن الشرتح

 

قميناس-ادلب:

  منذر عبداللطيف الخلف (بتاريخ1\1\2012)

 

سحم الجولان-درعا:

  ياسر سليمان السبروجي-محمد هاشم زين العابدين- نشأث نزية زين العابدين- وحيد سمير زين العابدين- توفيق صرور زين العابدين- نذير زين العابدين- هاشم زين العابدين- فواز محمد الطعاني- همام يحيي الطعاني- صالح خالد الطعاني- يثرب الطعاني- محمد موفق الطعاني- محمد يحيى الطعاني- خالد يحيى الطعاني- مزيد الطعاني- سعيد محمد الطعاني- محمود محمد الطعاني- فواز احمد الطعاني- خالد يحيى باير الطعاني- محمد يحيى باير الطعاني- محمد الطعاني- باسم نويهي- ياسر نويهي- الشيخ أحمد الخلف- محمد محمود المصري- اسامة ابراهيم مطرود- محمد مطرود- أحمد يحيى الزامل- عبدالرزاق الصفدي- منذر الخطيب- حسن نور الدين-مروان العقرباوي- برهان الرباعي- أحمد القاسم- أحمد عبدالكريم مطرود- جمال الزامل- محمد احمد القبط

 

الصنمين-درعا:

  علي قاسم الجنادي- داموك علي الجنادي- قاسم علي الجنادي- مؤمن عيسى الفلاح-فراس ندى اللباد- ابراهيم محمود اللباد- بشار احمد الهيمد- لؤي قاسم الفلاح- ابو رنده الطيان-طلعات النصار-سليمان العتمه-ابراهيم عايش الشتار (بتاريخ2\1\2012)

 

درعا:

  محمد شكري المحاميد مواليد 1992 سنه(بتاريخ23\12\2012)

 

السويداء:

  هشام الخطيب - احسان البلعوس- يوسف سليقة - حسام القضماني - حمد الطويل - كمال فرج

 

اللاذقية:

  احمد الشلح(بتاريخ1\1\2012)

 

العشارة-دير الزور:

  ابراهيم احمد الحمد-ابراهيم احمد العزاوي-الزبير خليل الحيو-سليمان داوود الشلاش-بسام داود الشلاش-ياسين زاهد الصلبي-رمضان عواد الإمام-خالد العواد الإمام-جلال الهبال-ياسر عبيد العطية-سامر عبد المجيد المحسن

 

الشدادة-الحسكة:

  حسين الفرج- عدي مناع- حسام الفهد- عبدالله محيميد- أحمد دغيم- هاني عيد العلي

 

الاختفاء القسري

تواصلت عمليات الاختطاف والاختفاء القسرية ,وقد طالت حياة وحرية المواطنين السوريين التالية أسماؤهم:

 

ادلب:

  سامر غوري(بتاريخ31\12\2011)

 

مورك-حماه:

  العقيد عفيف محمود سليمان، العامل في مستودعات أم الطويقية، تعرض للاختطاف من منزله بمدينة حماة، بتاريخ 29\12\2011

 

حمص:

  مازن جعفر-حسن عادل علي-منهل عبد الكريم احمد-صالح المحمد-نضال وسوف-عائد معروف جميل-سامي الاستنبولي

 

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري بحق المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلتها جميع المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بذلك. ونبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء عن استخدام التعذيب على نطاق واسع وممنهج ، مما أودى بحياة العديد من المعتقلين, ولذلك فإننا نتوجه الى الحكومة السورية بالمطالب التالية:

  إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

  كف أيدي الأجهزة الأمنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الإنسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

  وضع جميع أماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الإشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

  الكشف الفوري عن مصير المفقودين.

 

وإذ نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة والمحقة والعادلة ,فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه دون أي استثناء.

 

واننا نؤكد على أن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة, ولذلك فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل من اجل:

اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم إلغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما أن فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الأوضاع وسوء الأحوال المعاشية وتعميق الأزمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الأسلوب القمعي بتهدئة الأجواء ولا بالعمل على إيجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 3\1\2012

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

2-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

3-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

4-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

5-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

رابطة الكتاب والصحفيين الكورد تدين اغتيال صحفي سوري

تدين رابطة الكتاب والصحفيين الكورد في سوريا، وبشدة، جرائم السلطة السورية بحق الكتاب والصحفيين، أولئك الذين تبحث أقلامهم عن الكلمة الحرة الصادقة، ويكشفون الجرائم الفظيعة التي ترتكبها آلة الإجرام في سوريا.

وكانت، ولا تزال، الكلمة الصادقة عدوة السلطة السورية الحالية، لذلك لم تتوان هذه الطغمة لحظة عن استخدام جميع السبل الأمنية من القتل، والاعتقالات، والاغتيالات، والتعذيب لإسكات الأصوات المنادية بالحرية، كما جاهدت هذه السلطة لعزل هذه الشريحة من بين الثوار، واستعملت كل الطرق الفاسدة من أجل غايتها الخسيسة تلك.

لقد طالت يد الإجرام العديد من الكتاب والصحفيين السوريين، واختارتهم من جميع القوميات في سوريا الوطن، من الكرد والعرب إلى القوميات الأخرى، والحالات تتجاوز كثيراً صفحات هذا التنديد هذه، وهم الآن يقتلون على أقل الكلمات إثارة للثورة السورية، والأمثلة التي سنذكرها هنا هي من آخر ما قامت به هذه السلطة المجرمة بحق الكتاب والصحفيين السوريين الأحرار.

فقد أعلن المحامي السوري خليل معتوق إطلاق سراح الصحفي والناشط "عامر مطر" الثلاثاء 3/1/2012، وكان الصحفي مطر اعتقل في بداية الأحداث الجارية في سوريا بتاريخ 30/3/2011 على خلفية التغطية الإعلاميّة لهذه الأحداث، ومشاركته في المظاهرات، وأفرج عنه حينها بتاريخ 14/4/2011، واعتقل مطر للمرة الثانية بتاريخ 4/9/2011 في دمشق، حيث تم توقيفه ستين يوماً قبل أن يحال إلى القضاء العسكري الذي تخلى بدوره عن الدعوى للقضاء المدني.

شارك عامر مطر في الكتابة لدى عدد من الصحف العربية، منها جريدة "الحياة"، وجاء اسم عامر مطر في قائمة سيريا بوليتيك للصحفيين والمدونين المعتقلين، والتي نشرها الموقع في 4/11/2011.

من جهته، قال المحامي أنور البني: إن النيابة العامة أخّرت قرار إخلاء سبيل شادي أبو الفخر ليومين إضافيين، كما صدر قرار بتحويل "جرم" ريم الغزي إلى جنحة، وإحالة الملف لمحكمة بداية الجزاء.

إلى ذلك، أدانت منظمة مراسلون بلا حدود الدولية اغتيال الصحافي شكري أحمد رتيب أبو البرغل متأثراً بجروح تلقاها إثر إصابته برصاصة في رأسه في 30 كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وفقاً للمعلومات المستقاة، أقدم مسلّحون على استهداف شكري أبو برغل بينما كان يعود إلى منزله في مدينة داريا (الواقعة بالقرب من دمشق) بعد تقديمه برنامجاً أسبوعياً على إذاعة دمشق، وما إن أصيب بعينه حتى نقل إلى المستشفى.

تدين مراسلون بلا حدود هذا الاغتيال بأشد العبارات، وتطلب من مراقبي جامعة الدول العربية التوجه إلى مكان الحدث للتحقيق فيه.

بدأ هذا الصحافي المولود في العام 1956 العمل في العام 1980 مع صحيفة الثورة المؤيدة للحكومة، ومن ثم، تبوّأ منصب المدير المساعد لقسم الرقابة في الجريدة نفسها مع تقديمه البرامج على إذاعة دمشق.

إننا في "رابطة الكتاب والصحفيين الكرد في سوريا" نكرر إدانتنا لهذه الجرائم، وندين السلطة السورية عليها، مثلما ندينها على جميع الجرائم التي تحدث في سوريا الوطن.

المجد لشهداء الحرية

المجد لشهداء الكلمة الحرة الصادقة

الخزي والعار للطغمة السورية الدكتاتورية

الهيئة الإدارية لرابطة الكتاب والصحفيين الكرد في سوريا

معتقلو حي برزة بدمشق

 أصدر تجمع أحرار الثورة في دمشق وريفها قائمة بأبرز المعتقلين الذين ألقي عليهم القبض مؤخراً في حي برزة بدمشق وأمكن توثيق حالات اعتقالهم وهم:

 محمد أحمد سعده

 نوري علي غباري

 محمد محمد حبشية

 نورس رجب بن عبدو

 مهند محمد أندورة

 جمعة محمود حناوي

 أحمد الريّس بن ديب

 شاب من عائلة أسامة إيبو

 خليل علي حناوي

 محمد كرمو كريم أبو أحمد

 شادي محمد البقاعي

 كنان ياسين سعدالدين

 نزار فياض حبشية

 نعيم ابن بشير عسلية

 محمود ابن بشير عسلية أبو أنس

 هشام أحمد حناوي

 عرفان أحمد حناوي

 محمد علي غباري ابن فوزي

 علي شحرور ابن محمد

 أحمد أندورة ابن محي الدين

 حسام الدين صادقة ابن علي

 فرزات بركات ابن محمد

 حسان كريدي ابن عبد الرحمن

 خليل بلال ابن عبد الرزاق

 جمعة حناوي ابن محمود

 أسامة مندو ابن محمد أمين

 هشام أحمد حناوي

 خالد بدران ابن محمد سعيد

 علاء شعبان ابن بسّام

 أحمد ابن نبيل أندورة

 محمد ربيع قلّاوي ابن أحمد

 بشار حناوي ابن محمود

 حسام سليم رجب

 أحمد اسماعيل عرابي أبو علي

 هيثم غباري ابن محجوب

 أحمد الريّس ابن رسلان

 أحمد الرضا علي ابن محمد

 علي الصيرفي ابن أحمد

 أحمد كريم ابن محمد

 برهان درخباني ابن عادل

 ماهر عارفة ابن أحمد

 محمد أحمد رشوان

 إباد خالد كريم

 نضال كرم ابن دياب

 أحمد الرفاعي ابن محمد

 أحمد أندورة ابن محمود

 عصام البراوي ابن عمر

 محمد خير الدين هلالة (طالب مدرسة)

 محمد كحيلان ابن خليل

 محمد شيبانية ابن سعيد

 حسام عسلية ابن ياسين

 حسّان مبروكة ابن وليد

 محمد شاويش ابن عثمان

 أحمد عرابي ابن محمد

 عمر كللة ابن محمد

 أحمد بوبس ابن أنور

 عمر وهبة ابن علي

 محمد أحمد الخطيب

 ربيع البرّاوي

 عصام أندورة ابن منصور

 بشار محمود حبشية

 محمود حسن حبشية (البصل)

 علاء محمد كرماش

 محمد خيرو اللحام

 كمال محمد عبده حبشية

 محمد عثمان رشواني

 مهند محي الدين مشلح

 عصام محمد زهراوي

 إياد بشير موما

 أحمد فايز بغدادي

 نزار ياسين معرباني

 موفق علي العشي

 فايز أحمد حناوي

 عمر أحمد إيبو

 عمرو محمد شاويش

 علي أحمد عرابي

 أحمد نعيم كريم

 طارق الترك

 سعيد المسالخي

 محمد نزهات حنّاوي

 

إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان ندين الاعتقال التعسفي والعشوائي الذي تمارسه السلطة في سورية بحق المواطنين السوريين المسالمين خلافاً لأحكام الدستور وللقوانين النافذة وخلافاً للمواثيق الدولية التي وقعت عليها الدولة السورية وأصبحت طرفاً ملتزما بتطبيقها، ونطالب بالإطلاق الفوري للمعتقلين ووقف كل أشكال الاعتقال العشوائي اللاقانوني. ونحمل السلطة المسؤولية كاملة عن كل إساءة معاملة وتعذيب أو حالات إخفاء وتصفية للمعتقلين في السجون.

اللجنة السورية لحقوق الإنسانية

2/1/2012

معتقلون من بلدة حاس بإدلب

 أفادت مصادر محلية ببلدة حاس في محافظة إدلب بأسماء بعض المعتقلين في البلدة وهم:

قتيبة محمد الفرحات

ماهر كسار النجار

عبد السلام سلميان الزيدان

صطوف حمدو الأعرج

بلال حمدو الأعرج

محمود خالد الفرحات

محمد خالد الفرحات

محمد عبد الله النحاس

شعلان محمد الشحود

سائر حمدو الأعرج

عبد الله محمد الأحمد الشحور

عبد الله الشيخ نجيب

أيمن الشرتح

 إننا في اللجنة السورية لحقوق الإنسان نطالب السلطة في سورية بالكشف الفوري عن مصير المعتقلين وإطلاق سراحهم، ونطالب أيضاً فريق الجامعة العربية بالبحث عنهم وإطلاق سراحهم فوراً، ونستنكر كل أشكال الاعتقال العشوائي والتعسفي الذي تمارسه السلطة في سورية على أوسع نطاق وتعرض المعتقلين لكل أنواع سوء المعاملة والتعذيب المفضي إلى الموت في كثير من الأحيان، ونطالبها بالتوقف الفوري واحترام أحكام الدستور والمواثيق الدولية.

 اللجنة السورية لحقوق الإنسان

2/1/2012

بيان مشترك : مع بداية العام الجديد 2012 استمرار الممارسات اللاإنسانية العنيفة  بارتكاب افظع الانتهاكات على حقوق الانسان في سورية

مع بداية العام الجديد , استمرت الممارسات اللاإنسانية العنفية بارتكاب افظع الانتهاكات على حقوق الانسان في سورية, واخطرها انتهاك الحق في الحياة للمواطنين السوريين ,فقد تواصلت دون انقطاع حالة العنف المسلح الدموية في سورية, وتواصلت عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين, حيث ادى الانتهاك الجسيم على الحق في الحياة الى سقوط المزيد من الضحايا(بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة) خلال الساعات الماضية بتاريخ (31\12\2011)(1\1\2012) ,وعرفنا منهم الاسماء الاتية:

الضحايا القتلى من المدنيين

المشروع-حمص:

  إياد علي دياب- محمد تركي حجو (بتاريخ1\1\2012)

 

وادي العرب-حمص:

  محمود صبري مراد (بتاريخ1\1\2012)

 

دير بعلبة-حمص:

  محمد سليم المصري (بتاريخ31\12\2011)

 

البياضة-حمص:

  يوسف المغربل- انيس يوسف المغربل (بتاريخ31\12\2011)

 

كرم الشامي-حمص:

  رامي الكردي (بتاريخ31\12\2011)

 

الحولة-حمص:

  محمد الحسين (بتاريخ31\12\2011)

 

القصير-حمص:

  رضوان مصطفى داكيش-أحمد خلف (بتاريخ31\12\2011)

 

الحجر الاسود- دمشق:

  تيسير حبيب (بتاريخ1\1\2012)

 

 

دوما-ريف دمشق:

  محمود علي الاصبح –اسامة محمود سلام-(بتاريخ31\12\2011)

 

حماه:

  محمد غزال-محمود أنس الشامي (بتاريخ1\1\2012)

  علاء السودي (بتاريخ31\12\2011)

 

خطاب-حماه:

  سراج الدين قاسم (بتاريخ1\1\2012)

 

بانياس:

  محمد جلول (بتاريخ31\12\2011)

 

سراقب -ادلب:

  صابر أحمد نصار (بتاريخ1\1\2012)

 

كفر نبل-ادلب:

  محمد رياض الجعار (بتاريخ31\12\2011)

 

درعا:

  بلال نايف العلي (بتاريخ31\12\2011)

 

البوكمال-دير الزور:

  عمر فايز الحسون(بتاريخ1\1\2012)

  محمد غيدان الحسو (بتاريخ31\12\2011)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة

عربين-ريف دمشق:

  الضابط المتقاعد سمير الشيخ قويدر(بتاريخ31\12\2011)

 

ريف دمشق:

  الشرطي رضوان الرفاعي- المجند أسامة محمود سلام -المجند حسن علي أبو الخير -المجند محمد عبدو تقي(بتاريخ31\12\2011)

 

حمص:

  النقيب حسان علي الكور -المساعد أول عبد الكريم علي حجي - المساعد أول علاء يوسف مبارك - المساعد أول محمد عبدو الصدام-- الرقيب أحمد يونس يوسف -العريف علي منير شريف- العريف محسن علي حمرة(بتاريخ31\12\2011)

 

حماه:

  العقيد علي محمد يوسف- المساعد محمد سليمان عبدو- المجند حيدر توفيق زينة- المستخدم المدني علي محمود ونوس(بتاريخ31\12\2011)

 

طرطوس:

  المساعد أول بسام علي عباس -العريف محمد جودت إسماعيل (بتاريخ31\12\2011)

 

الحسكة:

  المجند تيسير محمد سعيد (بتاريخ31\12\2011)

 

حلب:

  المجند محمد عبد الله المحمد - المجند عبد الله عبد القادر علو (بتاريخ31\12\2011)

 

ادلب:

  المجند محمد أحمد قدور- المجند أيمن عبد الفتاح العليوي (بتاريخ31\12\2011)

 

درعا:

  المجند بلال نايف العلي(بتاريخ31\12\2011)

 

البو كمال-دير الزور:

  المجند محمد غيدان الحسو(بتاريخ31\12\2011)

 

الجرحى من المدنيين والعسكريين والشرطة

حمص:

  العقيد عادل شعبان (بتاريخ 31\12\2011)

  الرائد محمد رمضان يونس -الرقيب أول أيوب علي كنجة(بتاريخ 29\12\2011)

  محمد سليمان الديري(بتاريخ 29\12\2011)

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اذ نتوجه بالتعازي الحارة والقلبية, لجميع من سقطوا من المواطنين السورين ومن المدنيين والشرطة والجيش ,ومع تمنياتنا لجميع الجرحى بالشفاء العاجل, فإننا ندين ونستنكر جميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال ,أيا كانت مصادرها ومبرراتها, فإننا نتوجه إلى جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية,من اجل العمل على:

1-        الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .

2-        اتخاذ الحكومة السورية, قرارا عاجلا وفعالا في إعادة الجيش إلى مواقعه و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.

3-        تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

 

الاعتقالات التعسفية

واستمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي,وقامت باعتقال العديد من المواطنين السوريين والمثقفين والناشطين ,وعرفنا منهم الأسماء التالية:

 

ريف دمشق التل:

  حسام سليمان ابو قبع

 

ريف دمشق -عين منين:

  عصام احمد زرزور

 

عرطوز البلد- ريف دمشق:

  حمود عبيد

 

معضمية الشام-ريف دمشق:

  محمد جمال السيد أحمد (بتاريخ 30\12\2011)

 

حلب:

  محمد مصطفى حاج قاسم-اسماعيل حاج اسماعيل-علاء الشامية- الطالب الجامعي اسامة بصراوي ,طالب في كلية الآداب –قسم اللغة الانكليزي-(بتاريخ 30\12\2011)

 

مارع-ريف حلب:

  صالح ماجد بيضون(بتاريخ 30\12\2011)

 

منبج-ريف حلب:

  حذيفة الحمدو-علي الحمدو-عثمان مجاهد-علي حمود-حسان نزال-احمد تلجبيني-ايهم الحماد(بتاريخ 30\12\2011)

 

الباب-حلب:

  مصطفى عمار السايح(بتاريخ 30\12\2011)

 

اريحا-ادلب:

  الطالب مهند محمد سمير سرماني- سنة ثالثة هندسة عمارة -جامعة تشرين ,تعرض للاعتقال التعسفي(بتاريخ 22/12/2011) ومازال مجهول المصير حتى الان.

 

كفر تخاريم-ادلب:

  علاء خالد السعيد(بتاريخ1\1\2012)

 

السويداء:

  هشام الخطيب - احسان البلعوس- يوسف سليقة - حسام القضماني - حمد الطويل - كمال فرج

 

القحطانية-الحسكة:

  عبد الرزاق محمد والمواطن عبدالرحمن محمد( بتاريخ30\12\2011)

 

الاختفاء القسري

تواصلت عمليات الاختطاف والاختفاء القسرية ,وقد طالت حياة وحرية المواطنين السوريين التالية أسماؤهم:

 

ادلب:

  سامر غوري(بتاريخ31\12\2011)

 

مورك-حماه:

  العقيد عفيف محمود سليمان، العامل في مستودعات أم الطويقية، تعرض للاختطاف من منزله بمدينة حماة، بتاريخ 29\12\2011

 

حمص:

  مازن جعفر-حسن عادل علي-منهل عبد الكريم احمد-صالح المحمد-نضال وسوف-عائد معروف جميل-سامي الاستنبولي

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري بحق المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلتها جميع المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بذلك. ونبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء عن استخدام التعذيب على نطاق واسع وممنهج ، مما أودى بحياة العديد من المعتقلين, ولذلك فإننا نتوجه الى الحكومة السورية بالمطالب التالية:

  إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة

  كف أيدي الأجهزة الأمنية عن التدخل في حياة المواطنين عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الإنسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.

  وضع جميع أماكن الاحتجاز والتوقيف لدى جميع الجهات الأمنية تحت الإشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف

  الكشف الفوري عن مصير المفقودين.

 

وإذ نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة والمحقة والعادلة ,فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه دون أي استثناء.

 

واننا نؤكد على أن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة, ولذلك فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل من اجل:

اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.

ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم إلغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .

الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما أن فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة قانونيا .

أن تكف السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الأوضاع وسوء الأحوال المعاشية وتعميق الأزمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الأسلوب القمعي بتهدئة الأجواء ولا بالعمل على إيجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه بالتساوي دون اي استثناء.

دمشق في 2\1\2012

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1-        المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

2-        المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

3-        منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

4-        المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

5-        اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).

6-        لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

المخابرات السورية تختطف ناشطا جريحا من غرفة العمليات

بيان

علمت الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان أن جهاز المخابرات الجوية بدمشق قام يوم أمس الأحد 1 / 1 / 2012 باختطاف الناشط السوري محمد أنور الدباس من داخل غرفة العمليات في المشفى الوطني بداريا وهو تحت التخدير واقتاده إلى جهة مجهولة حيث كان يخضع لعملية جراحية خطيرة نتيجة إصابته خلال المظاهرة التي سبقت دخول لجنة المراقبين العرب إلى داريا  ظهر يوم أمس .

يذكر أن الناشط محمد الدباس هو زوج شقيقة الشهيد غياث مطر الذي قضى تحت التعذيب الوحشي على يد جهاز المخابرات الجوية في دمشق بتاريخ 9 / 9 / 2011 .

الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان إذ تدين بأقوى العبارات هذه الجريمة التي تضاف إلى سلسلة الجرائم ضد الإنسانية التي ترتكبها أجهزة المخابرات السورية بحق المواطنين , فإنها تحمل السلطات السورية المسؤولية الكاملة إزاء سلامة الناشط محمد أنور الدباس وتطالب بالإافراج الفوري عنه وتمكينه من الحصول على الرعاية الطبية اللازمة .

وفي الوقت الذي تساورنا شكوك قوية بإحتمال قيام جهاز المخابرات الجوية بتصفية الناشط الدباس جسديا وهو قيد الاحتجاز وبحالة صحية حرجة تهدد بشكل جدي حياته فاننا نطالب لجنة المراقبين التابعة للجامعة العربية بسرعة التدخل لدى السلطات السورية لضمان الإفراج الفوري عن الناشط السوري محمد انور الدباس ، باعتبار أن ماقامت به الأجهزة الأمنية السورية يعتبر انتهاكا صارخا لكافة القوانين والمواثيق الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان .

الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان

2 / 2 / 2012

Mobil: dam   00963 933299555

Cairo 00201015087083

syrianleague@gmail.com

   www.shrl.net

 


سورية الحرة ـ صوت (المدنيون الأحرار) ـ

thefreesyriasite@gmail.com

ـ